هل أدرك مزمل؟! بقلم كمال الهِدي

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل عبد الله بولا فى رحمه الله
يا للفجيعة ............ عبدالله بولا
رحيل زميل المنبرالفنان التشكيلي عبدالله بولا له الرحمة
رحيل الإنسان الممتاز بولا فقد عظيم للوطن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-12-2018, 01:50 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-07-2015, 08:37 AM

كمال الهدي
<aكمال الهدي
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 576

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


هل أدرك مزمل؟! بقلم كمال الهِدي

    08:37 AM Jul, 22 2015
    سودانيز اون لاين
    كمال الهدي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    تأمُلات





    mailto:[email protected]@hotmail.com

    · أعود لموضوع التعصب الذي تناولته في تعليقي على سهرة قناة أمدرمان في مقال سابق.
    · وسبب عودتي لهذا الموضوع هو البلطجة المستمرة التي صارت سمة بارزة للاعب المريخ بكري المدينة.
    · فهذا اللاعب منذ أيامه بالهلال ظللنا نسمع عن تصرفاته الرعناء الفظة الغليظة.
    · لكنه ازداد سوءاً بعد انضمامه للمريخ، ويبدو أن المبلغ الكبير الذي منحه له رئيس النادي الأحمر واحتفاء الأقلام المريخية كل صباح به جعله ينتفخ ويظن بأنه فلتة زمانه الذي يفترض أن يُغض الطرف عن كل تصرفاته القبيحة.
    · المؤسف في الأمر أن الصحافة المريخية وبسبب التعصب الذي ذكر الأخ مزمل في تلك السهرة التي أشرت لها في مستهل المقال أنه مُحرك كرة القدم تحديداً هو الذي يدفع أمثال بكري لمثل هذه البلطجة.
    · كلما أعتدى بكري أو غيره من اللاعبين على زميل لهم، مشجع أو حكم وجدوا لهم الأعذار وراحو يحدثوننا عن الانفعال المبرر والحق في رد الظلم.
    · وفي هذه المرة اعتدى بكري ( الأرعن) خارج الحدود- مثلما فعل من قبل في أديس مع زميله بالهلال - على صحفي قيل أنه نشر أخباراً كاذبة عن المريخ.
    · لست بصدد الدفاع عن الصحيفة التي نشرت تلك الأخبار أو الصحفي الذي يغطي معسكر المريخ بالجزائر، لأنني لا أجزم بصحة معلومة محددة بخلاف الأخبار التي تؤكد تراجع مجلس المريخ عن بيانه واستعانته بالسفير السوداني هناك للتوسط وحل المشكلة بعد وصولها لأقسام الشرطة.
    · واعتمادي في ذلك على أن أخبار الوساطة لو كانت كاذبة لدحضها مجلس المريخ ببيان مثلما حاول تغطية ما جرى في بيانه الأول.
    · وحتى إن افترضنا صحة مزاعم بعض الزملاء في الإعلام الأحمر بأن الصحافي عصام أخطأ في حق المريخ ونشر أخباراً كاذبة عن لاعبيه فهل من حق بكري المدينة أو غيره أن يعتدوا عليه بالضرب لرد اعتبار النادي؟!
    · كتاب المريخ الذين تحلو لهم دائماً مفردة ( الصفوة) يؤيدون مثل هذا الاعتداء القبيح على زميل ويحاولون تبرير ذلك بأن صحيفة قون تترصد المريخ! يا للهول.
    · خوفاً من مثل هذا نقول دائماً أن التعصب يعمي القلوب والعيون ويجعل صاحبه مزيفاً من الطراز الرفيع.
    · عندما اعتدى بكري على زميل سابق في الهلال واستل له سكيناً كتبت في هذه الزاوية منتقداً ذلك التصرف ومطالباً مجلس الهلال ودائرة الكرة باتخاذ العقوبة الرادعة في حق بكري، فلماذا لا يشجب جل كتاب المريخ التصرفات الخرقاء وسوء السلوك؟!
    · لماذا نجدهم دائماً في مواضع التبرير لكل سلوك قبيح لمجرد أنه صدر من لاعب يتدثر باللونين الأحمر والأصفر؟!
    · سبق أن اعتدى أكرم وعلاء الدين يوسف على مشجع في أحد ملاهي مدينة دبي فلم نجد باستثناء الزميل ياسر قاسم من تناول الحادثة بشفافية.
    · حاول الكثيرون التغطية على ما بدر من اللاعبين لكونهما ينتميان لنفس ناديهم.
    · وحدث ما حدث من بعض نجوم المريخ الحصاحيصا فأنكر الكثير من كتاب الأحمر ذلك السلوك المشين وقالوا أن ما تم عرضه في زجاجات المياه كان مشروب منشط أعده الجهاز الفني للاعبيه!
    · واعتدى ( البلطجي) بكري نفسه على حكم مباراتهم أمام أهلي شندي بمدينة شندي فأنكروا الواقعة التي شاهدها الناس بأعينهم.
    · أليس التعصب هو ما يدفعهم لمثل هذا النكران المستمر؟!
