منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 25-05-2018, 02:07 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات

تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود

نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-03-2018, 02:27 PM

عبد الحفيظ مريود
<aعبد الحفيظ مريود
تاريخ التسجيل: 12-09-2014
مجموع المشاركات: 31

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود

    02:27 PM March, 22 2018

    سودانيز اون لاين
    عبد الحفيظ مريود-السعودية
    مكتبتى
    رابط مختصر

    رؤيا

    [email protected]

    لم تضعِ الحربُ أوزارها، بعد، حين قام علىّ دينار بالتوجّه غرباً، إلى دارفور ليستعيدَ مجدَ آبائه، الذين حكموا دارفور وكردفان وبلغ سلطانُهم حتّى ودّاي في تشاد، وحتّى نهر عطبرة وأمدرمان الحاليّة، في زمن السلطان تيراب، وهو أعظمُ سلاطين الفور. كان على دينار يأمُلُ أنْ يطول استقلالُ دولته عن الحكم الإنجليزيّ، وذلك ما دفعه لإقامة علاقات خارجيّة لا تأبه بما يشتهيه الإنجليز. لكنّه – في المستوى البعيد – لم يستفِدْ من إعدادات المسرح السّودانيّ ولم يسبِرْ غور ميراث الخليفة عبد الله التعايشيّ. وتقول الرّوايات جميعاً إنّ عبد القادر ود حبوبة، الثائر المعروف، كان يخاطبه – سرّاً – أملاً في تأمين طريقٍ آمنٍ يستطيعُ عبره الانضمام إلى على دينار للتنسيق والإعداد للمقاومة، قبلَ أنْ يشِي به المقرّبون من أهله وعشيرته ويسلّمونه للسلطات الإنجليزيّة.
    التأريخ يقول إنّ السلطان تيراب كان قد هزم العبدلاب شرَّ هزيمة، في أكثر من موقعة، وأخذ نحاسهم، وأقام معسكراً كبيراً في أمدرمان الحاليّة، وظلّ يُجمّعُ الجيوش ويدرّبهم ريثما يسير إلى سنّار ويحتلها ويوحّد السّودان تحت حكم الفور. فالشّمال كان قد دان له بعد هزائم العبدلاب، حكّام الشمال كلّه. وتواريخ مدينة أمدرمان تقول إنّ المباني الأكبر كانت قد شُيَّدتْ في زمن السلطان تيراب، أثناء إقامته، وبفضل وجوده تحوّلت من قرية صغيرة إلى بلدة عامرة. لكنّ المرضَ باغته قبل أنْ يأخذَ عدّته الكاملة لنزال سنّار، فآثر أنْ يعود إلى دارفور مستشفياً، ويعود لإنجاز خطّته، ولم يكن يدري بأنّ منيّته ستأتيه في بارا عاصمة كردفان التي كان عليها المقدوم مسلّم حاكماً عن سلطان الفور.
    ذلك كلّه لم يكن ليمرّ هكذا.
    ولم تبردْ حزازاتُ أنفس المغلوبين – بعدُ – لا سيّما وأنّ تيراب كان قد ركز أعلامه فيما بعد نهر عطبرة، وفي الفتيحاب بأمدرمان، لم تبردْ – قلتُ – حتّى مرّتْ حكومة الخليفة التعايشيّ، بعد أكثر من نصف قرن، وهي حكومة خشنة قليلاً، بسبب ظروفها، فأعادت سيرة السلطان تيراب وخططه المقدامة وشدّة بأسه. ولم يكن من وقتٍ يكفي لإطفاء حزازاتِ الغيظ التي يذرها واحدٌ من أقوى حكّام دارفور، هو السّلطان تيراب. ولعلّ ذلك هو منشأُ غياب سيرة تيراب من تأريخنا الحديث، المدرسيّ وغير المدرسيِّ، حتّى صار غُفلاً من الذكر. ولعلّه غيابٌ ممنهج.
    لم تلحق دارفور بالدّولة السّودانيّة التي أرساها الإنجليز إلاّ بعد 16 عاماً، عقب القضاء على علي دينار. وفي مسيرةِ القضاء عليه ومعاركه قصص كثيرة وطويلة، لم يحِنْ أوان الكشف عنها. لكنّ هذا "التخلّف" عن ركب التعليم والمدنيّة – إنْ جاز الزّعم بوجود مدنيّة – صادف هوىً قديماً في الأنفس المحزوزة، والصّدور الموغرة، من لدن فعلاتِ السلطان تيراب. فتمّ استثمار هذا التخلّف إلى أقصى حدٍّ ممكن، حتّى صار التفنّنُ فيه من الإبداعات المشكورة. يرزحُ تحت إصرها رهطٌ من المنتسبين إلى الغرب.
    تعملُ المعادلات غير المرئية على إلقاء مزيدٍ من الزّيت على النّار، والمزيد من العشب اليابس. وحين يتحدّثُ شخصٌ مثل الطيّب مصطفى لازماً بائعات الشاي، مستعدياً السلطات التي كانت قد ضيّقتْ عليهن، مورداً فرية بيعهنّ الحبوب والمخدّرات، لمزيدٍ من التخويف لازم الفائدة، فهو إنّما يجري في ذات جريَ قبيله بإبقاء الأوضاع على ما هي عليه. فنشرُ المدارس وإذكاء روح التعليم ستعمل – تدريجيّاً – على خسارة المورد المطلوب من الجنود والشرطة وغسّاليْ السيّارات الفارهة والبنّائين وأصحاب المهن الهامشيّة التي لا تتقوّمُ "حياتنا" إلاّ بوجودهم في أماكنهم المحدّدة. ولو تجاوزت النساء القادمات من الهوامش هذه، ذلّ الترمّل، الطلاق، الرّجال الفارين في الحروب سواء كانوا حركاتٍ مسلّحة أو جيش سودانيّ، وعمدن إلى إيجاد طرُقٍ يعلّمن بها أولادهن وبناتهن، في محاولة اللحاق بـ"المدنيّة" والتعليم والتنافس على أساس الكفاءة، ببيع الشاي وغيره، فإنّ على الآلة التي تُريدُ تأبيد الوضع أنْ تكافح ذلك بشتّى السُّبل، وبكلّ ما أوتيتْ من قوّة وحِيَل.
    لم يَعُدْ خافياً أنّ الفقر صناعة، التهميش صناعة، الترمّل واليتم والطبقة الاجتماعية كلّها صناعات رائجة في بلادنا. لكنّ وجوه الحملان تطالعك آسفة على الظروف التي جعلتك يتيماً فقيراً، تغسل السيّارات الفارهة أو تتعلّق على سطح عربة لاندكروزر "تاتشر" تخوض حروباً لا تفقه فيها شيئاً، حروباً لا تخصُّكَ، ولكنّها هي حياتك وكلُّ ما تملك.
    نشر فى صحيفة الاخبار
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2018, 04:25 PM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عبد الحفيظ مريود)

