وتقول لي أحمد خير مشلخ! بقلم عبد الله علي إبراهيم

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
سارة عبد الباقي الخضر ...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك ...دمك دين علينا
هزاع عز الدين جعفر....لك التحية و الانحناء فى الذكرى الخامسة لاستشهادك
د.صلاح مدثر السنهوري....فى الذكرى الخامسة لاستشهدك ارقد مرتاح...ولن نترك السفاح
علم الدين هارون عيسى عبد الرحمن....فى الذكرى الخامسة لاستشهادك تارك فى رقابنا
بابكر النور حمد...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....لن ننساك
وفاء محمد عبد الرحيم عبد الباقي...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....دمك لن يذهب هدراً
محمد آدم على ابراهيم...فى الذكرى الخامسة لاستشهادك.....ودعطا لن نتركك ولو طال الزمن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-09-2018, 02:39 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
28-10-2016, 02:39 PM

عبدالله علي إبراهيم
<aعبدالله علي إبراهيم
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 541

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


وتقول لي أحمد خير مشلخ! بقلم عبد الله علي إبراهيم

    01:39 PM October, 28 2016

    سودانيز اون لاين
    عبدالله علي إبراهيم-Missouri-USA
    مكتبتى
    رابط مختصر



    أصبحت إحالة "نزاع الريف" إلى "حكمة" الإدارة الأهلية عاهة مستديمة في فكرنا السياسي والحوكمي. فكلما أخرج الريف اثقاله الدموية خرجت صفوة الرأي بتميمة "تمكين الإدارة الأهلية من احتواء الصراع ورتق النسيج الاجتماعي". وترتكب صفوة الرأي جرماً عظيماً برد الريف المنتفض إلى الإدارة الأهلية التي ظلت، ضمن نظم أبوية أخرى، تحول دونه وشق طريق مستقل إلى الحداثة.
    ولكن أكثر ما يزعجني أن عقيدة الأدارة الأهلية تمكنت منا حتى تنابذنا بمن أضعفها أول مرة. والرأي الشائع أن القشيريين (الشيوعيون) هم الذين صفوها فأفسدوا أمرنا إلى تاريخه. وهذا غير صحيح. طالب الشيوعيون بتصفيتها بالطبع بشروط سنراها. ولكن من حلها حقاً فهو جعفر بخيت بقانون الحكم المحلي وهو إداري فالح وغير شيوعي أفلح. وكان الشيوعيون يوم حلها في حال يحنن العدو. ولكنهم كانوا برنامجياً مع تصفية الإدارة الأهلية لأن قوام الثورة الوطنية الديمقراطية، التي دعوا لها، هو الريف يخرج بها من الماضي إلى المستقبل. وتجسد موقفهم هذا في مذكرة الشفيع أحمد الشيخ التي عرضها، كوزير للرئاسة، على مجلس وزراء ثورة أكتوبر 1964. وهي مذكرة بروقماتية بمعنى أنها جعلت مواقيت متدرجة للتصفية. وحتى هذه المذكرة لم تسلم من تقويم جذري لها في مجلس الوزراء.
    لم يأت الشيوعيون بتصفية الأدارة الأهلية من "موسكو" كما يظن خصومهم. بل من واقعنا ما من أكتر . . . يا بلادي. فقد ورثوها من مؤتمر الخريجين في أيامه الباكرة حين قدم نفسه كقيادة حديثة تريد أن تستولي على زمام الأمر من "الرجعيين" من زعماء طوائف وعشائر.
    وأول ثورة للخريجين ضد الإدارة الأهلية جاءت في محاضرة احمد خير التي دعا فيها إلى تكوين مؤتمر الخريجين نفسه. فبرر لقيام المؤتمر ليجهر "في حزم وجد بأن سياسة الادارة الأهلية . . . يجب أن يكون موضع الشورى بينهم وأن يكون لهم فيه رأي محترم."
    وستجد في كتاب "مآسي الإنجليز في السودان" (1948)، الصادر من دوائر خريجية، احتجاجاً على الإنجليز لأنهم تناسوا سياسة الحكم اللأمركزي (مجالس مدن ومديريات) واستبدلوها منذ 1926 بالإدارة الأهلية. ومن ظن أن الإدارة الأهلية إرث سوداني عظيم فليسمع قول حاكم السودان السير مافي كما نقله الكتاب: "إن السودان يجتاز الآن عصره الذهبي. ولكن هذه الفرصة لن تظل طويلاً. لذلك ينبغي علينا أن تتخذ الخطوات العملية قبل فواتها لوضع الأسس التي يقوم عليها بناء ثابت مستديم (الإدارة الأهلية) من أجود المواد التي بين أيدينا. إذ لا يزال لدينا بالبلاد نظم وأوضاع قبلية، وقوانين محلية، وتقاليد قديمة وان اختلفت في أثرها بين إقليم وآخر ولكن كل ذلك سائر إلى الزوال والفناء أمام موجة الأفكار العصرية، وقيام الجيل الجديد، إن لم نحطها بسياج منيع من التحصينات." ثم طالب المؤتمر في مذكرة أبريل 1942بفصل السلطة القضائية عن التنفيذية (مديرو المديريات ومفتشي المركز الإنجليزي وإسقاطاتهم مثل الإدارة الأهلية).
    لم يفعل الشيوعيون من جهة خصومة الإدارة الأهلية سوى أنهم تمسكوا بالأصل في سياسات الخريجيين لمستقبل الحكم في السودان. بينما هرع الخريجون المعزولون عن الناس عن بكرة أبيهم إلى مظلات آباء ذلك الريف أو "مقاولي أنفار" الإنتخابات في قول الترابي.
    وتقل لي أحمد خير مشلخ؟




