منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 20-01-2018, 11:26 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

يغضبون ..!! بقلم الطاهر ساتي

10-01-2018, 12:24 PM

الطاهر ساتي
<aالطاهر ساتي
تاريخ التسجيل: 11-08-2014
مجموع المشاركات: 780

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


يغضبون ..!! بقلم الطاهر ساتي

    12:24 PM January, 10 2018

    سودانيز اون لاين
    الطاهر ساتي -الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    :: كما توقع الجميع، حزب الأسود الحرة يرفض إعلان الطوارئ بولاية كسلا، وكان قد خاطب رئاسة الجمهورية بهذا الرفض .. وبالبرلمان، يوم الاثنين الفائت، إحتج ممثل الحزب - إبراهيم محمد - قائلاً لبعض الصحف بالنص : (لماذا لا تًعلن في الخرطوم؟، بتتكلمو عن كسلا كأنها غابة).. والشاهد أن حزب الأسود الحرة لم يرفض إعلان الطوارئ بولايات دارفور، ولم يحتج على إعلان الطوارئ في ولايات كردفان، ولا يمانع بأن تعلن حالات الطوارئ الخرطوم وكل ولايات السودان (ما عدا ولاية كسلا طبعاً)..هكذا موقف حزب الأسود من قضية قومية.. !!

    :: ويُحكى أن القدر ذهب برجل طاعن في السن إلى مصحة للأمراض العقلية..وبعد أسابيع، تولى أمر رعايته نزيل آخر بشكل وجد إشادة الجميع.. كان يطعمه ويسقيه وينظفه ويؤانسه - ليلاً ونهاراَ - كالإبن ..ولكن ذات يوم، تفأجا الجميع بالعجوز مقتولا و النزيل الذي ظل يرعاه بجواره جالساً وكأن الأمر لايعنيه..فسألوه : ( يازول عمك دا الكتلو منو؟)..فرد بمنتهى اللامبالاة : ( أنا الكتلتو)..فسألوه بدهشة : (ليه؟)، فرد عليهم بذات اللامبالاة : ( مش حقي؟، أنا حر فيهو)..وهكذا عرف الجميع سر الرعاية التي كان يحظى بها النزيل من قبل رفيقه.. لم تكن دوافع الرعاية إنسانية، بل كان الدافع إحساسه بأنه يمتلك (العجوز)، وله حق التصرف فيه، ولو بالقتل..!!

    :: وعليه، فليختزل السادة رئيس وأعضاء حزب الأسود نشاطهم السياسي في ولاية كسلا فقط ، فهذا شأن يًخصهم .. ولكن من الخطأ أن يظنوا بانهم يمتلكون ولاية كسلا بنهج (مًش حقي؟) أو كما قال إحساس ذاك الشاب النزيل بمصحة الأمراض العقلية.. ولاية كسلا - بكل مكوناتها الإجتماعية والثقافية والسياسية- ملك لكل أحزاب السودان، وليس لحزب الأسود الحرة فقط .. وكذلك ليس من حق حزب الأسود الحرة حرمان الرشايدة و البني عامر والهدندوة والفلاتة - وكل قبائل كسلا - من حق (الحياة الآمنة)، أي من حق الأهل بكسلا أن ينعموا بحياة خالية من المخاطر ..!!

    :: حدود البلد بكسلا من مصادر الفوضى، ولقد تأخرت الطوارئ .. في الخاطر أحداث مؤلمة، ثم تصريح محمد طاهر سليمان، رئيس المجلس التشريعي لكسلا، وكان قد قال أن أطفال كسلا يصابون بالرعب عند مشاهدتهم لأية عربة في خلاء المدن والأرياف، وأن هذا الخوف صار يؤرق أسرهم.. ثم مضي شارحاً مصدر خوف الأطفال من العربات، وقال : أن أصحاب العربات المستخدمة في تجارة البشر بكسلا يتحايلون على القانون بالقانون، أي عند مصادرة عرباتهم - المستخدمة في تجارة البشر - يسارعون إلى فتح البلاغ، وإعتبارها عربات مسروقة)، ثم كان المحزن ما جاء على لسان رئيس المجلس : (لم نعد نحتمل، والمتورطين في تجارة البشر معروفين)..!!

    :: وبولاية كسلا أيضاَ، قبل اشهر، عندما قطع بعض السفهاء الطريق، خرج عمر دمبلاب - رئيس غرفة البصات السفرية بكسلا - موضحاُ :( تم تفويج بعض البصات من كسلا تحت حراسة القوات النظامية، و قد نعلق رحلات البصات في حال عدم تمكن السلطات الأمنية إقتلاع هذه الظاهرة من جذورها، فالظاهرة تستهدف فقط البصات القادمة إلى كسلا).. ليسوا باجانب، ولكن شباب- ينتمون لإحدى قبائل الشرق - هم من قطعوا الطريق أمام البصات بأسلحتهم النارية، ثم نهبوا الركاب وهربوا إلى الفيافي ..هذا ما حدث بكسلا تحت سمع وبصر القانون، فلماذا لم يغضب حزب الأسود الحرة ونائبه بالبرلمان..؟؟

    fb
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de