مطار الخرطوم ..مطار فضيحة
.
ياساتر يا رب.. الكوليرا يعم النيل الابيض .. موت بالجملة
منتديات سودانيزاونلاين    تحديث الصفحة    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 05-29-2017, 03:19 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

مالك وياسر عرمان لا تقلقوا فأن فتات الكيكة محفوظ لن ياكله النمل بقلم محمود جودات

05-16-2017, 09:42 PM

محمود جودات
<aمحمود جودات
تاريخ التسجيل: 07-29-2016
مجموع المشاركات: 64

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
مالك وياسر عرمان لا تقلقوا فأن فتات الكيكة محفوظ لن ياكله النمل بقلم محمود جودات

    10:42 PM May, 17 2017

    سودانيز اون لاين
    محمود جودات-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر


    منذ صدرة قرارات مجلس التحرير إقليم جبال النوبة وتتصاعد إنفاس القائدين في الحركة الشعبية لهثا وراء انهاء المهام المتفق عليها سرا كما تسرب عنها من خبر ولقد كان مهندسها الصادق المهدي الساعد الايمن للنظام ومخطط برامج استمرار النظام في السلطة لأطول قت ممكن، فقبل انطلاق قطار الرحلة الأخيرة الذي يقوده المؤتمر الوطني إلى وليمة تقطيع الكيكة الفاسدة التي صنعت من دم الشعب السواني يتسابق الرجلين للحاق بالكية وعلى الرغم مما فيها من رأئحة نتنة تزكم الانوف إلا ان الرجلين كانهما ذئاب جائعة تريد ان تنقض على فريسة لتلتهمها وما فتئوا يغشى عليهم من عظمة الفاجعة والكبسة التي سببها لهم مجلس تحرير اقليم جبال النوبة وكلما تشرق الشمس في يوم جديد بزيد فيهم الخوف من فقدهم اللحاق بالقطار ولكن لظروف المسافرين فيه ووعلى مقولة حكم القوي على الضعيف لآن النظام مضغوط من المعازيم الجياع والعطشى للسلطة ( الاحزاب والمستفيدين من الفوضى ) قرر سائق القطار ان يترك عربة في المحطة للركاب المتأخرين الباب مفتوح فقد أمر الكمساري بذلك ويجعل عليها لافته مكتوبة عليها لا تعجلوا حققكم محفوظ نجن لا نضيع حقوق من هم مثلنا .
    لا ندري كيف يدير الحكام شئون رعيتهم ونحن كرعية محكومين نتصور أننا إذا طلبنا من الحاكم أن يغادرنا واعفيناه عن إدراة شئوننا عليه أن يرفع القبعة تحية لنا وينصرف دون أن يلتفت خلفا محترما نفسه لأنه يعلم أننا لا نريده أن يحكمنا وقد يكون العيب فينا ولكنه يؤمن بحريتنا وخياراتنا فلن يحاول فرض نفسه علينا بالقوة أو بالحيل وتلك هي قمة الشرف والأمانة لقد جعل مالك عقار وياسر عرمان من قرارات مجلس التحرير إقليم جبال النوبة معركة مصير بينهم وبين غالبية أعضاء الحركة الشعبية والجيش الشعبي لتحرير السودان لدرجة السعي لدفع المال كرشوة لشراء زمم بعض القيادات واستمالة النفوس الضعيفة أليهم لدعمهم في إجهاض قرارات مجلس التحرير إقليم جبال النوبة وهذه لعمري لا تحدث إلا أن يكون هناك جرم عظم ارتكب في حق هذا الشعب المناضل في المنطقتين ويخشى فضحه .
