هل سيعفي البشير وزير الكهرباء ؟ والخضر لكنانة بقلم جمال السراج

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 21-09-2018, 10:56 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-09-2015, 02:59 PM

جمال السراج
<aجمال السراج
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 240

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل سيعفي البشير وزير الكهرباء ؟ والخضر لكنانة بقلم جمال السراج

    02:59 PM Sep, 05 2015
    سودانيز اون لاين
    جمال السراج-الخرطوم-السودان
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    بسم الله الرحمن الرحيم
    أن السلطة والنفوذ والجاه والسلطان مرض نفسي ونفسيات موجودة في النفس ويقولون شيطان إبليس هو ( نفسه ) أن النفس أمارة بالسوء ،، كما أن السلطة ليست دائمة لأنها تتبخر مع الحياة وتزول والبقاء لله وحدة فقط الواحد الأحد الفرد الصمد ..
    من الأشياء الرائعة المبجلة في عهد زعمائنا الأولين رحمهم الله وطيب ثراهم وهي نفسيات تتعمق وتستقر في دواخلهم منذ طفولتهم وحتى نهاية حياتهم التي استمتع به شعبهم الذي أحبهم فسألوا الله أن يديم نعمته عليهم بنعم أولئك وأخلاقهم الرائعة الكريمة الخالية من الحقد والحسد ..
    من قصصهم يحكي أن الزعيم الخالد ( الأزهري ) رحمه الله وأسكنه فسيح جناته جاءه في مكتبه أستاذ في المعاش طلب أن يكتب له مذكرة لضابط بلدي أم درمان ليصدق له بكشك يساعده في المعيشة وضنك الحياة وعلى الفور قام الرئيس الأزهري بكتابة المذكرة ليمنح الضابط الكشك للأستاذ ..
    ذهب الأستاذ وقابل الضابط المذكور فقام الضابط بتمزيق المذكرة ورميها رغم إمضاء السيد الرئيس عليها لأنه كان ( زهجان ) .. جن جنون الأستاذ وعاد للرئيس فقام بتهدئته وبعد ذهابه اتصل بالضابط وقال له : يأبني عندما يحضر إليك شخص في مقام والدك تطيب خاطره وعندما يخرج من مكتبك يمكنك تمزيق المذكرة ( ياسلام ) ..
    ويحكي أيضاً عن الزعيم الأزهري أن مواطناً ثري زاره في منزله بعد أن علم الرئيس لايمتلك جلابيب وعندما فتح الرئيس الباب وجد الأزهري مرتدياً ( عراقي مشروط من أعلى الكتف ) لكنه مخاط على شكل رقعة ..
    قدم المواطن الثري عدد خمس جلابيب من النوع الفاخر وشكره على كرمه وبعد مدة أكتشف المواطن الثري أن الرئيس الأزهري أهدي الجلابيب لبعض الفقراء والمحتاجين ..
    في عهد الرئيس عبود انتهي اجتماع مجلس الوزراء عند الخامسة عصراً ،، سئل الرئيس نائبه حسن بشير قائلاً : ياحسن تفتكر لو مشينا المستشفي الغفير بدخلنا ،، وقد كانت زوجة الرئيس السيدة سكينة طريحة الفراش في مستشفي الخرطوم الملكي لكن الغريب في الأمر أن الغفير رفض رفضاً قاطعاً دخلوهم إلى المستشفي وأخبره عبود بأنه الرئيس فقال له الغفير لو كنت عبود ذاته ما بتخش وفعلاً لم يستطيع عبود الدخول إلى المستشفي لمعاينة زوجته إلا إنه بعد ذلك استدعي عبود الغفير في مكتبه حيث كرمه وبجله ودعمه مالياً وأعطه تذكرتين سفر لأي دولة يشاء ..
    بعد خروجه من القصر الجمهوري في الساعة الثانية والنصف ظهرا ً وهم في طريقهم لبيوتهم بسيارات القصر سال رئيس وزارئه عن سبب غياب النادل عن العمل فأخبره المحجوب بأن اليوم هو عقد قرآن ابنته وأنه قد دعاهم للغداء معهم بهذه المناسبة ..
    طلب الرئيس الأزهري من السائق أن يتوجه بهم إلى بيت النادل وفي الطريق قال الأزهري لازم ( نشارك في الكشف ) لكن أنا ماعندي قروش خت لي معاك في الكشف أعتذر المحجوب للرئيس أنه لا يملك فلوس فقال له أخونا يحي الفضلي ود تجار ويمكن يحل المشكلة وبعدين نتصرف معاه..
    ذهب ثلاثتهم إلى ذلك العامل البسيط ودفعوا له خمس عشرة جنيهاً في إتمام فرحة تلك الأسرة البسيطة ( يا سلام ) ..
    هل سيعفي البشير وزير الكهرباء
