مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه والعلمانيه والانفتاح نحو العالميه؟ بقلم عبير المجمر سويكت

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 11-12-2018, 01:28 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
17-08-2016, 02:20 AM

عبير سويكت
<aعبير سويكت
تاريخ التسجيل: 07-08-2016
مجموع المشاركات: 266

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه والعلمانيه والانفتاح نحو العالميه؟ بقلم عبير المجمر سويكت

    03:20 AM August, 17 2016

    سودانيز اون لاين
    عبير سويكت-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر



    لماذا يفضل الشعب السوداني الجلوس تحت ظلال المؤتمرالوطني او حزب الامه او الحركه الاسلاميه ؟ لماذا يهاب السودان الثوره العرمانيه ؟
    هنالك أشياء كثيره تدور في عقل الشعب السوداني وتجعله يهاب السيد ياسر عرمان وثورته العرمانيه وتزداد مخاوفه بين الفينة والأخرى كما يزداد سوء فهمه لهذه العقليه العرمانيه فلماذا يا ترى ؟
    يهاب السودانيون الثوره العرمانيه لانهم يعتبرون عرمان شيوعي وفي فهمهم الشيوعيه تعني الالحاد والسودان شعب متدين يؤمن بلا اله الا الله وهم يرون ان الشيوعيه لاتؤمن بالدين ولكن بالعلم وتعتبرالدين افيون الشعوب وان من شعارات الشيوعيه ( لا اله والحياه ماده ) وينتابهم الشك في محاولة عرمان الخروج من السودان والتحاقه بالحركه الشعبيه واتهامه بالتورط في قتل زميليه الاقرع وبلل اثر اشتباكات طلابيه في جامعة القاهره الفرع سابقا والنيلين حاليا ؟ البعض يصفه بالعميل وخصومه من أبناء جبال النوبه والنيل الازرق يتهمونه بالمتاجره بقضيتهم وانه لاينتمي لهم ؟
    الشيوعيه هي عباره عن ايدولجيه اي فكر ونظريه والشيوعيه الشائعه في الاوساط السودانيه والعربيه في اعظمها تعرف نفسها في انها ايدلوجيه اجتماعيه واقتصاديه وسياسيه تتمركز في المساواه والعداله في العيش الكريم والقضاء علي التفاوت في الطبقات الاجتماعيه وحرية الاعتقاد اي من حق المؤمن ان يؤمن والملحد ان يلحد ولكنها لا تحارب الدين ولا تعاديه ولكن تريد ان يسع الشعب من اراد ان يصلي كمن اراد ان يغني من غير تفرقه وهي تعتقد ان بعض الحكام يستخدمون الدين من اجل تخدير شعوبهم بالشعارات الدينيه لكي يكف الشعب عن البحث عن حل لوضعه المادي البائس ويتخدر بالروحانيات الدينيه ليرضى بوضعه المادي المأسوي . فهل تستحق فعلا شيوعيه عرمان ان تهاب اذا نظرنا لها بالمنظار الموضوعي دون الخلط بين الشيوعيه والالحاد ؟
    اما فيما يخص عملية تورط عرمان في قتل زميليه الاقرع وبلل في اشتباكات 1986 الطلابيه فقد ثبت ان عرمان لم توجه له أي اتهامات في ذلك الوقت ولم تتم محاكمته وانه لم يهرب بعد الحادثه كما يدعي البعض بل مكث اكثر من عام كامل ولم يتم استدعائه لاي محاكمه وحتي بعد خروجه من السودان كان بامكان القضاء ان يتخذ مجراه ويحكم عليه غيابيا اذا ثبتت ادانته ولكن لم يتخذ القضاء اي حكما ضده باعتباره غير متورطا في هذه القضيه والاتهامات التي وجهت له كانت عباره عن مكايد سياسيه واضحه لانها لم تظهر الا عندما بات عرمان عضوا فعالا ومؤثرا في الحركه الشعبيه وصارت له كلمته المسموعه ومن هنا صارت الحكومه تستعمل هذا الكرت ضد عرمان علي حسب حاجتها كما فعلت عقب الانتخابات الرئاسيه فأخرجت شعاراتها الكاذبه ( لا كبير