    مقال مضطرب وكسول..
    قلت حزازات انتصارات تيراب هي التي تحرك صناعة الفقر والتهميش الآن،لكنك في نفس مقالك ذكرت أن سيرة تيراب صارت غفلا من الذكر..
    وقلت ياسيدي الفاضل أن نساء الهوامش لجأن للعمل في مجال الشاي نتيجة لفقدان الرجال في الحرب،ومع ذلك أنت تعلي من شأن الحرب في مقالك مستندا على سيرة تيراب والتعايشي وعلى دينار وتلمح لجعلها مرشدا لرد الحقوق..
    اعتقد أنه كان من الأفيد لو جعلت تكهناتك بهذا السؤال المصيري :ياأهل الهامش لم نحن مهمشون؟ بدلا عن توجيه الخطاب للمركز والوقوف في الصف الطويل من المقالات النضالية المخرمجة ...
    هل تعرف ماهو الفرق بين الهامش والمركز؟
    الهامش عندما يمجد أهله يتحدث عن جنرالات الحرب،اما المركز فيمجد أهله بذكر المفكرين والأدباء والمثقفين والعلماء...
    بعيدا عن المقالات الكسولة المخرمجة،حاول أن تنشئ بحثا رصينا عن عزوف أهل الهامش عن التعليم ولماذا مثلا عندما يخرج إعلان تجنيد من القوات المسلحة يكون معظم أو جل المتقدمين من الهامش..
    ،ثم بعد اتضاح الأسباب الحقيقية والفعلية قدم المعالجات..
    مثل مقالاتك هذه تعتبر خصما على آمال أهل الهامش،هي لاأكثر من دغدغة للمشاعر،مجرد مسكنات مؤقتة بينما المشكلة ماتزال في مكانها..
    لاتستسهل الإمور..الطريق صعب جدا..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2018, 07:05 PM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عبد الحفيظ مريود)

    و يظل السؤال الذي يصرخ عاليا هو..

    بإفتراض أن النخب التي تولت إدارة أمر السودان بعد الإنجليز كانت على حسن نية، و بإفتراض أن أهل الهامش كانوا متوحشين و لا يحبون التعليم و لا يعرفون المدنية!!،،، لماذا لم تعمل تلك النخب على وضع خطة قومية تعليمية شاملة ذات مدى زمني معين للوصول إلى مستوى متساوي في التعليم بين كل الأقاليم و بالتالي المنافسة العادلة في شغل الوظائف و الإدارة و التنمية المتوازنة؟؟؟،،، لماذا لم تفعل النخب ذلك؟،،، لماذا لم يحزوا حزو دول كماليزيا و الإمارات أو البرازيل؟،،، لن يسعفني الوقت لكي أكتب كثيرا عن تلك الدول ( ماليزيا ) مثلا، في بناءها لنهضتها و كتابة مستقبلها الزاهر و المستقر بأحرف من ذهب، لكن أرجوكم يا أحباء البحث في محرك قوقل عن نهضة ماليزيا من اللا شيء و كيفية قضائها على الفوارق المخلة بين المجموعات السكانية الثلاث في المجتمع الماليزي الواحد الصينيون، الملاويون، و الهنود،،، و لكن بالمقابل ما الذي حدث عندنا هنا؟!!،،، غثاء في غثاء،،، و لا يقفزن احدهم و يتهمني بساقط القول،،، إن عقلية القبائل و التفاخر الأجوف بالأنساب و الإثنيات التي سلكها البعض من السودانيين هي أس البؤس الذي نحياه الآن،،، إن العقلية الرعوية القبلية لدى البعض هي التي اوهمتهم بأنهم افضل من الغير و بأنهم في تنافس مستديم مع الآخر الأقل شأنا و الذي يعتقدون بالتفوق عليه دائما، فحرمهم ذلك نعمة التواضع و أكسبهم الأنانية و حب الذات فتعالوا و لازوا بما ترك لهم الإنجليز من تعليم و سلطة و بعض الثروة و خصصوها جميعها لأنفسهم ( سكم بكم! )، و دفعهم ذلك أيضا إلى النفور من الآخر و كراهية الإختلاط به و مصاهرته، فمعظمهم كذلك يكره الحرية و الديمقراطية و يسمونها بالفوضى!!،،، ثم جاءت الإنقاذ و هي تمثل قمة سنام تلك العقلية الإجتماعية الرعوية الأنانية المتزمتة و المائلة دوما إلى التنميط،،، الإنقاذ عملت ولا تزال على إبقاء الإختلال الإجتماعي كما هو بل و تعميقه أكثر فأكثر!،،، خصوصا عقب ما سمي بالمفاصلة ١٩٩٩م،،، فالإنقاذ الآن تضيق على أهل الهامش في أرزاقهم و تحاربهم في قوت عيالهم، تستحل فقه الواسطة في التوظيف في دواوين الدولة و الشركات العائلية الخاصة، بل بلغ بها الأمر أن تتدخل في تعيينات وظائف المنظمات الأجنبية و تصر على الإطلاع على قائمة المتقدمين لشغل اي وظيفة في تلك المنظمات حتى و لو كانت مجرد وظيفة تافهة لإقصاء من لا يعجبها شكله و أصله و تمنح الرزق لمن يعجبها و يروق لها!، و تفرض كوادر أمنها العنصريين و منسوبيها الجهويين فرضا على وظائف تلك المنظمات إمعانا أكثر في التضييق على إنسان الهامش، ثم لاحقتهم حتى في الخارج و لم تترك للهامش مجالا إلا و حاربته فيه!!،،، فماذا يا ترى يعتقد الموهومون في نظام الإنقاذ؟،،، ايظنون بدوام الحال هكذا إلى الأبد؟،،، أم هل يعتقدون بأن الظل سوف يستقيم بينما الأصل في الواقع أعوج؟!،،، بل إلى أين سيفرون يوم إنبلاج نور الحق و قدوم دولة الشفافية و المؤسسات و سيادة حكم القانون و الحساب حينئذ ولد؟؟!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

