.. والمعارضة ــ ودولة ممن كانت تؤويها تجمعها الشهر الاسبق وترسلها الى السودان. > ومصر تلزم عرمان بأن يبقى ضيفاً فقط او ان يذهب. > وجنوب السودان يلزم التمرد بمثلها > .." />

وطه أيضاً بقلم أسحاق احمد فضل الله

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-11-2018, 05:40 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
01-09-2016, 01:12 PM

أسحاق احمد فضل الله
<aأسحاق احمد فضل الله
تاريخ التسجيل: 24-11-2015
مجموع المشاركات: 548

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وطه أيضاً بقلم أسحاق احمد فضل الله

    02:12 PM September, 01 2016

    سودانيز اون لاين
    أسحاق احمد فضل الله-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر




    > .. والمعارضة ــ ودولة ممن كانت تؤويها تجمعها الشهر الاسبق وترسلها الى السودان. > ومصر تلزم عرمان بأن يبقى ضيفاً فقط او ان يذهب. > وجنوب السودان يلزم التمرد بمثلها > .. والصادق المهدي (آسف جداً لتوقيع باريس). > و.... > وكتاب السودان الآن كل سطر فيه يكتب السطر التالي > والتالي هو ـ الخليج ومصر والسعودية ـ و.. > وطه مدير مكتب البشير وحميدتي وعبد الرحيم واتهامات متدفقة (فوق وتحت الحزام). > .. وشهادة .. و (2) > وبعضهم يصرخ بنا : تبرئ طه؟ > والفريق طه ما يزحم المواقع الالكترونية عنه يجعله عميلاً استخبارياً ـ وشهرزاد وشخصاً يبذل مائة مليون دولار في عرسه. > .. وطه نكتب عنه لأننا ـ قبل اعوام وعند العراك بين الشيوعي وحزب من احزاب الامة الشيوعي يستدعي شاهده. > والقاضي ينظر في دهشة للشاهد ــ اسحاق فضل الله، ونشهد لصالح الحزب الشيوعي.. ونخرج لأن الحق كان معه. > ونكتب عن الفريق طه لأننا إن وجدنا شراً اذعناه. فالفريق طه ليس من اصدقائنا (ونحن نعلن قبل يومين بعض عدائه لنا).. نذيعه حماية للدولة. > ونكتب عن طه لأن قيادة الدولة نقاتلها ان فسدت ونقاتل دونها ايضاً. > لكن (بتمييز) كامل.. فقبل سنوات نحدث دكتور الطيب إبراهيم لنقول : البعض قوله هو ـ الإنقاذ مريضة ادفنوها ـ ونحن قولنا هو ـ الإنقاذ مريضة عالجوها. > ولأن امرأة عندنا من العيلفون حين تسمع صراخ النساء في العرس ضد الانقاذ تقول : هوووي ـ الإنقاذ مسجمة ومرمدة ـ الا ـ العندو احسن منها.. اللي يجيبو (3) > ومخابرات دولة ما تنتهز حقيقة ان السعودية والخليج كلهم يتخوف من الإخوان المسلمين. > والمجموعة هذه ـ حتى تنفخ في نيران العداء المصري للسودان ونيران الحصار ـ ترتكب خطأ يكسر العنق. > المخابرات هذه تنسى أن العربي يصاب بالغضب المجنون ان انت ذهبت (تتذاكي) عليه.. وتدعى غباء عنده وذكاء عندك. > والسعودية والخليج كلهم يرد بذكاء. > وأول العام هذا ـ وفي رد شديد الذكاء ـ السعودية تدعو سيسي لساعتين > وتدعو ارودغان لاسبوع!!!!!!!!!!!!!!! > والتذاكي يجعل المخابرات تلك تسقط في دعم انقلاب تركيا. > وأقدار غريبة تجعل إيران ترتكب ما ترتكب. > عندها السودان يطلق دعمه لحرب اليمن. > عندها الخليج يوقن أن السودان لن يدعم عملاء إيران ضدها. > عندها مصر تخذل السعودية. > عندها ـ عندها. (4) > عندها الذكاء السوداني الحقيقي يعمل > والبشير يزور القاهرة في اكتوبر ـ السودان يشتغل سياسة - والرسالة هي أن السودان يقول لمصر: الإخوان المسلمون في مصر ــ مصريون.. نعم. > والإخوان المسلمون في السودان حدودهم هي حلفا. > والسودان (الدولة وليس الإخوان) لعله يصبح وسيطاً لتخفيف العداء بين الدولة في مصر والسودان. > عندها مصر تطمئن.. فمصر ما تجده حتى الآن يجعلها تبحث عن مخرج.. وعن وسيط بينها وبين العالم. (5) > ما صلة هذا بطه؟ > الصلة هي ان طه مع خمسة آخرين يصنعون هذا. > وصناعة هذا تجعل المعارضة ـ التي تقنع من التمرد المسلح.. ومن دعم العالم لها بعد طردها من كل جهة ـ المعارضة هذه تطلق الآن حرب الفيسبوك. > وتجعل من طه (شهريار) السودان. > والغباء يجعلها تطلق الحملة كلها ودفعة واحدة. > والفيسبوك احدهم يستعير فيه قصة نطلقها قبل سنوات عن الضفدع. > يومها نحدث.. ان الضفدع ان القيت به في الماء الساخن قفز خارجاً. > وإن وضعته في ماء بارد ثم اطلقت النيران حول الماء ـ الضفدع يبقى حتى يموت. > الشائعات المدمرة الدقيقة تطلق بالأسلوب هذا.. ولعل البعض يتصل بنا حتى نعلمه. (6) > حتى الآن لا نجد عن طه من الشرور ما يملأ سطرين. > ونجد مما يصنع الفخر ما يملأ كتباً. > تكرموا بإرسال ما تعرفونه عن الرجل. > إرسال ما يعرفه البعض من الشر والسفه فقط. **** بريد: الحمد لله الطفل الذي احترق وذهبت عينه ويطلب أهله انقاذ عينه الاخرى مجموعة (اسراء) الطبية تتبرع. > وسوداني في السعودية يتبرع. > ومستشفى مكة يخفض الاتعاب. > والحمد لله.

