مجلس تحرير جبال النوبة !!! يكون او لا يكون بقلم الاستاذ. سليم عبد الرحمن دكين

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 14-11-2018, 02:29 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
25-04-2017, 02:06 PM

سليم عبد الرحمن دكين
<aسليم عبد الرحمن دكين
تاريخ التسجيل: 13-01-2014
مجموع المشاركات: 89

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مجلس تحرير جبال النوبة !!! يكون او لا يكون بقلم الاستاذ. سليم عبد الرحمن دكين

    02:06 PM April, 25 2017

    سودانيز اون لاين
    سليم عبد الرحمن دكين-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    لندن بريطانيا



    لاشك ان امل جماهير جبال النوبة بالداخل والخارج معلق على عنق مجلس تحرير جبال النوبة, كاطار اوحد للقيادة. اذا وضع المجلس مصلحة شعب جبا ل النوبة فوق مصالحه و فوق طموحاته السياسية. وان يكون همه وحرصه انجاز طموحات وتطلعات شعب جبال النوبة المتعطش لشرب كاس الحياة بكرامة وعز وليس بالذل والهوان والقهر, وتبديد الاعناق واعناق اطفاله فى الكهوف وسفوح الجبال والفيافى. مما لاشك فيه ان مجلس تحرير جبال النوبة امام تحديات عملاقة. لان العب ثقيل يتطلب حنكة ودراية وحكمة فى معالجة القضايا العالقة ذات التعقيد التاريخى منذ الحقب التاريخية الماضية. ان هذه المرحلة من ادق المراحل التاريخية التى تمر بها جبال النوبة منذ الاستقلال. فلذا يتعين على مجلس تحرير جبال النوبة تحمل المسؤولية الملقاة على عاتقه بموضوعية وشفافية. شعب جبال النوبة داخل السودان وخارجه و مجتمع جبال النوبة المدنى بكامل ارادته وراء مجلس تحرير جبال النوبة. فالان الكرة فى ملعب مجلس تحرير جبال النوبة عليه ان يثبت للجماهير جبال النوبة العريضة والواسعة بانه قادر على تحمل مسؤولية همومها ومخاوفها حتى ترى جماهير النوبة التحدى والموضوعية فيه . جبال النوبة فى مفترق الطرق تكون او لا تكون. لقد ألتقى جيل التضحيات مع جيل البطولات امام هذه الاجيال متاريس ومعضلات شائكة. ليس من السهل اجتازتها الا اذا توفرت الادوات والمنهجية. جبال النوبة عن بكرة ابيها امام مرحلة حاسمة فى تاريخها الحديث. فلذا ينبغى على مجلس تحرير جبال النوبة الجدية والموضوعية. لان التهاون والتساهل والتلاعب بمصلحة جبال النوبة تعتبر خيانة عظمى. جماهير جبال النوبة فى الداخل والخارج تكاد ان لا تصدق بان مقاليد القيادة قد الت على ايدى ابناءها بعد هذه المرحلة الطويلة من الزمن الذى عانت فيه جماهير النوبة فى الجبال اشد المعاناة بسبب الذين فرضوا انفسهم وفرضوا الحرب ايضا على كأهلها. فليكن معلوما لدى مجلس تحرير جبال النوبة ان بقاء جبال النوبة وشعبها ضمن السودان الواحد الموحد مطلب محتوم لا فرار منه. لايمكن العدول او الرجوع عنه مهما كانت الدواعى والدوافع. لان بقاء جبال النوبة ضمن منظومة السودان الواحد مربوط بالارض كهوية وطنية. كما انه خياراً استراتيجياً لابديل عنه على الاطلاق. اتفاقية نيفاشا التى تبرأت من شعب جبال النوبة كبرأة الذئب من لحم يوسف بن يعقوب. اتدرون لماذا يا قادة مجلس تحرير جبال النوبة؟ لانه لم يكن القلم وقتها فى ايديكم يوم نيفاشا المشهود. فاما الان القلم فى ايديكم, لاشك لم تكتبوا هذه المرة على انفسكم ولا على جبال النوبة وشعبها الشقاء. اتفاقية نيفاشا مجحفة وظالمة بكل المقاييس. ما يريده مجلس تحرير جبال النوبة الان هو ان يفتح عيناه واسعة ليبصر بهما كل كبيرة وصغيرة. لان الامر يتعلق بمصلحة جبال النوبة وشعبه, وان مجلس تحرير جبال النوبة صاحب الوجعة ان قدماه الواطية الجمرة. فانه من الصعب ان يلدغ شعب جبال النوبة من الجحر مرتين. ابشروا وهللوا يا جماهير جبال النوبة ان الحرب قد انتهت وان الحقوق مستردة والمظالم مرفوعة. فلطالما مجلس تحرير جبال النوبة المسؤول عن ملف القضية, فلا شك فى قدرات ومهارات المجلس فى استعادة تلك الحقوق ورفع تلك المظالم الجائرة التى وقعت على شعب جبال النوبة عبر الحقب التاريخية. فانه واحد من التحديات الكبرى المنتصبة فى وجه مجلس تحرير جبال النوبة. جبال النوبة تمر بأدق مرحلة من مراحلها التاريخية, لا شك العب ثقيل على كتف مجلس تحرير جبال النوبة مسؤولية تاريخية امام الله وامام جماهير النوبة وامام التاريخ ايضا. خرج مجلس تحرير جبال النوبة من رحم امة عانت القهر والظلم الاضطهاد والتهميش والعنصرية والتخلف والفقر. فلذا يتعين على المجلس عدم التخلى عن الثوابت والمنطلقات. لان المسؤولية لا تتحمل التلاعب والتساهل بمصلحة شعب جبال النوبة فى انجاز طموحاته وتطلعاته واحلامه. قعد شعب النوبة طويلا دون ان يدرى بقعوده, ثم جاءت الحروب التى اقعدته قسراً اكثر من ربع قرن من الزمن. ولكن لا احد يدرى حتى هذه اللحظة ما هى خطوة المجلس القادمة والحاسمة بعد ان هزم اعدائه واعداء النوبة الخونة المارقين امثال ياسر عرمان واتباعه والدوائر اللصيقة به. فعندما تخلص مجلس تحرير جبال النوبة من ياسر عرمان وتفاصيله كان بمثابة اعظم هدية يقدمها المجلس الى شعب النوبة وبالاخص النساء واطفالهن القابعين داخل الكهوف دون ادنى مقومات الحياة الاساسية. لانه من الصعب من الان ان يساق شعب جبال النوبة الى محرقة جديدة او بيعه كما تم بيعه فى السابق للجنوبين. فالان مجلس تحرير جبال النوبة مفوض من شعب النوبة ان يفعل ما بدا له لطالما فى مصلحة جبال النوبة وشعبه. كما ينبغى على المجلس ان يلهث وراء تضامن وحدة النوبة وان يكون المجلس ايضا مصدر امل جنوب كردفان فى ارساء دعائم التضامن والوحدة بين شعب النوبة والاعراق الاخرى القاطنة جنباً الى جنب مع النوبة من اجل التعايش السلمى بين كافة الاعراق فى سلام وامن مع بعضها البعض. نريد من المجلس ان يكون رمزاً للسلام والوحدة والتضامن ليس فقط بين شعب جبال النوبة انما ايضا جنوب كردفان عن بكرة ابيها. قادة مجلس تحرير جبال النوبة قضبان السفينة المبحرة الان فى وسط بحر هائج بالامواج على متنها جماهير جنوب كردفان. يا ترى ستغرق السفينة بما فيها ام ستعبر الى بر الامان. لا احد يدرى. كل شئ متروك الى الايام المقبلات.
    حتى لقاء اخر
    اختصاصى فى حقوق الانسان والقانون الاوروبى
    25/04/2017