22-03-2018, 07:24 PM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شطة خضراء)

    ياشطة خضراء،
    المركز ماح يعمل للهامش الخطة التنموية الإنت أشرتليها لأنو عندو حزازات من انتصارات القائد العظيم تيراب على عربان العبدلاب وذلك في زمن السلطنة الزرقاء..
    عليه السؤال الصارخ الصحيح هو:حتى متى ينتظر أهل الهامش ذلك الفضل من المركز؟..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2018, 08:28 AM

زنقد


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عليش الريدة)

    يا عليش شكلك حاسد عبدالحفيظ ساكت
    الزول ده واضح انو مثقف جدا وبفهم فى اكتر من حاجه, سياسة, اجتماع, تاريخ وانثروبولوجى, وده واضح فى ثنايا التحليل ومهارته فى توظيف كل المعارف دى فى مقال قصير جدا
    الذى يصلح ابستراكت (Abstract ) لورقة بحثية متينة جدا.
    تجربتى الشخصية مع ناس البحر انهم بيخشوا\ يكرهوا المثقفين الحقيقيين لو كانوا ما منهم, خصوصا ابناء دارفور.
    لو الزول ده عايش فى السودان, اتمنى محلصا ان يهاجر, ده لو بيرغب, حيكون افيد للمهمشين من قعادوا فى السودان مع امثالكم.
    بالمناسبة تاريخ دارفورالحقيقى لم يكتب عنه ولا ربعه, وعبدالحفيظ شكلوا بيعرف ينكش كويس.
    التحية ليك يا رجل
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-03-2018, 09:20 AM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: زنقد)

    التحية ليك يا رجل
    ــــــــــــــــــــــــــــــــ
    مرحب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 00:13 AM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عليش الريدة)

    يا عليش الريدة، زي ما قال حسن موسى للطيب صالح : " أنت عب شايقية ساكت مال و مال العرب، ينقطع دابرهم أو يندبر قاطعهم، ثم الهامش دا الآن عنده مثقفاتية نجاض يعرفوا ماركس و هيجل و هبرماس و بارت و فوكو، و بالتالي ما محتاجين لهم واحد ل و ط ي زيك فاكيها في روحه و عامل فيها فهامة جاي يصحح في الاخرين و منصب نفسه مصصحاتي.
    و بعدين منو القال لك السودان دا دولة أصلا و فيها مركز كمان، مركزك و هامشك و أنت على رأس قضيبي! شفت كيف! السودان ليس به دولة بتعريف هيجل و لا ماركس و لا بورديو! دي سهلة ساكت حاكماها أقلية عنصرية و طرفية جاي كلها من ورا الجيلي، فهي لا تمثل مركز و لا يحزنون، و لو في مركز فيمثله الفونج أهل مالك عقار و عرب الجزيرة، لا خدم الإنجليز الذين أدخلوا اللواط في السودان، لأن العرب و المسلمون أول ما عبروا عن أنفسهم سياسيا كان في وسط السودان في تحالف تاريخي بين الفونج و القواسمة عرب الوسط، شفت كيف ؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 05:15 AM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    يارزيقي، لو الشتائم يتحل مشكلة،كان بقينا دولة عظمى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 07:57 AM

شمالى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    طالما السودان ما دولة وما فيهو مركز وهامش وعباره عن سهله ساى فلماذا تشير النيليين ، ما ياهم عايشين زيك وزى الهامش بتاعك وأسوأ منو . اذا اصبحت مناطق النيليين والشماليين زى انقرا وكوالالمبور وأثرى الشماليين تجى تقول كلامك دا . مشكلة هذه البلد لا فى نخب شمالية ولا فى تنمية مفقوده فى الهوامش . هى مشكلة بتاعة عقد عنصرية ودونية ولواطة بتاعة خ و ل ا ت من الهوامش زيك يا ايها الحاقد . يا عفن يا مصدى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 09:26 AM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شمالى)

    لماذا يحرص الآباء على إدخال أبنائهم في سلك التعليم؟
    غالبا لتحسين المستوى المادي في المقام الأول..ثم الوضع الاجتماعي لاحقا..
    لكن التعليم في دول العالم الثالث الفقيرة يحتاج لتضحيات شاقة..
    عندما ظهر التنقيب عن الذهب في مناطق الوسط والشمال الققيرة ــ وهي تعتبر من الهامش بطريقة أو أخرى ـــ أثر ذلك على رغبة الأبناء في التعلم وانخرطوا في التعدين الأهلي بالكامل بعد أن كانوا يذهبون في الإجازات المدرسية،
    حاول الآباء وأرباب الأسر في البداية الوقوف ضد هذا السلوك،لكن تحسن الوضع المادي السريع والمضطرد والذي قابل فقرا يكاد يكون مدقعا حال دون العودة للتعليم..
    تحول السؤال إلى:لماذا الحرص على التعليم بينما يمكن الحصول على المال من التعدين؟
    مايحدث في بقية مناطق الهامش في غرب السودان والنيل الأزرق وجبال النوبة مشابه لهذا الأمر،حيث هناك يلعب المناخ نفس الدور الذي لعبه التعدين في مناطق الشمال..
    الأمطار التي تهطل لفترات طويلة والأراضي الشاسعة والماشية المتوفرة التي لاتكلف كثيرا في تربيتها،كل تلك المعطيات فرضت هذا السؤال:لماذا الحرص على التعليم بينما يمكن الحصول على المال بطريقة أسهل؟
    تفنيد هذا السؤال الخاطئ وتوضيح عواقبه السيئة هو ـــ في نظري ـــ مسئولية ناشطي الهامش الأولى،وعليه يجب أن تتجه المقالات الصادقة...
    وهذا طبعا إن أراد الناس التحدث فعلا عن الأسباب الحقيقية التي تكرس من جعل الهامش هامشا...
    أما إذا أرادوا البحث عن الاسباب الوهمية،فعليهم بسيرة تيراب العظيم،وكيل الشتائم...
    تحياتي لشطة خضراء وزنقد..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 12:55 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عليش الريدة)

