منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 15-12-2017, 04:22 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

كيف نستفيد من شهر رمضان ؟! بقلم د. عارف الركابي

29-05-2017, 02:19 PM

عارف عوض الركابي
<aعارف عوض الركابي
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 193

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كيف نستفيد من شهر رمضان ؟! بقلم د. عارف الركابي

    02:19 PM May, 29 2017

    سودانيز اون لاين
    عارف عوض الركابي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر




    ونحن في استقبال شهر الصيام والقيام شهر رمضان من المهم جداً أن يتوجه كل مسلمة ومسلمة إلى نفسه بالسؤال التالي :
    كيف أكون من المستفيدين من شهر رمضان ؟! وكيف أكون من الموفقين في شهر الصيام ؟!

    من المهم في ذلك أن يدعو المسلم ربه عز وجل بما أرشد إليه النبي صلى الله عليه وسلم ويكثر من قول : (اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك) ثم ليعزم الموفَّق على الاجتهاد في الطاعات بنوعيها المفترض والمستحب ، ويأخذ بالأسباب الشرعية مما يكون فيه له العون بعد الله تعالى. أما الأجر والثواب والقبول فلا أحد يعلم ذلك ولا يجزم به ، فأمر القبول لله وحده سبحانه وتعالى فهو (أعلم بمن اتقى) و(إنما يتقبل الله من المتقين) والمسلم يرجو ويحسن الظن بربه ، ويدعو ولا يزال يدعو أن يوفقه الله للعمل الصالح وأن يتقبل الله منه ، وإذا كان إبراهيم وابنه اسماعيل عليهما السلام يرفعان القواعد من البيت وهما يدعوان الله تعالى ويناديان ربهما : (ربنا تقبل منا إنك أنت السميع العليم) ، فكيف بغيرهما ؟! فلا تزال قلوب المؤمنين ترجف خشية أن يكون عملهم لم يتقبل منهم ، فيكثرون ويلحّون على الله تعالى بالدعاء أن يتقبل الصيام والقيام والأعمال الصالحة ..فليؤمل المؤمن خيراً فإن الله تعالى الكريم لا يضيع أجر المحسنين ، بل يضاعف لهم أضعافاً مضاعفة. وأما الفوائد الأخرى فينبغي أن يدرك المسلم والمسلمة أن شهر رمضان مدرسة يتخرج فيها الصائمون وقد تدربوا على دروس إيمانية عظيمة ، ليواصلوا مسيرتهم بعد شهر رمضان في ما تدربوا عليه ، ومن أعظم تلك الدروس : (الصبر) فمن أهم ما يحققه الصائمون التعوّد على الصبر وذلك يظهر في ترك الطعام والشراب والإمساك في حر شديد مع أعمال متواصلة ودراسة وغير ذلك ، ويتضح لكل صائم وصائمة أن باستطاعتهم الصبر على ترك الطعام وأنفسهم تشتهيه وترك الشراب وهم بأمس الحاجة إليه ، فيستفيد الصائم من صومه أن يستمر على ذلك الصبر في طاعة الله تعالى بالصبر عليها وإن شقت عليه ، وعليه بالصبر عن المعاصي والمحرمات بتركها وإن كانت نفسه تهواها .. فهذا التدريب على الصبر وممارسة المسلم له في نهار رمضان ، وصبره على صلاة القيام ومداومة قراءة القرآن ، وصبره عن اللغو والكذب والظلم وقول الزور والغيبة ومنكرات الأقوال والأعمال هذا وغيره حجة على كل مسلم ومسلمة بأنهم لهم من الإرادة والقوة وحبس النفس على الطاعات وترك المنكرات .. فيواصلون هذا السير إلى الله تعالى بعد شهر رمضان .. وهل يصل المسلم إلى مبتغاه ويحقق رضى الله تعالى إلا بحمل النفس وتعويدها