الإفـــراط فــي الأوهــام رغــم تــلك الأجــراس !!

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل حسن النور محمد فى رحمه الله
رحيل زميلنا الصلد حسن النور .. سيدني تودع الفقيد في مشهد مهيب وحزين
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 26-09-2018, 09:33 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
12-01-2015, 03:30 PM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 07-01-2015
مجموع المشاركات: 48

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الإفـــراط فــي الأوهــام رغــم تــلك الأجــراس !!

    بسم الله الرحمن الرحيم

    الإفــــــراط فــــي الأوهـــــام رغـــــم تـــــلك الأجـــــراس !!

    خضنا التجارب تلو التجارب حتى وصلنا درجة التشبع ! .. وأصبحنا عند ذلك الساحل الذي لا يقبل أي نوع من أنواع المخاطر التي تعيد السيرة من قريب أو بعيد .. فعندما يتكلم المتكلم بنفس المنوال الممجوج السابق ويعيد نفس الأسطوانة المشروخة ( عبر السنوات الطويلة ) نقول له في أنفسنا أخرس يا هذا فإنك ذلك الكاذب الخادع .. كما نقول لتلك الأبواق التي تمجد سيرة جهة من الجهات في الماضي أو في الحاضر القائم : ( لقد اكتوينا بما فيه الكفاية وحتى هنا وكفى !! ) .. فالماضي تلك الحياة في أتون الجحيم في ظلال كل التجارب بشتى ألوانها .. والحاضر أيضاَ قمة الجحيم في ظلال التجربة القائمة اليوم .. و يعني الماضي والحاضر تلك المحنة القاسية المؤلمة .. فإذن لا معنى إطلاقاَ حين يفاضل البعض بين جحيم وجحيم !! .. وقد تكون درجات الجحيم في التجربة القائمة الحالية أقل درجة في حرارتها من درجات الحرارة في جحيم الماضي !.. وفي كل الأحوال فالجحيم هو الجحيم .. ولا يمكن أن يقنعنا أي مجتهد فاشل بأننا مررنا بساحات الجنان في وقت من الأوقات .. لم يحدث ذلك إطلاقاَ ولو جلس أحدهم يؤلف المجلدات تلو المجلدات بتلك المفتريات .. فإن النفوس تعرف الحقائق .. وقد واكبت بنفسها تلك التجارب المريرة .. فنقول لتلك الأبواق كفى وكفى .. وقد جاء الوقت لنخرج من دوامة الإفك والكذب و الكلام الفارغ الذي يؤخر ولا يقدم .. ملت الأسماع تلك الثرثرة الممجوجة عن الماضي حين يقول القائل : ( كان الخير في الماضي حيث كان الأمر كذا وكذا وأصبح الآن كذا وكذا ! ) .. كما ملت الأسماع تلك الثرثرة الممجوجة عن الحاضر حين يقول القائل ( توفر الخير الآن حيث أصبح كذا وكذا وكان في الماضي كذا وكذا ! ) .. والكل يريد أن يصطاد في الماء العكر .. ويريد أن ينال قسطاَ من ميول وعطف الناس .. وتلك أصبحت ظاهرة مملة ومنفرة للغاية !! .. وفي الماضي كانت تلك الأبواق تجد السمع والطاعة حين تجتاح الناس رياح الحماس والعواطف الهوجاء .. حيث كانت نفوس الناس عند فطرة الطيبة والعفوية .. فكانت تلبي عندما ينادي المنادي .. ولكن الآن وقد عقلت تلك النفوس واكتفت ونالت كفايتها من الاكتواء بالجمرات .. فتوقفت عن الركض خلف السراب !! .. وعلمت يقيناَ جازماَ بأن المخرج من عنق الزجاج الذي لازم المسار لسنوات ما بعد الاستقلال ليس في أيدي هؤلاء كما ليس في أيدي هؤلاء .. والمطلوب الآن جديد الأفكار في الساحات .. وجديد الرموز من الشباب الواعي المتقدم الذي يواكب مفاهيم العصر .. تلك الدماء الحارة الجديدة التي تحمل نمطاَ يختلف كلياَ عن مسارات الماضي .. وقد آن الوقت لتتنحى تلك الرموز القديمة البالية عن الساحات .. بكل أطيافها السياسية ( المدنية والعسكرية ) .. تلك التي تمثل الأحزاب في الماضي أو في الحاضر .. وتلك التي تمثل العسكر في الماضي أو في الحاضر .. أي تلك القائمة القابضة على زمام الأمور الآن أو تلك المتربصة التي تترصد بالمرصاد لتأخذ جولة أخرى .. فكلها أصبحت تشكل السيرة المؤلمة الكالحة في أذهان الناس .. وتمثل مرحلة كئيبة في مسار البلاد ما بعد الاستقلال .. وكم يليق بتلك الرموز أن تتنحى جانباَ عن الساحات من تلقاء نفسها لتتيح الفرص للأجيال الشابة الجديدة .. وبذلك تأخذ الاحترام والمكانة لنفسها .. وتعود لمنطق العقل والوقار حيث الاعتراف بالنهايات وحسن الخاتمة .. وتلك سنة الحياة في أي مكان فوق سطح الأرض .

    (عدل بواسطة عمر عيسى محمد أحمد on 12-01-2015, 03:31 PM)

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de