    فيسأل الذين يوالون مالك عقار وياسر عرمان انفسهم ما سبب اصرار هولاء في التمسك بالمنصب ؟؟ لم تهدأ المناورات المغرضة وحبك المؤامرات بهدف الغاء قرارات مجلس تحرير اقليم جبال النوبة التي تمثل القيمة الحقيقية لنضال شعب حبال النوبة ومجلس التحرير هو الذي الذي اوقد شعلة التغيير لتصحيح الاعوجاج الذي احدثه هولاء ولو كان هذا الجهد الذي يبذل الأن من قبل مالك وياسر لتدمير الحركة الشعبية بذل في تقويم الحركة وتعديل المسار لكان افيد للجميع ولا ندري كيف سمحت لهم ضمائرهم ان يصنعوا نفقا مظلما داخل جسم المؤسسة الثورية العظيمة التي وقفت بكل صلابة عصية على حكومة دولة بأكملها وظلت متماسكة كما هي ليمرر هولاء عبره اجندة خفية هدامة فيها مكاسب شخصية تم فيها بيع الحركة بكل عظمتها بثمن بخس .
    لماذا يصر هولاء في تحدي شعب المنطقتين والمضي قدما لتنفيذ اجندتهم حتى لو أدى ذلك إلى تفكيك الحركة الشعبية مثلما هو مخطط لها ووبالبرغم أن ذلك الاتفاق المشبوه لو تم لن يحصل أهل المنطقتين على اي شيء من حقوقهم التي ناضلوا من أجلها .
    دعونا نلامس جذور الأزمة تحليلا بناءاً على المؤشرات التي عملت على تفاقمها ، وهي فيما كان الجيش الشعبي والغالبية العظمة من المقاتلين منهمكون في العمليات العسكرية ويحققون الانتصارات الباهرة على قوات النظام ومليشياته الاجرامية بكافة مسمياتها كان هناك من يحفر تحت الخنادق ليخرج منه ماء الطوفان ويغرق جنوده مما دل على أن عملية تفكيك الحركة الشعبية والجيش الشعبي لتحرير السودان كانت تجري بهدوا في غفلة من أبنا المنطقتين وكانت لذلك مقدمات ومنها هناك مجموعات وقيادات وكوادر رئيسية وبدون تفاصيل لأن الكثيرين يعرفون من الذي يم إقصائه ومن الذي فصل او طرد او تم إحالته للمعاش أو اجبر للخروج من صفوف النضال ومعظمهم الآن حركة شعبية خارج المنظومة الفاعلة وهذه كانت واحدة من خطط إضعاف الحركة الشعبية والجيش الشعبي التي تم تنفيذ جزء كبير منها على يد رئاسة الحركة الشعبية وهذا الضعف اصاب الحركة الشعبية واثر عليها من الناحية السياسية اكثر ويمكن ملاحظة ذلك بوضوح في جولات المفاوضات التي كانت عبارة عن حفلة شاي وفي كل مرة لا نلمس أي نتائج ايجابية وحتى الآن لا ندري ما حقيقة الثمانين في المئة الذي يحكى بأنه تم التفاق عليها بين الطرفين الحركة والحكومة لا ندري ما هي وماذا فيها وظللنا لعدد 13 من الجولات البالونية حتى وصلنا إلى مسلمى جولة غير رسمية، طيب إذا كانت هي جولة غير رسمية لماذا الإعلان عنها؟؟ أما كان افضل أن يعلن عن محتوى الجولات الرسمية السابقة حتى نعرف إلى اين وصلنا ؟؟ .
    استمرت التركيز في عدد من الجولات الأخيرة الحديث عن الإغاثة والمعابر والموافقة وعدم الموافقة وتقديم تنازلات وصلت إلى ثمانين في المئة ثم علقت كل هذه الاشيا دون نتائج هذه الطريقة كانت مقلقة وفيها غموض مخيف استدعت التوضيح ولمكاشفة حتى لا يموت الناس وتزهق الارواح سدىً فقد كان لابد من وقفة هنا لمراجعة المسار وفك طلاسم الغموض المريب الذي صحاب ملف المفاوضات التي ظلت في ضمور مستمر ولقد فرضت الاحداث نفسها وافردت سؤال لماذا نحن نتنازل باستمرار وما الذي اضعف الحركة سياسيا جعلها غير قادرة على حسم العديد من المسائل ومن المسئول عن ذلك ؟؟
