لست افريقيا ...ولكن ! بقلم خالد سراج الدين

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-10-2018, 08:04 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
03-12-2016, 02:01 AM

خالد سراج الدين
<aخالد سراج الدين
تاريخ التسجيل: 05-08-2016
مجموع المشاركات: 9

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


لست افريقيا ...ولكن ! بقلم خالد سراج الدين

    01:01 AM December, 03 2016

    سودانيز اون لاين
    خالد سراج الدين-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر


    في منتصف الستينات كتب النور عثمان أبكر احد ادباء ما يسمى بالغابة والصحراء مع مجموعة من الأدباء كالتاج السر الحسن وعلي المك ومحمد عبد الحي..مقال يعتبره البعض البداية الفعلية لمدرسة فكرية، المقال كان تحت عنوان (لست عربيا.. ولكن) وان كانت مدرسة الغابة والصحراء أحد أشهر الحركات الفكرية التي تناولت موضوع التنوع الثقافي والتمايز العرقيوطالبت بإدارة هذا التنوع الا أنه حتى النور واترابه يتعرضون لنقد كثيف من مجموعات ثقافية حاضرة اليوم في الوسط الثقافي السوداني خصوصا في اسم المقال المؤسس لما يعرف بالغابة والصحراء قول انتقاد مفاده لماذا ختم النور مقاله بكلمة "لكن" ولم يجعلها مفتوحة ؟ مدعين بذلك انه تناول هذا الموضوع بانحياز بسيط او تخوف ما وهو مستبعد من النور الذي تشهد كتاباته بالشجاعة في التصريح وتظهر أفكاره في زقاقات سطور المقال نفسه بوضوح وجرءاة. ولكن كل ذلك النقد الذي يواجه به النور وصلاح يوضح لنا رأي بعض المثقفين السودانين والناشطين في مجال الهوية والتنوع الذين لمحاربة طرف ما انحازوا بعاطفة للمكون الاخر او المكون المستضعف -المكون الزنجي-متناسين بطريقة غير مرتبة ان التنوع يجب ان يكون بالتساوى لا غير وان الغبن الذي ورث من قبل الأجداد لا يحل بالغضب الأعمى وإنما بالتساهل والنظر للأمور بحيادية وموضوعية . فكرتي عن هذا الموضوع ظهرت في مناظرة اقيمت في مركز ثقافي بالخرطوم عن الهوية هل نحن عرب ام زنج !! ذلك الجدال السرمدي ،وفي الحقيقة الامرين لا يهماني ولكن كان تعليقي علي المداخلين من الجمهور الذي تظهر الغضبات والغصات في أصواتهم وهم يطلقونها هكذا نحن فقط افارقة ! متعمدين إنهاء اي انتماء اخر خصوصا للعرب وموقفهم هذا هو توابع لعدة عمليات تاريخية بين حركات الرقيق انتهاء بهذة الحكومة ذات الشعار الاسلاموعروبي وحملات التعريب التي طالت الجامعات والمعاهد وحتى المكونات الثقافية في السودان مثل الإذاعات وغيرها. "بل نحن عرب العرب" هكذا كان الرد الغاضب من صلاح احمد إبراهيم في مقال تحت نفس العنوان ينتقد فيه مقال النور ويؤكد فيه علي عروبة الهوية السودانية ، المقالين اعتبرا في فترات لاحقة البيان التأسيسي لما يعرف بالغابة والصحراء الا أنهما كتبا بطريقة عاطفية من قبل الكاتبين فاحداهما-النور- انتظر حتى قمة اللاءات الثلاث العربية لينفى تأكيد انتماءه للعروبة والاخر استفزه المقال فسارع للتأكيد وقفل الأبواب التي تناقض التوجه العربي الموحد وقتها توجه (عبد الناصر) . غضب البدايات الأولى ذاته إنتقل لمثقفي هذا اليوم الذين ينظرون للامور بطريقة أحادية فتظهر أسئلة تحاول إنهاء الانتماء العربي مثل ماذا قدم العرب لنا ؟ وماذا يرانا العرب؟ وفوتنا تقدم قطار الافريقانية وفوتنا بعده مؤخرة قاطرة العروبية ولكن وان كان للعاطفة دور كبير في الانتماء لكن مثل هذة الامور لا تؤخذ بذلك المنحى الغاضب المنافي الذي يصعب وزن وضبط اتزانه من غيره فتظهر التناقضات التي تخفى بكلمات مقتضبة لمحاولة إنهاء النقاش وتأكيد الافريقانية خصوصا من مثقفي اليوم في الخرطوم . فمثلا تجد مقالات محمد جلال وابكر ادم إسماعيل القبول الكبير من شباب السودان اليوم آخذين نفس الغصات التي اصابت كتاب وأدباءالافريقانية من ستينات القرن الماضي ونفس الغضب التي كتبت به المقالات مفتكرين ان كل مشاكل الهوية تحل بهزم الثقافة الظالمة "العروبة" حتى وان كانت هي مكون حقيقي في معظم العشائر السودانية لكن ان تحارب الجهة الظالمة لا يعنى انتهاء الصراع فالصراع متكامل مضاد وغيره وإن كان جلال وابكر يكتبان بلا وعى كافي بالقضايا للدرجة التي جعلت ابكر يكتب في قراءة من اجل التغيير "ان الحال وصل للمركزية الاسلاموعروبية باتخاذ قرية اكبر تاجر رقيق تاريخي مكانا لمصافاة بترول-يقصد الجيلي" كل ذلك الاوعى الملئ بالريتوريكا التي تملأ كتاباتهم وخطاباتهم الا ان الكثير من الشباب يتخذوها كدستور وتشريع فكري دون الالتفات للنواقص التي تمتلئ بها تلك الكتابات "كل ما هو غيبي وعميق ان هو الا من إنتاج الغاب" هكذا أطلقها النور من قبلهم وعكسهم أطلقها الشاعر في أشهر القصائد"الي العرب تنسب الفطن" وبين صراع تاريخي عرقي مؤسف واسقاطات علي حاضر بائس يصطنع مثقفي السودان هذة الايام بدعوى محاربة العنصرية صراعا اخر يدخل بنا الي مرحلة جديدة وكأنهم يتعمدون إدخالها لذلك الصراع ليس بنية حل بل لإطلاق "زفرات حرى" تأتي من اليسار هذة المرة وتوقع بنا لهاوية جديدة .





