من مخلفات الانقاذ...عبير سويكت بقلم نور تاور

نعى اليم .. سودانيز اون لاين تحتسب الزميل حمزه بابكر الكوبى فى رحمه الله
لاحول ولاقوه الا بالله عضو المنبر الخلوق حمزه بابكر الكوبى فى ذمة الله
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 17-07-2018, 08:37 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
19-11-2016, 02:42 PM

نور تاور
<aنور تاور
تاريخ التسجيل: 24-09-2014
مجموع المشاركات: 68

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


من مخلفات الانقاذ...عبير سويكت بقلم نور تاور

    01:42 PM November, 19 2016

    سودانيز اون لاين
    نور تاور-
    مكتبتى
    رابط مختصر




    أخطرجرائم الآنقاذ على الاطلاق هى تدمير الشباب..لتضمن بذلك بقاء عدوانها حتى بعد زوالها...ويقع الدمار الاكبر على الموالين لها..وذلك بأن جعلت منهم طبقة عنيقة, بذيئة ومدمرة.. بعد أن ربتها الانقاذ على أنهم صفوة المجتمع وأن خلاص المجتمع بايديهم..ولكن بالقتل والعنف والبطش والفساد..لتشمل هذه الفلسفة الشباب الانقاذى فى كل مرافق الحياة السودانية وخصوصا الآجهزة الآمنية..
    عبير سويكت أحدى هذه الافات.. وهى مندفعة بكل الغرور والخيلاء والعنف والجهل المركب بالسودان وأهله. ففى يومين فقط وفى اراء حرة ومقالات نشرت كمية من الجهل لوثت بها الفضاء الرحب وهى تغالط وتشتم فى حالة تدعو الى الاشفاق والرثاء..هذه الشابة الفاتية التى ترى بأم عينيها ما يجرى للشباب وخاصة الطلاب أستهزأت بهم وكتبت فى ذلك مقالا صريحا وواضحا..ولكنها فى مقال اخر تتهم الغير بأنهم لا تهمهم معاناة الشباب..
    وعبير سويكت لا تعرف عن السودان حتى جغرافيته ناهيك عن ناسه وقياداته والنبلاء والخونة فى تاريخ السودان.فجمعت فى جهل واضح ومخل الاب فيليب عباس غبوش وكبشور الموالى للنظام جملة وتفصيلا..وجمعت ياسر عرمان وصلاح عووضة من قمة النزاهة والالتزام الصحفى لصلاح عووضة الى ياسر عرمان أحد كوارث السودان الذى عاث ويعيث فسادا فى قضية جبال النوبة رغم كل التعرية التى تمت فى شأنه فى الصحف والفضائيات السودانية..و أتت بالفكى على الميراوى الذى لا تعرف اصلا ماهو دوره فى تاريخ السودان ثم الحقته بيوسف كوة أحد رموز تاريخ السودان المضئ الذى لم يدخل فى عداد التاريخ بعد
    ثم وفوق كل ذلك أستخدمت أسلوب البشير فى سب النوبة باللجوء الى الكراكير التى تحميهم من الطائرات الحربية التى تقصف المنطقة لسبعة وعشرين عاما الان..لتطلب منى فى جهل فاضح بأن ابحث لى عن كركور وأختبئ فيه..
    ولولا العناية الالهية ووجود تلك الكراكير لما بقى فرد فى تلك الولاية على قيد الحياة..حتى الجغرافيا استخدمتها عبير كما استخدمها رئيسها عمر البشير فى سب النوبة..فالكتابة عند عبير سويكت هى سمك..لبن...تمر هندى..لا تستطيع أن تخرج بجملة واحدة مفيدة بعد قراءة مقال كامل تصب فيه جام غضبها وانفعالاتها وجهلها المريع..
    المسألة واضحة وضوح الشمس فى رابعة النهار..وهى نوعية واسلوب كتابة الجداد الالكترونى.فهم يخلطون الامور فى خبث بّين حتى يمكن أن يمرروا أجندتهم..فلذلك جمعت عبير أقصى المعارضة وهى نور تاور الى اقصى الحكومة وهى عفاف تاور..غصبا عن أنف الجميع لآنها ارادت ذلك..
    ولاننا شقيقتان أذا فنحن نعمل بتنسيق مع بعضنا البعض..
    هذه الشابة التائهة, التى عبثت بها الانقاذ حتى حولتها الى كائن يصعب وصفه تعتقد أن كل ما يكتب يجد حظه من الفهم والاطراء وهى لا تعرف ان شعب السودان هو من أذكى الشعوب وأكثرها وعيا وله اسلوبه التاريخى فى تحمل أذى الحكومات ثم الانقضاض عليها بين عشية وضحاها..وأن الحكومات مهما بلغت من البطش والتلاعب بمصائرهم, فهذا الشعب وحده هو الذى يعرف متى يسقط الحكومة ومتى يأتى بغيرها..وأن كل ما تفعله الانقاذ على يد أجهزتها الامنية مثل عبير سويكت لن تثنى هذا الشعب عن غضبه..
    عبير سويكت من مخلفات الانقاذ..لئيمة, عنيفة, بلطجية , جاهلة, تكتب بمكر يفضحها فى كل سطر ..وتنتعش أكثر كلما أثنت عليها حكومة الانقاذ وهى تدرى تماما أنها مختارة لهذا الدور لمؤهلات مطلوبة لدى المؤتمر الوطنى. فالانقاذ تعر ف ضحاياها وتعرف كيف تعبث بهم وتعرف ايضا أن لديها قصورا فى الخارج وأرصدة فى البنوك وأن أول خروج الى الشارع سوف لن تجد عبير التى اكتفت بتلقى الفتات من الانقاذ, سوف لن تجد أى منهم بعد هروبهم الكبير مثلما حدث فى ثورة سبتمبر المجيدة لتواجه هى غضب الشعب الذى يعبثون به الان..
    فيلم الاكشن الذى وصفت به عبير ابنائنا الطلاب هو الفيلم الذى تعيشه عبير الان دون وعى أو بوعى منها...
    أما الهراء الذى سكبته فى وصفنا فهو مثير للاشفاق ليس الا وأقل بكثير من المنفعة التى جنتها من وراء ذلك..كنتى طلبتى
    أكثر يا عبير...