طاعة الله تعالى والاستجابة لأمره وأمر رسوله عليه الصلاة والسلام ، وترك ما حرم الله ورسوله ؟! لقد قال الله تعالى : (فأما من طغى وآثر الحياة الدنيا فإن الجحيم هي المأوى وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى فإن الجنة هي المأوى) .. هكذا ينقسم الناس إلى من صبر وحبس نفسه ونهاها عن هواها وبين من اتبع شهوات نفسه ولبّى لنفسه الأمارة بالسوء رغباتها .. إن من أعظم دروس شهرنا الذي استقبلناه قبل أمس : الصبر ، وهنيئاً لكل مسلم يفيد من هذا الدرس العظيم وبشرى له بالعاقبة الحميدة (سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار) (إنما يوفّى الصابرون أجرهم بغير حساب) .. والصبر ينقسم إلى ثلاثة أقسام : صبر على طاعة الله بالاستقامة عليها ، وصبر عن معصية الله بالبعد عنها ، وصبر على أقدار الله تعالى .. إن كثيراً من الناس يعلمون الحلال والحرام ، والواجب والمندوب والمكروه والمحرم وما يغضب الله وما يرضيه ، لكنهم يفرّطون في طاعة الله تعالى ويتكاسلون عنها وينغمسون في الشهوات المحرّمة والموبقات المضلة بسبب جهلهم وقلة أو عدم صبرهم ، فيتبعون أهواءهم (فإن لم يستجيبوا لك فاعلم أنما يتبعون أهواءهم ومن أضل ممن اتبع هواه بغير هدى من الله) .. فلتسأل نفسك أيها الصائم : كيف لك أن تخرج بأكبر فائدة من دروس رمضان في التربية والتدريب على (الصبر) هل ستفيد أم أنك ستخرج من هذه الدروس ولا تزال تقع في المحرمات وتصر عليها بعد رمضان ؟! فإن غير المستفيدين من الشهر هم من يتقترفون السيئات ويتساهلون في الصلوات والفرائض المتحتمات بعد رمضان ، وأنت أعلم بنفسك وقد علمت طريق الهداية وسبل الغواية .. فالزم نفسك تقواها .. ومن دروس شهر رمضان أن المسلم يتربّى على الوقوف عند حدود الله ، فهو يمسك في وقت محدد ويفطر في وقت محدد ، والصائم يسأل عن حكم استعمال القطرة والبخاخ للتنفس وسحب الدم والشرب ناسياً وغير ذلك ، ويجتهد أن لا يبقى في فمه قطرة ماء بعد وضوئه أو مضمضته .. وغير ذلك .. يا ترى لماذا تقيّد بذلك ؟ّ! لأنه علم أن صومه لن يقبل إلا بأن يكون موافقاً للشرع وأن الشرع قد حدّ حدوداً .. فوقف عندها وامتثل قول الله تعالى : (تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَعْتَدُوهَا وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ) .. فيجب أن يتتدرّب المسلم على ذلك ويربّى نفسه على الوقوف عند حدود الله في شهر رمضان فيجب أن يدرك أن دين الله تعالى وما شرعه لعباده في الإيمان والتوحيد والعبادات المفروضات والمستحبات والمعاملات وما شرع في ما أحل وما حرّم كله (حدود لله) يجب عليه أن يقف عندها ، فمن حدّ هذه الحدود في شهر رمضان هو الرب المعبود الذي أراد أن يعبده عباده وخلقه في رمضان وفي غير رمضان ، وشرع لهم صيام رمضان ليكون لهم بعد الله زاداً وموضعاً يتقوى به إيمانهم ليواصلوا سيرهم إلى الله تعالى حتى يلقوا ربهم (ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون) .. يجب على كل صائم وصائمة ونحن في بداية شهر رمضان أن يعددا الدروس التي يجب أن يخرجا بها من شهر الصيام والقرآن والعتق من النيران ..وأن يجتهدوا في تحقيقها ، (وفي ذلك فليتنافس المتنافسون).