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 02 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

    د. مريم الصادق المهدي: هذا هو التصريح الذي دخلت به. الذي يعز دولة فلسطين ويحققها واقعا معاشا
  • في ورشة رابطة الإعلاميين بالسعودية عن سياسة الحافز ودورها في جذب مدخرات المغتربين
  • كلمة د. مريم المنصورة المهدي في مؤتمر حركة فتح السابع رام الله 29 نوفمبر 2016
  • الزبير أحمد الحسن:ننحني للشعب السوداني شكرا وتقديرا واحتراما لإفشاله مخطط العصيان المدني
  • وتستمر مجزرة مصادرة الصحف: جهاز الأمن السوداني يُصادر أعداد صحيفتين
  • هيئة علماء السودان تطالب المعارضة بالكف عن نشر الإشاعات وإثارة البلبلة في المجتمعات السودانية
  • كاركاتير اليوم الموافق 02 ديسمبر 2016 للفنان الباقر موسى بعنوان .. تيت تيت يا البشير


اراء و مقالات

  • في تذكار الموسيقار محمد وردي (6 من 6) بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
  • الشعب...يريد...أسقاط النظام - 7 بقلم نور تاور
  • البديل محبوب بقلم محبوب حبيب راضي
  • قريباً من السياسة.. بعداً عن الكَيَاسَة!! لعبة الكـراسي.. والمآسي. بقلم محمد قسم الله محمد إبراهيم
  • الشمال والجنوب خاصرة الكيان الصهيوني الرخوة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • أبو المعاطي أبو النجا .. سلامتك بقلم د. أحمد الخميسي
  • إشارات مضيئة مشعة بالمعاني بقلم نورالدين مدني
  • العصيان المدني.. وقفة الأحرار بقلم د. عمر القراي
  • ما بفتخر بقلم الريح عبد القادر محمد عثمان
  • ليلة المولد .... يا سر الليالي كتب صلاح الباشا – في ذكري مولد المصطفي( ص )
  • المحقق الصرخي .. أيها المسلمون استيقظوا و واجهوا الفكر بالفكر بقلم احمد الخالدي
  • الأفكار الغبية للنخبة الحاكمة, وأخرها علاج الازدحامات بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • وأعتصــموا تحـت رايـة العصـيان جمـيعا ولا تفـرقوا .. بقلم د. ابومحمد ابوآمنة
  • من التاريخية إلى صيرورة النصبقلم د.آمل الكردفاني
  • مغالطات الطاغية البشير وأركان حربه بقلم صلاح شعيب
  • عصيان_27_نوفمبر بقلم عبد الغفار المهدى
  • المعارضة في المعتقل!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • * .. شعب وغلاء وامبراطورية كيزان ..*
  • الشعب يريد إسقاط الحكومة! بقلم الفاضل عباس محمد علي
  • المجتمع الدولي وسباق مع الزمن لايقاف عمليات التطهير العرقي في جنوب السودان بقلم محمد فضل علي .. كند
  • حمدين ولد محمدين يحارب الظلم والباطل قصة قصيرة جديدة بقلم هلال زاهر الساداتي