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 19 نوفمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • زيادة اسعار تذاكر الطيران العالمية 200%
  • السياحة في السودان.. نحو مُستقبلٍ واعدٍ
  • توقيف خلية أجنبية تتاجر بالسلاح وسط الخرطوم
  • رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي:انا أنجح رئيس وزراء مرَّ على السودان
  • كاركاتير اليوم الموافق 17 نوفمبر 2016 للفنان عبدو مصطفى عن الازمة الاقتصادية فى السودان
  • فتحى الضو يقدم ندوة فى كندا بعنوان الراهن السياسى و مالات المستقبل
  • نداء ومناشدة من أجل جبال النوبة


اراء و مقالات

  • مرتب رئيس البرلمان..!! بقلم عثمان ميرغني
  • السجن والسجان!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • روح يا شيخ!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • انقذوا السمسم قبل فوات الأوانن بقلم الطيب مصطفى
  • سياسة بين الطهارة والنجاسة بقلم مصطفى منيغ
  • مصنع الموت في كادقلي جريمة لا تغتفر حتماً سيعاقب عليها الجناء . بقلم محمود جودات
  • الولايات المتحدة ادرجت رياك مشار وقائد الجيش ووزير الاعلام في قائمة سوداء بقلم محمد فضل علي .. كندا