    يا شمالي، طيب أنت زعلان من شتائمي أنا، طيب أنت عملت شنو غير الشتيمة، و كلامكم النمطي المسيخ حول العقد العنصرية؟؟!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 01:02 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    يا عليش الريدة،
    متفق معك المشكلة لها جوانب عديدة، و تلعب حتى الجغرافيا فيها دور كبير، و حتى العمالة للغزاة من مصريين لأتراك لإنجليز التي مارسها في السابق ناس وراء الجيلي دول، لها أسباب تتصل بالجغرافيا خاصة عامل الصحراء.
    لكن مشكلتنا معكم ما تنصبوا أنفسكم " فهامة" على الناس، كل ما شخص تناول مشكلة السودان ناطين له في حلقة و تنصبوا أنفسكم مصححاتية و تهموا الآخرين بالعقد و الإحساس بالدونية، و هي اتهامات نمطية و مسيخة و مقززة !! و بعدين حرروا أنتم أنفسكم من عقد الاستعلاء الوهمي بتاعكم دا أولا ثم تعالوا تحدثوا عن عقد الآخرين.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 01:07 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    أول ما يعلنوا تجنيد للجيش تجد ناس الهامش أول المسارعين!!
    لأنهم أرجل و أشجع منكم،
    ألمك نمر بتاعكم لما عملها ما ثبت و تحمل مسئولية فعله، هرب و ترك الجعليات للأتراك يزعطوا فيهن.
    البشير هرب في ثوب امرأة في جنوب أفريقيا.
    هل شفت لك زول في الهامش هرب؟!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 03:10 PM

شمالى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    انا ما قلت ليك انتو عباره عن عنصريين اوغاد ، هسه فى عنصرية واستعلاء أكتر من كلامك دا ؟؟ الشجاعه حقتكم براكم وجاريه فى جيناتكم وربنا أداكم ليها من دون العالمين ، الزيكم منو ؟؟ خخخخخخخخ
    المك نمر البتسيء ليهو دا كان صاحب أول غضبه انتقاميه أظهرت للعالم ان هناك بلد اسمو السودان ويرفض اهله الظلم ، وفى تلك الاثناء كنتم انتم تلعقون جزم الاتراك والمستعمرين وتباعون سبايا بالطن والكيلو فى نخاسات الشرق الاوسط والقارات الستة
    ما كتر خيرو ياخى كان أول سودانى رفض الظلم وبيعكم كرقيق وإماء وعبيد ؟!!
    وبمناسبة الشجاعة المزعومة المدعاه أين انتم اليوم واين شجاعتكم فى بلد حاكمها حميدتى وجنجويدو ويستعلى فيها المخنثين على الفحول ؟؟ نساء السودان اليوم من كل القبائل يتزعطن فى حراسات النظام العام وفى غارات الباشبوزق من مليشيات وجنجويد وعواليق
    فأين انتم ؟ وأين شجاعتكم الجارية فى جيناتكم ؟؟
    بالله الذل الحاصل فى البلد دا فى زول بجى بعين قوية يقول بعدو نحن شجعان وقبيلتى وقبيلتك ؟!!
    الزى عقليتك دى ح يظل مستعبد الى الابد ويتوهم الشجاعة والقوة كالعريان من طيزو ولابسلو طاقيه لأنو غبى ومعقد ونفسو النتنة تمور بالغرض والمرض
    امشوا اتعالجوا من عقدكم دى وابقوا ناس أسوياء قبل التطفل وادعاء الحلول لمشكلة السودان
    السودان لن يبنيه ابدا اصحاب العقد ومركبات النقص والكارهين لذواتهم وللاخرين ، يبنيه الوطنيين الخلّص الذين لا يميزون بين اهله بقبائل وألوان وعواليق ولا يدعون الفضل والشجاعة على الاخرين
    طالما هذه عقليتكم فأنتم غير آدميين البتة وغير مؤهلين لا لادارة انفسكم ولا لادارة حواشه زراعية فالقلوب النتنة والعقول الصدئة لا يسود اصحابها حتى يلج الجمل فى سم الخياط
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 03:29 PM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شمالى)

    أسهل حاجة في المنتديات المفتوحة إنو الزول يركب اسم مستعار ويقعد يشتم،لكن لو الزول بيؤمن بأي دين سماوي،او بأي أخلاق انسانية قويمة أنا متأكد ح تكون الممارسة دي ماسهلة النسبة له أبدا..
    بعد ماتنتهو من الشتائم وتكتشفو إنها جبانة وماليها لزوم أبدا،أنا منتظركم للنقاش...