علي القانون ) و ( قسما لن يضيع دم الشهيد هدرا ) وغيرها من المناوارات السياسيه لتخويف وترعيب خصمه عرمان و الجدير بالذكر ان هنالك العديد من الشهود الذين شهدوا ببرأة عرمان امثال عادل عبد العاطي الذي تمت ادانته بتهمة التورط في قتل بلل والاقرع وتمت تبرأته في 21 مارس 1988أيام الديمقراطية الثالثة ولم تمنعه اختلافته السياسيه أى عبد العاطى بان ينطق بشهادة الحق معللا ذلك بان الحق يعلو ولا يعل عليه ومن هذا المنطلق تتأكد براءة عرملن حتي وان اختلفنا معه سياسيا وشهادة عمار عبدالله من رابطة الطلبه الناصريين أنذاك ببراءة عرمان وايضا شهادة السيد سيف الدين جبريل
    اما اذا تطرقنا الي معني العلمانيه وفصل الدين عن الدوله لدي الحركه الشعبيه التى يعتبر عرمان جزءا منها فهنا يستحضرني فديو القائد الروحي للحركه الشعبيه دكتور جون قرنق وهو يحاول شرح فلسفة الحركه الشعبيه لبعض الاسري بطريقه مبسطه وطريفه بمعناه ان الاسلام والمسيحيه هم عباره عن اديان والدين هو علاقه بين العبد وربه ام الدوله فهي عبارة عن مجموعات و مؤسسات وقوانين وسياسات اوجدها الانسان اي انها من صنع يده وليست من صنع الله والانسان يمكن ان يظلم وان يعدل وفلسفة الحركه تضمن في ان الدوله لايمكن ان يكون لها دين لانه لايمكن تفريق الاشخاص نسبة لاختلاف دينهم وان الدين وتطبيقه هو امر شخصي لأنه علاقه بين العبد وربه ومن هنا يجب ان تكون الدوله ملكا لجميع افراد الشعب بمختلف ديانتهم وثقافاتهم وأعراقهم وتترك حريه الدين وممارسته لشخص من غير الخلط بهدف توحيد الشعب السوداني والقضاء علي شتي انواع التفرقه وبناء دوله قويه في القاره الافريقيه بجمع مختلف ثقافات الشعب ودياناته ولغاته لان الجمال يكمن في التنوع
    اما في يخص الاتهامات الموجه لعرمان بانه عميل فهنا نتسائل هل كل من تخاطب او تحاور او تعامل مع الغرب بهدف حل قضيه يعتبر بالنسبة للشعب عميل فان كانت هذه هي نظرة السودان فلن ينفتح السودان علي العالميه ولن يستفيد من تقدمها ولن يتمكن من بناء علاقه وثيقه مع الغرب في نمط مصلحته واذا كان هذا هو الفهم السائد عن العمالة فان العالم العربي ملئ بالعملاء بداية من رؤوسائهم وإنتهاءا بأحزابهم .
    وفيما يخص خلافاته مع بعض ممثلي أبناء جبال النوبه والنيل الازرق ونعته بانه ليس منهم فان التفكير بهذا المستوي لن يحل مشاكل السودان ولن يتقدم فالنيل الازرق وجبال النوبه هما جزء من السودان وعرمان سوداني الجنسيه مئه في المئه وهو ابن من ابناء السودان ومن هذا المنطلق يجب ان يكون السودانيين كجسد واحد اذا تألم منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى وكما قال المناضل على عبد اللطيف للمستعمر لايهمني ان أنتمي الي هذه القبيله او تلك فكلنا سودانيين ويجمعنا هدفا واحد فاذا كان هدف قضيه جبال النوبه والنيل الازرق هو اثبات العدل والمساواه فما المشكله من مشاركه عرمان باعتباره فرد من افراد الشعب السوداني وتهمه مصلحته وله من الكفاءه والخبره السياسيه والعسكريه ما قد يخدم القضيه الا يمكن لشعب السودان التعلم من الشعب الفرنسي الذي اعطي الفرصه لمهاجر من أصول هنغاريه وبولونيه ان يكون رئيسا له مثل ساكوزى والان يتيح الفرصه مره ثانيه لمانويل فالس ذو الاصول البرتغاليه ان يكون رئيس وزرائه وقد ينتخب لرئاسه الدول لماذا لا يكون الاساس في الاختيار هو الكفاءه وليست القبليه .



