كيف يدعم الرئيس اوباما الرئيس البشير بالمغتغت ؟ بقلم ثروت قاسم

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 16-11-2018, 05:57 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-08-2015, 03:29 AM

ثروت قاسم
<aثروت قاسم
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 99

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كيف يدعم الرئيس اوباما الرئيس البشير بالمغتغت ؟ بقلم ثروت قاسم

    04:29 AM Aug, 08 2015
    سودانيز اون لاين
    ثروت قاسم-
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    Facebook.com/tharwat.gasim
    mailto:[email protected]@gmail.com


    السر وراء إستدامة نظام الإنقاذ ؟

    في مقالة سابقة ذكرنا بعض الأسباب وراء إستدامة نظام الإنقاذ ، رغم إن كل المعطيات كانت تبشر كل يوم من ايام حياته ربع القرنية بقرب زواله .

    نواصل في هذه المقالة إستعراض عدة شواهد وآيات قريبة في التاريخ القريب والجغرافيا القريبة ( الدول الافريقية المجاورة ودول الربيع العربي ) تفسر إستدامة نظام الإنقاذ ، كما في النقاط التالية :

    اولاً :

    1- ليونة اوباما تجاه دولة جنوب السودان ؟

    يتفق الجميع على أن دولة جنوب السودان منتوج أمريكي بإمتياز . الجزرات الأمريكية ( الوهمية ) والعصي الأمريكية الغليظة ( وراء الظهر ) أرغمت حكومة الخرطوم على توقيع إتفاقية السلام الشامل في نيروبي في يناير 2005 ؛ وتم عقد إستفتاء مخجوج في يناير 2011 تحت الترغيب والترهيب الأمريكي .

    إذن دولة جنوب السودان مشروع بل صنيعة امريكية .

    ولكن نجد امريكا تتقاعس عن لي ذراع الرئيس سلفاكير ، وتتحفظ على الضغط عليه لتقديم تنازلات لخصمه الدكتور رياك مشار للوصول إلى تسوية سياسية للمشكلة في دولة جنوب السودان ، رغم الأهوال التي تمر بها دولة جنوب السودان نتيجة ذئبيات مليشيات الرئيس سلفاكير ( التايقرز ) منذ منتصف ديسمبر 2013 . بل يبتكر اوباما الخطة ( ب ) وكانه يتوقع فشل الخطة ( أ ) في حلحلة مشكلة دولة جنوب السودان ، قبل أن تبدأ .

    وربما تلت الخطة ( ب) الخطة ( ت ) حتى الخطة ( ي) ، ثم الخطة ( أ مكرر ) وهكذا دواليك في لعبة الأبواب الدوارة ؟

    منتهى الليونة والضبابية والرمادية في التعامل مع مشروع امريكي لا تريد له امريكا الفشل ، لانها تعتبره رمزاً لإنتصاراتها الدولية ، على قلة بل إنعدام هكذا إنتصارات .

    إذا كانت امريكا ( المجتمع الدولي ) تعامل نظام الرئيس سلفاكير ربيبها الذي يرتكب الموبقات السبعة واكثر ضد شعبه ( الذي يهمها امره ) بهذه الليونة ، فكيف تتوقع المعارضة في السودان أن تغلظ امريكا ( المجتمع الدولي ) القول ( ولا نقول الفعل ) لنظام الإنقاذ ( الذي لا يهمها أمره ولا أمر شعبه ) وأن تتدخل مباشرة في شؤونه الخاصة ؟ خصوصاً وامريكا تحتاج بل تتوسل الرئيس البشير للتوسط بين الرئيس سلفاكير وخصمه الدكتور رياك مشار ؟

    على العكس ، سوف تدعم امريكا نظام الرئيس البشير ضد المعارضة ( المسكينة ؟ ) ، لتفعيل الأجندة الامريكية ، والتي ليس لها علاقة بضمان حقوق الإنسان ، وبسط الحريات ، وإشاعة الديمقراطية !

