منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 16-12-2017, 07:27 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

لماذا ام دوم خميرة عكننة وسط الاتحاديين ؟؟ بقلم حسن البدرى حسن /المحامى

15-12-2015, 02:38 PM

حسن البدرى حسن
<aحسن البدرى حسن
تاريخ التسجيل: 01-11-2013
مجموع المشاركات: 38

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لماذا ام دوم خميرة عكننة وسط الاتحاديين ؟؟ بقلم حسن البدرى حسن /المحامى

    02:38 PM Dec, 15 2015

    سودانيز اون لاين
    حسن البدرى حسن-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم


    يتفرد الحزب الاتحادى الديمقراطى دوما بحراك قلق بحثا عن الوصول لحزب اتحادى منظم يسود بلاد السودان , ولكن تتخلل هذا الحراك الكثير من العقبات المفتعلة التى لايعجبها العجب ولا الصيام فى رجب واعنى بذلك بنى الملة الاتحادية الذين لايعجبهم نجاح فئة دون اخرى حتى لو كانت تسير سيرا حثيثا للوصول الى غايات تنزيل مبادىء الحزب على ارض الواقع السياسى السودانى المأزوم.
    الحقيقة الكمال لله وحده والنجاح لم يتات الا بالتوفيق من الله عز وجلّ, ان رحلة البحث عن الديمقراطية التى هى ديدن المبادىء الاتحادية لايتوقف قطارها مهما اعترت الطريق الديكتاتوريات المدنية بأسم الحزب الاتحادى التى ولدت لتشويه الحزب ومبادئه ومن ثم تحاول فى تعمد لتعمية الابصار والغاء العقول عن حقائق افعالها التى هى الكارثة والمعضلة الحقيقية التى عطلت ومازالت تعطل مسيرة تنزيل مبادىء الحزب على ارض الواقع السياسى , كثيرون يتحدثون عن ان الانقاذ جاءت بالفتن والمحن للواقع السياسى الاتحادى ,هنا توجد حقيقة لهذا القول, ولكن ,السؤال ماهى الادوات التى استخدمت وما زالت تستخدم لاشعال فتن الانقاذ والانقاذيين والاخوان المسلمين بين الاتحاديين ؟ الاجابة ان الادوات الفعالة التى اودت بالحزب الى غياهب الفتن والتشرذم هى ادوات اتحادية تارة تلبس عباءة الختمية وتارة اخرى ترتدى عباءة الحزب الوطنى الاتحادى وتارة ترتدى عباءة الحزب الاتحادى الديمقراطى بأسماء لافتات مختلفة وكلها للاسف الشديد تخدم الخط السياسى للانقاذ وشيعتها وهو ( فرق تسد)!
    الحقيقة عندما انشأت الانقاذ جامعة بأسم الزعيم المقيم الراحل اسماعيل الازهرى الذى لم يركع لصنم من اصنام الديكتاتوريات المختلفة مدنية كانت ام عسكرية وحتى لو كانت مبرأة من كل عيب . هو حق يراد به باطل والحق يكمن فى ان الراحل يستحق احترام المبادىء التى ارساها وعمل من اجلها حتى لاقى ربه وهى احترام سيادة القانون وانفصال السلطات الثلاث فى ظل نظام ديمقراطى حر ,اما الباطل فهو ان ترث االانقاذ وجبهتها الاسلامية الحزب الاتحادى الديمقراطى الذى بأسمه باع واشترى سدنة النظام الانقاذى مستخدمين الادوات الخبيثة من الساقطين والساقطات اتحاديا ونجحت الانقاذ حتى اصبح الاتحاديون فرق وشيع وجماعات متفرقة هنا وهناك !!!!!!!!
    الحقيقة والبحث عن الحقيقة ان الحزب الاتحادى الديمقراطى هو صرح ديمقراطى لايقبل القسمة على اثنين وهناك كثيرون يركبون قطار البحث عن تنزيل مبادىء الحزب الى ارض الواقع ولكن المشكلة ان الجرثومة التى تتغلغل فى اوساط الاتحاديين لكى تمسح الحزب الاتحادى من الخارطة السياسية وهذا واضح فى خلق العقبات والمتاريس لاعاقة اى عمل يقوم به الاشقاء هنا او هناك !وبالتالى لايعجبها العجب ولا الصيام فى رجب, والدليل على ذلك ان النشاط الجماهيرى الذى ولدفى امدوم بمجهودات مقدرة فى رأئنا الخاص لابأس به لانه يصب فى خانة الصاح ولانه يهدف لتنظيم الحزب ,نرجو الا يكون خميرة عكننة لاصحاب المصالح المختلفة فى لافتات الحزب المختلفة, هذا اولا , اما ثانيا, ان الحزب يعيش ترهلا سياسيا,يجب ان يسعى كل حادب على مصلحة الحزب ان يبحث عن تنظيم الحزب ,لان الحزب غائبا تماما من الساحة السياسية,عليه ان اية خطوة يخطوها الاشقاء لتنظيم الحزب مهما كان الاختلاف مع هذا او ذاك اعتقد انها خطوة فى الاتجاه الصحيح.
    الحقيقة ثم الحقيقة ان تنظيم الحزب الاتحادى يتطلب تجاوز الصغائر بين الاتحاديين لانه اصبح واجبا تحتمه حالة الوطن والمواطن لذلك مهما اضنانا البحث عن الحزب ومبادئه يجب الا نييأس وان نعض على النواجز للوصول الى تنظيم الحزب مهما كلف ذلك من تنازلات هنا وهناك ويجب ان نخلد الماضى ونظفر نحن بالحاضر وللشباب والطلاب المستقبل .

    حسن البدرى حسن /المحامى

    أحدث المقالات
  • ( خاوي الأبلج ) بقلم الطاهر ساتي
  • شيوخ السحالي !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • إقالة الوزيرة فوراً..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • رد على مقال شر البلية ما يضحك بقلم الطيب مصطفى
  • الإتحادى الأصل والحديث عن المؤامرة!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • نرضيك كيف يا فخامة الرئيس؟! بقلم كمال الهِدي
  • جمهورية السودان، حكومة المنفى السودانية: المُبرِّرات والأهداف
  • خيانة الذات بقلم شوقي بدرى
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (63) أورون شاؤول يطعن قلب كيانه ويدهس حكومته بقلم د. مصطفى يوسف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de