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 16 أغسطس 2016


    اخبار و بيانات

  • خارطة الطريق وانهيار المفاوضات(1)
  • وزير التربية والتعليم ينفي انتشار المخدرات بين طلاب الاساس بولاية الخرطوم
  • إبراهيم محمود: حركات دارفور والشعبية ليست لديها رغبة في السلام
  • اجراءات محاكمة صحفيين
  • وفد الحكومة المفاوض: قادة التمرد تجار حرب
  • بيان من على محمود حسنين رئيس الجبهة الوطنية العريضة
  • في محاكمة محمّد حاتم سليمان.. إمهال الدفاع أسبوعين لتوفيق أوضاعه
  • حركة العدل والمساواة بيان توضيحي من الناطق العسكري
  • هروب ضابط متهم في قضية شحنة مخدرات
  • أبرز عناوين صحف الخرطوم الصادرة صباح اليوم الثلاثاء
  • روما تطلب من الخرطوم حصر سودانيين بإراضيها لترحيلهم للبلاد
  • معلومات عن تورط سلفا كير ميادريت في اغتيال جون قرنق


اراء و مقالات

  • الإعلان بالصدمة .. بقلم موفق السباعي
  • المنتخب العراقي وهجمات الأعلام الرياضي المنافق بقلم اسعد عبد الله عبد علي
  • وفجأة ظهر الخيار الثالث فارتبكت الحسابات بقلم عبدالحق الريكي
  • ولان البحث عن وحدة فتح مطلب دائم بقلم سميح خلف
  • الإنتماء القومي : العودة إلي المربع الأول 2 / 2 بقلم د . الصادق محمد سلمان
  • النصيحة النجيضة! بقلم امير ( نالينقي) تركي جلدة أسيد
  • حان الوقت لاستراتيجيّة خروج من مستنقع أفغانستان بقلم ألون بن مئير
  • 6 سنوات تحت الأرض (3-4): واللا في الخواجه الشال حاجاتي بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • فهم القرآن عند العارفين ( 1- * ) بقلم حماد صالح
  • شبيه السيد الرئيس وشبيه السيد ميسي! او السيد الرئيس لا يحمل محفظة! بقلم أحمد الملك
  • النظام يناقض نفسه حرية أم دكتاتورية بقلم عواطف رحمة
  • التنويع الاقتصادي في العراق تحليل من وجهة نظر أخرى بقلم إيهاب علي النواب
  • نبض لقاوة (أبوعرديبة روح البلد) بقلم محمد عبد الرحمن الناير (بوتشر)
  • نوتات فلسطينية بقلم فادي أبوبكر
  • خارطة الطريق و دور المواطن السوداني بقلم بشير عبدالقادر
  • تضارب الآراء حول قومية الجيش ينفي القومية عن الجيش! بقلم عثمان محمد حسن
  • رسالة من ملك البجا - آدم أركاب إلي الكوماندر محمد طاهر أبوبكر الحلقة الثالثة
  • ونقول عما سوف يحدث لاننا نعرف ما حدث بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • بين الشفيع خضر والحزب الشيوعي السودانى بقلم الطيب مصطفى
  • إسقاط النظام هو الحل الجذري لمشاكل البلاد بقلم صلاح شعيب
  • عفوا إمبيكى....الازمة التى تعاضلها تعود جذورها لفترة المهدية …. بقلم ادروب سيدنا اونور
  • القضايا العالقة ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • عار عليكم عظيم..!! بقلم عثمان ميرغني
  • مكان المستشفى نافورة..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • هيبة وكيل النيابة ، ياوزير العدل !! يقلم حيدر احمد خيرالله
  • السودان اليوم يحكم برأسين ! يقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه / باريس
  • ما جدوى الحوار مع انسداد منافذ التعبير والنشر بقلم نورالدين مدني
  • ... الكوار الوطنى وإقتسام ريع الدماء ( 1 ) بقلم ياسر قطيه
  • بدعة البردعة بقلم مصطفى منيغ
  • قيادات نداء السودان .. أين يدفنون عِصيهم للنظام؟ بقلم ابراهيم سليمان
  • السيول و الأمطار فضيحة من الله لهذا النظام إقالة والى الخرطوم فورا عبدالرحيم محمد حسين
  • سمعاً وطاعة لك حماس (1/2) بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • المفاوضات بين الحكومة والحركة الشعبية بأديس ابابا ...!!!؟؟؟ بقلم محمد فضل -- جدة
  • صناعة الدساتير في السودان: المؤتمر القومي الدستوري تأليف ابراهيم علي ابراهيم المحامي

