وزارة دفاع بلا عبدالرحيم.. يعني انقلاب دموي ناجح بقلم جمال السراج

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-11-2018, 05:13 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
13-06-2015, 01:23 PM

جمال السراج
<aجمال السراج
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 240

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وزارة دفاع بلا عبدالرحيم.. يعني انقلاب دموي ناجح بقلم جمال السراج

    01:23 PM Jun, 13 2015
    سودانيز اون لاين
    جمال السراج-الخرطوم-السودان
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    بسم الله الرحمن الرحيم

    عندما احتل صدام حسين الكويت واختلط الحابل بالنابل وفر المرء من امه وابيه وصاحبته وبنيه وتخالط اسياد القوم مع العامة والسابلة،، قام شاب سوداني كان يعمل في قصر امير الكويت الشيخ/ جابر الصباح رحمه الله وطيب ثراه بجمع كل بنات الامير وزوجاته وهلم جرا من الاميرات ومعهن ذهبهن واموالهن وكل ما قل وزنه وثقل ثمنه والبسهن الثوب السوداني حتى لا يلفت انظار الجنود العراقيين اليه واتجه مباشرة نحو المملكة العربية السعودية حتي وصل بهن قصر الملك فهد رحمه الله وطيب ثراه..
    سلم الشاب السوداني نساء الامير كلهم لاهل القصر ثم غادر بعدها للسودان لعيش مع اهله واخوانه ومطمئنا علي عائلة امير الكويت،، وبعد تحرير الكويت عرف اميرها ما فعله السوداني فطلب من الملك فهد ان يرسل طائرة خاصة سعودية لمطار الخرطوم حتي يحضر الشاب السوداني وكل قبيلته واهله للكويت..
    هبطت الطائرة في مطار الخرطوم لينتشر بعدها رجال امير الكويت حول العاصمة المثلثه ثم ذهبوا بعدها للشاب السوداني في مسقط رأسه لكنهم لم يجدوه وعرفو انه في الخرطوم لقضاء بعض الحاجات وفي الخرطوم وجدو انه عاد لقريته وبعد كر وفر وجدوه واخبروه باوامر امير الكويت ان يجلب كل عائلته واصدقائه معه وان طائرة خاصة اميرية تنتظره في مطار الخرطوم..
    المهم والاهم ان امير الكويت كرم الشاب السوداني واجزل له جزيل العطاء هو وعائلته واصحابه واصدقائه وسط حشد كبير من الامراء والاميرات وهلم جرا من عامة الناس..
    هذا الشاب السوداني الوفى يزكرني دائماً بسعادة الفريق أول عبدالرحيم محمد حسين في الاخلاص والوفاء والتضحية من اجل الوطن والرئيس عمر البشير..
    عبدالرحيم يخلص ويعشق الرئيس حتى الثمالة.. عبدالرحيم لا ينام الا بعد ان ينام الرئيس ولا يصحو الا بعد ان يصحو الرئيس ولا يأكل الرئيس طعامه الا بعد ان يتزوغه عبدالرحيم ولا يركب الرئيس سيارته الا وكان عبدالرحيم سواقه الخاص..
    عبدالرحيم اخلص للوطن والجيش السوداني البطل.. عبدالرحيم ملم بكل صغيرة وكبيرة في القوات المسلحة حيث أنه قادراً علي كشف كل المؤامرات والدسائس التي تحاك في ليل بهيم،، يعفى هذا من منصبه ويكرم ذاك لجهده وعطائه ثم يجعله يستريح بعد عناء وتعب..
    عبدالرحيم مخلص امين كريم طيب القلب دمث الاخلاق وابن عائله سامقة،، شديد الطعان رزوم الجفان الضعيف عنده قوى حتي يأخذ الحق له والقوى عنده ضعيف حتى يأخذ الحق منه رقيق القلب حلو اللسان كثير الاحسان حليم حكيم وتقول العرب:( ارسل حكيماً ولا توصه) امين بل قوى مكين وهنا اتحدى كل العالم ان يقول عنه انه اعتدى على مال الشعب،، ومباني وزارة الداخلية والدفاع تقف شامخة وشاهدة له لتقول بأم لسانها للحاقدين والمارقين والطابور الخامس انه اعتدى عليها بل تقول دائماً انه بجلني وفخمني وشرفني عبدالرحيم..
    اخي الرئيس القائد:
    عبد الرحيم محمد حسين هو رجل لكل الفصول السبعة وكل ما يلمسه يصير ذهباً عيار 21 ونعى جيداً وتماماً انه سيواصل نجاحات دكتور عبدالرحمن الخضر ويزيد فيها الا ان مكانه الحقيقي هو وزارة الدفاع حتى يرث الله الارض..
    اخي الرئيس القائد:
    انت الرئيس والزعيم والقائد المنتخب فاعد عبدالرحيم وسلمه حقيبة الدفاع مرة اخرى فهو أأمن عليها ثم اعد ايضاً الدكتور عبدالرحمن الخضر لولاية الخرطوم ليبدع ولكي يواصل ابداعاته ونجاحاته التي عودنا عليها واعلم جيداً اخي الرئيس ان وزارة دفاع بلا عبدالرحيم يعني انقلاب عسكري دموي ناجح لابعد الحدود..
    اخي الرئيس:
    الا هل بلغت اللهم فاشهد والله اكبر والنصر والعزة للشعب السوداني وقواتنا المسلحة الشجاعة الابيه امد الدهر فلا نامت اعين الجبناء.
    مديرة مدرسة النيل أساس: إنسانة لكنها بلا إنسانية:-
    مديرة مدرسة النيل اساس للبنات في مدينة النيل الاستاذة/ فاطمه أندو كوة انسانة بلا انسانية ولا تعرف معني الانسانية ولا الرحمة،، حضرت اليها لتسجيل ابنة اخي الوحيدة في الصف الثامن اساس وذلك حتي تتمرمق في مدرستها الميري الناجحة المشهورة لكنها رفضت رفضاً باتاً قاطعاً بتاراً حاسماً في قبولها بالمدرسة بحجة ان ابنة اخي الوحيدة لم تحصل علي تقدير ممتاز في امتحان الكفاءة،، لذا لفظتها بغير رحمة وانسانية..
    المهم والاهم ان ابنة اخى الوحيدة دخلت في اضراب علي الطعام مصرة اصراراً علي مدرسة النيل اساس،، اتصلت بالمديرة تلفونياً وواتسبياً واخبرتها ان في الدول المتحضرة يتعاملون بصورة رقيقه وشفافه وايجابية في مثل حالة ابنة اخي الوحيدة..
    المهم كتبت لها عبر الواتساب الخاص بها واخبرتها بحالة ابن اخي الوحيدة وانها لا تريد غير مدرستها حتى لو الحقناها بافخم المدارس الخاصة المشهورة هذا اضافة الي انني وعدتها باخلاص بأني سادعم مدرستها دعماً معنوياً عظيماً هائلاً وسأجعل عالية القوم والأثرياء بالتبرع بأموال عددا وسأكتب عن مدرستها بقلمي المتواضع حتي تستطيع به ان تلمس السماء والنجوم والكواكب لكنها وللاسف العميق رفضت مرة اخرى وحظرتني في الواتساب الخاص بها والذي اعجبني فيه الخضرة والماء في بروفايلها..
    اخي وزير التربية والتعليم الولائي
    نعشم ونعول عليك كثيراً وعميقاً وباصرار تام في قبول ابنة اخي الوحيدة بصورة استثنائية نسبة لحالتها النفسية والتي ما زالت عليها حتى كتابة هذا المقال وجزاك الله خيراً في كل عمل تعمله من اجل الوطن واطفاله المعطائيين.. الا هل بلغت اللهم فاشهد.
    أحدث المقالات

