نصيحتي للشباب العايش في السودان بعبارات بسيطة بقلم د.آمل الكردفاني

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-10-2018, 06:34 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-12-2016, 04:59 PM

أمل الكردفاني
<aأمل الكردفاني
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 673

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نصيحتي للشباب العايش في السودان بعبارات بسيطة بقلم د.آمل الكردفاني

    03:59 PM December, 17 2016

    سودانيز اون لاين
    أمل الكردفاني-القاهرة-مصر
    مكتبتى
    رابط مختصر


    ليس الغنى هو أن توزع الدولة المال أو حتى وسائل الانتاج للفقراء ، فهذه نظريات عفا عليها الزمن ، غنى الدولة -الآن في مدى توفيرها للفرص واتاحة المزيد من الخيارات لمواطنيها . فالدولة الفقيرة تنضب فيها الخيارات أمام الفرد للتحرك للأمام ، فيصبح عاجزا مشلول الحركة ، حتى يبلغ الأمر به أشده فيعلق آماله على التدخلات والمعجزات الماورائية والأوهام والدجالين من فكيا وسحرة وخلافه . منذ عام 1989 بدأت عملية التمكين في السودان ، تم إقصاء كوادر مؤهلة مستبدلة بأخرى غير مؤهلة سوى عبر انتمائها السياسي ، وظل هذا المعيار الأخير حتى اليوم هو معيار شغل الوظيفة العامة بكل مستوياتها ودرجاتها، وكلما كان الشخص أقل تأهيلا كلما كان الأكثر ولاء ﻻنه لا يجد لنفسه كينونة سوى عبر انتمائه الضيق والفوائد التي يجنيها منه. في السودان يمكنك أن تجد مهندس يقود ركشة ، وفي نفس الوقت مراسلة لم يفك الخط إلا لماما مديرا لمكتب الرئيس أو تجد طبيبا يستقل المواصلات العامة ووزيرا أو ولائيا كل مؤهلاته أنه حمل السلاح يوما ما ، أو كان من العوائل ذات الشرف والقداسة التاريخية ...وهلم جرا.
    لذلك أوكل الأمر إلى غير أهله ، وتبطل الشباب أمام محدودية الفرص القليلة التي يستأثر بها المنتمون للنظام الحاكم ، أستاذ الجامعة لا يجد ما يقيم أوده أو يعيل به أسرته ، هذا إذا فقد المنطق وتزوج ، خريجون يحملون شهادات لا قيمة لها في سوق العمل الشحيح ، والتدمير المنظم والممنهج من قبل الاخوان المسلمين أركس الدولة وجعلها تشيخ وتهرم ، ثم تنهار قبل أن تموت موتا اكلينيكيا . والسودان دولة فقدت خضوعها للزمن، يمكن للشاب أن يقضي سنوات دون أي تقدم ملحوظ في حياته ، ويجري به العمر دون انتاج ، ويعيش الفنانون على التمجيد الذاتي الذي لا يتجاوز دائرة الصداقات والمعارف ، أدي هذا الفقر إلى هبوط المعايير في كل المجالات ، العلمية ، الأدبية ، الفنية ، الرياضية ، وحتى السياسية ، فأخذنا نسقط أمام الاختبارات الدولية في كل المجالات إلا استثناءات بسيطة لعب فيها الحظ والصدفة دورهما الأكبر ، إن السودان أصبح دار عجز كامل ، وقهر وتآكل لطموحات الشباب . لذلك فإن نصيحتي لمن ظل منهم قائما في هذه الرمضاء أن يفر ، وأن يجتهد لكي تتسع خطوات فراره يوما عن يوم ، فالعالم لا يدور في فلك هذا البلد والبشير حل بهذا البلد. ولا العالم ينتظرنا ممبطئا من اندفاعه لكي نوازيه في سرعته ، إن السودان يحتاج إلى ما لا يقل عن خمسين عاما لكي يستفيق من غيبوبته السريرية ، حتى ولو سقط هذا النظام الآن فلن تكون هناك عصا موسى لينفلق عن الصخر ماء ، سيأتي الانتهازيون والجهلاء ليتسنموا سلطة القهر وسيتصارعوا طويلا على حساب الشعب ، قبل أن يثور الشعب ثورته الأخير ، ثورة الأنوار ، التي سيهدأ بعدها الجميع بعد أن يضمن كل فرد حقوقه في مواجهة الآخر ، هذا قد يتطلب عقودا من الزمن ، فهل سيتوقف عمر الشباب عن المسير حتى تلك اللحظة التاريخية؟ بالتأكيد لا ، لذلك فليس على الشاب الآن أن ينتظر المعجزة من القوة المطلقة ، بل عليه فقط أن يفر إلى الأمام ، إلى حيث فر الطيب صالح والفيتوري وكامل إدريس وكافة العلماء والمبدعين والفنانين إلى حيث عالم الاتزان وارتفاع سقف المعايير المحكمة ، والإيمان بالعلوم والفنون والآداب ، لا يمكن لمتطلع إلى التقدم والتطور أن يعيش في مناخ بدائي فهذا قاتل وسيجره إلى الأسفل حيث الفشل.
    أقول لكل خريج جديد في مقتبل العمر واوج الشباب وفتوته فر ..فر إلى الأمام ، ووسيلتك في ذلك هي اللغة ، فاللغة هي التي تفتح الآفاق وكما أسماها هيدجر "بيت الوجود" أو بيت العالم ، طور لغتك الانجليزية خلال سنة من تخرجك ، تفرغ لها تماما ، فهي لغة العلوم والفنون ، وانجز إما امتحان الايلتس أو التوفيل ، وحينما تصل إلى مرادك ستجد أن أبواب المنح الدراسية في كافة أنحاء العالم قد فتحت لك وفي كافة المجالات ، لا تنتظر من الحكومة شيئا فهي تأخذ ولا تعطي ، تسرق ولا تمن ، فر إلى حيث تعيش نصف آدمي ونصف إله ، بدل أن تعيش في السودان نصف إنسان ونصف حيوان .
    إن بناء الأسرة ليس شجاعة بل هو مشروع خطير يجب أن يخطط له بدقة وبوعي ، إن كنت ترغب في الانجاب فيجب أن توفر لأبنائك الأكل الطيب والماء النظيف والكساء عند المواسم ، والتعليم المتطور ، وكل هذا غير متوفر هنا ، فالتعليم (بشقيه الأساسي والجامعي)منهار والطعام غير صحي ، والمياه ملوثة ، والعلاج للأغنياء . صحيح أن السودان كدولة غني بالثروات ولكنه يفتقر إلى العقول ، فلا يوجد دول فقيرة بل شعوب بليدة ، وهذا هو الفرق بيننا وبين اليابان التي لا تملك من كوارد سوى الزلازل والفيضانات ، نحن موبوءون ، وهو وباء علاجه الاستيقاظ بعد أن تدمينا التجارب القاسية .
    17 ديسمبر 2016