    ونزيدكم كيل بعير كمثال إضافي :

    يقول اوباما إن الإطاحة بصدام والقدافي إستولدت الفوضى في العراق وليبيا على التوالي ، ولن يكرر التجربة الفاشلة في سوريا ، مما يعني بقاء الرئيس بشار ( عدو إسرائيل وبالتالي امريكا ) رئيساً في إطار تسوية سياسية ، على الأقل خلال فترة إنتقالية ، بها حكومة إنتقالية فاعلة ، تشرف على عقد إنتخابات نزيهة وشفافة بمراقبة دولية ، وتشرف على كتابة دستور إنتقالي ! كان الرئيس اوباما يفكر في قصف الرئيس بشار ، لولا صفقة الإسلحة الكيماوية التي ضمنت أمن وسلامة إسرائيل .

    إذا كان الأمر هكذا بخصوص إستمرار العدو بشار رئيساً ، وهو كذلك ، فمن باب أولى ان تترك ادارة اوباما الرئيس البشير يستمر رئيساً حتى يونيو 2020 ، لتجنب تكرار فوضى ما بعد الإطاحة بصدام والقدافي ، وإلا شنو يا حبيب ؟

    والحال هكذا ، وهو كذلك ، هل تتوقع المعارضة أن يتطوع الرئيس البشير ، المدعوم اوبامياً ، بتقديم تنازلات لها للوصول إلى تسوية سياسية في إطار الحوار الوطني الجدي ؟

    هذا أمر أسهل منه ولوج الجمل في سم الخياط !

    ولتكملة الصورة وتزويقها ، جاءت مبادرة الجامعة العربية للحوار من أقصى المدينة تسعى ؛ وصرح الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل إن إجتماعات لجنة السبعتين برئاسة الرئيس البشير سوف تبدأ نهاية الأسبوع القادم ، بمن حضر !

    ثانياً :

    2- مبدأ اوباما الجديد ؟

    في يوم السبت فاتحة اغسطس 2015 ، أكدت صحيفة ديلي تلغراف البريطانية أن الرئيس أوباما لا يريد أن يقضي على تنظيم داعش بسرعة وبغتة ، لأن المسألة بالنسبة له تحكمها توازنات ؛ وإذا اختلت هذه التوازنات فإن تبعاتها ستكون خطيرة.

    وتضيف الصحيفة أن الحرب قديماً كانت تعني أن تستخدم القوة الخشنة اللازمة لهزيمة عدوك ، ولكن أوباما يعتقد أن العالم تغير ، ولم تعد القواعد القديمة صالحة اليوم.

    إذا طبقنا على السودان مبدأ اوباما الجديد في عدم إستخدام القوة الخشنة لتغيير أي نظام حاكم ، مهما بلغت درجة إستبداده وفساده ، فكيف يقبل الرئيس البشير بتقديم التنازلات اللازمة للمعارضة للوصول إلى تسوية سياسية تقود للسلام العادل الشامل والتحول الديمقراطي الكامل ، والأخير ربما كانت حبال في آخرها محكمة لاهاي ؟

    وإلا أنا غلطان ياحبيب ؟

    ثالثاً :

    3- مرض الكنكشة العضال ؟

    في يوم الثلاثاء 28 يوليو 2015 ، وفي نهاية رحلة الاربعة ايام التي قام بها إلى كينيا وإثيوبيا ، خاطب الرئيس اوباما الإتحاد الأفريقي مذكراً قادته إن افريقيا لا تحتاج إلى قادة ورؤساء اقوياء يكنكشون في السلطة ، وإنما تحتاج إلى مؤوسسات قوية . وحذر من بقاء الرؤساء في السلطة إلى ما لا نهاية ، داعياً إلى الترحيب بالدماء الجديدة والأفكار الجديدة . كما دعا الرئيس اوباما لإحترام حقوق الإنسان والتبادل السلمي للسلطة ، مُحذراً من الفساد والإستبداد .