    يارزيقي،نقطتك عن الشجاعة مثيرة للاهتمام،لكن بطبيعة الحال قد يختلف الناس في تعريف الشجاعة،ماهي الشجاعة؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 10:36 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عليش الريدة)

    يا شمالي،
    أنت حرقت أعصابك في الفاضي، و مشكلتك تناقضاتك، أنت زعلان من شتيمتي لك، طيب أنت كلامك دا كله ماذا فيه غير الشتيمة؟!!
    طيب السؤال قائم. ألمك نمر ما عملها، لكن لماذا جرى؟! هل تعتبر الجري و الهروب أيضا شجاعة؟! لماذا لم يثبت و يتحمل نتائج فعله؟! لماذا هرب و ترك بقية الجعليين و الجعليات للدفتردار لكي ينكل بهم و يسوق البقية للبيع كرقيق في سوق العبيد في القاهرة، و كان مكذب كلامي دا أرجع لكتاب نعوم شقير، هاهاهاهاهاها!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

24-03-2018, 10:42 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    يا عليش الريدة،
    تعريفي للشجاعة هي أن تعمل عملا و تتحمل نتائجه، مش تقوم مشتت و تترك الاخرين يدفعون ثمن فعلك ، زي المك نمر الجبان!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 05:23 AM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    الاستاذ مريود تحدث عن نقطة مهمة وهي النزعة الحربية لسكان الهامش،وهو أوضح أن المهمشين مدفوعين دفعا لهذه النزعة وأنهم ليست لهم قضايا حقيقية تدفعهم لذلك..أنا أيدت كلامه هذا وقلت يجب البحث عن الاسباب الحقيقية لكي تتم معالجة هذه الظاهرة بطريقة سليمة،وقلت لماذا عندما يظهر إعلان تجنيد تجد معظم المتقدمين له من أهل الهامش..أنت يارزيقي اقتبست سؤالي وأجبت عليه :لأنهم أشجع منكم..وأشرت ل(هروب) المك نمر إلى أثيوبيا..طيب،عندما سألتك ماهي الشجاعة،أجبت أنت مشكورا ـــ وهي إجابة اتفق معها كثيرا ـــ :هي أن يتحمل الشخص نتائج أفعاله..لكنك رجعت مرة أخرى للإشارة للمك نمر،وطبعا تدري ياسيد أن هذا المقال عن مأزق التهميش في السودان،ولاأدري ماهي علاقة خروج المك من شندي وتركه لبقية الجعليين بقضية التهميش الحالية في السودان،لكن الناس تختلف طبعا في تأويلها للأحداث،فيارزيقي لو كانت لديك رؤية عن تلك العلاقة فأرجو أن تخبرنا بها..
    كنت أود لفت نظرك لأن الشجاعة بحسب تعريفك لها،ليست حكرا على جنس دون جنس،وان جميع البشر لديهم حظا من تلك الشجاعة..لكن دعني أخبرك أولا قليلا عن بعض من أدبيات الجعليين في قضية المك نمر..الجعليون ياسيد كانت لديهم أعراف محددة تحكم حياتهم وتنظمها،منها أن الشخص الذي تسبب في إزهاق روح يجب أن يغادر موطنه،هذا السلوك كان له أثرا كبيرا في امتصاص ردة الفعل المتوقعة من اهل القتيل،وصار مع الزمن سلوكا مسيطرا تماما على المجتمع في الحالات المماثلة..عندما أحرق المك الباشا،لم يكن يود الخروج لكن أصر عليه كبار الجعليين بذلك،الدفتردار بدأ حملته من المنطقة التي بلغه فيها الخبر..لكنه عندما وصل لشندي وجد أن المك خرج،استقبله أهل البلد وأوضحوا له تحمل المك للمسئولية،كانت الخطة تسير جيدا،لكن احد الجعليين لم يلتزم بمااتفقت عليه القبيلة فقذف أحد عساكر الدفتردار بحربة كان يحملها،فبدأ الدفتردار في التنكيل بالجعليين..
    هذا مايقوله الجعليون عن القضية،طيب،أنت في مكانك البعيد هذا لا شئ يجبرك على تصديق هذه الرواية بطبيعة الحال ـــ إلاّ إذا اقتنعت بها من تلقاء نفسك ـــ لكن تمسكك ب(هروب) المك في كل مداخلة لك هنا لايعني أن قبيلة الجعليين تتصف بالجبن،لماذ؟ لأن هناك واقعة حدثت بعد ذلك من هذه القبيلة تدحض فرية الجبن،وأعني بها كتلة المتمة...الغرّابة في نقاشنا معهم عن مأزق الهوية والتهميش، دائما مايسرعون للحديث عن خروج المك وكتلة المتمة،ويعتبرون أن كتلة المتمة انتصار لهم على قبيلة الجعليين،لكن ياسيد ماحدث فعلا هو انتصار للقبيلة على دولة التعايشي كلها..لو فكرت في كيف ان فئة قليلة كانت تعرف مصيرها بالضبط لكنها مع ذلك تحدت دولة كاملة في سبيل الكرامة،لو فكرت في هذا لاقتنعت بما أود لفت نظرك إليه..يقال أن ود سعد ـــ رغم علمه بخفايا خروج المك ـــ فرش فروته في يوم الكتلة وقال قولته المشهورة:حارقاني مرقة المك نمر من شندي..هذا السلوك طبقه التعايشي صم لم لاحقا في أم دبيكرات..
    لكن هذا كله كما ترى هو نوع من جدل (هلال مريخ) ولا يخدم مانحن بصدده،مايخدم حقا هو أن نعرف أين هي بالضبط العلة ثم نمضي قدما لحلها...ناس الهامش للأسف الشديد،يعرفون العلة تماما،لكنهم كسالى،ينتظرون المركز أن يتصدق عليهم بالحل،ولا استطيع طبعا أن أجزم بخطل ذلك،لكن الأسلم هو أن يسعى الناس لحل مشاكلهم بأنفسهم،طالما استطاعوا ذلك..
    أود لفت نظرك لأن النزعة الحربية التي تسيطر على القبائل العربية بدارفور،ليست شجاعة في حد ذاتها وكلامي هذا لايعني أنها لاتقوم على شجاعة..هذه النزعة ياسيدي،هي سبب أساسي للتهميش الذي تعاني منه تلك القبائل خاصة وقبائل دارفور عامة..هذه النزعة حلقة طبيعية في سلسلة تطور الانسان والمجتمع،وهي حلقة تبعات الارتباط بالماشية،معظم قبائل الوسط والشمال ــ التي تلمح لجبنها ـــ مرت بتلك الحلقة وكانت لها ارتباطات بالماشية ومراحيل ونزعات قتالية بالضبط مثلما لديكم الآن..لكن تغير المناخ ودخول المستعمرسارع من تخطي تلك القبائل لتللك الحلقة،لذلك ماتعتبره أنت جبن يعتبر بمقاييس أخرى تمدن...هذه هي المسألة بالضبط كما أراها...