    المنبر العام

  • البنغالي الذي شطف السفاح بشة سجمكم يا كيزان
  • المستشار القانونى بالدوحة الاستاذ احمد بكرى عبدالجبار فى ذمة الله
  • إضراب الصيادلة خطوة أخرى نحو الأمام
  • للمغتربين: الطريقة المثلي فى دفع مشروع العصيان المدني فى السودان
  • الهناي اتشطف!
  • أعوذ بالله من معارضة المعارضة ..
  • (فودكا مظبطة) في سجون بريطانيا!!!!!
  • بنقالى فى الدعم السريع فى عملية تشطيف نسائية (صورة)
  • كركبة
  • فتوى بجواز التهرب الضريبي والجمركي في السودان
  • "الاسلام فكر سياسي يتستر خلف الدين"
  • المؤتمر السوداني في المقدمة لأن كابينة قيادته كلها في سجون الطاغية ..
  • الضحك في بيت البكاء مع الاعتذار لسعادة اللواء
  • الاسطورة محمد مهاتير...وقرود بافلوف:محاضرة في الحكم الرشيد
  • هذه علاقة رئيس موظفي البيت الأبيض الجديد بالسودان
  • محاكمات و مواجهات علنية للجلادين
  • ♫ مجيدو يا مجيدو يا حرف العين ♫
  • السناتور مايك بومبيو مرشح ترامب لرئاسة الـ"CIA
  • هل يتخلص"المشير"(مما تبقى من الحركة المالونسائية) ويتحالف مع الحركة الشعبية؟
  • هل يتخلص"المشير"(مما تبقى من الحركة المالونسائية) ويتحالف مع الحركة الشعبية؟
  • صرخة لحلم بعيد وبكاء لتلاشي عمر جميل#
  • ترامب يعين اكثر الناس كراهية للمسلمين في مناصب عليا في ادارته..!!
  • الشمال بين العصيان المدني والاعتصام المنزلي يتردد:الحركةإلى نيفاشا2(تتوثب)!
  • جوبا: تستفز الخرطوم وتزيد حجم استثمارات (قطاع الشمال)...؟!
  • شرق السودان: تحركات لمنظمات مشبوهة ....؟!
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    19-11-2016, 04:04 PM

    لتصحيح


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: من مخلفات الانقاذ...عبير سويكت بقلم نور تا� (Re: نور تاور)