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 17 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • مؤسسة ابن رشد للفكر الحر تنعي المفكر الكبير صادق جلال العظم
  • علي خطي الخرطوم .. تورنتو تحدد وقفتها يوم الاحد الثامن عشر من ديسمبر
  • الجالية السودانية بمدينة كوفنتري بيان توضيحي بشان البيان الصادر باسم الجالية بتاريخ15\12\2016
  • الأمين العام للحركة الشعبية رسائل الي شعبنا -2
  • مسؤول مصري: القاهرة لا تحتجز أي مواطن سوداني الخارجية: دخول مصر بلا تأشيرة لا يشمل جميع السودانيين
  • (للمرة الثامنة): جهاز الأمن يُصادر عدد (الجمعة 16 ديسمبر 2016) من صحيفة (الجريدة)
  • حكومة جوبا : الحركات السودانية المتمرِّدة غادرت الجنوب
  • مساعد الرئيس: لن نسمح بأي فوضى تقود للخراب
  • زعموا أن الساعة التي اخترعها كانت قنبلة أميركيون يحرِّكون إجراءات قانونية ضد الطفل أحمد الصوفي ووال
  • كاركاتير اليوم الموافق 16 ديسمبر 2016 للفنان عمر دفع الله بعنوان اطع لينا الشارع يا عمر البشير
  • كاركاتير اليوم الموافق 16 ديسمبر 2016 للفنان الباقر موسى بعنوان دونكيشوت الواتساب
  • حركة وجيش تحرير السودان قيادة الوحدة:بيان دعم للعصيان المدني