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 25 ابريل 2017

    اخبار و بيانات

  • وزير التعاون الدولي : السودان موعود بإنفراج إقتصادي كبير في الفترة المقبلة
  • طالبها بالكف عن التدخل في الشأن السوداني جهاز الأمن يؤكد استمرار دعم وإيواء حكومة الجنوب للحركات ال
  • استراليا تشيد بتعاون الحكومة السودانية بتسهيل وصول المساعدات للجنوبيين
  • مصرع وإصابة (58) في حادث تصادم بصين في جبل أولياء
  • تحرير (9) رهائن بكسلا من قبضة تجار بشر أجانب
  • الخرطوم تفتح مساراً إضافياً لتوصيل المساعدات لجنوب السودان
  • قرار بإزالة الأجسام غير المتفجرة في مناطق الحرب بدارفور
  • منع الصحافية إيمان كمال من دخول مصر وإعادتها من مطار القاهرة
  • بحر إدريس أبوقردة : (12%) من وفيات الأمهات بالتهابات ما بعد الولادة
  • قيادات بالمؤتمر الوطني تعلن تمسكها بتبعية أبيي للسودان


اراء و مقالات

  • انس كاتب مع قرائه بقلم إسحق فضل الله
  • من يقلب صفحة الدفاع الشعبي ؟..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • وداعاً للأرق !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بين الفتى النرجسي والعلاقة مع مصر 2 ! بقلم الطيب مصطفى
  • كتّاب رغم انف التنفيذ !! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • المعلم الماسورة (2-2) بقلم د.أنور شمبال
  • محاولاتٌ إسرائيلية لوأد انتفاضة الأسرى وإفشال إضرابهم (1/4) الحرية والكرامة 5 بقلم د. مصطفى يوس
  • بابكر صديق ( نجم اليوم والغد ) .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • الان اطمأنيت تماما على وضع أخى عادل الباهى...
  • والآن أتكلم (توجد صورة).....
  • الاشاعات و المنشورات و الدعايات الخاطئة في الواتس و الميديا ......
  • البشير: المؤتمر الوطني تجاوز كل المؤسسات الحركية وكوّن حزب سياسي يضم مسيحيين
  • صحي المؤتمر الوطني قلب؟
  • هل سيكون نبات الكينوا بديلاً عن القمح والشعير؟
  • قصة: " حلم" ............................. (16)
  • الشيخ ثاني بن حمد نجل أمير قطر السابق يصل البلاد ليشهد افتتاح منشئات "قطر الخيرية"
  • الجيش السوري ما زال رابع أقوى الجيوش العربية (ترتيب الجيوش بحسب مواقع أمريكية)
  • لكل فرد حرية الانتقال من حزب لاخر ومن معسكر لاخر.. ولكن
  • تحليل عقلاني وهاديء ...في منع الصحفيين لدخول مصر
  • محاضرة صوتية :السودان وجامعة الدول العربية
  • عندما تطفو غواصات الكيزان في سطح البلاعة نرجو التجاهل التجاهل التجاهل
  • الزولة السمحة كانت في زيارة للدوحة .. ( صور مُدهشة ) ..!!
  • كع حصحص الحق وانا ايضا اعاهدك سيدي الرئيس
  • شيخ اللمين...رجل البر والمواقف الانسانية
  • عفوا ...و لكن ليختار كل واحد منا حزبه دون الحاجة للتبرير أو الهجوم منه أو عليه المصدر : http://sudahttp://suda
  • لهفة الزواج الأولى ...كيف تعود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
  • غِناءُ الرُّؤى..
  • مــــن أخـــيـر الـنـاس ثــلاثــة مــن الـسـودان ،،، خـيــار الـخـيـار ،،،
  • محاضرة صوتية "الفضائيات السودانية "
  • دراسة عربية:نصف عدد السودانيين يرغبون في الهجرة من السودان
  • يا ود الباوقة : الشغلانة دي لو فيها شرتيت ما تشوف ولد خالتك.
  • لماذا لا يوجد (متحولين) من المؤتمر الوطني الى صفوف المعارضة من اعضاء المنبر ؟!!
  • سرية المهام الـقـــ ـذرة بقيادة اللواء عبد الغفار الشريف (صور)
  • هذا الصحفي كاذب ولا مصداقية له ....اعوذبالله
  • الهيئة التشريعية تجيز بالأغلبية التعديلات الدستورية ملحق الحريات
  • المؤتمر الوطني يكتسح تسجيلات الموسم
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de