    · ألم أكن محقاً حينما قلت في تعقيبي على كلام الأخ مزمل أن المتعصب إن كان مشجعاً فقد يكون الضرر محدوداً، إما عندما يتعصب الكاتب فالضرر سيكون أوسع بكثير؟!
    · ألا يشجع نكران جل كتاب المريخ ودفاعهم عن الباطل لاعبيهم على التصرفات الحمقاء وسوء السلوك؟!
    · لا يعني ذلك أن كتاب الهلال مبرأون تماماً من كل عيب.
    · لكنهم والحق يقال ( باستثناء قلة ) لا ينكرون ( الشينة) إن صدرت من لاعب هلالي.
    · وجدت الكثيرين منهم يقولون رأيهم بوضوح في أي تصرف غير مقبول لأي لاعب هلالي.
    · الاستثناء الوحيد من ذلك تمثل في هيثم مصطفى عندما كان قائداً في الهلال.
    · واحقاقاً للحق أيضاً أقول أن جل الكتاب الزرق كانوا يخافون خوفاً شديداً من شعبية الفتي ولا يتعرضون له بالنقد عندما يسيء السلوك.
    · لم يعرف الكثيرون منهم نقد هيثم إلا بعد أن ركل تاريخه في الهلال وانتقل للمريخ.
    · لكن مثالب الإعلام الأحمر في هذا الجانب بلغت حداً لا يطاق.
    · وعلى الزملاء في الصحافة الحمراء مراجعة أنفسهم.
    · ولو تذكرون كنا حتى وقت قريب نطالع لهم كتابات وردية عن المريخ وقوته هذا العام وقدرته على الظفر بلقب أبطال أفريقيا.
    · لكنني أراهم قد تراجعوا عن هذا الحماس في الأيام القليلة الماضية وراحوا يحدثون أنصار الأحمر عن احتمالات الخروج من مولد هذا العام بلا حمص.
    · التذبذب في المواقف هو ما يضر بالمريخ كثيراً.
    · ولو أنهم كانوا واقعيين منذ اليوم الأول ودعموا ناديهم بطريقة إيجابية متناولين السلبيات قبل الإيجابيات لربما أفادوه أكثر.
    · لكن التهليل والمبالغة والافراط في المديح لدرجة تشبيه أسلوب لاعبي الأحمر بما يقدمه نجوم برشلونة على أرضيات الملاعب لا أظنه يستهدف أكثر من زيادة مبيعات الصحف.
    · لكن المؤسف أن بعضنا يصدق كل ما يكتب ويرفعون سقف توقعاتهم.
    · وعند حدوث الانهيار يحدث ما لا تحمد عقباه والسبب دائماً التعصب.
    · وعموماً لا نتمنى الانهيار لا للمريخ ولا للهلال.
    · وكل العشم أن يتمكن الناديان من التقدم في كأس الأندية الأبطال هذا العام.
    · لكن ذلك لن يتأتى بدون سند إعلامي جاد وإيجابي, وليس بالطبطة والاتفاق على تغطية كل قبيح.
    نقطة أخيرة:
    · اقترب موعد مباراة الهلال أمام المغرب التطواني وكل أملنا أن يقدم اللاعبون أداءً قوياً يؤهلهم للظفر بنقاط اللقاء لتعزيز صدارتهم للمجموعة.
    · نريد فوزاً على أرض الملعب لا عبر ( الخزعبلات) وسجادات الشيوخ وقراء الكف.
    · لم أفهم ذلك الخبر عن مساعدة شيخ الأمين لنجوم الهلال في التغلب على سموحة المصري إلا ضمن اطار محاولة نقل ذلك النموذج الذي ظللنا نحذر منه منذ أول يوم تولى فيه الكاردينال رئاسة الهلال.
    · كما يبدو لي أن شيخ الأمين يرغب في زيادة شعبيته وحيرانه.
    · ولما لا ينال حظه من التكسب على حساب هذا الكيان الذي أثرى الكثيرين وخلق لهم صيتاً رغم افتقارهم لكل المؤهلات والمقومات!
    · يعني وقفت عند شيخ الأمين بس!
    · لكنني صراحة ضحكت ملء شدقي لحكاية تخليص لاعبي الهلال من السحر.
    · وقد فات على من روجوا للخبر وهذه الخزعبلات أولاً أن الهلال نازل سموحه والمصري ولم يُعرف عن المصريين نزوعهم نحو السحر والشعوذة.
    · للسحر والشعوذة أهلها ولو كان منافس الهلال فريقاً غير سموحة المصري لربما وجدت مثل هذه الخزعبلات سوقاً رائجة وسط بعض البسطاء.
    · والأعجب أن الشيخ طلب أسماء اللاعبين المشاركين في المباراة من زملاء مهنة ولم يطلبها من الجهاز الفني.
    · فكيف يعلم الصحفيون بالتشكيلة قبل المباراة أو إعلانها بشكل رسمي! ألا يؤكد ذلك كلامنا في مقالات سابقة بأن هناك دائماً تدخلات تحدث؟!
    · ألا يدحض ذلك نفي بعض الزملاء لتدخلهم في شئون الأجهزة الفنية؟!
    · عموماً نريد هلالاً نظيفاً وتنافساً شريفاً بعيداً عن هذه الخزعبلات.
    · فمثل هذه الخزعبلات لا يصدقها العقلاء وهي لا تفعل أكثر من التشويش على البسطاء وزيادة الجهلاء جهلاً بدلاً من الأخذ بأيديهم ومحاولة تثقيفهم.
    · وهذا هو ما ظللنا نحذر منه دون أن ينتبه البعض إلى ما كنا نرمى له.
    · يريدوننا أن ننجر خلف مثل هذا الهراء لكي يتكسب البعض ونخسر أنفسنا وكياناتنا.