    نعود لنجاوب على جزء من الأسئلة بالنسبة اولا: لملف المفاوضات نحن لا نشك في قدرات اعضاء وفد الحركة الشعبية التفاوضية ولكن اخشي عليهم الضعف في المقاومة والتكتيك كما الحنكة السياسية والقانونية محلها التمرس المستمر لأكتساب الخبرة حتى نتمكن من قرأت ما بين السطور ولا اجزم إني محق ولكن اجتهد في فهم الموقف ومن الملاخظ كان هناك تغيير لوفد الحركة المفاوض باستمرار لربما بما لا يعادل الطرف الاخر والتغيير المستمر يتم تنازليا كان فيه ريبة ثانيا : عملية الاحلال التي تمت في مكاتب الحركة الشعبية، لاحظنا نشاط الامين العام السابق القائد ياسر عرمان في تحريك مكاتب الحركة الشعبية الخارجية والداخلية وكيف تم فيها عمليات إحلال تعيين افراد موالين له وإزالة العناصر الفاعلة التي كانت نشطة في تلك المكتب لما لها من علاقات جيدة في موطنها مع منظمات وجهات رسمية وهذه وكانت عمليات الاحلال واحدة من الأدوات التي ساهمت بشكل فعال في تحطيم مقدرات الحركة في العمل السياسي بمعنى أن ازاحة او إعفاء أوتجاهل أعضاء قدامي من أماكن عملهم وإحلالهم بعناصر اقل ما يقال فيهم انهم موالين لشخصية هذا عمل اعاق الحركة واضر بها كثيرا نظرا على انهم اي هولا المعينين لم يقدموا للحركة الشعبية اي عمل ولا حتى الاعلامي فظلوا كمجموعات متعارفة لهم صلات قديمة مترابطين فيما يخصهم ويخدمون مصالحهم فيما أن تلك المكاتب كانت تعتبر اهم آليات الحركة الشعبية الفاعلة التي تبني علاقتها مع الاصدقاء في تلك الدول والمحيطة لتجلب للحركة الشعبية الدعم اللازم عندما تحتاجهم وهذه المكاتب لو احسن استغلالها وحسب البناء الهيكلي للحركة الشعبية ما طالت الحرب ولما تعثرات المفاوضات ولما ضج الناس في المعسكرات يتضورون جوعا ويصرخون من ألم المرض وبالتأكيد لقد تم الصرف على هذه المكاتب ومن مال الحركة الشعبية ونحن لا نلوم الذين تم الاحلال بهم ولكن يقع اللوم على الذي استخدمهم وبهذه يكون الفشل الإداري اصبح ياكل جسم الحركة الشعبية بسبب إهمال اهم اركان النضال وهو الاركان الاربعة العمل العزيمة والشرف والتضحية
    نحن مثل الأخرين كنا نراقب كغيرنا عمليات ابعاد العناصر الفاعلة وإزالتهم من جسم الحركة ولقد تم بذلك حرمان الحركة الشعبية من الكفاءات القادرة على العمل الفكري السياسي الذي يدعم القوة العسكرية في الميدان ويخلق آليات التواصل الجماهيري الإعلامي بأنواعه ويختصر المسافات بين القاعدة والقمة ويشكل مثلث متساوي الاضلاع محكم بالديمقراطية والحرية والعدالة فأن عمليات الاحلال نجحت في فصل اجزاء مهمة من جسم الحركة ولكن لأنها حركة ثورية عتيقة ظل فيها الشرفاء يعملون ومجلس التحرير إقليم جبال النوبة وكذلك في النيل الازرق مثال حيا وحتى من الذين جندهم ياسر عرمان فيهم مواطنون مخلصون شرفاء عملوا وفق ايمانهم بالمشروع ولأيماننا بأن الثورة ليست أشخاص انما هي هدف لتحقيق مشروع وكما قلنا سابقا نحن لا نلوم الذين تم الاحلال بهم ولكن اللوم يقع على الذي قصد بهم اجندته الخاصة والتلاعب بمصير شعوب الهامش واختطاف ثورتهم .
    قرارات مجلس التحرير المنطقتين هي القاعدة التي يجب أن ينطلق منها الاصلاحات الهيكلية وإعادة بناء مؤسسات التنظيم بقدراتها الحقيقية ويتم أتوحيد كل اعضاء الحركة الشعبية تحت مظلة واحدة متمسكة باللوائح والقوانين التي يتفق عليها لتصبح قادرة على استيعاب الرحلة القادمة والتعامل مع الاحداث وفق متطلبات لمرحلة في بناء تخالفات جادة تتوافق مع رؤية الحركة الشعبية في تغيير النظام واحلال الامن والسلام ، الخير لهولاء هو الاعتذار لجمهير الحركة الشعبية حتى يحفظه مكانتهم وتاريخيهم النضالي بدلا من المناكفات والتحدي السافر لمصير شعوب ناضلت من أجله
    محمود جودات