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 05:47 AM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عبد الحفيظ مريود)

    حكاية المك نمر و ما أدراك ما المك نمر، هي واحدة من القصص و الوقائع التأريخية التي تحور و يعاد صياغتها إجتماعيا لتحقيق مكاسب إجتماعية و ثقافية و حتى مادية و خلق مكانة مرموقة للبعض على حساب آخرين تماما مثل ما يفعل أهل الإسلام السياسي يعني أصنع من الفسيخ شربات!،،، و لعلها أي واقعة فرار المك نمر جبنا من المواجهة و ترك أهله و نسائه، واحدة من الشواهد الدامغة على أن الحال في السودان هو مقلوب رأسا على عقب تماما،،، و هي واقعة مؤلمة و لا تسر حتى عدو و لكن الجماعة يجيدون لوي عنق الحقائق و عكس الواقع تماما و ذلك للتخلص من وصمة العار و المهانة التأريخية التي لحقت بقبيلة بأكملها، و أنا متأكد لو كان قد حدث نفس الشيء مع اي واحدة من المجموعات الأخرى كالفور أو النوبة أو البجاء لكانت عبارة عن مسبة و وصمة عار تستخدم للإزدراء إلى يومنا هذا،،، فلا يعقل أن تصنع من جرية تأريخية كااااااربة و مدنكلة لن تنساها الأجيال شرفا تدعيه و تريد عبره منح نفسك صك إمتياز و تختار لنفسك مكانة وهمية و تدعي الشجاعة و الكرم و العفة و نقوم و نقعد على كيفنا،،، بل بلغ بالبعض الحال إلى تصديق كل ذاك الهراء و التصرف بسخف في حياتهم اليومية و تحين الفرص لإظهار أنه جعلي بمناسبة و بدون مناسبة،،، إن المجتمع السودان هو مجتمع مسكين و بائس و معظم المجتمعات من حوله قد تجاوزنه بسنوات ضوئية في مجال الكرامة و الإنسانية و فهم كنه الحياة و حتى في الشجاعة!، اي و الله حتى في الشجاعة،،، فإذا كان المجتمع في ليبيا و في سوريا و في غيرها من الدول الأفريقية و العربية قد ثاروا لمجرد نيل الحرية و أزاحوا ديكتاتوريات باطشة فما بال جبناء السودان لا يقولون بقم على ضياع رغيفة الخبز و الدواء و العرض و الشرف و الحرية!،،، ختاما إن الشجاعة و الإقدام و الرجولة هي حالة نفسية معقدة و خليط من الإنفعالات و الدوافع و المؤثرات و ليست مجرد حدث تأريخي مخزي و مجلل بالعار يتشدق به البعض لجعل الشجاعة هكذا بكل بساطة حكرا في جينات بعينها او يمكن تناولها هكذا ببساطة بإبتلاع كبسولة مغلفة!!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 06:06 AM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شطة خضراء)

    ياشطة،من الذي أدخل المك نمر في هذا البوست؟
    ماهي علاقة المك نمر بقضايا الهامش الآن؟
    هل يسيطر المركز على الثروة والسلطة والتعليم ...إلخ،بسبب هروب المك نمر لأثيوبيا؟
    وهل إذا لم يخلق المك نمر أصلا،كانت لن تكون هناك مظاهر ولا مشاكل تهميش؟
    المركز سئ وقبائل الوسط والشمال متعالية ومستغلة و...إلخ،طيب كيف يواجه أهل الهامش ذلك الخلل؟
    لن ينفع أبدا الدوران حول الهدف..يجب الاعتراف بالتقصير والسعي للعمل..هذا هو المخرج الوحيد..

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 06:29 AM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عليش الريدة)

    في نقطة تاني مثيرة للتفكير،لو اختار المستعمر مدينة أخرى ــ خارج مدن البحر ــ لعاصمته كالأبيض مثلا..هل كانت ستكون مالات الهوية والتهميش نفسها؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 07:09 AM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عبد الحفيظ مريود)

    أخي عليش الريدة،،،

    المك نمر فعل فعلته و هرب و لم يتحمل مسؤولية ما إرتكبت يداه و هو الآن إنتهى،،، و علاقته بالحاضر ان بعض احفاده يريدون أن يقعوا و يقوموا على كيفهم و يتحكموا و يحكموا إلى الأبد مستخدمين الواسطات و الولاءات و المؤامرات معللين الامر بأنهم أفضل و أحق من غيرهم لأن جدهم المك ود العز!،،، صدقني يا أستاذ عليش هذا هو الواقع و جزء كبير من ممارسات اولئك القوم و مشايعيهم تستند على ذلك الإرث البغيض و الذي يثير حالة نفسية من السلوك التعويضي و حب الذات و كراهية الآخر و إقصائه.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 09:02 AM

شمالى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شطة خضراء)

    أخي عليش الريدة،،، المك نمر فعل فعلته و هرب و لم يتحمل مسؤولية ما إرتكبت يداه و هو الآن إنتهى،،، و علاقته بالحاضر ان بعض احفاده يريدون أن يقعوا و يقوموا على كيفهم و يتحكموا و يحكموا إلى الأبد مستخدمين الواسطات و الولاءات و المؤامرات معللين الامر بأنهم أفضل و أحق من غيرهم لأن جدهم المك ود العز!،،، صدقني يا أستاذ عليش هذا هو الواقع و جزء كبير من ممارسات اولئك القوم و مشايعيهم تستند على ذلك الإرث البغيض و الذي يثير حالة نفسية من السلوك التعويضي و حب الذات و كراهية الآخر و إقصائه.

