نبض لقاوة (أبوعرديبة روح البلد) بقلم محمد عبد الرحمن الناير (بوتشر)

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-12-2018, 03:04 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-08-2016, 03:53 PM

محمد عبد الرحمن الناير
<aمحمد عبد الرحمن الناير
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 120

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


نبض لقاوة (أبوعرديبة روح البلد) بقلم محمد عبد الرحمن الناير (بوتشر)

    04:53 PM August, 16 2016

    سودانيز اون لاين
    محمد عبد الرحمن الناير-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    اتابع بقلق لأكثر من أسبوعين الأنباء الواردة من لقاوة والتى تفيد قيام السلطات الأمنية بالمحافظة بمنع التجار من الذهاب الي الجبال الغربية الخاضعة لسيطرة الحركة الشعبية شمال وهو ما يعرض حياة الآلاف من المواطنين الأبرياء العزل للخطر ، وان صحت الاخبار فإنها جريمة مكتملة الأركان بغرض قتل المدنيين بالجوع والحصار الإقتصادي غير المبرر إنسانيا وأخلاقيا ووطنيا ، بل سوف يسهم بشكل سالب في مجتمع لقاوة الذي بدأ يتعافى من آثار الحرب الأولي ، وبذلك فإن سلطات ولاية غرب كردفان تريد العودة بالمنطقة الي مربع الحرب وإحداث شرخ جديد في مجتمع الولاية وتقسيم المواطنين الي عرب ونوبة وداجو وووالخ عبر سياسة فرق تسد التى ذهبت بثلث السودان .
    أنا كواحد من أبناء هذه المنطقة أدين واشجب هذا السلوك الإجرامي الخطير وأدعو كل اهلي من المسيرية والنوبة والداجو والفلاتة والحمر وووالخ من الكيانات الاجتماعية بالمنطقة لا سيما الشباب بمقاومة هذه الإجراءات الحكومية بغرض الفتنة وقتل اهلكم بالجبال الغربية عبر سلاح الجوع ومنع وصول الأدوية وغيرها من ضروريات الحياة ، ويجب أن يكون شعار شباب لقاوة حاضرا :