    قال اوباما أن للسلطة طلاوة وحلاوة خصوصاً إذا كانت مقرونة بالفساد المالي ، ولكن ذكر اوباما مستمعيه بأنه سوف يغادر البيت الأبيض عند نهاية فترته الحالية الثانية بعد اقل من سنتين ، رغم انه صغير السن نسبياً ويمكن له الفوز بولاية ثالثة بسهولة ، ولكنه لن يفكر في ذلك لانه يحترم القانون والدستور . ودعا الرئيس اوباما رؤساء افريقيا الإقتداء بنهجه لضمان الإستقرار والسلم المجتمعي في القارة ، وإستدامة رفاهيتها .

    هل سمع الرئيس البشير خطبة اوباما ، والذي سوف يمضي في الحكم بعد نهاية ولايته الحالية في يونيو 2020 اكثر من 31 سنة ، اكثر بسنتين مما امضاه الخلفاء الراشدون الاربعة مجتمعون في الحكم ... 29 سنة ؟

    قال :

    بالرغم من اشارة اوباما للكنكشة واهمية تبادل السلطة ، لكنه استدرك في نفس الخطاب انه لا يطالب كل الدول بالتزام نفس النمط من الحكم ، ولا يفرض رأياً بخصوص إعتماد كل دول العالم نفس صيغة الحكم الغربية !

    اوباما يفلق ويداوي ؛ وكأنه يحاول ان يلمس رؤوس المواضيع برفق حتى لا يثير غضب القادة الأفارقة .

    السلطة المطلقة ، والفساد المالي والاداري الذي لا رقيب عليه ! ثم يأتي إنعدام القانون الحاكم ، تدجين الاعلام وتشويه الرأي العام ، أدلجة القوات النظامية وضم المليشيات الحكومية الخاصة لها ، ثم القبضة من حديد . لا يوجد ملاك يخرج بإرادته من جنة السلطة والثروة لو وجد ضماناً ان يمكث فيها لما لا نهاية ، إلا من رحم ربك ! ببساطة لأن السلطة شهوة اقوى من شهوة البطن والفرج ! توصل الغرب بعد ميلينيات من الحروب الأهلية أن يحدد مدة المكوث في اي منصب بمدة محددة ، وبقيود تضمن عدم العبث بمقدرات الشعوب ومكتسباتها .

    من الأسباب الأخرى لكنكشة الرؤساء الأفارقة في السلطة : الأمية الحرفية ( عدم معرفة القراءة والكتابة ) ، والأمية العقلية ( الغباء الإنساني ) ، وتدهور المؤسسات التعليمية . والأهم إنكار النظام الحاكم للواقع الماثل وما يكتنفه من غبائن ومظلوميات يشتكي منها المواطنون ، وتحتاج لتوافق وحوار وطني جاد بمستحقاته لحلحلتها وإخراج البلاد من مستنقعات الإستبداد والفساد الحاضنة لهذه الغبائن والمظلوميات .

    بعد إنفضاض القمة المصغرة برئاسة اوباما ( اديس ابابا - الأثنين 27 يوليو 2015 ) ، صرح رئيس يوغندة موسفيني ( ربما مازحاً ؟ ) بان القادة الأفارقة يحاكون الصياد الذي أردى فريسته ارضاً ، وياتي اوباما ليمنعه من أكل لحمها ؟

    تسآل الرئيس موسفيني مُستغرباً :

    هل يقبل الصياد طواعية أم يكنكش في صيده ؟

    ولكن وأنت تتدبر حالة السودان بعد خطبة اوباما الوعظية وكلامات الرئيس موسفيني الإستنكارية ، وكانهما يتحدثان عن بلاد السودان وعلى قمتها رئيس سوف يمضي في دست الحكم 31 سنة متوالية ، كان حصيلتها تقسيم السودان إلى قسمين ، و6 مليون من الجوعى ، و3 مليون من الأطفال خارج المدرسة كفواقد تربوية من بين محن أخرى ... ولا تزال المسبحة تكر !

    وأنت تتدبر خطبة اوباما وأحاديث موسفيني لا تملك ، يا حبيب ، إلا أن تتذكر الآيات المحكمات 42 و43 و44 في سورة يونس :

    ومنهم من يستمعون إليك ، فأنت تسمع الصم ولو كانوا لايعقلون ؟ ومنهم من ينظر إليك ، فأنت تهدي العمي ولو كان لا يبصرون ؟ إن الله لا يظلم الناس شيئاً ، ولكن الناس أنفسهم يظلمون !

