د. النور حمد في ندوة عامة بدنڤر كولورادو يوم الأحد ٢٠ أغسطس ٢٠١٧ الساعة الواحدة ظهراً
سيبقى نجم المناضلة المقدامة فاطمة إبراهيم ساطعاً في سماء السودان بقلم د. كاظم حبيب
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-16-2017, 03:17 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

للمهاجرين وللراغبين للهجرة. بقلم محمد كاس

11-20-2016, 02:26 AM

محمد كاس
<aمحمد كاس
تاريخ التسجيل: 05-03-2016
مجموع المشاركات: 17

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


للمهاجرين وللراغبين للهجرة. بقلم محمد كاس

    02:26 AM November, 20 2016

    سودانيز اون لاين
    محمد كاس-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر



    الحرية العدل السلام الديمقراطية


    شهدت الدولة السودانية اذمة جديدة تلعب دورا فاعلا في عدم الاستقرار النفسي والاقتصادي والاجتماعي والامني وهذه احدى الخطوط والدوائر المرسومة لاستئصال الناشطيين والاكادميين والاطباء والمحاميين والمهنيين والطلاب من ارض الوطن ،وهذه الاذمة من وليدة ما يصفوهم ب،طغاة البلد ،جناه الاجثاث ،طاحني الامم ،مفسدي الثروة ،بائعي الوطن ،فاقدي الوطنية ،مغتصبي السلطة ،طامثي الهوية ،مدمري التعليم ،ناقصي الاهلية ،فاقدي الشرعية ،زارعي حقول الفتنة ،ناهبي ثمار المحبة ،راقصي على رؤوس الارامل والثكالى ،نائمي على ابدان الاطفال ودماء الابرياء ،داعمي الارهاب ،مستوردي الارهابيين ،شاربي دماء القتلى ،يمتصون دماء الساسة في بيوت الاشباح ،قاصفي في جبال النوبة ،قاتلي في دارفور ،مشردي في النيل الازرق ،نازحي في اقليم دارفور ،بائعي حلايب ،فشقة ،شلاطين،مستعرضي دارفور ،كردفان،شرق السودان ،طاردي اصحاب الوكور ،جالبي ساكني الوكور.

    أشرت لهذه لانهم احدى ثلل للمجتمعات زات العقول البالية الذين عفى عنهم التاريخ الانساني المليء بالقييم النبيلة الذي يعيشه هذا القرن مايسمى( بقرن العلومة والكرامة) في عالمنا المتطور والشبيع بالديمقراطية وحقوق الانسان.

    بيد ان السودان يمر في هاوية خطرا جدا وهذه المراحل اخطرها (الهجرات المكثفة) لابناء وبنات الوطن ومعظم الهاجرين ينهدرون من امكنة الصراعات (دارفور ،كردفان،النيل الازرق ،شرق السودان) وجلة هذه الفيئات يتراوح اعمارهم مابين (30 الى 55 عاما) والسبب الرئيسي من هذه التدفقات هو النظام القابض على جسام السلطة والثروة وبحوزته الادوات المساعدة على التهجير ومعظمها تتمثل في (النهب ،الاقتتال،التشريد ،الاغتصاب،تصفية المعتقلين ،شح الموارد الاقتصادية ،تراجع سعر العملة المحلية ،الكبت الامني ،ضعف السلم التعليمي ،فصل الموظفين الشرفاء ،البطالة،فيروس غياب الثقة بين المجتمعات بالبلاد ،ووو)وهذه تمثل جرائم ترتكبها الحكومة ومعاونيها ضد الشعب السوداني وهذه تمثل حجر الاساس لاحدى المخططات التي تنفذها الحكومة وأفعتها لتهجير الى خارج ارض الوطن.


    فحكومة المؤتمر الوطني خططت لهذه الهجرة قبل عقد ونيف من الزمان ،لانها صنعت ازمة داخل السودان مما جعلت منها التهجير التلقائي من الشرفاء المهنيين والاطباء والنشطاء والاكادميين والمحاميين والمهندسين ورجال الاعمال للتخلي عن تراب الوطن مما نعلم حرصهم للوطن وولائهم لها والغرض الجسيم تلك السياسات تجفيف منابع التغلغل الشعبي والحراك المجتمعي اللذان يؤديان لانتفاضة شعبية وثورة عسكرية للاطاحة بهذه الحكومة واجهزتها القمعية ،علاوة على ذلك ان هذه الهجرات تؤثر تاثيرا سلبيا على نمطية التغيير الكلي للنظام وسياساتها العرجا لان كلما هاجروا اصحاب الشان من معاقل حدوث الاذمة وامكنة التغيير سيستريح النظام ويزيده تمكينا لفترة اطول ،ايضا الهجرات تؤثر تاثيرا سلبيا ف التردي والانخفاض والزوبان للعامل الثقافي والاجتماعي والتاريخي والارث الحضاري للمهاجر عندما يعزل من مجتمعه ويغيب عنه ممارسة تلك الموروثات الاجتماعية والثقافية والتاريخية ويكتسب ثقافة الغير كطبيعة ايكلوجية مما تطغى ثقافتهم على الثقافة الزاتية وتكون الثقافة المكتسبة هي سيدة الموقف كما هي الان الثقافة العربية اتت وطمثت جزء كبير جدا من الموروثات الاجتماعية والثقافية والتاريخية في السودان ،مما يجعلك تندثر ثقافيا وتكون مجهول الهوية ،مع العلم الهجرات لها ايجابياتها ولكن الجوانب السلبية اكثر من ثلاثة ارباع وهذه تشكل مشكلة في الحاضر والمستقبل.