    لا حزبية ولا قبلية.. لقاوة هي القضية

    فالذين سوف يموتون هم أهلكم ومن يحصدهم الصراع هم أهلكم ولا تحاربوا بالوكالة في حرب ليست حربكم ، وقد جربتموها في ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي فكانت النتيجة خسارة كبيرة وحسرة ودماء ودموع وقد إتكا من كان يحرضكم للقتال علي أريكة سلطته ساخرا منكم ومن سذاجتكم وقلة حيلتكم.
    ما هو الثمن الذي قبضتموه من شعارات الضلال القديم ، في كيلك ولقاوة عدونا شاف شقاوة وووالخ غير هتك النسيج الاجتماعي وتكريس الاستبداد والتفرقة بين الابن وخاله وأبناء العمومة؟!!.
    ولاية غرب كردفان هى الولاية الأولي في السودان من حيث إنتاج وتصدير البترول والثروة الحيوانية والصمغ العربي ونسبة معتبرة من الذهب وتذخر بالعديد من المعادن التى لم تستغل بعد مثل اليورانيوم والنحاس وخام الحديد والذي قدرت الدراسات أن جبل ابو تولو (شرقي الفولة) ينوء ب 80 مليون طن من خام الحديد وعلي ذلك قس بقية الأماكن التى لم تكتشف بعد ، كمان الوديان الموسمية مثل الفار وشلنقو يمكن أن تقوم عليها خزانات لحفظ المياه لسنوات عدة وبالتالي تغيير مستقبل الإقليم بكامله وتحل مشكلة مياه الشرب والرعي حلا جذريا ، كل هذه الثروات والخيرات تعلمون من ينهبها ليل نهار لعقود من السنوات وينطبق عليكم القول : تموت العير في الصحراء من العطش والماء فوق ظهورها محمول
    فإن كان لابد من القتال فإن من يسرق ثرواتكم ويؤجج الصراعات والفتن فيما بينكم فهو أولي بمقاتلته دفاعا عن النفس والعرض والأرض والمال وليس قتال بعضكم بعضا إرضاء ( لتركة ) الإنجليز التى تجثم علي قصر (غردون ).
    إن الذي يستكثر عليكم حتى (زفت) البترول لتعبيد الطرق التى بسببها تنقطع مدن الولاية عن بعضها البعض طوال فترة الخريف لا يمكن أن يجد منكم الدعم والمؤازة في اللهم إلا إذا صدق المثل (الكلب بريد خناقو) ولكن هيهات أن يكون أحفاد بابو نمر ودارجول والميراوي ومندي بت السلطان.
    شباب لقاوة في العام المنصرم اعتصموا سلميا في ميدان الحرية لمدة 97 يوما لأجل طريق لقاوة - منيقو(35 كلم) وترميم المستشفي الذي شيده الإنجليز(بارك الله فيهم) واجلاس الطلاب وحل مشكلة الكهرباء في محلية لقاوة التى تنام وتصحو علي ظلام دامس رغم أنف لعنة البترول الذى تنتج 80 بالمائة منه لتشاد به الطرق وغابات الأسمنت في مناطق اخري داخل وخارج السودان ويشري به الآلات القتل والإرهاب للابرياء في جبال النوبة ودارفور والنيل الأزرق وقمع المحتجين سلميا في الخرطوم وبورتسودان وأمري وكجبار ، وسدود غرب كردفان التى تنهار بسبب البلي والفساد الإداري والأخلاقي كما حدث في السنوط ومربوتة وغيرها يؤكد بجلاء عدم اهتمام المنظومة الحاكمة بحال المواطنين وحاجياتهم بل الانكى والأمر أن تتحلل الحكومة عن واجباتها وصميم عملها وتطالب المواطنين القيام بإصلاح وصيانة ما أحدثه فساد المفسدين عبر تبرعات (نفير) وكأنها تعاقب المواطنين علي صمتهم عن المطالبة بحقوقهم أو تستغل جهل البعض وطيبة وسماحة أهلنا الطيبين حيث النفير والمساندة ولكن شتان ما بين هذا وذاك ، فالحكومة من واجباتها حفظ أمن مواطنيها وسلامتهم وتوفير التنمية والخدمات مقابل ما يدفعه الشعب من ضرائب واتاوات وووالخ وليس العكس أن يقوم الشعب بحماية الحكومة والدفاع عنها بل أن يقوم بواجبها التنموي الأصيل ، ولا بد هنا من التفريق بين واجب الشعوب تجاه بعضهم البعض في أشياء خاصة بهم وبين اشياء من مهام الدولة وواجبات السلطة.



    محمد عبد الرحمن الناير (بوتشر)
    15 أغسطس 2016م



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 16 أغسطس 2016


    اخبار و بيانات

  • حركة العدل والمساواة بيان توضيحي من الناطق العسكري
  • هروب ضابط متهم في قضية شحنة مخدرات
  • أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة صباح اليوم الثلاثاء
  • روما تطلب من الخرطوم حصر سودانيين بإراضيها لترحيلهم للبلاد
  • معلومات عن تورط سلفا كير ميادريت في اغتيال جون قرنق