    نواصل ...


    أحدث المقالات

  • البدينقا والمحجان .. بقلم شوقى بدرى 08-08-15, 00:27 AM, شوقي بدرى
  • السعودية و ترويض نظام الإنقاذ دون مقابل بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-08-15, 00:23 AM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • أفريقيا لم ولن يتقدم أبداً بوجود هؤلاء ، والرئيس أوباما ينفخ في قربة مقدودة.. بقلم عبدالغني بريش فيو 08-08-15, 00:21 AM, عبدالغني بريش فيوف
  • مهمة صعبة ومعقدة لكنها ضرورية بقلم نورالدين مدني 08-08-15, 00:19 AM, نور الدين مدني
  • الإسلام السياسي و التطرف الديني (قراءة أولى و محاولة للفهم) بقلم د.أحمد عثمان عمر 08-08-15, 00:18 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • بعد عشر سنوات على رحيله بمناسبة 30 يوليو جون قرنق الرقم الصعب سودانيا ، إقليميا ودوليا 08-08-15, 00:16 AM, بدرالدين حسن علي
  • كيف نواجه الفكر المتطرف؟ بقلم د. أحمد عثمان 08-08-15, 00:14 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • د.جون قرنق ..عشرة اعوام من الحضور في دفتر الغياب بقلم المثني ابراهيم بحر 08-08-15, 00:11 AM, المثني ابراهيم بحر
  • القُروض المُيسَّرة والإحتياطي النقدي بقلم بابكر فيصل بابكر 08-08-15, 00:09 AM, بابكر فيصل بابكر


