كورونا .. ايبولا .. فيروس يسمى (عرمان)!! الثقافة بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل حسن النور محمد فى رحمه الله
رحيل زميلنا الصلد حسن النور .. سيدني تودع الفقيد في مشهد مهيب وحزين
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 26-09-2018, 06:29 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-12-2014, 08:13 PM

أبوبكر يوسف إبراهيم
<aأبوبكر يوسف إبراهيم
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كورونا .. ايبولا .. فيروس يسمى (عرمان)!! الثقافة بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم

    - نحن بلد على قدر حاله ، والأمراض التي تلم بتلابيب مواطنيه منذ القدم أمراض تقليدية وهي االملاريا والتايفويد والاسهالات بانواعها وكذلك وجع الراس، أما ما استجد مؤخرا من أمراض كالسرطان والكبد الوبائي والفشل الكلوي، فأصبحنا نتعامل ونتعايش معها كما كنا وما زلنا نتعايش مع التقليدي كما تعايُشنا مع الملاريا ووجع الراس!! ، ولكن مؤخرا سيطر الخوف ودب الرعب في جميع انحاء العالم جراء الاخبار الواردة عن فيروسات « كانفلونزا الخنازير والطيور ، والكورونا والايبولا »! وغطت الانباء المتلاحقة على نتائج التسونامي البحري الرهيب، وعلى اهوال الزلازل والاعاصير التي تضرب الارض وتقتل وتشرد البشر، فتدمر وتغرق، ولا تبقي ولا تذر!!.

    - ولأننا بلد مضياف فلم يكن لدينا مانع من استضافة مسابقات رياضية اعتذرت عن استضافتها بعض الدول الشقيقة التي داهمتها( الايبولا) ، إلا أن الاتحاد الرياضي في بلادنا كان الأكرم ، لولا أن تداركنا رحمة الله ووقف الرئيس والبرلمان في وجهه!! ، ولكن هناك فيروسات خطيرة لا أري لها علاجا إلا أن تتعامل الجهات الصحية معها كما تعاملت دول الجوار مع انفلونزا الخنازير والطيور ، و فيروساتنا هذه سياسية خطيرة، تستهدف الوطن في وحدة ترابه والمواطن في أمنه وسلامة عرضه وممتلكاته وهي فيوسات مركبة اطلق عليها مجازا مصطلح الثالوث البغيض (ميناوي .. ابوعيسى .. الصادق) بقيادة الوباء(عرمان)!!

    - ما علينا ، فمنذ زمن بعيد والانسان مفتون مسحور بالطيور. وعبر تاريخه القديم والمتوسط والحديث سعى ــ ولا يزال ــ للحصول عليها وتربيتها واقتناء الغريب والنادر منها. وادخل احدث الوسائل والتقنيات على برامج تنشئتها وتطوير عملية «تفقيس» بيوضها! خصوصا الدجاج والبط والاوز والنعام.. واقام المزارع لطيور «الفري» و«الحجل» وتعددت المحال التي تبيع «الكنارات» على اختلاف انواعها واشكالها واصواتها، وكذلك البلابل والحساسين والعنادل والببغاوات.. وصولاً الى الجوارح كالبواشق والنسور والبزاة والشواهين وصقر الجديان، والصقور «الصيادة»!!

    - وتكاثرت على اسطح غالبية البيوت السودانية مرابض ومرابع هواية، بل تجارة « الحمام»! وازهرت الاسواق المخصصة لبيع وشراء الطيور، وعرض وتبادل كل ذي مخلب ومنقار وريش، واجتاحت العواصم والدساكر والحواضر والقرى «دكاكين» الفراريج المشوية، التي «تنبرم» وتتلوى على الاسياخ، كما تغني السيدة ام كلثوم «اتقلب على جمر النار.. واتشرد ويا الافكار»!!.

    - وكثرت ايضا وتوالدت العصافير في دواوين عدد كبير من الشعراء وناظمي الاغاني فصدحت الراحلة «اسمهان» بأغنية «يا طيور»! وغنى الراحل فريد الاطرش «يا ريتني طير لطير حواليك»!! وغنى محمد عبد الوهاب «بلبل حيران»!! وغنى وديع الصافي «يا عصفورة النهرين»!! وتغنى مجددا صباح فخري باغنية «يا طيره طيري يا حمامة»!! والمرحوم ابراهيم الكاشف تضامنا مع المغنين العرب وصدح بخالدته " يا طير يا طاير!! .. مئات الاغاني والاسماء والالقاب المنبثقة والطالعة من عالم الطيور ومناخ العصافير ومجتمعات المناقير والريش! كاسم الكاتب جابر «عصفور» وسيدة الشاشة فاتن «حمامة»، والشاعر الكبير عمر ابو «ريشة»! وفي الموسيقى باليه تشايكوفسكي الشهيرة، بحيرة «البجع»! وصدرت كتب قيمة على سبيل المثال لا الحصر: دعاء «الكروان» لطه حسين، العصفور الاحدب «لمحمد الماغوط، «مالك الحزين» لابراهيم اصلان، اما الكاتب ملل فلا علاقة لروايته العالمية «موبي ديك» بالطيور على الرغم من ورود كلمة «ديك» في عنوانها!.

    - ولقد دخلت التعابير والاوصاف «العصافيرية» الى متون وهوامش وحواشي لغتنا العربية بصيغتيها، الفصيحة والمحكية، فقيل على سبيل المثال: «ود الوز عوام» و«ان الطيور على اشكالها تقع!»، و«فلان نتفولو ريشو» و«عنزة ولو طارت»! وهناك تعبير حميم هو «العش الزوجي»!! وعصافير بطنو بتزقزق! و«فلان طار صوابه» و«شي يطير العقل»!! و«طارت فلسطين»!!

    - و«كل ديكاً في بلدو صيّاح»! ويقال: ان الحزب الفلاني انقسم الى معسكرين «الحمائم والصقور»!.

    - وهكذا، وانطلاقا من اجواء ومناخات ركن الدجاج السوداني المعروف باسم «علي بابا والاربعين فروج»! ودكاكين «الفروج الذهبي»، و«الفروج الفضي» و«فروج كافور المقلي » وتأسيسا على المقولة الشرعية الواردة في الاعلانات، والتي تصرح وتقول: «الذبح حلال، والنتف فوري»! تكونت في البلد حالة «دجاجية» مميزة اسهمت في تمتين اواصر وعرى الاخوة والمحبة بين السودانيين، ونفخت في صدورهم روح التضامن والولاءالوطني!! ضد الدجاج النافق!! ، وبقي المواطنون «الغيارى» يرددون شعار (معاً ضد الدجاج النافق) من دون تفعيله، فأكلناه نافقاً وتجيشناه هنيئا مريئاً حتى «نفقنا » فعلياً وطفحت بنا المشافي كما تطفح المجاري الطافحة دوما في بلادنا!!

    - رحم الله ايامنا الخوالي ، ايام «حمام الزاجل» والتواصل على الرغم من بعد المسافات، والآن، هل يوجد في الافق بصيص امل لاعادة الحوار بين «سليمان والهدهد؟!» ام ان هناك علاقة وثيقة وثابتة بين «انفلونزا الخنازير وانفلونزا الطيور»!! ... ان اخشى ما اخشاه ان تكون «حمامة» السلام الموعود.. حاملة لــ «لفيروس انفلونزا الطيور»! المتعارف عليها بمصطلح وباء (عرمان)!! .. بس خلاص ، سلامتكم،،،،،،،،،

    mailto:[email protected]@gmail.com

    - نقلا عن جريدة الصحافة

                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de