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 16 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • خطاب الإمام الصادق المهدي رئيس الحزب في زيارة حزب الأمة القومي لولاية القضارف
  • فجر وضاء للسودانيين بقطر افتتاح مبانى السفارة والمدارس السودانية
  • كاركاتير اليوم الموافق 16 مايو 2017 للفنان الباقر موسى عن صحبة راكب
  • بيان (2) لرابطة المريخ بأمريكا الشمالية حول مآساة إتحاد كرة القدم السودانى
  • ندوة للحركة الشعبية لتحرير السودان شمال -مكتب بريطانيا وايرلندا يتحدث فيها أبكر آدم إسماعيل..


اراء و مقالات

  • كلام بسيط إلى الواهمين بالرفاهية بعد رفع الحصار بقلم د.آمل الكردفاني
  • السياحة والحكومة الجديدة بقلم عمرالشريف
  • من الذي يستحق المحاسبة أبو بكر حمد أم العميد عمر حسن البشير و بكري خيري بقلم جبريل حسن احمد
  • سجدوا لله، لا لآدم، ولا ليوسف بقلم الريح عبد القادر محمد عثمان
  • للمال احترامه وهيبته بقلم د.آمل الكردفاني
  • يجب على النساء الإسرائيليات والفلسطينيات أن يرفعن راية الثورة بقلم ألون بن مئير
  • نهاية الدواعش و الدجال واحدة بقلم الكاتب العراقي حسن حمزة
  • واجبات الرعيّة تجاه الحاكم بقلم د. عارف الركابي
  • عاجلاً.. ومسرحية البله بقلم إسحق فضل الله
  • حكومة الاقتصاد..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • (قشرة) فستان النوم!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • هل ينجح عرمان في العودة من جديد؟ بقلم الطيب مصطفى
  • ياوالينا:القضية لاكاش ولانقاش!! بقلم حيدر أحمد خير الله
  • آمال تحت رحمة صلعة ... ؟ !! - - بقلم هيثم الفضل
  • الشعب يريد بقاء الكيزان وهلاك السودان بقلم الطيب محمد جاده
  • جرسة البشير.. و جنابو فَلَّسْ .. فَلَّسْ!! بقلم عثمان محمد حسن

