شكر وتقدير من أسرة الدكتور عبد الماجد بوب الى اسرة Sudaneseonline
شمائل وبنطلون لبني تاااني !!
ندوة سياسية كبرى بواشنطن الكبرى بعنوان اى وجهة للمعارضة السودانية ما العمل
رحل الشيوعي المتصوف بقلم مصطفى عبد العزيز البطل
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 02-25-2017, 04:51 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

ما معنى ان نحتفى ل61 عاما باستقلال لم يحقق اى عائد للسودان وشعبه بقلم النعمان حسن

01-05-2017, 05:29 PM

النعمان حسن
<aالنعمان حسن
تاريخ التسجيل: 11-15-2016
مجموع المشاركات: 5

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube

كيف احذف مداخلة من بوستى

مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
ما معنى ان نحتفى ل61 عاما باستقلال لم يحقق اى عائد للسودان وشعبه بقلم النعمان حسن

    05:29 PM January, 05 2017

    سودانيز اون لاين
    النعمان حسن-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر




    ليس هناك اى خلاف حول حق اى دولة مستعمرة ان تناضل من اجل الاستقلال
    والتحرر من الاستعمار وان يصبح هذا الاستقلال متى تحقق اهم مناسبة وطنية
    للاحتفاء بها سنويا كمبدا عام لا يعلى عليه

    ولكن ومما لاشك فيه ولايعلى عليه لابد ان يكون للاستقلال عائدا ايجابيا
    يقضى اولا على استعباد المستعمر حتى يسترد الشعب حريته التى يسلبها
    الاستعمار ويصبح هو الحاكمية الاعلى عبر المؤسسية الديمقراطية وثانيا
    ان يحقق السلام والاستقرار للوطن الذى يتعذر تحت ظله طالما ان الشعب يبقى
    فى حالة نضال ضده لاسترداد حريته ثم ثالثا و اخيرا ان يحقق للشعب حياة
    افضل مما هى عليه تحت الاستعمار وبغير ذلك لن تكون هناك جدوى للاستقلال
    لو انه لم يحقق هذه الاهداف الاستتراتيجية الثلاثة لان الاستقلال ليس
    انزال علم المستعمر ورفع علم الوطن وليس سودنة الحكم والسلطة واستبدالها
    بابناء الوطن ( بالجلباب والعمة بدلا من البدلة) دون ان يصحب هذا تطور
    فى المضمون بتحقيق هذه الاهداف الثلاثة

    دفعنى لاثارة هذا الموضوع هذا الهرج الذى نشهده فى السودان ل61 عاما
    احتفاء باستقلال لم يحقق اى من الاهداف الثلاثة ان لم يكن زادها سوءا مما
    يفرغ هذه الاحتفالات بعيد الاستقلال من اى مبرر طالما ان مردوده اسوا
    حالا مما كنا عليه تحت الاستعمارفلماذا اذن ترديد الاغانى الوطنية
    وتسابق كل العناصر من القوى السياسية التى افشلت الاستقلال فى تنظيم
    الاحتفالات الوهمية التى لا تخرج عن الخطب الجوفاء الخالية من اى مضمون
    والتجمعات الجماهيرية فى الميادين العامة والتى تنصب الخيام لقضاء
    الوقت تحت بهرجة الاغانى والخطب باسم استقلال لم يقدم اى مبرر واحد
    للاحتفاء به وكان الاحرى بهذه الخيام ان تنصب صيوانات عزاء لما افرزه
    الاستقلال من تشييع لجثمان الوطن واذلال الشعب وتجويعه على نحو اسوامما
    كان عليه تحت الاستعمار

    لنعترف وننقد ذاتنا بشفافية تامة كشعب استقل اسما وشكلاوفشل فى ان
    يحقق اى من اهدافه الثلاثة فكيف لنا اذن ان نحتفى سنويا ل61 عاما 53
    عاما منها قضيناها تحت ظل دكتاتورية عسكرية اشد قساوة فى مصادرة حرية
    الشعب بمشاركة وتحالف كل الاحزاب الوطنية معها دون استثناء (الا من
    قلة لا تذكر لم يكن لها اثر وان راح ضحيتها رموز وطنية) ولانزال نرزخ
    تحتها حتى اليوم وثمانية سنوات منها تحت ديمقراطية زائفة هيمنت عليها
    طائفتان واسرتان فى بلد افتقد وجود اى حزب مؤسسى ديمقراطى لهيمنة الاحزاب
    الطائفية والعقائدية من يسارية واسلامية التى تفتقد نظرياتها اى مقومات
    لتاسيس حكم ديمقراطى يؤكد هذا مشاركتها وتورطها فى الانقلابات العسكرية
    والتى تطورت فى نهاية الامر لاكثر من مائة حزب تفرعت منها وتحت هيمنة
    كوادراشد قساوة فى مصادرة حرية الشعب وعلى قياديتها و لا هدف لها غير
    المشاركة فى السلطة