    المنبر العام

  • السودان: إجراءات لتفادي حظر دولي على الذهب
  • (4) آلاف طالب يحتشدون لمُعالجة الآثار السالبة للخريف بالخرطوم
  • معلومات عن تورط سلفا كير في اغتيال قرنق
  • الرئاسة توجه بالاستمرار في إجلاء السودانيين من دولة الجنوب
  • لا بدّ من وسائل مقاومة جديدة !
  • على أمبيكي وكافة الوسطاء الوقوف موقف يحترم إرادة الشعب السوداني
  • 🍡 🍡( الإرهاب والكباب ) وإمامنا العادل
  • عرس البلولة ود علوبة من التهجة بت جاد الرب
  • عبد الرحيم حمدي: الناس متحملين والأسعار ماشة مرتفعة
  • عاين
  • اصل الاهرامات
  • ملمح من ملامح عنصرية دويلة مثلث حمدي ..
  • العلاقات العامة المفهوم والممارسة في السودان بتوقيع استاذي العزيز الدكتور بشير صالح حسين
  • تغييب المواطن عما يجري في أديس!
  • انتكاسات ازواج في بلاد الغربة
  • الاحتفال باليوبيل الذهبي لمدرسة الخرطوم الجديدة الثانوية
  • رسالة لقوى نداء السودان (DNR (do-not-resuscitate
  • ( تنابلة السلطان و فضائح السلطان) السلطان البشير المفضوح بامر الله
  • خياران أحلاهما مر!
  • طلب مساعدة
  • حليل الرقدو الترب
  • انتو ناس زينين
  • الهلال الأحمر الإماراتي ينفذ برنامجاً إغاثياً للمتأثرين من سيول السودان
  • لو طفرت بردلوب من سطوح معهد الموسيقى والمسرح.وانتحرت.برضك كوز قيادى
  • المهداوى قميصه (قد) من دبر!!!
  • وهمات المغتربين الشباب ...!!
  • هاك قاسم قور يا دينق
  • الحكومة : الحركة الشعبية غير جادة في تحقيق السلام - فيديو
  • ياهؤلاء:الإسلام قوة:قوة في الرأس.قوة في اللسان.قوة في اليد.قوة في الروح.ءأنتم مسلمون؟
  • شكراً بكرى ابوبكر ,, بوست للتصافى
  • مع حسين خوجلي .. وقرع طبول الحرب
  • يقيم المنبر الديمقراطي بهولندا بالتعاون مع حركة تحرير كوش ندوة سياسية هامة
  • ان شاء الله نشاطنا في المنبر سوف يقل : العمل السري ... ( صور )
  • اقترح تحديد يوم حداد علي روح ضحايا الفيضانات

    Latest News

  • The Wide Application of the Death Penalty in Sudan
  • Four displaced held by Sudan security in South Darfur
  • Ministry of Intl. Cooperation: Sudan's doors are open for cooperation with Somalian State
  • Stalemate in Sudanese peace talks
  • Headlines of the Newspapers Issued in Khartoum on Thursday, August 15, 2016
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    17-08-2016, 11:45 AM

    Abdel Aati
    <aAbdel Aati
    تاريخ التسجيل: 13-06-2002
    مجموع المشاركات: 32958

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه وا� (Re: عبير سويكت)

      سلام وتحية للاستاذة الفاضلة
      Quote: و الجدير بالذكر ان هنالك العديد من الشهود الذين شهدوا ببرأة عرمان امثال عادل عبد العاطي الذي تمت ادانته بتهمة التورط في قتل بلل والاقرع وتمت تبرأته في 21 مارس 1988أيام الديمقراطية الثالثة ولم تمنعه اختلافته السياسيه أى عبد العاطى بان ينطق بشهادة الحق معللا ذلك بان الحق يعلو ولا يعل عليه ومن هذا المنطلق تتأكد براءة عرملن حتي وان اختلفنا معه سياسيا وشهادة عمار عبدالله من رابطة الطلبه الناصريين أنذاك ببراءة عرمان وايضا شهادة السيد سيف الدين جبريل
      غالبا المقصود امثال عادل عبد العاطي الذي تم اتهامه فأنا وخلافا لما قالت الكتابة لم تتم ادانتي بتهمة التورط في قتل بلل والاقرع وانما تم اتهامي ولو تمت ادانتي لما تمت برائتي من بعد . اعتقد ان الامر هفوة لغوية من الاستاذة .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-04-2017, 07:27 PM