    alintibaha

    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 29 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • وزيرة الاتصالات تؤكد السعي الجاد خلال المرحلة المقبلة لتحقيق اختراقات واضحة في إنفاذ مشروعات التركي
  • أبو كشوة توجه الجامعات بالاهتمام بالبحث العلمي
  • مواطنون يتهمون هيئة مياه الخرطوم بتحويل شبكة الشرب لري المزارع
  • أزمة بين طلاب مختبرات وإدارةكلية غرب النيل
  • أزمة مياه حاده تدخل يومها الثالث بأحياء الكلاكلات جنوبي الخرطوم
  • المالية توجِّه الجمارك بتخصيص الزيادة في الربط لتطوير التقانة
  • الأمم المتحدة تشكر السودان على استضافة اللاجئين الجنوبيين
  • مباحثات بين الوطني والحزب الحاكم بالنيجر
  • محمد حمدان دقلو حميدتي يطلع البشير على التطورات العسكرية بدارفور


اراء و مقالات

  • مجنون كَدَباس..! بقلم عبد الله الشيخ
  • وداعاً أيتها السياسة ..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • ظهور عبثي !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بين الصوفية والسلفيين .. دعوة إلى نبذ التعصب! بقلم الطيب مصطفى
  • حماية العلاقة المالية بين الخزينة العامة وجيب المواطن بقلم د.آمل الكردفاني
  • عن الظلم و الأذى و الإستبداد .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • مع حلول شهر الرحمة: أطلقوا سراح دكتور مضوى أو قدموه لمحاكمة علنية
  • مضوي إبراهيم: سيرة التحدي والنضال التغيير
  • بوست خاص لسيدى محمد عثمان الميرغنى سوابقه ونوادره في عالم السياسة
  • ..شكر الله ززذبح مستقبله الفنى..من غير ميعاد
  • ستعم الفوضى البلاد وسيحكم حميدتي السودان
  • أهالي بحر ابيض يطلقون اسم كاشا على الإسهال المائي الذي اجتاح مدنهم وقراهم
  • ضابط استخبارات أوغندي " الحرب الاهلية في جنوب السودان تم تصنيعها في كمبالا "
  • أُجفِّفُ الأرضَ من الماءِ
  • حسابات التأهل في مجموعة الهلال والمريخ بدوري الأبطال، من وجهة نظر شخصية
  • تقرير عن وضع الاسهالات
  • الحافلة .. بقلم هاشم صديق
  • رساله في بريد الهندي عزالدين و محمد لطيف
  • القيامـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة .. شعر هاشم صديق
  • برنامج فن زمان - تقديم سلمى سيد - الحلقة الأولى
  • امسودان السماح النبيل: عن (سلسلة ارض السـُمر)..!!!
  • الوجودية!
  • إريتريا تنفي استهدافها سد النهضة الأثيوبي مع مصر
  • استغاثة 140 سوداني بمراكز إيواء المهاجرين غير الشرعيين بليبيا
  • إقالة وزير السياحة الجزائري البطال بعد 3 أيام من تعيينه
  • السودان مش ح تكون ديل "لفراعنة مصر" .
  • الداير يرمم عضيماتو ويشيل حيلو الصباح يسحر بمديدة النفساء
  • السيد ابراهيم الميرغني يقنن لوحدة السودانيين .. تنوير واستنارة
  • مخاوف أميركية من وجود قاعدة عسكرية لها في قطر
  • المنتدى المصري للاعلام ينعي الاعلامية صفاء حجازي
  • وزير الخارجية ..... أجل الجية لينا ..... ياربي مالو ...... الخ
  • في شأن المؤتمر الوطني: نقاط فوق الحروف
  • وفاة مدير المناهج بخت الرضاء متأثرا بالكوليرا
  • اليوم اطمئنيت على صحة الاذاعية ليمياء متوكل .. دعواتكم لها بالشفاء
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de