    alintibaha

    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 01 سبتمبر 2016


    اخبار و بيانات

  • يوم وطني ثوري مشهود في ذكري تأسيس الحركه والإحتفاء بشهداء الثورة السودانية
  • ندوة الإنفوجرافيك والإعلام الجديد بين المعلومات والبيانات تنعقد بإعلام الإسلامية
  • بيان صحفي وزير الإرشاد والأوقاف يستدل ويستشهد بأقوال خبراء أمريكان
  • الرئيس عمر البشير: ليس لدينا مواطن درجة أولى ودرجة عاشرة
  • المرور: (2000) شخص ضحايا الحوادث بالسودان سنوياً
  • قائد قوات الدعم السريع اللواء أمن محمد حمدان دقلو حميدتي: نحمي أوروبا من تهريب البشر
  • محاكمة متهمين بتقويض النظام بحضور منظمات دولية
  • كاركاتير اليوم الموافق 31 أغسطس 2016 للفنان عمر دفع الله عن الاقتصاد السودانى


اراء و مقالات

  • العملية التربوية التعليمية بين المنظور الرسالي والمنظور التجاري بقلم د.الصادق محمد سلمان
  • كلهم عند بابي في كوبر 1971: كسرنا الحائط الرابع في السجن بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • لا لإستيعاب الجيش الشعبي وتجريده من السلاح نعم للحقوق السياسية والاقتصادية والاجتماعية العادلة لل
  • المؤتمر السادس للحزب الشيوعى: خلفنا صعوبات الجبال، أمامنا صعوبات السُهول !. بقلم فيصل الباقر
  • السلام .. تحت ظلال التبلدي بقلم طه أحمد أبوالقاسم
  • الثورة الارترية وذكري سبتمبر المجيد بقلم جعفر وسكة
  • ( الإنتخابات المحلية بين الواقع والمأمول ) بقلم / طارق أبومحيسن القيادي فى حركة فتح
  • رجوي تحاكم ملالي ايران على خلفية مجزرة 1988 وتوابعها بقلم صافي الياسري
  • أثر الممارسة الديمقراطية في تكريس دور المدرسة العمومية؟.....2 بقلم محمد الحنفي
  • سياسة قطع الراتب خروج فاضح عن الوطنية والانسانية بقلم سميح خلف
  • كيف صار إخلاء المستوطنين تطهيراً عرقياً؟ بقلم د. فايز أبو شمالة
  • المحرش ما بداوس بقلم سعيد أبو كمبال
  • أيُ دين يعني رئيس البرلمان؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • شركة زين للاتصالات في السودان تبعث برسائل مضلله للعملاء بقلم سيف الاقرع
  • التفكير النقدي: هناك أمل بقلم فيصل محمد صالح
  • (صمت الحملان) Silence of lambs بقلم عثمان ميرغني
  • ( الإختشوا حرضوا ) بقلم الطاهر ساتي
  • عصا موسى.. والربيع وما يجري بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • تعبان و(رسالة السماء)!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بيت الجالوص (3) بقلم الطيب مصطفى
  • مروي ما بين المشفى والمطار..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • وقفات مع شهادة الدكتورالترابي على العصر بقلم د. عمر بادي
  • من وراء تفشي الإرهاب بقلم نورالدين مدني
  • جير دوانى من طفل محارب إلى إسطورة رياضيه وسينمائيه ثم رسول إنسانيه ! بقلم عبير المجمر (سويكت)