      أظن أن الجميع قد سمع بتصرحيات النائبة البرلمانية والقيادية في حزب المؤتمر الوطني عفاف تاور التي أعربت علنيا عن رغبتها الشديدة في الشروع في قتل كل من عرمان وعقار والحلو علي الطريقه الداعشيه باستخدام حزام ناسف، وهذا مايسمى في القانون (Tentative de meurtre)،menace de) (mort vervable مع سبق الإصرار والترصد بما أنها أعلنت عن رغبتها هذه رسمياً وعلانيا ولفظيا وليس خطيا وكانت في كامل قواها العقلية والجسدية ولم تبد بهذه التصريحات تحت تهديد أي شخص بل هي رغبه شخصية تراودها منذ سنين، فطالما كانت الشخصيات المستهدفة وبالأخص السيد عرمان هدف الشقيقتان تاور، ومن هنا نتوجه بسؤال لعفاف تاور(ألم تجدي حتى اليوم حزامك الناسف؟ أم أن سعره غالي فلم تمكنك أموالك الطائلة الملهوفه من حكومة الإنقاذ من شرائه؟)، حبوبتنا بتقول :"السوايه مو حداث"، والكل يعلم أن الاختين تاور (لا بيفلكو ولا بيجيبو حجار) ،عفاف تعرف أن الشباب السوداني يعاني مايعاني من فقر وجوع وعطاله ومرض وعزوبيه بينما تتمتع هي بأموال القصر الجمهوري فأرادت بطريقة خبيثة إستغلال ضعف الحالة المعنوية لهؤلاء الشباب وتحريضهم على إغتيال عرمان ورفاقه متكرمة عليهم بفكرة الحزام الناسف الجهنمية الانتحارية على الطريقه الإرهابية الداعشيه، فعفاف بخبثها ومكرها تعلم أنها أن لم تجد ضالتها في شباب الخرطوم لتنفيذ هذه العمليه الإرهابية فقد تجده في شباب مناطق الهامش،وهكذا تكون عفاف تاور صاحبه فكرة إستعمال وإستخدام الشباب المحبط معنويا في التخلص من الخصوم المعارضين واستبدال أجهزة الأمن بالدواعش فهذه سابقة لم يسبقها عليها أحد فصارت ماركة إرهابية مسجلة بإسمها، وأنا كمواطنه سودانيه حريصة على مصلحة الوطن وسلامة وأمان شعبه وإحلالا للحق ومساندة لمحاربة الإرهاب دولياً أطالب برفع الحصانة عن البرلمانية عفاف ومحاكمتها بي (tentatives de meurtre)
      ( ،( ménace de meurtre verbale)
      Harcèlement moral )
      إضافة إلى ذلك فهي قد أثبتت عفاف تاور أنها ليست علي قدر من المسؤليه والكفاءة لتتولي منصب نائبه برلمانية وقياديه وقد كانت قاضيه سابقا، ونحن نخاف على أبنائنا وشبابنا من عواقب هذه التصريحات الداعشيه الارهابيه الإجرامية وتلويث وتسميم أفكارهم، ويجب عليها التقدم باعتذارعلني في هذا الوقت الذي يخطو فيه السودان خطوات إيجابيه نحو التصدي للإرهاب إذا علينا أن نبدأ أولاً بداعشي السودان الداخليين .
      وهاهي الأيام تثبت لنا خطر أل تاور(La famille (TAWIR على الوحدة الوطنية وأمن وسلامة أفراد المجتمع حيث باتت أساليب الإرهاب الداعشيه والتهديد والوعيد والاستفزاز والشتائم هى أسلحتهم المشروعة لتخويف الخصوم وإرعابهم للتخلى والتنازل عن مواقفهم الوطنية الصلبة وصولاً إلى التهديد بالقتل لكل من خالفهم، مستعملين شعار العصا لمن عصى، حيث قررت الشقيقتان تاور اقتسام المهمة الداعشيه بهنضبه كل من يخالفهم الرأي فتتولي عفاف المهمة داخلياً ونور خارجياً بلسانها الزفر فى الإغتيال
      الصحفى والأدبى والسياسى بالتهديد والوعيد ونرى ذلك في محاولات نور هنضبة عرمان عند كتابته لمقال (لقاء صدفي مع يوسف كوه مكي)، حيث قامت بشتمه ونبذه وحاولت التشكيك في نزاهته ونزاهة دكتور جون قرنق تغمده الله بواسعة رحمته الذى إتهمته بالديكتاتوريه ثم قامت بتكرير عملية الهنضبه مع الأستاذ صلاح عووضه عند كتابته لمقال(خلاص قربت)، محاولة التشكيك في نزاهته ونعته بالموالي للنظام، ووصلت نور تاور إلى حد بعيد في سفالتها ناعتة أبناء الشعب السوداني بالكلاب تخيلوا واحدة تصف شعبها بأنهم كلاب، ومن ثم سولت لها نفسها هنضبتي أنا شخصياً عند كتابتي لمقالي تحت عنوان(فيلم هندي إسمه مسرحية طعن طالبين من رابطة دارفور) ولا تزال تطاردنى بتهديداتها وشتائمها وإرهابها لكل الشباب الصاعد أمثالى المتمسكون بأفكارهم الجديدة وحرصهم على الحرية والديمقراطية
