لماذا البكاء على حلب يا عرب ؟ بقلم عمر الشريف

حفل دعم الجالية السودانية بمنطقة واشنطن الكبري بالفنان عمر احساس
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 20-09-2018, 03:53 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-12-2016, 06:21 PM

عمر الشريف
<aعمر الشريف
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 324

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لماذا البكاء على حلب يا عرب ؟ بقلم عمر الشريف

    05:21 PM December, 15 2016

    سودانيز اون لاين
    عمر الشريف-
    مكتبتى
    رابط مختصر


    تتسابق وسائل الإعلام هذا الأيام لنقل التقارير والأخبار عن مدينة حلب السورية والتى تعد من أكبر المدن السورية ومن أقدم المدن العالمية . عدد سكانها يفوق (4) ملايين نسمة وتبعد حوالى 310 كم من العاصمة دمشق وتعتبر مدينة تاريخية وتجارية . بدأت الإحتجاجات السورية ضد نظام بشار فى عام 2011م إنطلاقا من مدينة درعة وحمص بشكل سلمى طالب فيها المحتجون بعدة إصلاحات والتى رفضها النظام السورى حيث واجهت قوات الأمن السورية تلك الإحتجاجات برد عنيف وقتل المتظاهرين مما أدى الى إشتعال المدن السورية الأخرى وتحولت تلك المظاهرات السلمية الى ثورة مسلحة إمتدت على نطاق سوريا .
    إستعانت القوات السورية بقوات حزب الله والقوات الإيرانية الشيعية والدعم الروسى للإخماد تلك الثورة وتدخلت قوات داعش فى المنطقة وأصبح قتل المسلمين الأبرياء مباح وتشريدهم هدفا . بالأمس تطالعنا الأخبار والصور المنقولة من هناك بقتل وتنكيل وتشريد وإغتصاب أهل حلب حتى الأطفال والكبار والنساء لم يسلموا من تلك الوحشية التى نشجبها وندينها كما إعتدنا على ذلك . وإرتفعت أصوات المأذن فى العالم العربى والإسلامى بالدعاء لهم وقنواتنا تبث الغناء والمسلسلات وندواتها وبعض برامجها إحتجاج وشجب وصياح بين ضيوف تلك البرامج تلك هى حالنا .
    لماذا البكاء على حلب يا عرب ؟ لقد بدأت الحرب الفعلية ضد الإسلام فى زماننا هذا منذ دخول القوات الأمريكية والإيرانية للعراق ثم أفعانستان وليبيا واليمن هذا الحرب التى تم إعلانها رسميا بعد أن تيقن اليهود والصفويين والمجوس من تفرق الأمة الإسلامية وإختلاف الأمة العربية وبُعدها عن دين الله وعدم ثقتها بالتوكل عليه والخوف من المخلق بدل الخالق ( لاحولة ولا قوة إلأ بالله ) جعلت تلك القوة تضرب كل يوم فى دولة إسلامية حتى يتم القضاء على هذه الأمة المحمدية لكن الله جل شأنه وعدنا بالنصر وإعلاء كلمته فى الأرض .
    البكاء على حلب ليس فقط بأصوات المنابر ولا سكب الدموع ولا مشاهدة المجازر والإبادة والتعوذ من ذلك والشجب . هذه دروس من الله لهذه الأمة لرجوع إليه و الى شرعه والتمسك بكتابه والعمل به ولتوحيد صفهم وإخلاص عملهم لله ولترك الإختلاف والتفرقه بينهم لنكون يدا واحد وبنيانا متين وجسدا واحد لا يفرقهم لون ولا لغة ولا حدود وإنما التقوى .
    يأمة الإسلام وياعروبة القرآن حآن الوقت لنبذ الخلافات وتوحيد الجبهات وإخلاص النية والتمسك بالكتاب والسنة والحمدلله أمتنا تفوق المليار ونصف هم قادرين بحول الله وقدرته بأن يحولوا هذا العالم بين عشية وضحاها الى دولة توحيد وإستقرار إذا وحدوا الله وعبدوه حق عبادته . لكن متى يتوحد هؤلاء وكيف يتعظون وهم يشاهدون علامات الساعة ويتلون الآيات التى تحذرهم من العذاب الشديد وترغبهم فى جنة عرضها السموات والأرض وتثبت لهم نصر الله لهم إذا أقاموا شرعه وحفظوا كتابه وعملوا به . لقد شاهدنا وسمعنا وبعضنا عايش الواقع فى العراق خلال السنوات الماضية ومازال واليوم فى سوريا و اليمن وليبيا ومنمار وقبلها فلسطين و لبنان والصومال والبوسنة والفلبين وأفغانستان وغيرها من الأقليات المسلمة فى دول العالم .
    متى تصحى ضمائرنا ومتى نفيق من غفلتنا ؟ ومتى نعبد الله كما أمرنا ؟ ومتى نتبع سنة نبينا عليه الصلاة والسلام ؟ ومتى نوحد صفنا ونعد لمجاهدينا من قوة ورباط الخيل لنرهب به عدونا ؟. للأسف نشاهد تلك الأحداث المحزنة وتتألم ضمائرنا فى تلك اللحظة ونعود لنقلب القنوات ونسمع المسلسلات والأغانى أو نبحث فى جوالاتنا ونأكل ما لذا وطاب ونرمى ما زاد من غير أن نحمد الله عليه ونتبرع بجزء يسير لمن يحتاجون حتى أصبح الدعاء للإخوانا المسلمين يحثون عليه . لا داعى للبكاء على حلب اليوم ويجب أن نبكى على أنفسنا أولا ونبكى على هجرنا للقرآن وبنكى على ضياع أجيالنا ونبكى على هواننا وتفرقنا .
    لماذا إنتصر الإسلام سابقا وتمت الفتوحات الاسلامية الى أقاصى الدنيا من غير أسلحة حديثة وطائرات ودبابات حربية ووقتها لم تكن هناك وسائل تواصل مثل الآن ولا سبل راحة مما نجده اليوم كانت الجيوش الإسلامية تأكل أوراق الأشجار وتصوم النهار وهى تحارب للإعلاء كلمة الله . كانت الجيوش الإسلامية تتلوا كتاب الله ونحن نتابع المسلسلات والأفلام ، كان أغنياء الأمة يتبرعون بأموالهم كلها ونصفها وربعها فى سبيل الله ونحن نبني بها العمارات والقصور والأبراح العالية . كانوا إستثماراتهم فى الإنفاق فى سبيل الله وإعانة المحتاج ونحن نستثمر فى فتح القوات الفضائية الماجنة والمتاجرة بقوت الأمة وتجارة الربا ونفتخر بالقصور والسيارات الفارهة والسياحة العالمية وإخوانا يموتون جوعا ويعيشون حربا لانهم قالوا نحن مسلمون.
    لا نحتاج أن نبكى على حلب لأن دمعتنا لا تجف حتى نبكى على حلب أخرى وهذا مخطط أمة الكفر والضلال لايتركونا طلما نحن نرفع الأذان فى المساجد . يأمة الإسلام عليكم التمسك بحبل الله المتين وعليكم بصفات المؤمنين التى ذكرها الله فى أيات كثيرة وخاصه فى سورة المؤمنون الآيات (1-11) والأنفال (2-4) والفرقان (63-67) وغيرها حتى يحقق الله لنا وعده فى قوله تعالى : ﴿ وَكَانَ حَقّاً عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ ﴾ سورة الروم(47).
    اللهم أنصر إخواننا فى حلب وكل الشام والعراق وثبت أقدامهم وأشفى مرضاهم وأغفر وأرحم موتاهم وأنصر كل المسلمين الذين يشهدوا لك بالوحدانية ولنبيك بالرسالة ووحد صف المسلمين .




