وماذا اذا كان امير قطر المرشد العام او امير المؤمنين بقلم اكرم محمد زكى

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 03:27 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
23-12-2013, 03:28 PM

اكرم محمد زكى
<aاكرم محمد زكى
تاريخ التسجيل: 01-11-2013
مجموع المشاركات: 156

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وماذا اذا كان امير قطر المرشد العام او امير المؤمنين بقلم اكرم محمد زكى

    تتحرك وفود الزعامات الاسلامية السياسية من اطراف الدنيا واصقاعها جيئة ورواحا من الدوحة فى حركة دؤوبة لم تهدا طوال السنوات العشر الاخيرة وربما من قبلها فى نسق و نظام لم يعد سرا ولا يخفى على احد

    ولم تعد كفالة الدوحة للاسلام السياسى وتنظيمات الاخوان المسلمين فى العالم تخمينا او وجهة نظر بل اصبحت حقيقة واقعة قد ينفر منها البعض ويعاديها البعض لكن يحترمها بعض اخر ويؤيدها وينضوى تحتها الكثيرون ومنهم اعلام فى الدين والعلم والسياسة والرياضة ورؤساء تنظيمات واحزاب سياسية وحتى رؤساء دول يوالون الدوحة ويتفقون مع نهجها الذى اختطه بالاتفاق والمشورة معهم وبحكم المعطيات على الارض قد تطور هذا الاتفاق الى ولاء ولم لا تكون بيعة لامير قطر لان يكون ولى امر الاسلام السياسى فى توجهاته وتحدياته الحالية وامير قطر بما حملته الوظيفة من خبرات وتجارب وممارسات خلال العقود الاخيرة وبما تملكه من قوة وقوة ناعمة وثروة وماكينة اعلامية وبما تتمثله فى شخص امير قطر الحالى من شخصية قوية ودراية وادراك وحيوية جارفة وشباب واعد تؤهل للقيام بالدور

    والاستحقاق يستوجب ترقية الاداء وتطهيره وتجويده ليتلائم ويتشابه مع سمو الاهداف والغايات واحترام تطور الزمان والانسان مما يحتم تطوير التكتيك وتنقيح السياسات واعادة اختيار الاشخاص الفاعلين بعد تمحيص لقدراتهم بمقاييس عصرية متطورة فاذا كان عشرات او مئات من المسلمين قد خرجوا فى مظاهرات فى مصر او تونس اواليمن وحملوا السلاح فى العراق وليبيا وسوريا واعتقلوا فى الامارات والسعودية لموالاتهم اهذا التوجه ومحاولة تطبيقه فان الملايين من المسلمين فى بلاد العرب قد وقفوا مشدوهين امام حكم وفتوى زعماء وقادة التوجه بانه ضد الانقلاب العسكرى فى مصر لانه خلع حكومة منتخبة ديمقاطيا عن طريق الصناديق لكنه مع الانقلاب العسكرى فى السودان والذى خلع ايضا حكومة منتخبة ديمقراطيا عن طريق الصناديق لان الاخير قد سقط بالتقادم ولم يعد انقلابا

    لا اود الخوض فى التفاصيل السياسية لان مقالى اقصد به نتائج انسانية بحتة تحتاج ان يتعامل معها امير قطر من موقعه كمرجع او مستشار او داعم او سند او مرشد عام او حتى امير للمؤمنين وكولى امر تصدى و تصدر امور المسلمين بغض النظر عن الاختلافات السياسية ولكن الاوضاع الانسانية لعامة المسلمين تنتظر منه قرارات نحسبها فى ميزان حسناته لكنها فى الوقت نفسه من صميم واجباته طالما ارتضى القيادة فى شئون المسلمين

    ولعل اهم واخطر هذه الملفات هو ملف اللاجئين ولنقل اللاجئين المسلمين نتيجة الحروب وتحديدا النساء منهم والاطفال الذين فقدوا الاهل والماوى والزاد واصبحوا هائمين فى الارض على وجوههم بدءا من دارفور وجبال النوبة والنيل الازرق بالسودان وحتى سوريا والعراق فدولة قطر اغنى من كثير من الدول الاوروبية التى تستقبل اللاجئين مسلمين وغير مسلمين ابيضهم واسودهم وتكفل لهم سبل الحياة والعيش الكريم وغالبا ما ينتهى بهم الامر بان يصبحوا مواطنين لهذه الدول ينصهرون فى نسيجها ويحملون جنسياتها فمتى تستقبل قطر هؤلاء المنكوبين وغيرهم مسلمين وحتى من غير
    المسلمين من جنوب السودان واثيوبيا واريتريا و اذا ازعجكم موضوع الديموغرافية والتاثير على التركيبة السكانية فيمكنكم اخذ البعض منهم لتمثيل الاسوة الحسنة فتتقبل بلاد اسلامية اخرى استضافة الافواج الاخرى على ان تتولوا عن طريق جهاز او مؤسسة منضبطة تمويل هذه العمليلت ولا شك ان مفوضية اللاجئين التابعة للامم المتحدة ستسر جدا بالقيام بدورها فى ظل وجود التمويل اللازم

    كنت احلم بان يثار هذا الامر فى اجتماعات قمة دول مجلس التعاون الخليجى الاخيرة او ان يشير ويفتى به اى من علمائنا الاجلاء لكن وجدنا فى المقابل فتاوى اخرى تنادى باسترقاق هؤلاء النساء من قبل رجال المسلمين الاحرار وللحق اعجبتنى هذه الفتوى لان مصدرها قد استفزنا جميعا بقصد او بدون قصد لانه يعلم انه لا يوجد الان مسلم حر فكل المسلمين اساسا عبيدا لانظمة الحكم يتنفسون وياكلون ويعيشون باذنها وتحت طاعتها ومن يجرؤ على التعبير حتى عن راى مخالف فسيتم تدجينه و تذكيره وجعله عبرة لكل من يتخيل انه حر وليس عبد او امة

    مازلنا نقول ان التعامل فى ادارة امور الناس وقيادتهم تختلف تمام الاختلاف عن ادارة اتحادات الطلاب او النقابات او اندية الكرة

    الامر ايضا مرفوع لكل حكام المسلمين والاغنياء منهم واصحاب النفوذ والمسموعة كلماتهم والاعلاميين والصحفيين والفنانين والعلماء ورجال الدين



    اللهم انى قد بلغت اللهم فاشهد


    اللهم الطف بالمسلمين وارحمهم برحمتك


    اكرم محمد زكى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de