    المنبر العام

  • مظاهرة السودانيين بلاهاي تقرير صحفي
  • أوامر ملكية سعودية
  • خُرم إبرة (مسيرة شعب)
  • 19 ديسمبر 2016 يوم اعلان استقلال السودان من الكيزان
  • الرئيس البشير: في حوار شامل مع صحيفة «الخليج» الإماراتية..؟
  • زول جديد
  • جوبا: أسماء ضباط وضباط صف قطاع الشمال الذين شرع في تجنيسهم...؟
  • واشنطن تعيد برنامج المنح الدراسية للسودانيين بعد توقّف "20" عاماً
  • الجاز: امتلاك السودان للمياه والأراضي يشجع المستثمرين
  • البشير يدشن يوم السبت مشروع التطوير الصناعي المستمر بالساحة الخضراء
  • مليون دولار لانشاء معاصر للزيوت بشرق السودان
  • حسين خوجلي: شهادة للتاريخ.. جهاز الأمن لم يطلب مني يوماً أن أبث أو أحجب شيئاً
  • علماء جامعة ميامي:مصر ليست زعيما عالميا بلا منازع في عدد الأهرامات ، بل السودان الزعيم
  • هيئة علماء السودان تطالب المعارضة بالكف عن نشر الإشاعات وإثارة البلبلة في المجتمعات السودانية
  • الإمارات تبدي رغبتها التوسع في استثماراتها بالسودان والبشير يعود للبلاد بعد زيارة ناجحة لها
  • اسقاط نظام مافيا الكيزان فرض عين علي كل سوداني
  • الإمارات تطرد البشير
  • صوت شكر و تقدير للأخ البروف بكري ابوبكر
  • أطباء الأسنان يتحركون..
  • العصيان المدني ناجح جدا ولكن نتائجه ..؟
  • من ولاه الله على أمر أمتي شيئاً فشق عليهم اللهم فأشقق عليه:هذه أمةمحمد أعمل حسابك!
  • يا. عمر البشير. ارحم هذا الشعب و سيب السلطة الشعب ما عاوزك رئيس
  • بالأمس عاد إلى البلاد عمر حسن احمد البشير الهارب من هبة الجماهير
  • مفاكرة حول حشْد و تحريك الجماهير بالانترنت
  • العصيان والطوفان من ادب المقاومة
  • يا عمر (إرحل) بهدوء! أخرج من هذه البلاد (كفاية)! أكثر من 25 سنة من الحكم!
  • ..لقد خسرت المعركه ..يا عمر..ارحل غير ماتسوف عليك...!!
  • البديل جاهز..
  • مصادرة صحيفة الوطن لليوم الثالث من المطبعة
  • تم تأجيل العصيان المعلن يوم ٨ ديسمبر لمزيد من التشاور و الترتيب
  • رسالة بمناسبة اليوم الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة الثالث من ديسمبر
  • مالي لا أرى الهدهد في السؤال عن عادل عبدالعاطي
  • هل صور النساء دي حقيقية ؟؟؟!!! صور !
  • رئيس الجمهورية يعود الي البلاد بعد زيارة الي الامارات العربية
  • الاماراة في يومها الوطني تستقبل السيسي وتطرد البشير ....صور الغريب العجيب !!!!
  • الحاج آدم السراق (صور)
  • الشعب يريد إسقاط الحكومة!...الفاضل عباس محمد علي
  • الامم المتحدة: جنوب السودان يقترب من اعادة سيناريو مذابح رواندا على اراضيه
  • الإسلام يأمر بالعصيان المدني للحاكم الشرعي إذا جار وظلم.فكيف بالحاكم غير الشرعي؟
  • كيف تصنع العائلة السياسية أفرادها «الطاووس الأسود» للروائي السوداني حامد الناظر
  • ترامب يسمي فريقه الاقتصادي وهو الأغنى في التاريخ صناع القرار الامريكي
  • الممثلة التونسية درة: أعتز بدور العاهرة… ولا أمانع في تجسيد فتاة مثلية
  • الآن السودانيون غاضبون جداً...لن ينجو أفراد النظام من هذه الغضبة أبداً هذه المرة
  • التفكير الاستراتيجي و التفكير الآني - بين العصيان المدني و المقاطعة الجزئية آراء و مقارنات
  • كموسى تربى في بلاط فرعون: جيل(الإنغاذ)هو من سوف يُسقط(الإنغاذ) لا محالة!
  • ننساك يا البشير؟! " ننساااااك؟ هو إنت.. إنت بتتنسي؟!"
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de