    فعليك ان تعلم ان سياسة التهجير التلقائي غزرة جدا واخد مقاصدها الاستبدال التلقائي للمجتمع السوداني بمختلف انشطتهم بآخرين ليس لديهم صلة بارض الوطن وهذه جوهرية الخطة المبطنة للنظام ،لانها فتح بوابة عبر مصر وليبيا للترحال الرسمي والغير رسمي وعبر هذه البوابة تنفذ كل الاجندات الحية والملحة لهذه الحكومة الطاغية ومعاونيها الذين ابرموا اتفاقياتهم السرية مع الانظمة زات المشاريع الاسلامية والمشاريع العروبية في السودان ما يسمى( الاسلاموعروبية) لاستيراد وايواء الاجانب والارهابيين على حد خطة الحكومة.


    فنناشد كل المهاجرين الى دول المهجر والراغبيين للهجرة ان يعودوا الى احضان الوطن ويتقاسموا همومهم مع شرفاء بلادهم الذين واطئين على جمرة القضية ويعملوا بكل كد وجد لاحداث التغيير والتحرير مع العلم ان الاسهام في التغيير لا يشترط ان يكون في السودان وهنالك دوافع جبارة للمهاجرين في الخارج واسهامهم في قضايا الوطن والمقهورين والكادحين وحرصكم بمستقبل السودان ولكن الوضع الراهن المعاش يتطلب جهود اكثر فاكثر من القرب اللصيق لمواقع الحدث .ونعمل لبناء دولة شامخة وواعدة للتقدم والازدهار وواحدة وموحدة في مجتمعاتها ولها قانون يعلوا على كل انسان ولا يعلوا عليه ،وهذا يتم عبر الوعي الجمعي والمجتمعي او الشعبي لايصال مرحلة النضج التحرري لعمل التغيير والتحرير والواعدان للشعب السوداني ككل ،لان هذا النظام مدان بجرائم ضد الانسانية وممارساته تجاه الشعب منافي للاعراف الدولية لحقوق الانسان ونعمل لمحاسبة كل الذين ارتكبوا هذه الانتهاكات والمورطين فيها.

    والسعي لزوال الحكومة وبناء دولة من الواجبات الوطنية للشعب السوداني لسيادة الديمقراطية وخلق الاستقرار ولضمان مستقبل الاجيال وتماسكهم ،وايضا من الافضل ان تبني دولتك وتجعلها مستقرة ويسودها القييم الانسانية والديمقراطية بدلا من ان تهاجر لدولة غيرك التي نالت استقلالها وعبرت عن قييمها فاجعل نفسك في مكانها واحدث تغيير ومن ثم هاجر عزيز ومكرم مرفوع الرأس.


    [email protected]



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 19 نوفمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • بيان من ملتقى أيوا للسلام والديمقراطية يناشد ملتقى أيوا فصائل قوى المعارضة للتوحد وتنسيق الجهود من
  • احزان السودانيين في كارديف ويلز
  • مصر للطيران تعلن عدم زيادة أسعار تذاكرها من وإلى السودان
  • رئيس لجنة النقل بالبرلمان السّماني الوسيلة: سنراجع سلطات الطيران بخُصُوص زيادة تذاكر الطيران
  • مقترح أمريكي بحظر للسلاح وعقوبات على جنوب السودان
  • كاركاتير اليوم الموافق 19 نوفمبر 2016 للفنان ودابو بعنوان يقبضون ثمن خيانة اخوانهم المصريين....!!
  • قمة مراكش لضبط إيقاع المناخ بقلم طه يوسف حسن