    وكما يقول المثل (الحساب ولد) لنفتح كشف حساب الاستقلال مقارنة بموقف
    الاستعمار من هذه الاهداف الثلاثة لنرى ان كان الاستقلال افضل حالا من
    الاستعمار

    الهدف الاول كما قلت ان يحقق الاستقلال الحريات التى صادرها الاستعمار
    عندما فرض نفسه حاكما ولكن هل بينكم من ينكر ان الحكم الوطنى فى عهد
    الاستقلال كان اكثر مصادرة للحريات بل وان من فقدوا حياتهم ضحايا هذا
    الواقع المؤسف اكثر ممن راحوا ضحايا الحريات تحت المستعمر سواء تحت
    الدكتاتورية العسكرية التى صادرت حريات الشعب ل53 عاما او تحت ظل
    الثمانية سنوات من الديمقراطية الزائفة التى شهدت حوادث اول مارس
    والمولد وودنباوى بل وشهدت قرارات حتى من الشهيد اسماعيل الازهرى افضل
    القادة الوطنيين الذين عرفتهم الديمقراطية بل وراح ضحية الدفاع عنها فكيف
    كان يفصل من يخالفه الراى فى الحزب (الى من يهمهم الامر سلام) بل قد
    عايشنا سبعة عشر نائبا اتحاديا يطالبون باحترام ديمقراطيتهم فى الحزب
    فاين اذن الحريات التى حققها السودان بعد طرد الاستعمار وهو الذى حكم
    عليها بالاعدام نهائيا طالما ان الاستقلال لم يحقق منذ رفع علمه حزبية
    مؤسسية ديمقراطية الكلمة العليا فيها للشعب وليس من نصبوا انفسهم اوصياء
    عليه وهو ما لم يعرفه السودان فى حزب حتى اليوم

    واما الهدف الثانى ان يحقق الاستقلال الاستقرار والسلام للوطن فانظروا
    كيف اصبح الاستقلال اكبر مصدر لعدم الاستقرار والسلام بسبب النزاعات
    حول السلطة الذى فجر ولا يزال يصعد الاقتتال بين ماطق السودان المختلفة
    وبين قبائله والذى ادى فى نهاية الامر لانفصال جنوبه بعد سقوط الااف
    الضحايا من ابنا الوطن من الجانبين كما انه لا يزال مهدد بالمزيد من
    التمذق بسبب الاقتتال من اجل السلطة بكل الوسائل غير المشروعة مما
    تهددمستقبل السودان بسبب فوارقه القبلية العنصرية والدينية بدلا من ان
    تكون مصدر قوته حتى مذقته مطامع السلطة

    ثم ثالث الاهداف اخيروالذى يتعلق بحياة الشعب فهل بينكم من بحاجة لان
    نجرى له مقارنة كيف كان الحال تحت الاستعمار مقارنة بما اصبح عليه تحت
    الاستقلال لتروا العجب والمفارقات التى لايصدقها عقل ولعلنى هنا اقدم
    بعض الامثلة فقط لان المساحة لا تحتمل كل المفارقات :

    فمن يصدق اولا ان قيمة الجنيه السودانى المصدر الرئيسى لدخل المواطن
    والانتاج والصناعة المحلية كان اعلى قيمة من الجنيه الاسترلينى عملة
    الانجليز المستعمرين للسودان و كانت قيمة الاسترلينى اقل من الجنيه
    السودانى واليوم بعد طردنا الانجليز انخفضت قيمةالجنيه السودانى ليساوى
    الجنيه الاسترلينى ما يقارب ثلاثين الف جنيه سودانى مما يطرح السؤال(الم
    يكن افضل لنا بقاء الانجليز حتى نبقى على قيمة جنيهنا الوطنى) بدلا من ان
    نستبدل الاستعمار الانجليزى باستعمارالجنيه الانجليزى لنا

    ومن يصدق ان التعليم تحت الاستعماركان مجانا بل مدعوما من الدولة فى
    كافة المراحل التعليمية بل كانت الاسر الفقيرة تدعم باعانات مادية من
    الدولة واليوم التعليم يكلف الملايين من الروضة حتى التعليم الجامعى

    وثالثا فمن يصدق ان الاستعمار وفر العلاج للمرض بالمجانى واليوم يتساقط
    الاف المرضى بعد ان رفع الاستقلال يد الدولة من تحمل مسئولية علاج
    المواطن الذى يتكلف عشرات الملايين من الجنيهات ونتيجة لذلك يفقد الاف
    المرضى حياتهم لعجزهم عن توفير تكلفة العلاج

    عفوا لا اظننى بحاجة للتفصيل فى ما يعانيه المواطن فى كافة احتياجاته
    وخدماته الضرورية التى كان يوفرها الاستعمار