    المنبر العام

  • توقف مصنع سكر “النيل الأبيض” والبرلمان يستدعي وزير الصناعة
  • المراجع العام وطفح التجاوزات .. تحدي المحاسبة مازال قائماً!
  • في الردة الحضارية
  • شركة النفط والغاز الطبيعي الهندية ONGC,Videsh أن السودان مدين لها بمبلغ 418 مليون دولار
  • حركات دارفور تجري مشاورات غير رسمية مع الحكومة ببرلين
  • مسئولة بالسفارة الأمريكية بالخرطوم تزور الجريدة وتستفسر عن الكتاب الموقوفين
  • قطيع الشمال صار مقطوع من شجرة: سلفاكير يُغيّر اسم الجيش الحكومي بجنوب السودان
  • عزة خليل وعزة العبادى وعزة بطران فى أطباق مختلفة لماذا ؟
  • Marcus Hutchins is 22-year-old who stopped ransomware malware
  • المنظومة الخالفة, تحالف الطائفية ووالاسلاميين والعسكر.. الترابي يُبعث من جديد
  • العودة النهائية للسودان وفوبيا 4848
  • من الذي قتل الرئيس الأمريكي حون كنيدي ، وما علاقة العميل الكوبي بذلك؟؟!!(2)
  • السلطات السعودية: 50 ألف ريـال سعودي لمن يُبلغ عن “وافدٍ مخالف”
  • نائب برلماني مصري يطالب مساواة رواتبهم بـ"نواب السودان"
  • الرئيس البشير: مازلنا نصبر إزاء مصر رغم احتلالها أراضينا...؟
  • السودان يعتقد أنه في وضع أفضل يمكّنه من الصدام مع مصر والنتائج في صالحه
  • أم السيسي ... وأم البشير
  • البشير: ما زلنا نصبر إزاء مصر رغم احتلالها أراضينا
  • قطوعات المياه في الخرطوم المقصود منها ادخال عدادات الدفع المقدم للمياه
  • ترقبوا قريبا صورة دكتور صطوفي ( بالجنقول ) الانجليزي ...
  • قطر تهزء البشير والسعوديه لن تدعوه الاماراة غاضبه منه الخارجية الامريكية تنفي رفع اسم السودان من ق
  • بالوثيقة ..قيادات من الأقباط يطالبون بمنح سيدي الرئيس جائزة نوبل للسلام ..
  • هذا ليس جديداً في نهج الصادق ان يحرص على بقاء النظام ..
  • لاتدع الفرصة تضيع من بين يديك : اصبح وزيراً او والياً او عضواً في البرلمان..
  • الصادق المهدي يرفض إطاحة البشير
  • مواقف غريبة ..
  • الاسلاميون وانفصال جنوب السودان بقلم خالد موسي دفع الله
  • اليوم السابع المصرية-لسان البشير يتمدد على سجادة "الجزيرة"
  • الأشغالُ السَّبعةُ
  • أُحجِيّةُ المُواراةِ
  • عرمان يدعو لمواجهة خطر(الدعم السريع) ويندد بالهجوم على (حجر الجواد)
  • البارون: هذه هي أسباب إعلاني للادينيتي !-حوار منقول
  • الأمن السوداني يستدعي رئيس تحرير (البعث) لنشر مقابلة مع جبريل
  • تدمير الكراهية في دقيقة واحدة (منقول)
  • مجموعه تساؤلات تهم الجميع عن جمارك الحاويات سوبا
  • مبارك الفاضل... اهل البكا غفرو والجيران كفرو
  • فاقدهم..بالجد فاقدهم:امينة ، انصاف ، ابراهيم ، خالد..!!
  • ماذا نسمي تكالب قياداتنا الديمقراطية ورموز أحزاب الأمة والإتحادي المذبذبون الجبناء على الدكتاتورية
  • النجيضة: السعودية لم تقدم دعوة للبشير .. و السفارة السعودية بواشنطن كاضمة حول موضوع البشير
  • ترمب مقبوض بالثابتة ... افشى اخبار سرية للروس ...
  • ادين واستنكر واشجب منع سيدى سيد صادق المهدى
  •                    <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

    05-17-2017, 01:47 AM

    محمد علي عمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مالك وياسر عرمان لا تقلقوا فأن فتات الكيك� (Re: محمود جودات)

      تفتقر لأدنى درجات المصداقية ولامانة.....أي كيكة وأي فتات...كلمات انشائية مليئة بالحقد والكراهية هدفها حرمان
      الحركة الشعبية من قائدين محنكين لمصلحة اسيادك في نظام العصابة الكيزانية
      رعم كتاباتك الكثيرة ضد عقار وعرمان لم تستطع تقديم اية لائحة إتهام موضوعية عن جرائمهما التي تزعم انهما
      ارتكباها
      الأيام كفيلة بأن تكشف حقيقة الجهة التي تدفع لك مقابل ما تكتبه من هراء لتفتيت الحركة الشعبية
                       <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

    05-17-2017, 01:48 AM

    محمد علي عمر


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: مالك وياسر عرمان لا تقلقوا فأن فتات الكيك� (Re: محمود جودات)

      تفتقر لأدنى درجات المصداقية ولامانة.....أي كيكة وأي فتات...كلمات انشائية مليئة بالحقد والكراهية هدفها حرمان
      الحركة الشعبية من قائدين محنكين لمصلحة اسيادك في نظام العصابة الكيزانية
      رعم كتاباتك الكثيرة ضد عقار وعرمان لم تستطع تقديم اية لائحة إتهام موضوعية عن جرائمهما التي تزعم انهما
      ارتكباها
      الأيام كفيلة بأن تكشف حقيقة الجهة التي تدفع لك مقابل ما تكتبه من هراء لتفتيت الحركة الشعبية
                       <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    · دخول · ابحث · ملفك ·

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook

    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de