الصمـــت ســـلاح الأذكيــــاء !.!

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 01:52 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-02-2015, 07:08 AM

عمر عيسى محمد أحمد
<aعمر عيسى محمد أحمد
تاريخ التسجيل: 07-01-2015
مجموع المشاركات: 48

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


الصمـــت ســـلاح الأذكيــــاء !.!

    00:08 ص Feb 5,2015
    سودانيز أون لاين
    عمر عيسى محمد أحمد - أم درمان / السودان
    مكتبتي في سودانيزاونلاين



    بسم الله الرحمن الرحيم

    الصمـــــت ســـــلاح الأذكيــــــاء !.!


    إذا التقى الإنسان بإنسان لأول مرة فإن الفطرة تبدأ في كشف أغوار ذلك الإنسان .. وتلك العملية يقوم بها العقل الباطني في الإنسان بخطوة لا إرادية .. والعقل يريد أن يكشف أسرار ذلك المتعامل الجديد .. والخطوة الأولى تبدأ حين يوجد العقل شخصية مبهمة تحت المجهر .. وبعد ذلك يجتهد العقل في تحديد الهوية ووضع القياسات اللازمة .. وهنالك علامات كثيرة تساعد في تحديد الملامح ووضع المعايير .. وأخطر العلامات التي تحدد شخصية الإنسان هو ذلك اللسان .. ومقدار الصمت في الإنسان الجديد عادة يوجد حجماً افتراضيا عالياَ يتخطى الحجم الحقيقي .. وكل حرف بعد ذلك يبدأ في إنقاص الحجم حرفاَ بعد حرف حتى يتكشف المقدار الحقيقي لحجم الإنسان تحت المجهر .. ثم تتوقف الحروف بصاحبها عند درجة معينة يوجد معياراَ ثابتاَ يصبح سمة لذلك الإنسان .. وقد تسقط الحروف بصاحبها إلى الحضيض .. كما تسقط الكثير من الهالات الزائفة التي كانت تتوفر قبل الكلام .. فنجد إنساناَ بهيئة عالية توحي بالمقام والمكانة والرفعة فإذا تحدث ذلك الإنسان وقال لسانه يسقط فجأة عن المكانة العالية التي كان عليها ليدخل في خانة التواضع .. حيث يفقد الفكر الصائب ويفقد العمق في الأمور .. ويفقد الفطنة في تناول الكلام .. ويفقد الرشد في الأحكام .. ويكون وزنه عند ذلك وزن ذلك العهن المنفوش !! .. وحينها تتمنى الأنفس لو أن ذلك الإنسان سكت دهراَ ولم يتكلم .

    ( وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ and#1750; وَإِنْ يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ and#1750; كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُسَنَّدَةٌ and#1750; يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ and#1754; هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ and#1754; قَاتَلَهُمُ اللَّهُ and#1750; أَنَّىand#1648; يُؤْفَكُونَ )

    وبنفس القدر فإن اللسان قد يرفع من شأن صاحبه .. ويوجد له حجماَ فوق حجمه المرهون في الأذهان .. ولكن هنا نجد الندرة تشكل الظاهرة .. حيث العادة في الغالب الأعم هو التقلص في الأحجام .. فإن أكثر الناس عند الكلام ينكمش حجما في المقام .. وذلك الحجم الحقيقي للإنسان ضروري جداَ في الخيار والاختيار حيث حركة المجتمعات التي تفرض وضع الإنسان المناسب في المكان المناسب .. وذلك اللسان فرط عجيب للغاية فهو يرفع من شأن البعض ويسقط من شأن البعض .. فكم وكم قرأنا عن صغار من الغلمان تقدموا ليمثلوا الكبار في حضرات الملوك والأمراء ليتحدثوا بأفصح اللسان مما أذهلت العقول وأوجدتهم فوق مقامات الكبار أصحاب الأحجام .. وكم وكم سمعنا عن أناس كانت بهيئة الهوامش وقلة الأوزان أنكرتها الأعين واستصغرتها الأنفس وحين قالت لسانها تعاظمت وتعالت مكانة ورفعة في نظر الآخرين بدرجات تجلب الدهشة !! .. فإذن الإنسان هو ذلك السر العجيب الذي يظل مبهماَ غامضاَ يخفي الاحتمالات حتى يتكلم .. وإذا تكلم يكشف سره ليعطي عنوانه وحجمه للآخرين .. ذلك السر المقدس الذي ينتهي بالسلب أو الإيجاب .. وكان أحد الفلاسفة يردد دائماَ عبارة : ( تكلم يا هـذا حتى أراك !! ) .. فعند الكلام قد يسقط الكبير بالحرف وقد يتعالى الصغير .. فاللسان هو القياس الخطير الذي يعطي العنوان الصحيح لشخصية الإنسان .. وأذكى الأذكياء في أبناء آدم هو ذلك الإنسان الكتوم الذي يلوذ بالصمت في أكثر الأوقات .. فإنه يظل لغزاَ محيراَ يملك المكانة والمهابة والوقار متى ما ألتزم بذلك الصمت .

    ــــــــــ
    الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de