    ويبقى السؤال اخيرا هل هناك اى مبرر لان نحتفى سنويا بالاستقلال ام
    نتحسر على طرد الاستعمار وان نوجه ذكرى الاستقلال فى كل عام لنقد ذواتنا
    فيما ارتكبناه من جرم فى الوطن والمواطن باسم الاستقلال وان نتوب
    ونستغفر الله حتى نصحح مسيرته ليصبح استقلال لمصلحة الوطن والشعب ليكون
    وقتها جديرا بان نحتفى به



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 05 يناير 2017

    اخبار و بيانات

  • الإعلام والإستقلال حكايات، ومواقف، وأسرار يرويها محجوب محمد صالح، وعلي شمو بمنتدي الصحفيين
  • حركة العدل والمساواة تدين مجزرة الجنينه
  • الحزب الإتحادي الموحد – يدين أحداث مدينة الجنينة
  • أمين الشباب والطلاب بحركة تحرير السودان للعدالة يدين تجدد المجازر في غرب دارفور (الجنينة ) و يطال
  • الكاروري: قضية المعدنين المحتجزين في مصر تحتاج جلوس الطرفين
  • إسرائيل تقرر منح السودانيين غير العرب صفة اللجوء
  • وزير الداخلية: لا توجد تأشيرة خروج للسودانيين
  • (10) قنطار (تمباك) دعماً للوطني بشمال دارفور
  • عودة طائرة (سودانير) من الممر قبل إقلاعها لإنقاذ حياة سوداني
  • الحكومة السودانية: اتفاقات رئيسية مع حركات دارفور
  • قال إن مواجهتهم تتطلب دبابات وزير الداخلية: مسلحون أجانب يسيطرون على التعدين بجبل عامر
  • المركزي ينفي رفع الحظر الأمريكي عن البنوك السودانية
  • كاركاتير اليوم الموافق 05 يناير 2017 للفنان ودابو عن الوطني يقتسم الكعكة مع احزاب الحوار
  • البروف حسن ابوعائشه رائدا لطب الكلي في أفريقيا


اراء و مقالات

  • الأدارات المسيسة أحد أكبر أشكالات مؤسسات التعليم العالي بقلم المثني ابراهيم بحر
  • كيف نستقيم الرعاية الإجتماعية وريفي البحر الأحمر خالي من الوحدات الصحية تماماً !!؟؟ وزيارة وزيرة ال
  • ما زال التخبط حاضراً بقلم كمال الهِدي
  • 15 ديسمبر بقلم فيصل محمد صالح
  • كريم تفتيح البشرة.. بقلم عثمان ميرغني
  • مِين دَه..؟ بقلم عبد الله الشيخ
  • الرائع المروع.. أنت بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • زواج الأمير ..قراءة أخرى..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • نقطع رأسه !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بين الور وباقان ودولة الجنوب(2-2) بقلم الطيب مصطفى
  • المرأة في المسرح السوداني بقلم بدرالدين حسن علي
  • نرتتي الجميلة المنكوبة بقلم هلال زاهر الساداتي
  • حركات الهامش المسلحة هي صانعة الثورات من اكتوبر حتي عصيان نوفمبر و ديسمبر؟!! بقلم ابوبكر القاضي
  • حركة جيش تحرير السودان قيادة مناوي ابوعبيدة الخليفة : احتفال النظام بالاستقلال علي اشلاء نيرتتي
  • علي عثمان : الفريد و المُدهش بقلم بابكر فيصل بابكر
  • المحقق الصرخي .. داعش المارقة يخالفون أمر الله تعالى و ينكرون الوصية بقلم احمد الخالدي

    المنبر العام

  • وقفة قوية أمام وزارة العدل من اجل نيرتتي اليوم
  • بعد نرتتي مجزرة أخري في الجنينة (صور)
  • أجانب مسلحون يحتلون مناجم جبل عامر بوسط دارفور ..
  • مبااااااشر الان من جبل عامر
  • هل ينجح العصيان المدني في إسقاط النظام؟؟؟ و من هو البديل للإنقاذ؟؟؟
  • ندي القلعة تغرد في كوستي
  • شهيق الضفة ... زفير الموج
  • الاعلان عن انطلاق فضائية الولاية الشمالية
  • انبهلت علي ناس المؤتمر الوطني وحكومة بشة...تكبير..تهليل
  • تراجي..قريمان.. وآخرون...أعداء السلام ينصبون المشانق !!!!
  • من هو أفضل كاتب و ما هو أفضل مقال في سودانيزاونلاين للعام 2016
  • إنسلاخ 2510 من قيادات وأعضاء حزب الأمة الفيدرالي
  • أقربُ و أبعدُ
  • رحبوا معي بعودة الدكتور حيدر ابراهيم: بعد شفائه يعود بمقال جديد رصين و عميق و شامل:
  • أتسلى بالمتاهة
  • محمد اركون: من هو ؟و لماذ الهجوم عليه؟
  • مراجعة التوصيات التي تمخطت من الحوار بشأن الحريات ...
  • تاني راس سنة برا ما في الا حفر أمدر مرقه مافي نموت مع الغبش علي الاقل !#
  •                    <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    · دخول · ابحث · ملفك ·

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook

    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de