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 28 أكتوبر 2016

    اخبار و بيانات

  • بيان من الحزب الشيوعى السودانى قطاع الثروة الحيوانية
  • تضامن أبناء جبال النوبة بالمملكة المتحدة - إيرلندا الشمالية :انتخاب و تشكيل المكتب التنفيذي الجديد
  • مواجهة كلامية بين رئيس البرلمان ووزير المالية حول معاش الناس
  • وزير النفط يكشف عن زيارة الرئيس البلاروسي إلى السودان لدفع التعاون بين البلدين
  • الرعاية الاجتماعية: 90% من المتسولين بالسودان أجانب
  • الطيب مصطفى يطيح بغازي من قيادة تحالف قوى المستقبل
  • وزير المالية يهدد بالاستقالة
  • وزير الثقافة الدنماركي يؤكد دعمه لتمكين برامج تطوير المرأة في السودان
  • كاركاتير اليوم الموافق 27 اكتوبر 2016 للفنان عمر دفع الله عن الضراب و اولاد الدرداقات


اراء و مقالات

  • ( ح يرفعوه ) بقلم الطاهر ساتي
  • فرس الاقتصاد الهائج بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • الثلاثي المرح !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • مصدر الاعتقاد الحق بقلم الطيب مصطفى
  • تغيير منهج التعليم الأردني: إذعان للإمبريالية الثقافية بقلم بابكر عباس الأمين
  • عصر الإنحطاط العربى الحديث ( 5 ) ... الغزو العراقى للكويت ـ أميركا وإستثمار بقلم ياسر قطيه
  • تعيين رئيس وزراء بقلم Mohsen ِ AlHassan
  • الدائرة الانتخابية الإسرائيلية في الانتخابات الأمريكية بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • اللعبة الخبيثة, الرواتب المتباينة لموظفي الدولة بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • ثورة الخمر في العراق بقلم الشيخ عبد الحافظ البغدادي
  • يقرأونَ القرآن و يغتصبون الصبيان ! بقلم احمد الخالدي

    المنبر العام

  • مشكلة اللواء يونس كلب الثورة
  • زرقاء مثل نوايا الغيمة
  • دعوة للمساهمة الجماعية لنشر وطباعة عمل للشاعر منعم رحمة
  • الفنان الكبير علي ابراهيم اللحو طريح الفراش بمستشفي الشروق بالقاهرة .
  • لماذا أراضي غرب القولد ؟؟؟؟؟!!!
  • الغندور: نحن في الطريق الصحيح طالما نسير على طريق(التطبيع العلني)مع أمريكا!
  • القوات السودانية المشاركة في التحالف العربي تغادر اليمن وتعود الى وطنها لهذا السبب
  • البشير:الحلف الصهيوني الصليبي الفارسي يقسم المنطقة تمهيداً لـ(إسرائيل الكبرى)!
  • والي غرب دارفور: المجتمع به جهل مركب و (البهيمة) أهم من الإنسان
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de