لماذا الحزن .. لقد خرج الأهم ؟ بقلم عمر الشريف

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 02:58 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
06-10-2015, 04:35 PM

عمر الشريف
<aعمر الشريف
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 324

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لماذا الحزن .. لقد خرج الأهم ؟ بقلم عمر الشريف

    03:35 PM Oct, 06 2015
    سودانيز اون لاين
    عمر الشريف-
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    قابلته وليس كعادته ، ضاعت بسمته التى تُظهر جمال وجهه وحسن خلقه ورقة تعامله . لقد تغيرت ملامحه بالأمس وتشعر بالآلم والضيق وتشاهد الحزن الكبير فى وجهه كأنه فقد أعز إنسان له . سألته : ما ألم بك ؟ مالى أراك هكذا ؟؟ صمت مدة ثم تنفس بجهد كبير كأن شرايين قلبه توقفت قبل ثوانى أو رئته معطلة حتى حزنت له ودمعت عينى معه . وقال لى بصوت منخفض وحزن .... خرجوا .. خرجوا . استغربت من كلامه وإنتظرته ليكمل وهو ينظر لى والدموع تنهمر .. خرجوا من المنافسه ! توقعت إخوانه فى الجامعة ربما تركوها وذهبوا للإلتحاق بالدولة فى العراق والشام . قالت له : ربنا يحفظهم ويعيدهم ويهديهم . نظر إلي بإشمئزاز وأحدق عينه ناحيتى وقال : لا يحفظهم ولا يعيدهم . قلت له : مهلا أخى .. الهدايا والحفظ من الله ومطلوب منا الدعاء بظهر الغيب لان الملائكة تؤمن معنا وتقول لك بمثله . لقد عرفت حقيقة زعله الذى لم أراه بهذه الصورة من قبل .


    أقول له ولى ولكم : نعم لقد خرجوا .. خرجوا .. لكنهم لم يكونوا هم أول من خرجوا ولا أخر من يخرجوا ونحن على هذا الحال . لقد خرج نصف هذا الشعب بحثا عن الزرق والاستقرار والأمان والتعليم والعلاج ولم يبكى عليهم أحد .. لقد خرج جزء عزيز علينا من هذا الوطن الغالى ولم يبكى عليه أحد .. لقد خرج من كان دعما للتعليم والصحة ولم يبكى عليه أحد .. لقد خرج الكثير من هذا الوطن الذى لم يبخل عليهم يوما ما ليصبحوا له أعداء .. لقد خرج الناس من طريقهم المستقيم وخطهم الصحيح ونهجهم الدينى ليلحقوا بالسياسة الفاشلة ..خرجوا وسوف يخرجوا لان يد الغدر والخيانة الفساد طالتهم بيعت أراضى وصوامع وأحتكر الغلال وشاركوا الفساد بإسم الاستثمار وهربوا الدولار وبنوا القصور والعمائر فى الأمصار .. تربوا وتعلموا وجنوا الاموال الطائلة فى هذا الوطن لينفعوا بها دول أخرى ويستفيد منها آخرون .


    لقد خرج الاطباء وأساتذة الجامعات والمهندسين والمعلمين والعمال حتى بنات مهيرة العفيفات يبحثنا عن الحياة الكريمة خارج حدود هذا الوطن . خرج خط هيثروا وخطوط السكك الحديدية والخطوط البحرية ومشروع الجزيرة وخرج الذهب والدولار ونعم الثروة الحيوانية والزراعية حتى الوقف الاسلامى . لم يتبقى لنا الإ رحمة الله سبحانه وتعالى علينا ونساله أن يسخر لنا من يعيد كل ذلك ونعود نحن لكرمنا وأمانتنا وشهامتنا وأخلاقنا . لاتحزن على فريقين لم يصلا الى النهائى أو يحرزا الكأس للأعوام ولا تحزن لحالة الوطن والمواطن .. إحزن على السبب الذى جعلك تترك وطنك لتقدم شبابك وعمرك لغيرك مقابل دراهم معدودة ومحدودة ووطنك وأهلك فى أمس الحاجة لك . أحزن على التنازل عن ارضك ووطنك لغيرك برضاك ليصبحوا أعداء وعالة عليك . أحزن على ديونك التى ملزم أن تسددها أنت وأطفالك وأطفالهم لدول الكبرى لتصبح أنت وأنا والمواطن بنك الإستثمار الدولى لنسدد تلك الديون والفوائد التى تزداد كل يوم . أحزن على أرضك التى تجود بالخير عليك وعلى أهلك وعلى العالم لتصبح الآن تستورد ما كانت تجود به . أحزن على زيادة الفنانين والفنانات كل ساعة ونقص الدواء والغذاء .أحزن على فصل وتقاعد المنتجين الشرفاء الأوفياء .. ليس مهم نخسر الكأس والبطولة ولكن الأهم أن نعرف السبب ونعالج الخلل ونحقق الأمل حتى تشارك فرقنا فى كأس العالم .. أحزن على أنك لم تحاول تغيير الحزن وتصحيح الخطأ وترفع الرأية لتغيير للأفضل ويعود من خرجوا وأنت .





    أحدث المقالات

  • دخول.. بدون عودة!! بقلم عثمان ميرغني 10-06-15, 02:05 PM, عثمان ميرغني
  • حتى لا تصبح ملهاة بقلم كمال الهِدي 10-06-15, 01:59 PM, كمال الهدي
  • الاستسلام للحوار..!! بقلم عبد الباقى الظافر 10-06-15, 01:54 PM, عبدالباقي الظافر
  • أما البرسيم فلا ..!! بقلم الطاهر ساتي 10-06-15, 01:51 PM, الطاهر ساتي
  • المطلوب انقــلاب داخل نظـام الإنقـاذ !! 10-06-15, 06:01 AM, عمر عيسى محمد أحمد
  • شهرٌ على رحيلِ رفيقةِ الدربِ والعمر – السيّدة فوزيّة عمر عبد الغني بقلم د. سلمان محمد أحمد سلمان 10-06-15, 00:05 AM, سلمان محمد أحمد سلمان
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de