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 15 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • دعوة عامة لحضور حفل تدشيين كتاب النوبيون العظماء
  • الناطق الرسمى للحزب الشيوعى:تصريح صحفى لا تلعبوا بالنار ... أوقفوا هذا السيل من الكذب
  • اجتماع للشركاء الدوليين الداعمين للصحة في السودان
  • بيان صحفي: من بعثة الاتحاد الأوروبي في السودان و التعاون الإنمائي الإيطالي
  • إحباط تسلل 18 سودانياً إلى إسرائيل
  • اجتماع بلندن يبحث استفادة السودان من استثناءات حظر التحويلات البنكية
  • قيادي في الحزب الحاكم فى السودان: العصيان المدني لن يهزّ شعرة في الحزب
  • حقوق الإنسان: العربية تدعو لعمل عربي لرفع عقوبات السودان
  • مليونا مصاب بالسكري في السودان
  • هيئة العلماء تؤيد مواقفها رابطة علماء المسلمين بالسودان تدعو لمقاطعة روسيا وإيران
  • الكشف عن تجاوزات في الجمارك والحج والعمرة
  • وقفة احتجاجية أمام السفارة و البرلمان تضامنا مع العصيان المدني12/19
  • الجالية السودانية في مدينة كوفنتري تدعم عصيان المدني12/19
  • كاركاتير اليوم الموافق 15 ديسمبر 2016 للفنان ودابو عن صفعة البلابل لنظام البشير...!!
  • صدور كتاب (الهلوسة) .. تاج السر الملك
  • خطاب زينب كباشي عيسي رئيسة الجبهة الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة


اراء و مقالات

  • إنكار الذات والمناحة المصرية : رحنا في طوكر ! بقلم يحيى العوض
  • كذب أم صمم يا راشد؟! بقلم كمال الهِدي
  • عفوا لسنا جُبنا ولكن كرما بقلم عمر الشريف
  • وثائق هامة منسية عن سلطنة دارفور 8الابادة الجماعية الاولي لاهل دارفور
  • جرسة عمنا البشير...مضحكة بقلم د.آمل الكردفاني
  • بين الثقة.. والحماسة بقلم د. موفق مصطفى السباعي
  • اليوم العالمي لحقوق الإنسان ..أين العراق منه؟ بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • وداعاً فيديل.. الثوريون لا يموتون كوبا بين الأمس واليوم بقلم نايف حواتمة
  • العصيان : وتقتلنا المنون بلا قتال !! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • يتجهون شرقاً بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • وإن شتموك! بقلم فيصل محمد صالح
  • الرزيقي.. أعرض عن هذا! بقلم عثمان ميرغني
  • استهداف الدولة السودانية (2- 2) بقلم الطيب مصطفى
  • العصيان: لنوقف التدهور في حياتنا بقلم ياسين حسن ياسين
  • هذا العصيان له شأن بقلم سعيد محمد عدنان – لندن – بريطانيا
  • العصيان المدني 19 ديسمنبر 2016م اظهر الخوف في خطاب البشير في كسلا 12 ديسنمبر 2016م
  • سفاهة نضال بقلم عبدالرحيم محمد صالح
  • ثم ماذا بعد .. !! بقلم هيثم الفضل
  • الشعب...يريد....أسقاط النظام - 13 - بقلم نور تاور
  • البشير مشارك فاعل في العصيان المدني القادم بقلم كمال الهدي
  • أحكامٌ بالمؤبدات وسجنٌ إلى ما بعد الممات بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

    المنبر العام

  • المحكمة الجنائية تنتظر البشير في الشارع.(صور)
  • فيديوهات توضح فضيحة استقبال البشير : البشير رفض النزول من العربية حنسو نزل(فيديو)
  • من الكي بورد جواب
  • البشير يفتعل الزيارات لجس نبض الشارع
  • عايزين نعرف هو اسد العرب ولا تيس العرب !!
  • مواطن الجزيرة لن ينسى إساءة البشير له
  • استقبال هزيل وضربة قوية من مدني الابية للبشير ولوحات العصيان تحاصر البشير(صور)
  • استقبال السرور يا ود مدنى (صور)
  • مبدع بقامة وطن ...الفنان الكبيير احمد الفرجوني مع العصيان
  • يا السني طمني
  • الطاهر حسن التوم أفندي عادي في قناة سودانية24
  • بيت بيت الكيزان في الخرطوم يوزع فورمات التمويل الاصغر والزكاة وبطاقات التامين الصحي
  • حزب الإصلاح الوطني يرفض دعوات العصيان
  • الاسطورة ابراهيم بدري=الحزب الجمهوري الاشتراكي
  • آآآآآي خلاص وصل مدني ... وحيقعد كمان تلاتة ايام
  • قرار بإعادة تشكيل مجلس إدارة مشروع الجزيرة
  • ولا عليك بالكلام
  • وطن ضد الخراب والدمار وعصيان حفنة المرتزقة
  • قولو الرووووب:العثور علي 439 مليون دولار كانت مفقوده من اموال البترول
  • النّورسُ الضّالُّ
  • أذيقو البشير (الزائل بإذن رب الحرية) طعم العصيان المدنى -الإثنين 19 ديسمبر
  • البشير و"خطبة الوداع في كسلا": محمد تروس
  • نحن الموقعون أدناه من الكُتّاب والصحفيين السودانيين
  • رفاه في زمن التقشّف
  • إسقاط حكم الإنقاذ مهم.. ولكن هناك ما هو أهم
  • الأفندي: Game is Over لكن المكتولة ما بتسمع الصيحة!!
  • اختلاس (268) ألف دولار من السفارة السودانية بأديس أبابا
  • ناس حميدتي بياعين الترمس.. بقلم هاشم كرار
  • وسقطت حلب
  • حنعود من المنفي كداري للسودان
  • الصورة التى ارعبت البشير
  • د. عبدالوهاب الأفندي: الاسلاميون متيقنون من انهيار نظامهم...
  • بوست لرصد البوستات الما ياها
  • قاتل رقيب جيزان اثيوبي وليس سودانى (صور)
  • ماحدث لشخصي اليوم بالبيت السوداني بالسيدة زينب من الضابط عباس يتحمله السفير اطالب باستقالة السفير
  • الأمين العام للحركة الشعبية : رسائل الي شعبنا
  • افتتاح المركز الأوروبي لدراسة التطرف في كيمبردج بإنجلترا والمؤتمر عن تركيا
  • رسالة مهمة وفي ميقاتها من الأخ خالد حسن للرئيس الأمريكي تستحق المطالعة ..
  • يلا يا كيـــزان جحوركـــم .. أحمد الفرجوني
  • هاشتاق العصبان السوداني يصل أعلى الاحصائيات عالميا
  • فساد وزارة الارشاد ... خجلنا للكيزان
  • د.ذاكر عبد الكريم-خليفة :أحمد ديدات(فيديوهات مدهشة)
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de