      والكل يعلم أن الشقيقتان تاور تحاولا لعب أقذر دور سياسي، بحيث تقوم عفاف بمساندة النظام داخليا تتمرمق فى نعيمه مستلذة برغد العيش ولهف أمواله دونما تساهم فى إقامة مشاريع تنموية وطرح حلول إقتصادية وإجتماعية لأبناء جبال النوبة الذين يعيشون فى القطاطى المبنية من القش وهى فى الدور والقصور، بينما تقوم نور بمحاولة لعب دور المعارضة الشريفه خارجياً لكسب قاعده المهمشين وهكذا ينهب آل تاور أموال الشعب السوداني داخلياً وخارجياً لسحب بساط القيادة من ياسر عرمان مستعملة أقذر الأساليب ظنا منهن انهن آل المهدي على ما اعتقد، على الأقل المهدي وابنه لعبوا لعبتهم من غير أن يمارسوا علينا أساليب الهنضبه والإرهاب والكباب، أم أنتن عندما نسمع بافعالكن نقول :من أين أتى هؤلاء؟ بالله عليك نور تاور كما تقول حبوبتنا : (خشمك صوريهو وكيليه تراب)، عند مهاجمتك لي، ولعرمان، حاولتى الظهور بدور المناضلة الشريفة وإظهار الآخرين بمظهر الخونة العملاء، ولكن للأسف عريتي نفسك بنفسك فأنت بعيده كل البعد عن الشرف والنزاهة ومحاولة تجريدك للرأي الأخر وعدم تقبلك لخصومك السياسين أمثال عرمان الذين يفوقونك قدرة وكفاءة وشعبية وخبرة فى العلاقات الدولية أظهر ضيق صدركى وعدم فهمكى لمعنى الديمقراطية الصحيح لأن حريه الرأي والتعبير هي جزء لا يتجزأ من الديمقراطية، وأحقية عرمان في مزاولة العمل السياسي مدافعا عن قضايا اي جزء من أجزاء السودان حق وطنى مكتسب باعتباره إبن السودان ورفضك غير المبرر لتوليه قضية أبناء جبال النوبة فقط لأنه في نظرك من الجلابه كما تعودتى الشتم في تعليقاتك التى تؤكد عنصريتك وخطرك على الوحده الوطنيه، رجاءا أرتقي بأسلوبك بالله وان كان لك إعتراض على قدراته السياسية والإدارية فتكلمي أو (نغطينا بي سكاتك)، أما عووضه فلم يأتي بافك ، واحلالا للديمقراطية علينا سماع الرأي الآخر إتفقنا ام إختلفنا معه وإختلاف الرأى لايفسد للود قضيه ومقاله واقعيا مقتبس من آراء الشعب وليس من نسج الخيال وقد أكدت علي مصداقية نقله لأفكار الرأي الآخر في مقالي(ضياع الثقه بين سودانيي الداخل والخارج) وعووضه كصحفيا محترف إنطلاقا من أداب المهنة يجب عليه أن يكون محايدا نسبة لأن الصحفي هو لسان حال المجتمع عليه نقل وجهة نظر الرأي والرأي الآخر، وليس ان يكتفي بكتابة ما يروق لسمو الاميره نور تاورويخدم مصالحها الشخصية ، أم أنا فلن أحاول أن اشرح لكى وجهة نظري أو أعلل موقفي لأن لي مطلق الحريه في أن أفعل مايحلو لي وأعبر عن رأي كما شئت وأركب أعلى مافي خيلي وان لم يعجب سمو الاميره نور تاور فلتذهب وترفع دعوى لمحكمة العدل الدولية بتهمة أنى لم أكتب مايروق لها أولأن لي آراء مخالفه لارائها وهذا مخالف لقوانين الديمقراطية التاور يه، وان لم تستجب محكمة العدل الدولية لشكواكى فلا تخجلي ولا تترددى في أن تطلبى من صاحبه البلاط الملكي عفاف تاور أن تقوم بتحريض شباب المناطق المهمشة باغتيالي بعملية ارهابيه إجرامية من تكتيكاتها، مادام أرواح ومصير أبناء الشعب السوداني بأيديكم وترفض حكومة الانقاذ معاقبتكم على افعالكم الإرهابيه الشنيعة فما أنتن إلا عارا على جبال النوبة التى أنجبت السلطان عجبنا
      والمجاهد التأريخى على الميراوى والبروفيسيور القانونى الشهير هنود أبيا كدوف وعباس برشم والبروف الأمين حمودة عميد كلية الهندسة سابقا
      والأب السياسى الشهير الراحل المقيم عباس فيلب غبوش والضابط حماد الأحيمر والرائد شامبى والدكتور كبشور كوكو وزير التربية والتعليم الأسبق وأستاذ الأجيال ميكادى كوكو والمناضل الراحل المقيم يوسف كوة والمناضل الشهير اللواء تلفون كوكو أبو جلحة
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    19-11-2016, 04:54 PM