  • محمد حسين الثانوية .....تداعي ذكريات بقلم مأمون الرشيد نايل 08-07-15, 07:22 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • لحين خروجنا من دي الدُحديرة.. بقلم رندا عطية 08-07-15, 07:20 PM, رندا عطية
  • نتنياهو يستنكر الإرهاب ويدين الجريمة بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-07-15, 07:18 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • قصاصات من دفتر المعارضة ( 2) الاتحاديون و صراعات علي هامش الأحداث بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-07-15, 07:16 PM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • الفتور العاطفي بعد الزواج .. مسؤولية من ؟ بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 07:14 PM, نور الدين مدني
  • فى ذكرى ثورة التحرير: العنصرية والأنانية هما أسِ الدَاءَ (1) بقلم عبد العزيز سام 08-07-15, 07:13 PM, عبد العزيز عثمان سام
  • هوامش علي دفتر نكسة الإتحادي الأصل بقلم صلاح الباشا 08-07-15, 07:10 PM, صلاح الباشا
  • الصورة بالغة القتامة !! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 07:09 PM, حيدر احمد خيرالله
  • أمريكا .. تقية وكمان نووية بقلم طه أحمد ابوالقاسم 08-07-15, 07:08 PM, طه أحمد ابوالقاسم
  • عذراٌ..إحتفلوا انتم فأنا لا.. بقلم خليل محمد سليمان 08-07-15, 07:06 PM, خليل محمد سليمان
  • عندما يتعرى سد مروي في الصيف الساخن بقلم حسن موسى أحمد 08-07-15, 07:04 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • تحويل محطات انتاج المياه لجنوب الخرطوم بقلم محمد الننقة 08-07-15, 05:15 PM, محمد الننقة
  • متاهة الغلبان مع كهرباء السودان!! بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم 08-07-15, 05:13 PM, أبوبكر يوسف إبراهيم
  • الذاتي والموضوعي حيدر إبراهيم وسيرته الذاتية عرض د. حامد فضل الله- برلين 08-07-15, 05:11 PM, حامد فضل الله
  • نماذج مشرفة للإنسان السوداني في أستراليا بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 05:09 PM, نور الدين مدني
  • عودة الإمام الصادق لسياسة الجنوب، 1930 بقلم عبد الله علي إبراهيم 08-07-15, 05:08 PM, عبدالله علي إبراهيم
  • المغتربين الاثيوبيين بقلم أحمد الياس حسين 08-07-15, 05:06 PM, احمد الياس حسين
  • قوش .. في زمن عبدالله خليل! بقلم هاشم كرار 08-07-15, 05:03 PM, هاشم كرار
  • لماذا صمتت قيادات جنوب كردفان ولم ترد على تصريحات الوالى (عيسى)!! بقلم آدم جمال أحمد-سيدنى-استراليا 08-07-15, 05:01 PM, آدم جمال أحمد
  • أفتوني فى أمري .. لمن الانقاذ ...؟؟؟ بقلم طه أحمد أبوالقاسم 08-07-15, 03:11 PM, طه أحمد ابوالقاسم
  • د عمر القراي في تورنتو حديث عن التطرف والإسلام السياسي بقلم : بدرالدين حسن علي 08-07-15, 03:08 PM, بدرالدين حسن علي
  • مافي زول بلقى عضة..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-07-15, 03:06 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • إستحقاقات التسوية السياسية والحل الشامل بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 03:04 PM, نور الدين مدني
  • حرية الرأي والحياة الشخصية والحشريين بقلم حيدر محمد الوائلي 08-07-15, 03:01 PM, حيدر محمد الوائلي
  • خارطة مشروعات السلطة الاقليمية .. نظرية الحساب ولد بقلم خالد تارس 08-07-15, 02:59 PM, خالد تارس
  • رسالة كندا إنتخابات ساخنة وحملة إنتخابية مبكرة بقلم بدرالدين حسن علي 08-07-15, 02:57 PM, بدرالدين حسن علي
