وضعنا المعيشي لا يسمح لنا أن نلتفت لما يدور تحت اقدامنا أو ما يدور في فلسطين ودهاليز الصهاينة .

فى القرن 21 طالبات فى الخرطوم يصلن من اجل ان لا تقع فيهم المدرسة
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-08-2018, 10:19 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-05-2018, 08:10 PM

جلال سعيد محمد درار
<aجلال سعيد محمد درار
تاريخ التسجيل: 09-05-2018
مجموع المشاركات: 13

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وضعنا المعيشي لا يسمح لنا أن نلتفت لما يدور تحت اقدامنا أو ما يدور في فلسطين ودهاليز الصهاينة .

    08:10 PM May, 15 2018

    سودانيز اون لاين
    جلال سعيد محمد درار-السودان .. الشمالية .. دنقلا .. لبب شرق
    مكتبتى
    رابط مختصر

    في الوقت الذي يعاني منه بلاد السودان وشعبه من ويلات ازمة اقتصادية طاحنة وشح وندرة المحروقات وارتفاع جنوني للاسعار وغلاء فاحش وتعيش بعض طبقات مجتمعه دون احساس او تأثير بما يجري حولهم ينبري كتاب واعلامي الحكومة بالوكالة عن نكبة الامة العربية وقضايا فلسطين وإسرائيل وما الي ذلك من تلك القضايا القديمة والمتجددة من باب تضليل الشعب وشغله عما يدور حوله وما يعانيه من جراء هموم المعيشة التي لا تفارقه في نومه ويقظته ..
    الشعب السوداني يعاني معاناة شديدة في توفيق اوضاعه المعيشية ولتعليم ابنائه وعلاجهم والفقر والمرض هما سيدا الموقف والاحساس بالظلم هو ما يلازمهم وأتساءل ماذا سيكون في مائدة الإفطار في الفاتح من رمضان لدي النافذين وماذا في المقابل عند الارامل والأيتام والفقراء والمساكين والطلاب وغيرهم وأؤكد انها ستكون مفارقة كبيرة ولا توجد مقارنة من الاساس فازمتنا ازمة اخلاق وضمير ومرؤة قبل ان تكون ازمة سياسة او اقتصاد ..
    لا ادري مدي معاناة الشعب الفلسطيني مقارنة مع نظيره السوداني ولكن ما اؤمن به ان فاقد الشيء لا يعطي ولسنا في وضع يسمح لنا ان نلتفت للشعب الفلسطيني او غيره ..
    اما التشكيل الحكومي الجديد والذي تناوله الأستاذ الطاهر ساتي فلا نعلم له سببا من الاساس وما الجدوي من هذا التشكيل فاذا كانت الحكومة جادة للاصلاح فلتلغي كل الوزارات عدا ٦ او ٧ وزارات اساسية فلتدمج الولايات كما كانت في السابق اقاليم او مديريات والغاء الوزارات الولائية ومجالسها التشريعية وتخفيض المجلس الوطني لنسبة ١٠٪ من عددها الحالي وحينها ربما سيتفاءل الشعب مع الإصلاحات الي حد ما اما تشكيل المشكل وتجريب المجرب فلا يعني الشعب في شئ ولا ننظر اليه الا انه من باب الصراعات والترضيات فقط ..
    الاصلاح الاقتصادي لا يحتاج لوزير مالية خارق الزكاة او لعبقرية فذة بقدر ما يحتاج لارادة سياسية قوية .

    وضع السودان اليوم يتطلب من الحكومة أن تعتذر للشعب السوداني اعتذارا وافيا وان ترحل الي المجهول بحيث لا رجعة ..
    إصرار الحكومة علي البقاء والمواصلة في هذا النفق المظلم المسدود يعكس أزمة الضمير والأخلاق والمروءة ويعكس الجبن وحب الأنا ..

    جلال
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de