    المنبر العام

  • الصديق الجميل الوريف عثمان محمد صالح ...
  • البشير: انظروا إلى العراق وليبيا وسوريا واليمن، الآن كلهم ينشدون الأمن في السودان
  • حمامة السلام نافع علي نافع : قضية المنطقتين ليست عصية على الحل
  • باستيان شفانشتايغر ..... النمر الألماني الجريح ...!!!!
  • الشيخ وراق ... السماني أحمد عالم ... الشيخ عبدالعزيز النوراني
  • بمناسبة سلاف ومهرجان السينماء
  • من الفولة سلام و27 سنة كلام أسأل الله لك سوء الختام
  • السعودية تقرر معاقبة اى امام يتناول بالدعاء دول اوشخصيات ولو تلميحا ومنع التبرعات والندوات
  • نبارك للاخ زميل المنبر(عمر عثمان- جنابو) حصوله على الماجستير في القانون
  • وزير الإعلام: مساع ودراسات لإطلاق قمر اصطناعي سوداني.
  • بالصور المعبرة السفير عوض زروق يدعو ابناء الجالية فى منطقة مكة المكرمة بمنزله
  • لفائدة الجميع .. ما المقصود بالعملة الاليكترونيه ..عشان ناس المعارضة ما يفهمو غلط
  • تمليك سيارة حكومية لأغرب سبب (توجد صورة)
  • فيديو للترابي 1983 للمستنيرين فقط !
  • اسامة عطا المنان يتحلل برد الاموال المختلسة عن شخصه و الاستاذة آمال!!!!!!!
  • مسألة رياضية متوقعة فى امتحانات الشهادة السودانية القادمة:
  • نداء عاجل الى كل السودانيين:ادعموا ترشيح ناهد جبرالله سيد احمد

    Latest News

  • Sudan: Drop all charges and release detainees
  • Power cut sees Sudan court session against pastors postponed
  • Minister of Intl Cooperation reviews aspects of joint cooperation between Sudan and IAEA
  • Soaring prices, deteriorating border trade in Sudan’s West Kordofan
  • Headlines of the Newspapers Issued in Khartoum on Monday, August 29, 2016
  • Use Sudan’s financial vulnerabilities to pressure for peace: Enough Project
  • Wali of Blue Nile State Meets US Envoy for Sudan
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    01-09-2016, 01:30 PM

    سليمان


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: وطه أيضاً بقلم أسحاق احمد فضل الله (Re: أسحاق احمد فضل الله)

      كتب عن طه لأن قيادة الدولة نقاتلها ان فسدت

      ياكذاب ياضلالي يابوق الانقاذ تقاتل منو؟؟؟؟
      فساد اكتر من كده يعني كيف ؟؟؟؟؟
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    01-09-2016, 01:30 PM

    سليمان


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: وطه أيضاً بقلم أسحاق احمد فضل الله (Re: أسحاق احمد فضل الله)

      كتب عن طه لأن قيادة الدولة نقاتلها ان فسدت

      ياكذاب ياضلالي يابوق الانقاذ تقاتل منو؟؟؟؟
      فساد اكتر من كده يعني كيف ؟؟؟؟؟
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de