  • أخطاء خصوم خالد المبارك في العمل بين الجماهير بقلم عبد الله علي إبراهيم 06-13-15, 04:13 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • العراق: الوحدة والاستقرار معا بقلم جميل عودة/مركز المستقبل للدراسات الستراتيجية 06-13-15, 01:58 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • الإسلام / الماركسية علاقة الالتقاء و الاختلاف بقلم محمد الحنفي 06-13-15, 01:57 AM, محمد الحنفي
  • زيارة عوائل سكان ليبرتي ورقة مخابراتية محروقة بقلم صافي الياسري 06-13-15, 01:54 AM, صافي الياسري
  • حكمه عدم الطلاق فى المسيحيه بقلم رفيق رسمى 06-13-15, 01:53 AM, رفيق رسمى
  • دحلان ومرحلة البناء الوطني والكادري بقلم سميح خلف 06-13-15, 01:52 AM, سميح خلف
  • حول الحرق الداعشي والحشدوي بقلم منى سالم الجبوري 06-13-15, 01:27 AM, منى سالم الجبوري
  • فرصة ذهبية: جهاز مجاني للاتصالات! بقلم فيصل الدابي/المحامي 06-13-15, 01:25 AM, فيصل الدابي المحامي
  • والي كسلا الجديد والمهمة المستحيلة ........... بقلم هاشم محمد علي احمد 06-13-15, 01:23 AM, هاشم محمد علي احمد
  • تنبيه للإنتباه لسلامة الأطفال بقلم نورالدين مدني 06-13-15, 01:21 AM, نور الدين مدني
  • مورو : إيجاد الكيان الوطني مُقدَّمٌ على تطبيق الشريعة بقلم بابكر فيصل بابكر 06-13-15, 01:17 AM, بابكر فيصل بابكر
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de