اراء و مقالات

  • عن مبادرة الجهاد الإسلامي بقلم الدكتور أيوب عثمان كاتب وأكاديمي فلسطيني
  • الروشتة الماليزية للحكم الراشد بقلم نورالدين مدني
  • أين قرارات المؤتمر السادس يا فتح؟ بقلم د. فايز أبو شمالة
  • الصهيونية الخبيثة بقلم حسن العاصي كاتب وصحفي فلسطيني مقيم في الدانمرك
  • آفاق جديدة للطلاب: جامعة سيدي محمد بن عبدالله بمدينة فاس / المغرب بقلم د. يوسف بن مئير
  • السيد مهاتير محمد في الخرطوم بقلم عثمان الخير الجدي
  • من مخلفات الانقاذ...عبير سويكت بقلم نور تاور
  • الحكومة تريد دفن الشعب!! بقلم حيدراحمد خيرالله
  • رسالة تهدئة إلى الابنة/ عبير سويكت.. و الأسعار تشتعل! بقلم عثمان محمد حسن
  • وهل يعتبرُ طاغية السودان وفرعونها العاري؟ بقلم الصادق حمدين
  • نحن لا نشكك في (نزاهتك) يا رئيس البرلمان ،، ولكن !! بقلم جمال السراج
  • عندما ضَحَّى السودان بخيرات التعلية ل 510 متر لكيلا يغرق موقع النهضة
  • التعديلات: السم في الدسم بقلم فيصل محمد صالح
  • مرتب رئيس البرلمان..!! بقلم عثمان ميرغني
  • السجن والسجان!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • روح يا شيخ!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • انقذوا السمسم قبل فوات الأوانن بقلم الطيب مصطفى
  • سياسة بين الطهارة والنجاسة بقلم مصطفى منيغ
  • مصنع الموت في كادقلي جريمة لا تغتفر حتماً سيعاقب عليها الجناء . بقلم محمود جودات
  • الولايات المتحدة ادرجت رياك مشار وقائد الجيش ووزير الاعلام في قائمة سوداء بقلم محمد فضل علي .. كندا

    المنبر العام

  • البنغالي الذي شطف السفاح بشة سجمكم يا كيزان
  • المستشار القانونى بالدوحة الاستاذ احمد بكرى عبدالجبار فى ذمة الله
  • إضراب الصيادلة خطوة أخرى نحو الأمام
  • للمغتربين: الطريقة المثلي فى دفع مشروع العصيان المدني فى السودان
  • الهناي اتشطف!
  • أعوذ بالله من معارضة المعارضة ..
  • (فودكا مظبطة) في سجون بريطانيا!!!!!
  • بنقالى فى الدعم السريع فى عملية تشطيف نسائية (صورة)
  • كركبة
  • فتوى بجواز التهرب الضريبي والجمركي في السودان
  • "الاسلام فكر سياسي يتستر خلف الدين"
  • المؤتمر السوداني في المقدمة لأن كابينة قيادته كلها في سجون الطاغية ..
  • الضحك في بيت البكاء مع الاعتذار لسعادة اللواء
  • الاسطورة محمد مهاتير...وقرود بافلوف:محاضرة في الحكم الرشيد
  • هذه علاقة رئيس موظفي البيت الأبيض الجديد بالسودان
  • محاكمات و مواجهات علنية للجلادين
  • ♫ مجيدو يا مجيدو يا حرف العين ♫
  • السناتور مايك بومبيو مرشح ترامب لرئاسة الـ"CIA
  • هل يتخلص"المشير"(مما تبقى من الحركة المالونسائية) ويتحالف مع الحركة الشعبية؟
  • هل يتخلص"المشير"(مما تبقى من الحركة المالونسائية) ويتحالف مع الحركة الشعبية؟
  • صرخة لحلم بعيد وبكاء لتلاشي عمر جميل#
  • ترامب يعين اكثر الناس كراهية للمسلمين في مناصب عليا في ادارته..!!
  • الشمال بين العصيان المدني والاعتصام المنزلي يتردد:الحركةإلى نيفاشا2(تتوثب)!
  • جوبا: تستفز الخرطوم وتزيد حجم استثمارات (قطاع الشمال)...؟!
  • شرق السودان: تحركات لمنظمات مشبوهة ....؟!
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    11-20-2016, 06:53 AM

    صديق المرضي


    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: للمهاجرين وللراغبين للهجرة. بقلم محمد كا� (Re: محمد كاس)

      لو فكر أحدهم الهجرة إلى بلاد الغربة في يوم من الأيام فتلك الفكرة ليس منبعها نظام البشير الظالم المجحف فحسب بل هنالك الكثير والكثير من المبررات والأسباب التي توحي بالهجرة والهروب من الوطن نهائياَ ، ومن أولى تلك المبررات تواجد أمثالكم من البشر الذين لا يجيدون غير الثرثرة الفارغة التي تسبب في تأخر الوطن عن اللحاق بركب الدول ، وصدقونا فإن البشير ونظامه علة من علل السودان الكبرى ، ولكن معية تلك الطوائف البدائية المتخلفة في السودان والتي لا تعرف غير الكلام الفارغ والثرثرة أشد عللا من علل البشير ، وعندما يفكر الشعب السوداني في إزالة نظام البشير الظالم المظلم يجد أمامه تلك الكتل الجاهلة المتخلفة من البشر ، وعندها يمسك عن الثورة وعن الانتفاضة ويفضل الهروب نهائيا من السودان .
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de