اراء و مقالات

  • في مديح الأحفاد بقلم فيصل محمد صالح
  • ولماذا الوزير؟؟ بقلم عثمان ميرغني
  • التقسيم بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • خلاص ح ينجح!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • ثورات الكيبورد: يا عمر البشير ... !!! (دعما وتأييدا لعصيان ديسمبر 19) بقلم عمر الحويج
  • العصيان المدني ‘بداع سوداني بقلم بدرالدين حسن علي
  • حزب المؤتمر السودانى نموذح إستنارة يُحتذَى به (5) بقلم عبد العزيز عثمان سام- 16 ديسمبر 2016م
  • حال البلد واقف وحال الهلال أيضاً بقلم هلال وظلال / عبد المنعم هلال
  • إضطهاد المسيحيين في الشرق الأوسط بقلم: : أ.د. ألون بن مئيـر

    المنبر العام

  • مبروووووووك مجرم لاهاى (صور)
  • محاصرة دار الحزب الشيوعي بمدينة عطبرة واعتقالات من سوق عطبرة
  • مواليد 1\1 تعالو نحتفل بعيد ميلادنا هذا العام و نلعب تنس كمان
  • اعتقالات لقيادات الحزب الشيوعي والحركة الشعبية بمدينة كوستي
  • حقيقة ما وراء رهن اصول مشروع الجزيرة وتهافت حمدي
  • بمناسبة تصريحات "البشير": خطب الديكتاتور الموزونة لمحمود درويش
  • رئيسنا المحبوب البشير: كما عهدناك لا تحتاج لمناشدة للاهتمام بمواطنيك... لكني...؟
  • بخصوص مـدة العصيان المرتـقب
  • عمر البشير عاهرة وتحاضر في الشرف
  • هولندا تدعم العصيان بحفل ساهر يوم 30 ديسمبر في لاهاي
  • اطالب باستقالة وزير الداخلية المصري لا تزال المخابرات السودانية تتجسس علي شخصي
  • اعـــــجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاز
  • جهاز الامن يحاول افشال العصيان بوست ما فيهو ردود كلها حبة واحدةمن بكري للنضال
  • أقرأ - السودان .. قصة زواج أسطورية بسبب اتصال خاطئ
  • رسائل تهديد علي أيميالات ساسة وناشطين بالخرطوم وبعض العواصم العربية - وبدات الحرب القذرة
  • جُبّةُ اللّيلِ والشّهواتِ
  • الوطني: تنفيذ مخرجات الحوار مسئولية الحكومة المقبلة !!!!!!
  • من أجل أعمال لفتات شباب العصيان
  • الحرية للدكتور حاتم علي
  • يا زول طالعني الشارع.. قصيدة للشاعرة وئام كمال الدين
  • فضيحة عند زيارة الفريق طه عثمان لمركز كارتر ورئاسة الCIA في امريكا الاسبوع الماضي ؟
  • قلبي ماكلني من يوم 19 ديسمبر
  • جمرُ الصّقيعِ
  • الان .. تنمبلة العصيان المدني من تمبول....
  • لو كنت راجلة .. وحملة دكتوراه الانقاذ
  • سلسلة خليك ايجابى ... حلقه 2 نكات القبائل السودانيه !!!!!!
  • قناة النيل الأزرق سجن سجن غرامة غرامة
  • أمراء الشكرية مع البشير
  • يا جماعة هل هذه الشريحة تمثيلية؟؟ أم ماذا يجري؟؟
  • لنتقدم خطوة اكثر عملية .. الدستور وصياغة المسودة
  • فلتعلم الانقاذ ان زواجنا من العصيان كاثوليكي
  • تعازينا الحارة لزميل المنبر كباشي البكري في وفاة والده
  • تعازينا الحارة لزميل المنبر كباشي البكري في وفاة والده
  • أعتذر لك يا سيف الدين بابكر ...
  • النظام يجهز الحافلات الحكومية لترحيل المواطنين يوم العصيان
  • يتبدد الخوف، فيسقط جدار الرعب طوبة إثر طوبة!
  • يا عمّك جرّب عطبرة يمكِن تلفِق . والله صحي ...
  • ما لا تعرفه عن الدكتور عبد الباري عطوان.. لقاء ممتع في تلفزيون عُماني
  • الصادق المهدي يؤجل عودته للبلاد حتي (لا يفسد) دعوات العصيان المدني
  • محمد الامين خليفة رئيسا للمؤتمر الشعبي
  • طبيب سودانى إختفى فى ظروف غامضة فى نيويورك!!! ابحثوا عنه لو سمحتم
  • قاطعوا شركة النيل للاعشاب!
  • واشنطن بوست تطالب الادارة الامريكية بتحذيرالحكومة السودانية من أستخدام العنف
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de