    ----------------------------------------------------

    يعنى انت مشكلتك كلها مع احفاد المك نمر مش كدا ؟؟ وهل سلوكك دا يعتبر غير عنصرى وغير قبلى وليس عقده شخصية تمور فى قلبك وعقلك !!!
    انت والله مريض بشكل مثير للشفقه والرثاء ، نسأل الله أن لا يشفيك ، وان يجعل احفاد المك نمر هاجسك ووسواسك ومرآتك التى تنظر فلا ترى فيها الا نقصك ودونيتك وعيبك
    طبعا نوعك دا - لغرضو الفى نفسو - والغرض مرض ، يعتبر البشير جعلى ومن أحفاد المك نمر
    انت لن ترعوى عن نقصك ومرضك تجاه الجعليين حتى ولو ثبت جينيا وبالحمض النووى ان البشير ليس جعلى
    فالقضية عندك ليست قضية نظام يحكم ولا سياسة ولا مركز ولا هامش
    هى قضية تشفى من قبيلة محدده انت تشعر بالنقص منها وممن ينتمون لها
    ما قلت ليك انت مريض ومقرف يا شطه خضراء
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 01:21 PM

الفتاح


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عبد الحفيظ مريود)

    ونسة ساكت بين اولاد الشيطان ـ اولاد الضب ـ اصحاب الجلاليب ـ روؤس الطحاب و الفقدين الهوية.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 01:30 PM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عبد الحفيظ مريود)

    عقدنا نحنا يا شمالي و للا عقدة الدفتردار و اللون الأبيض الراكباك لي هسه،،، و الله حقا رمتني بدائها و إنسلت!!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 09:03 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شطة خضراء)

    يا عليش الريدة،
    أنت قبائل الوسط دي مقحمها في الموضوع ساكت؟! ما دخل قبائل الوسط دي في الموضوع؟! و لا هي الأقلية الجاي من وراء الجيلي و تريد تكبير كومها بناس الوسط؟!
    يا أخي اذكر لي رئيس واد حكم السودان دا من قبائل الوسط الأساسية: شكرية، رفاعة، كواهلة، و غيرها.
    و بعدين يا أخي أنا القدامك دا كهلي من الوسط، و رزيقي دي أنت أصلك ما تخيلت أنها مجرد اسم حركي!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 09:13 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    يا شمالي،
    أنت كل مجهودك هذا لم تأت بشىء جديد، فقط تجر في نفس السبحة بتاعة التنميط العنصري بتاعك كشمالي: أنتم معقدين و عنصريين، و خلافه.
    لذلك هاك تنميط الغرابة لناس الشمالية:
    بعد فشل إنقلاب حسن حسين في عام ١٩٧٥، ألقي القبض على عباس برشم، نوباوي ، و حزب أمة، و وضع في سجن كوبر، و على طول جاءه الفلاتي المتجوعل و المتنكر لأصله/ أبو القاسم محمد إبراهيم- الهاشماب فلاتة و عاملين فيها جعليين- و جاء بغرض الشماتة و التشفي في عباس برشم، و هو في داخل السجن و مقيد اليدين، فقال له: " أنتم غرابة و عبيد، و دايرين كمان تحكموا الخرطوم؟؟!"،
    تدري ماذا كان رد عباس برشم الذي أخرس أبو القاسم الفلاتي، و جعله يزوغ من وجهه؟! قال له : " أنتم لوايطة و حكمتم السودان، ما نحكمه نحن؟!!"
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 10:16 PM

زنقد


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    عقدة النقص والدونية دى الغرض الاساسى من استهلاكها فى تقديرى هى محاولة طمس حقيقة الصراع الاجتماعى فى السودان لا اكثر.
    وفى نفس الوقت توفر احساس زائف بالتفوق (الذى هو الوجه الاخر للنقص) للاخوة انصاف المتعلمين من الشمال.
    نصيحتى لكم الا تكثروا من استخدامه لانه, غير انه مستهلك, يفضح جهل من يطلقونه ويفقدهم الاهلية لادارة نقاش موضوعى.
    الغرابة مؤدبين لدرجة مزعجه ولو دفعتوهم دفعا للمواجهة الفكرية, ستعلمون عن انفسكم ما لا ترغبون فى سماعه.
    الانجليز خانوكم ووثقوا لانحطاطكم وخياناتكم وجعلوها متاحه لكل راغب فى التنقيب فى تاريخ السودان,
    ختوا جعباتكم فى الواطه دى لو فعلا تهمكم مصلحة البلد وبطلوا الادعاءات الفارغة, لسة عندنا ليكم باقى اخترام.

    مش غريبة انو مافى زول سال عبدالحفيظ عن مصادره؟
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

25-03-2018, 09:52 PM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    و بعدين يا أخي أنا القدامك دا كهلي من الوسط، و رزيقي دي أنت أصلك ما تخيلت أنها مجرد اسم حركي!
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وأنا دونالد ترامب من واشنطن،وعليش دا اسم حركي ساكت..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 05:16 AM

عليش الريدة
<aعليش الريدة
تاريخ التسجيل: 17-08-2015
مجموع المشاركات: 1470

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عليش الريدة)

    المشكلة يازنقد إنو مافي أي ضمانات...يعني ممكن إنت ذاتك بعد شوية تجي تقول :ياأخوانا أنا والله عبدالحفيظ مريود،زنقد دا اسم حركي ساكت..
    وممكن شطة خضراء يطلع منو أركو مناوي،وشمالي يطلع الطيب مصطفى،والفتاح يطلع جاكوب زوما...ونحن ـــ كالعادة ـــ نطلع مسطحين ساكت..

    فاشنو،لافائدة من هذا الضرب من الحوار..