    أعلن البشير أن لازيادة في تعريفة الكهرباء وأن أي زيادة فيها تعتبر ( الزيادة خط أحمر ) بعد يوم واحد أعلن وزير الكهرباء أن الزيادة أتية لا ريب فيه وأنها معتمدة من قيادة المؤتمر الوطني منذ سنين عددا وكأن الوزير هو رئيس الجمهورية وأن يأتي حرثه إن شاء ومن حقه ضرب الخط الأحمر الذي خطاه الرئيس مسحه بمزيل رائحة العرق فأصبح خط الرئيس الأحمر في خبر كان ..
    بالأمس القريب بعد أن دخل الوزير ( الملكتش ) في اجتماع مغلق مع نواب البرلمان خرج صامتاً ورفض أن يدلي بأي تصريحات للزملاء الأعلامين والصحفيين وهلم جرا من القنوات الفضائية .. لكن ومن مصادري الخاصة أن البرلمانين باركوا له الزيادة لكنهم منعوه من التصريح بذلك ،، وإذا كان هذا صحيحاً فسوف نعتبر البرلمان والوزير ( خونة ) خانوا شعبهم ووجب عليهم الرجم والصلب في عواميد شاهقة في الميادين العامة ..
    ياناس المجلس أعلموا أن الكراسي التي تجلسون عليها هي كراسي حلاقين وأن الساعة أتية لا ريب فيها ونطالبكم بصدق عدم استفزاز الشعب السوداني البطل الكريم وإني أري ما لاترون وأن ساعة الصفر قد قربت بعبثكم هذا وبعبث وزير الكهرباء المراهق ومن لا يعجبه ما قلناه في مقالنا هذا فطز فيه وترليون طز ياإمعات ياخونة يا أشباه الرجال وأعلموا أن الفول المدس والتمر الذي تتهافتون عليه سوف يزيد عدد فسواتكم وظراتكم يامزخمين .
    ثبت شرعاً أن الوالي الخضر لرئاسة ( كنانة )
    ثبت شرعاً وقانوناً ورغبة في أن البشير سوف يصدر قراراً بتعين الوالي الخضر رئيساً لشركة سكر كنانة وغالباً وقالباً أن القرار الجمهوري سوف يصدر بعد عيد الأضحية المباركة إن شاء الله ( أنتهي ) ..
    قسم شرطة الحارة الرابعة ( عقيم )
    كنت في عمل رسمي داخل شرطة الحارة الرابعة الثورة المهدية وعندما أردت الجلوس مع المتحري لم أجد كرسي لأجلس فيه وذلك بالإدلاء بأقوالي هذا إضافة إلى أن المتحري لا يمتلك سرير مهذب ينام عليه في أوقات النبطشية والسرير الموجود هو في حقيقة الأمر ( عنقريب قصب ) وعندما سالت المتحري عن ( المخدة ) قال إنه يجلس عليها حتى لا تتاذي موخرته وأن ( الحراسة التي يحبسون فيها المتهمين تبلغ درجة حرارتها 55 درجة نهاراً و50 درجة ليلاً وهذا يعني أن الحراسة ( فرن مايكرويف ) ..
    أخي وصديق الفريق هاشم مدير عام الشرطة
    أنقذ القسم من الضياع والتشتت لكي لا يهاجر ظابطك وصف ظباطك وعساكرك لأوربا ويركبون البحر الأبيض المتوسط مع أشقائهم السوريون طالبين حق اللجوء السياسي ..
    غشقة مطر
    معتمد محلية أم درمان الجديد بدأ العمل في المحلية ( بدمشقة خاصة محطة الشهداء ) حيث كحلنا أعيننا بروية الكراكات والعاملين والعاملات في النظافة وأن هذا العمل صراحة من ذلك المعتمد العاشق الاريب يعتبر بداية قوية للمحلية وأن الكراكات تسرح وتمرح وتعمل بجد واجتهاد فيها .. بارك الله فيك أيها المعتمد الهمام الصادق الشجاع الأمين القوي وإلى الأمام مارش



    أحدث المقالات

  • مكاييل الحكومة ،إستمرارية الإقصاء!! بقلم حيدر احمد خيرالله 09-05-15, 05:03 AM, حيدر احمد خيرالله
  • تلاشت عروبتي.. ولكن لا اعاديهم بقلم خليل محمد سليمان 09-05-15, 05:02 AM, خليل محمد سليمان
  • أيها الفارون من جحيم الموت في سورية .. إلى نعيم جنة الغرب الموهومة !!! بقلم موفق السباعي 09-05-15, 03:05 AM, موفق السباعي
  • الحركة الشّعبية تأكل بنيِها.. إحالة ثوار إلي (المعاش)..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري 09-05-15, 01:58 AM, عبد الوهاب الأنصاري
  • الاوربيون .... قساة القلوب بقلم شوقي بدرى 09-04-15, 10:58 PM, شوقي بدرى
  • الطواحين بين أشواق الإنسان وقسوة الواقع بقلم نور الدين مدني 09-04-15, 10:55 PM, نور الدين مدني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de