    نجميتي(بعوضه)


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: من مخلفات الانقاذ...عبير سويكت بقلم نور تا� (Re: نور تاور)

      "اخطر جرائم الانقاذ علي الاطلاق هي تدمير الشباب"
      حقيقة اخطر جرائم الانقاذ انها متعت بعض قياداتها حتي الثماله من مال السحت والمال الحرام لدرجت انهم اعلنوها صراحة انهم مستعدون ان يلبسوا احزمه ناسفه لتفجير المعارضين نهارا جهارا بلا حسيب ولا رقيب وفي قيادة هؤلاء اختك عفاف تاور وهذه طبعا اخطر جرائم الارهاب القانوني والمعنوي والنفسي والادبي فمن الاخطر عبير سويكت ولا عفاف تاور؟التي هددت بنسف المعارضين من وجه الارض خوفا علي اكل عيشها
      ومن ضمن كلامك : "ولكن بالقتل والعنف والبطش والفساد" رمتني بداءها وانسلت كل هذا مجتمع في عفاف تاور القتل والعنف والبطش والفساد . قلت عبير لا تعرف حتي جغرافية السودان فجمعت بجهل واضح ومخل الاب فيليب غبوش وكبشور لا بالعكس تماما هذا يدل انها تعرف تماما منطقة جنوب كردفان وجبال النوبه فيليب غبوش السياسي نوباوي وكبشور نوباوي وهنود ابيا نوباوي والبروف الامين حموده نوباوي وميكادي كوكو نوباوي ويوسف كوه نوباوي وتلفون كوكو نوباوي وحتي كبشور كوكو ان كان من اهل الانقاذ لم يكن بمستوي اختك التي هددت بمارسة الارهاب من اجل لقمة العيش
      من هو البلطجي عبير سويكت الشابه التي هي في بداية مشوارها الصحفي ولا صله لها بالانقاذ من قريب او بعيد هاتي لنا وظيفتها في الانقاذ وفي المؤتمر الوطني ورتبتها في جهاز الامن هي تطرح مجرد افكار شبابيه ولا البلطجيه هم الذين ادمنوا المتاجره والمزاياده والمساومه باسم المهمشين والمعدمين والمحرومين والمضطهدين من ابناء جبال النوبه
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    19-11-2016, 06:02 PM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15629

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: من مخلفات الانقاذ...عبير سويكت بقلم نور تا� (Re: نجميتي(بعوضه))



      نجيمتى (بعوضه)...

      تعبنا من التعامل مع الاشباح..
      و من اساليب اجهزة الامن الانقاذى..
      أكتب لنا اسمك أو أسمك صراحة..
      وضعوا صورتكم..
      وبلاش سياسة الاختباء وراء الاسماء الوهمية..
      لانها ببساطة تدل على جبنكم وخوفكم وعدم قدرتكم على المواجهة..

                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    19-11-2016, 11:26 PM

    nour tawir
    <anour tawir
    تاريخ التسجيل: 16-08-2004
    مجموع المشاركات: 15629

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: من مخلفات الانقاذ...عبير سويكت بقلم نور تا� (Re: nour tawir)



      نذّكر القراء الكرام بما حدث ويحدث للطلاب والطالبات فى زمن الانقاذ..
      بعد ان حولوا المدارس والجامعات الى ثكنات..
      وأطلقوا يد الامن ليلاحق الطلاب ويعد أنفاسهم..
      ثم الاعتقال والتعذيب والقتل والقاء فى الشوارع الخلفية..
      الطلاب فى زمن الانقاذ قضوا جل وقتهم فى الحراسات والسجون..
      بعد أن استخدمت الحكومة أقذر الاساليب فى كسب الطلاب الضعفاء والمحتاجين..
      و تساهلوا مع الطلاب الموالين لهم فى الامتحانات ومنحوهم درجات غير صحيحة..
      ثم منحوهم مرتبات ضخمة..
      وأمكانيات اضخم...
      وسلطات مطلقة..
      كل هذا لينطلقوا كالوحوش لضرب الطلاب الشرفاء..
      ثم عند التخرج يجدون الوظيفة جاهزة..
      الرجل غير المناسب فى الوظيفة غير المناسبة...
      ليتواصل مسلسل البطش والفساد وأذى الناس..
      فيما يحتضن الشارع بقية الخريجين ليتحولوا الى عطالة..
      الطالبات فى زمن الانقاذ القيت أمتعتهن فى الشوارع ايام العيد..
      ثم أتهمن فى شرفهن..
      ثم طردن لمجرد الانتماء القبلى..
      بأختصار لم يحدث دمار للمؤسسة التعليمية فى السودان كما حدث ويحدث فى زمن الانقاذ..
      ومع ذلك تنبرى صحافة الكيزان لتسخر منهم وتصف أنشطتهم السياسية بأفلام الاكشن..

      لكم يوم يا كيزان..
      ترونه بعيدا..
      ونراه قريبا بأذن الله...
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de