  • مسيحُ اليهود المنتظر إرهابيٌ قاتل بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-07-15, 02:56 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • ماذا حدث في يوم الأربعاء 6 أغسطس 2014 ؟ الحلقة الأولى ( 1- 4 ) بقلم ثروت قاسم 08-07-15, 02:54 PM, ثروت قاسم
  • قناةُ مصر من 6 أكتوبر إلى 6 أغسطس.! بقلم * أحمد إبراهيم (كاتب إماراتي) 08-07-15, 02:53 PM, أحمد إبراهيم
  • عن حرق الرضيع دوابشة حياً بعد حرق الفتى أبو خضير حيّاً: نتاج إرهاب دولة منظّم وتنسيق أمني مقدس 08-07-15, 02:51 PM, أيوب عثمان
  • لن أكون عربياً في المرة القادمة بقلم عبد الله علي إبراهيم 08-07-15, 02:03 PM, عبدالله علي إبراهيم
  • الدروشة فى منضدة البرلمان!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 02:01 PM, حيدر احمد خيرالله
  • العيد و منافذ مشرقة بالأمل بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن 08-07-15, 02:00 PM, زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • المحن السودانية ... السجون 7 نجوم بقلم شوقي بدرى 08-07-15, 01:57 PM, شوقي بدرى
  • إتفاقية الذهب السوداني مقابل القمح الروسي بقلم مصعب المشرّف 08-07-15, 01:56 PM, مصعب المشـرّف
  • في طريق الزعيم نٌبحر بقلم Taha Tibin 08-07-15, 04:04 AM, طه تبن
  • ثامبو أمبيكي مجرد أداة في يد الخرطوم والبشير مستمر في إستفزار الحركة الشعبية.. 08-07-15, 04:01 AM, عبدالغني بريش فيوف
  • الدوله العلمانية..أو دائرية طوباوية..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري 08-07-15, 04:00 AM, عبد الوهاب الأنصاري
  • نكبة قسم الله قصة قصيرة جديدة بقلم هلال زاهر الساداتي 08-07-15, 03:57 AM, هلال زاهر الساداتى
  • التديُّن المغشوش : المساجد والحج والأئمة الجُدد بقلم بابكر فيصل بابكر 08-07-15, 03:40 AM, بابكر فيصل بابكر
  • النجومي المقدام وشهدآء جيش السودان بقلم محجوب التجاني 08-07-15, 03:36 AM, محجوب التجاني
  • لاحاجة لك بهذا الوزير !! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 03:25 AM, حيدر احمد خيرالله
  • قف !! .. من فعل هذا؟ بقلم محمد الننقة 08-07-15, 03:24 AM, محمد الننقة
  • لا لإعدام قادة الأخوان بمصر بقلم د. أحمد عثمان 08-07-15, 03:22 AM, د.أحمد عثمان عمر
  • في بيت فرعون بقلم ماهر إبراهيم جعوان 08-07-15, 03:21 AM, ماهر إبراهيم جعوان
  • مسودة قانون الأحزاب السياسية والمشروع الديمقراطي في العراق بقلم د. أنور سعيد الحيدري/مركز المستقبل ل 08-07-15, 03:17 AM, مقالات سودانيزاونلاين
  • الانقلاب المنتظر في المؤتمر السابع لحركة فتح بقلم سميح خلف 08-07-15, 03:16 AM, سميح خلف
  • أخطاء ومسلمات في تاريخ السودان تتطلب ضرورة المراجعة 2 حملة عبد الله بن سعد عام 31 هـه 08-07-15, 03:00 AM, احمد الياس حسين
  • المهم اقتناع الشعب وليس الوطني!! بقلم حيدر احمد خيرالله 08-07-15, 02:57 AM, حيدر احمد خيرالله
  • كينيا ما بعد الجنائية الدولية..مقاربات حول ممانعة الرئيس البشير المثول امام المحكمة الجنائية الدولية 08-07-15, 02:56 AM, عبدالمنعم مكي
  • أزمة الكهرباء والمياه.. مفتعلة!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-07-15, 02:51 AM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • من الإكتفاء الذاتي إلى إستيراد الدقيق بقلم نورالدين مدني 08-07-15, 02:49 AM, نور الدين مدني