    أعداء النجاح


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه وا� (Re: Abdel Aati)

      شكراً أستاذة في مقالك هذا نجد التوضيح الكافي الذي يظهر أن عرمان لم يكن متهم أو حتى مشارك في قضية كما ذكر اليوم في أحد المقالات الفاقدة للمصداقية وهذا الأقاويل كما ذكرتي يلجأون إليها عندما يضيق بهم الحال إذا كان عرمان متهم بالقتل فلماذا لم تقبض عليه الحكومة عند مجيئه الي السودان و كيف تركته يخوض انتخابات ضدها و لماذا لم تلقى القبض عليه إذا كان لديهم أدلة على أنه مجرم أو حتى مشارك في الجريمة و هارب من العداله هذه أقاويل المنافقين الحاقدين الذين لم يتمكنوا من النجاح مثل السيد عرمان
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-04-2017, 08:00 PM

    ابراهيم الجبوري


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه وا� (Re: Abdel Aati)

      هسي في زمتك الشيوعية انفتاح على العالمية ؟! فنزويلا كوبا كوريا الشمالية انفتحت على العالمية ؟!
      ثم ثانيا العلمانية في اوربا تتقهقر واليمين المسيحي اصبح يفوز في الانتخابات في اكثر من دولة اوربية !
      الشعب السوداني يميني الهوى لايتبع الاحزاب اليمينيه لكن يفرض على الاحزاب ان تكون يمينة لذلك المؤتمر الوطني او الاتحادي او الامه او اي حزب يميني يمكنه ان يستفيد من الاتجاه اليميني للشعب السوداني ولسي العكس .
      الدليل انو الكيزان كعبين والشعب غضبان عليهم ومع ذلك لسه قاعدين في الحكم ..لأنو اليسار خط موازي تماما لتوجه الشعب السوداني
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-04-2017, 08:25 PM

    مفتاح


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه وا� (Re: ابراهيم الجبوري)

      هههههههه
      ههههههههه
      هههههههه
      بالله انتى شغاله تهرى في الناس كل الوكت ده هههههه
      المحير عادل عبدالعاطى ما علق الا فيما يليه, ما قال اى حاجه عن خزعبلاتك عن الفكر الماركسى وتطبيقاته!
      لا اله والحياه ماده دى مصدرك ليها شنو في الفكر الماركسى؟
      والثوره العرمانيه دى كيفنها؟ يعنى الصقرطه والعرم الواحد ده ولا شيتا تانى هههههههه
      ههههههه
      هههههه
      هههههه
      بعد ده بنقبل منك اى حاجه تكتبيها عننا, ياخى طلعت عباره هن صلب وبس
      هههههههه
      والله يا الخادم ام صلب محنك محن
      الغريبه قالوا تعليمك فرانكفونى
      ههههههه
      هههههههه
      ههههههه
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    10-04-2017, 09:11 PM

    المتألق


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه وا� (Re: مفتاح)

      يا مفتاح خادم الله دي مخها فاضي برأت الراجل وادانته في نفس السطر .وما عارفة الشيوعية والماركسية شنو وجوطة شديدة خلاص .تعليم فرنكفوني بتاع الساعة كم اللهم إلا كان فرنسا عندها الجامعات زينا بتاعة اوضتين وصالة . الثورة العرمانية دي شنو وبدأت متين؟ .غايتو محن المشكلة كل ما اخش سودانيز الاقيها قدامي الحل شنو ؟
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    11-04-2017, 03:47 PM

    حاتم


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه وا� (Re: المتألق)

      السيد ياسر عرمان قائد و مناضل صادق عمل كل ما بوسعه لنصرة المهمشين و يكفي ثقة جون قرنق به لأنه كان يعلم أن السيد ياسر سعيد عرمان صادق في نضاله و كفاحه
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    11-04-2017, 08:37 PM

    شطة خضراء


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مما يخاف السودان من عرمان ام الشيوعيه وا� (Re: حاتم)

      لقد اصبحنا ندخل الي مقالات هذه الكويتبة الموغلة في العبثية و السطحية من اجل ان نشهد مرمطتها من قبل السادة القراء و مسح بكرامتها الارض و لكنها للاسف لا ترعوي و تصر على بهدلة روحها و اثارة الشفقة و الكشف اكثر فاكثر ان راسها فارغ و مقدود هذه الجهولة
                       |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de