    أحدث المقالات

  • أشجان وأشتات سياسية !! بقلم حيدر احمد خيرالله 07-22-15, 03:05 AM, حيدر احمد خيرالله
  • ! الحرب والردى سيان شعر نعيم حافظ 07-22-15, 03:02 AM, نعيم حافظ
  • ليلة إغتيال المبادرة الألمانية للحوار الوطني الجاد بمستحقاته؟ الحلقة الاولى (1 - 3) بقلم ثروت قاس 07-22-15, 03:00 AM, ثروت قاسم
  • الأمن الداخلي في غزة حقيقةٌ أم خيال بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 07-22-15, 02:57 AM, مصطفى يوسف اللداوي
  • سيناريوات ما بعد الاتفاق النووي بقلم عبدالله ناصر العتيبي 07-22-15, 02:56 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • اسهار بعد اسهار (2) : ولادة مبكرة بقلم محمد رفعت الدومي 07-22-15, 02:55 AM, محمد رفعت الدومي
  • الاتفاق النووي ضعف وليس قوة لطهران بقلم مثنى الجادرجي 07-22-15, 02:53 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • كتائب القسام على قمم اليمن بقلم د. فايز أبو شمالة 07-22-15, 02:52 AM, فايز أبو شمالة
  • المدينة بقلم مأمون أحمد مصطفى 07-22-15, 02:51 AM, مأمون أحمد مصطفى
  • العرب على صفيح ساخن بقلم ماهر إبراهيم جعوان 07-22-15, 02:49 AM, ماهر إبراهيم جعوان
  • بوصله مستشفي امدرمان التعليمي بقلم عميد معاش طبيب سيد عبد القادر قنات 07-22-15, 02:28 AM, سيد عبد القادر قنات
  • دروس من الماضي والحاضر للمستقبل بقلم نورالدين مدني 07-22-15, 02:25 AM, نور الدين مدني
  • الإسلاميون وحزب الأمة - الوفاق والفراق ( 1 ) بقلم حسن احمد الحسن 07-22-15, 02:23 AM, حسن احمد الحسن
  • يا مجاهدون: وبعدين معاكم؟! بقلم مصطفى عبد العزيز البطل 07-22-15, 02:20 AM, مصطفى عبد العزيز البطل
  • ماذا يفعل السيد المهدي و السيد الميرغني في القاهرة يسكنوا القصور. و الشعب يموت تحت دبابة البشير 07-22-15, 02:19 AM, محمد القاضى
  • قناة فنون الكويتية التي شتمت الرئيس البشير بقلم جمال السراج 07-22-15, 02:16 AM, جمال السراج
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

30-07-2015, 08:12 PM

إدريس


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: هل أدرك مزمل؟! بقلم كمال الهِدي (Re: كمال الهدي)

    حال الهلالاب تحنن
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de