  • قد تختلف ذروة اللذّة، جنسّية كانت أم دموية، ولكن المُتعة واحدة بقلم شهاب فتح الرحمن محمد طه 08-06-15, 06:05 PM, شهاب فتح الرحمن محمد طه
  • المؤتمر الوطني بين قهر المواطن وتردي الخدمات بقلم د. تيسير محي الدين عثمان 08-06-15, 06:01 PM, تيسير محي الدين عثمان
  • الفلسطينيون ...المتاجرة بالقضية ... واتهام نميري بقلم شوقي بدرى 08-06-15, 05:49 PM, شوقي بدرى
  • أيها الفتى.. أيتها الفتاة، هلموا إلى العصيان المدني! بقلم عثمان محمد حسن 08-06-15, 05:47 PM, عثمان محمد حسن
  • العهد الجديد والبداية الصادمة بقلم سعيد أبو كمبال 08-06-15, 05:45 PM, سعيد أبو كمبال
  • تبرؤ الأخوان المسلمون من تنظيمهم: بقلم د. عمر القراي 08-06-15, 05:43 PM, عمر القراي
  • الشعبي.. غاية الوفاق.. وسيلة النفاق!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-06-15, 05:42 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الكيان الصهيوني بين التشدد الرسمي والتطرف الشعبي بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي 08-06-15, 05:40 PM, مصطفى يوسف اللداوي
  • حقوق الإنسان في خطاب منظمة التحرير الفلسطينية بقلم فادي أبوبكر 08-06-15, 05:39 PM, فادي أبوبكر
  • دبلوماسية بيع الوهم بقلم جهاد الرنتيسي 08-06-15, 05:38 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • ثورة النيل البشرية بقلم سري القدوة 08-06-15, 05:37 PM, سري القدوة
  • دور إيران في الدعوة لإنشاء إقليم السليمانية في العراق دراسة تحليلية في الأسباب 08-06-15, 05:34 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • لماذا فشلت مشاريع تبسيط الزواج ؟ بقلم عصام جزولي 08-06-15, 03:49 PM, عصام جزولي
  • البشير بين بيضة السيسي وحجر مرسي..وعبور القناة الجديدة.. بقلم خليل محمد سليمان 08-06-15, 03:46 PM, خليل محمد سليمان
  • سفارة السودان بالرياض بقلم Azhari YousifMassaad 08-06-15, 03:44 PM, مقالات سودانيزاونلاين
  • حكاية نظام اللوترى الأمريكى للهجرة و السودانين بقلم ماهر هارون 08-06-15, 03:42 PM, ماهر هارون
  • داعش . . الكتاب الأسود بقلم نورالدين مدني 08-06-15, 03:37 PM, نور الدين مدني
  • خورطقت الفيحاء بقلم د.طارق مصباح يوسف 08-06-15, 03:36 PM, طارق مصباح يوسف
  • تعدين اليورينيوم والذهب .. الفرصة الأخيرة للسودان ( 1 ) تحليل إقتصادي صلاح الباشا 08-06-15, 03:35 PM, صلاح الباشا
  • السحر والشعوذة.. عندما تصبح ثقافة رسمية!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-06-15, 03:33 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • الظّلم الصّارخ في سوسيـــا بقلم ألون بن مئير 08-06-15, 03:31 PM, ألون بن مئير
  • مافي زول بلقى عضة..!! بقلم نور الدين محمد عثمان نور الدين 08-06-15, 02:55 PM, نور الدين محمد عثمان نور الدين
  • كيف نواجه مخططات تصفية الأونروا؟ بقلم د. فايز أبو شمالة 08-06-15, 02:53 PM, فايز أبو شمالة
  • هواية تعذيب الناس في السودان !!! بقلم فيصل الدابي المحامي 08-06-15, 02:52 PM, فيصل الدابي المحامي
  • سؤال"السوداني" :: الدواء وين راح ؟! بقلم نورالدين مدني 08-06-15, 02:50 PM, نور الدين مدني
  • دولتان بنظامٍ واحد ضد حرية الصحافة والتعبير ! بقلم فيصل الباقر 08-06-15, 02:44 PM, فيصل الباقر
  • من يهن يسهل الهوان عليه بقلم شوقي بدري 08-06-15, 02:42 PM, شوقي بدرى
  • ايها المشير سوار الذهب لم يعد هناك متسع لترقيع السروال المقدود.. بقلم الفاضل سعيد سنهوري 08-06-15, 02:40 PM, الفاضل سعيد سنهوري
  • العنصرية والأنانية هُمَا أس الدَاء (2) بقلم عبد العزيز سام- 5 أغسطس 2015م 08-06-15, 02:38 PM, عبد العزيز عثمان سام
  • تكميم الأفواه لدحر الارهاب باتريوت- بقلم عثمان محمد حسن 08-06-15, 02:13 PM, عثمان محمد حسن
  • نكتة جديدة لنج (سودانيين في الخليج)!! بقلم فيصل الدابي/المحامي 08-06-15, 02:11 PM, فيصل الدابي المحامي
  • هل شارك علي عثمان في انقلاب رابعة العيد ؟؟ بقلم جمال السراج 08-06-15, 02:09 PM, جمال السراج
  • خير الكلام ما قل ودل يافخامة الرئيس بقلم سميح خلف 08-06-15, 02:07 PM, سميح خلف
  • انقاق الدولة " ماسورة "... ووعد الحسن الميرغني!! بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم 08-06-15, 02:06 PM, أبوبكر يوسف إبراهيم
  • كيف صار الرئيس البشير وسيطاً يتهافت عليه المعجبون المتعشمون ؟ بقلم ثروت قاسم 08-06-15, 02:04 PM, ثروت قاسم
  • سيد قطب وظلاله! بقلم محمد رفعت الدومي 08-06-15, 02:02 PM, محمد رفعت الدومي
  • الفصل بين المنظمة والسلطة وفتح استحقاق فلسطيني بقلم نقولا ناصر* 08-06-15, 02:00 PM, نقولا ناصر
  • يحكى ان ..... يحكى عنا.............!! بقلم توفيق الحاج 08-06-15, 01:59 PM, توفيق الحاج
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de