    *يارزيقي،شينة الزول يطقطق لمن ينكر قبيلتو...
    أحييي أنا ياهامش...
    ملحوظة:لن أتداخل في هذا البوست مرة أخرى...
    سلام وربنا يصلح الحال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 09:31 AM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عليش الريدة)

    يا عليش الريدة،
    ما تستحي على وجهك، و الله أنا لا رزيقي و لا يحزنون، و بعدين يا أخي الرزيقي دا اسم قبل أن يكون قبيلة.
    و حتى لو كنت رزيقي، ما العيب في الرزيقات حتى أنكرهم، و الله لو كنت رزيقي أتشرف بها أكثر من لو كنت جعلي، الرزيقات فرسان يأكلون النار، هل سمعت لك رزيقي هرب و ترك بنات عموا خلفه؟؟!!
    و بعدين مالك هارب، كدا أنت قبيلتك شنو؟؟؟!!
    و حييييي أنا على المنبتين قبلييا و" الجعلتييا" زي ما قال الأرتري، هاهاها
    قبيلتك شنو؟؟!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 09:57 AM

شمالى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: الرزيقي)

    مستواك فى النقاش هابط يا المدعو الرزيقى
    واضح انك زى شطه خضراء والذى افتحله احد الجعليين فأصبح يكره كل ما هو جعلى
    انا متأكد كلامك دا ما بتقدر تقولو امام احد منتسبى هذه القبيله المعقداك من نفسك
    انت تجيد الادعاء والردحى كالمومسات والشراميط
    كان عندك عمار وما فيك شق قول كلامك دا فى الشارع العام امام اهل الاختصاص
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 10:52 AM

صديق الشمالي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شمالى)

    أخي الفاضل / المتداخل باسم ( الشمالي )
    لكم أعظم التحيات والتقدير والاحترام
    لا يهمك كثيرا فنحن نملك مقدرات الرد على هؤلاء الحثالة بالقدر الذي يوجع أكبادهم ,، وهؤلاء المساكين حتى هذه اللحظة منذ عشرات السنين لم يستطيعوا أن يقدموا مقالاً واحداً مدعوما بالأسانيد والبراهين التي تؤكد أنهم يملكون مهارات الكتابة ،، فإنهم يبذلون مجرد ثرثرة في الفارغ ،، وهي ثرثرة العاجزين في مقارعة الحجة بالحجة ،، وحتى تنال الرضا يا أخونا المتداخل باسم ( الشمالي ) سوف نمدهم هنا بالمزيد من الأوجاع :

    يا ذلك الرزيقي ويا ذلك الشطة خضراء أنتم تريدون من يشتريكم حتى تعيشوا في ظلال الاتكال والخمول والإذلال والأكل المجاني في بيوت الأحرار ،، ونحن نقول لكم تلك محاولة عقيمة وقديمة وفاشلة ،، ( ألعبوا غيرها ) ،، ولو كانت العملية مجدية لجرت المحاولات دون ذلك الاجتهاد منكم ،، ولكن مع الأسف الشديد فإن أسواق التجارة بالبشر يسودها كساد شديد في هذا الزمن ،، وخاصة في أيام نظام الإنقاذ الفاسد المفسد ،، حيث تفشت حالات الغلاء في البلاد ،، وصدقونا يا ( شطة خضراء ) ويا الرزيقي فإن المتاجرة بحزمة بصل في أيام الإنقاذ الفاسد أفضل مئة مرة من المتاجرة بحزمة البشر أمثالكم !! .. لأن المتاجرة بالبشر تحتاج لحبال وسلاسل وعصي ورسوم مزاد علني ،، وعليه المرجو أتركوا تلك الأحلام التي تراود خيالكم .. وأعملو بجد واجتهاد حتى يطلع ( صليبكم ) لتكسبوا القوت والرزق كالرجال ،، فلا يوجد أحد في الوقت الحاضر مستعد للتجارة في البشر .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 03:35 PM

شمالى


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: صديق الشمالي)

    خي الفاضل / المتداخل باسم ( الشمالي ) لكم أعظم التحيات والتقدير والاحترام لا يهمك كثيرا فنحن نملك مقدرات الرد على هؤلاء الحثالة بالقدر الذي يوجع أكبادهم ,، وهؤلاء المساكين حتى هذه اللحظة منذ عشرات السنين لم يستطيعوا أن يقدموا مقالاً واحداً مدعوما بالأسانيد والبراهين التي تؤكد أنهم يملكون مهارات الكتابة ،، فإنهم يبذلون مجرد ثرثرة في الفارغ ،، وهي ثرثرة العاجزين في مقارعة الحجة بالحجة ،، وحتى تنال الرضا يا أخونا المتداخل باسم ( الشمالي ) سوف نمدهم هنا بالمزيد من الأوجاع :

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    لك اسمى ايات التقدير والاحترام والمودة أخى الفاضل (صديق الشمالى)
    جئت لتحيتك أخى ، وان عادوا عدنا
    كامل شكرى ومودتى لك
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 04:14 PM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: عبد الحفيظ مريود)

    أركز يا الشمالي و صديق الشمالي و واجهوا الواقع كالرجال،،، مالي أراكما تولولان و تتنخجان،،، هل تكاثر عليكما الردم فأنفزرتم كالعادة و فكيتم آخركما و اصبحتما ميطي إلا من نتانة السباب و الشتم ههههههههه ههههههه هههههه

    أردم يا الرزيقي و أردتم يا الفتاح فالظلمة ليلتها قصيرة و يا لبؤس الظالمين.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

26-03-2018, 09:36 PM

الرزيقي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تكهُّنات بقلم عبد الحفيظ مريود (Re: شطة خضراء)

    يا شطة خضراء، الضرب على الميت حرام،
    دي عقدة المك نمر التي ليس لها حل، سيك سيك معلق فيك، و دا قدركم، زول جرى و ترك بنات عمه للأتراك يزعطوهن و يأخذ ثلاثة آلاف للبيع كرقيق في مصر، دا عنده وجه يتكلم.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de