اراء و مقالات

  • خارطة الطريق و دور المواطن السوداني بقلم بشير عبدالقادر
  • تضارب الآراء حول قومية الجيش ينفي القومية عن الجيش! بقلم عثمان محمد حسن
  • رسالة من ملك البجا - آدم أركاب إلي الكوماندر محمد طاهر أبوبكر الحلقة الثالثة
  • ونقول عما سوف يحدث لاننا نعرف ما حدث بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • بين الشفيع خضر والحزب الشيوعي السودانى بقلم الطيب مصطفى
  • إسقاط النظام هو الحل الجذري لمشاكل البلاد بقلم صلاح شعيب
  • عفوا إمبيكى....الازمة التى تعاضلها تعود جذورها لفترة المهدية …. بقلم ادروب سيدنا اونور
  • القضايا العالقة ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • عار عليكم عظيم..!! بقلم عثمان ميرغني
  • مكان المستشفى نافورة..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • هيبة وكيل النيابة ، ياوزير العدل !! يقلم حيدر احمد خيرالله
  • السودان اليوم يحكم برأسين ! يقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه / باريس
  • ما جدوى الحوار مع انسداد منافذ التعبير والنشر بقلم نورالدين مدني
  • ... الكوار الوطنى وإقتسام ريع الدماء ( 1 ) بقلم ياسر قطيه
  • بدعة البردعة بقلم مصطفى منيغ
  • قيادات نداء السودان .. أين يدفنون عِصيهم للنظام؟ بقلم ابراهيم سليمان
  • السيول و الأمطار فضيحة من الله لهذا النظام إقالة والى الخرطوم فورا عبدالرحيم محمد حسين
  • سمعاً وطاعة لك حماس (1/2) بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • المفاوضات بين الحكومة والحركة الشعبية بأديس ابابا ...!!!؟؟؟ بقلم محمد فضل -- جدة
  • صناعة الدساتير في السودان: المؤتمر القومي الدستوري تأليف ابراهيم علي ابراهيم المحامي

    المنبر العام

  • السودان: إجراءات لتفادي حظر دولي على الذهب
  • (4) آلاف طالب يحتشدون لمُعالجة الآثار السالبة للخريف بالخرطوم
  • معلومات عن تورط سلفا كير في اغتيال قرنق
  • الرئاسة توجه بالاستمرار في إجلاء السودانيين من دولة الجنوب
  • لا بدّ من وسائل مقاومة جديدة !
  • على أمبيكي وكافة الوسطاء الوقوف موقف يحترم إرادة الشعب السوداني
  • 🍡 🍡( الإرهاب والكباب ) وإمامنا العادل
  • عرس البلولة ود علوبة من التهجة بت جاد الرب
  • عبد الرحيم حمدي: الناس متحملين والأسعار ماشة مرتفعة
  • عاين
  • اصل الاهرامات
  • ملمح من ملامح عنصرية دويلة مثلث حمدي ..
  • العلاقات العامة المفهوم والممارسة في السودان بتوقيع استاذي العزيز الدكتور بشير صالح حسين
  • تغييب المواطن عما يجري في أديس!
  • انتكاسات ازواج في بلاد الغربة
  • الاحتفال باليوبيل الذهبي لمدرسة الخرطوم الجديدة الثانوية
  • رسالة لقوى نداء السودان (DNR (do-not-resuscitate
  • ( تنابلة السلطان و فضائح السلطان) السلطان البشير المفضوح بامر الله
  • خياران أحلاهما مر!
  • طلب مساعدة
  • حليل الرقدو الترب
  • انتو ناس زينين
  • الهلال الأحمر الإماراتي ينفذ برنامجاً إغاثياً للمتأثرين من سيول السودان
  • لو طفرت بردلوب من سطوح معهد الموسيقى والمسرح.وانتحرت.برضك كوز قيادى
  • المهداوى قميصه (قد) من دبر!!!
  • وهمات المغتربين الشباب ...!!
  • هاك قاسم قور يا دينق
  • الحكومة : الحركة الشعبية غير جادة في تحقيق السلام - فيديو
  • ياهؤلاء:الإسلام قوة:قوة في الرأس.قوة في اللسان.قوة في اليد.قوة في الروح.ءأنتم مسلمون؟
  • شكراً بكرى ابوبكر ,, بوست للتصافى
  • مع حسين خوجلي .. وقرع طبول الحرب
  • يقيم المنبر الديمقراطي بهولندا بالتعاون مع حركة تحرير كوش ندوة سياسية هامة
  • ان شاء الله نشاطنا في المنبر سوف يقل : العمل السري ... ( صور )
  • اقترح تحديد يوم حداد علي روح ضحايا الفيضانات

    Latest News

  • The Wide Application of the Death Penalty in Sudan
  • Four displaced held by Sudan security in South Darfur
  • Ministry of Intl. Cooperation: Sudan's doors are open for cooperation with Somalian State
  • Stalemate in Sudanese peace talks
  • Headlines of the Newspapers Issued in Khartoum on Thursday, August 15, 2016
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de