كشكي، كشكي، وزارتي، وزارتي بقلم عبد الله علي إبراهيم

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-10-2018, 02:02 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
08-05-2017, 03:29 PM

عبدالله علي إبراهيم
<aعبدالله علي إبراهيم
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 556

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


كشكي، كشكي، وزارتي، وزارتي بقلم عبد الله علي إبراهيم

    03:29 PM May, 08 2017

    سودانيز اون لاين
    عبدالله علي إبراهيم-Missouri-USA
    مكتبتى
    رابط مختصر



    في عام 1963 نظمنا في جمعية التاريخ بجامعة الخرطوم رحلة الي إقليم جبال النوبة إنتهت بنا الي الأبيض. وتزامن رحلتنا مع إجراء الانتخابات القاعدية للمجلس المركزي لنظام الفريق عبود (58-64). وفكرة المجلس، التي أوصت بها لجنة برئاسة مولانا ابو رنات، رئيس القضاء آنذاك، تقوم علي دمج هياكل الحكم المحلي، وقمتها مجلس المديرية، بالمجلس التشريعي المركزي بتصعيد اعضاء الأخير من جمهرة اعضاء مجالس الحكم المحلي.
    دعانا ضابط بلدية مدينة الأبيض الي فطور في يوم جمعة ما خلال إقامتنا في المدينة. وأذكر من مطايب المائدة صحن "كورن فليكس" باللبن ذقته لأول مرة وطاب لي من يومها حتي تاريخه. ودار الحديث علي المائدة عن الانتخابات القائمة علي قدم وساق في المدينة. وروي الضابط طرفة عن المرحوم علي محمد خير دلال المدينة العتيق المشهور بالشايقي وأحد المرشحين لمجلس المدينة. وما دري احد من الحضور أن الرجل عمي وأبن عم الوالد، رحمه الله، لزم. قال الضابط أنه سأل علي الشايقي:
    - ما هو برنامجك يا عم علي؟
    _ اول بادي ياجنابو نثبت كشكنا دا.
    وكان للعم آنذاك مشكلة طويلة مع بلدية المدينة حول ترخيص وموقع كشك لبيع الجرائد أو المشروبات. وقد شيده أكثر من مرة وتسلطت عليه البلدية وقلعته من جذوره مرة بعد مرة.
    وبرنامج عم علي الانتخابي هو غالب السياسة عندنا. فأكثرنا قد اكتفي من الممارسة السياسية، التي عليها مدار مصالح العباد قاطبة، بالسهر المستميت عن كشك أو آخر. وقد يكون الكشك حزباً، أو جبهة، أو ديناًُ، أو عقيدة، أو طائفة، أو طبقة أو أسرة، أو قبيلة أو مرعي، أو مصرفاً، أو مالاً، أو بنون، أو عقاراً، أو جاهاً أو صهراً أو تاريخاً، أو إنساً، أو جنساً والعياذ بالله.
    الوطن ليس كشكاً لأنه مجموع كل تلك الأكشاك. فهو صهريج في قول نادرة من النوادر. فقد زار ريفي لأول مرة قريباً له تاجراً بسوق مدينة عطبرة كان يسكن بجهة صهريج المياه الذي بظهر حي الفكي مدني "البرجوازي نوعاً ما" وفي بداية امتداد المدينة الشرقي. وعاد القروي الي اهله. وفي أنس القرية كان كلما جاء ذكر موضع في مدينة عطبرة من منزل، أو متجر، أو ورشة، أو طاحونة، أو طابونة . . . أو كشك، سأل الريفي العائد سؤالاً أشتهر به:
    -لكين المحل دا وين للصهريج.
    لم يتوقف أكثرنا في حرب الأكشاك المقدسة ليسأل يوماً: اين كشكي هذا من الصهريج. فقد ادخر القروي الصهريج "نقطة شهيرة" وهي في لغة العسكر المعلم البارز علي الأرض الذي تنسب اليه المواقع المحيطة به. وقد اتخذت الصهريج هنا رمزاً للوطن، اي الموقع الشهير الذي لا قيام للمصلحة العامة لأهله إن لم يلجم اصحاب المعالم الأقل وجاهة، أصحاب الأكشاك، غلوائهم وزحامهم، وشفقتهم، وحسدهم، وكيدهم، وسخائمهم، وصغائرهم، وأكشاكهم لينظروا الي ما فوق مواقع اقدامهم أو أكشاكهم صوب بهاء الصهريج. وقد أصابنا البوار لأن أكشاكنا التي أنفقنا العمر سهراً عليها تنهار واحدة بعد الأخرى لخلوها من المرجعية الي نسق أكبر، وهم أكبر، ونصر اكبر، والله أكبر.
    وبداهة عمي محمد خير الشايقي مما جاء في قصيدة لأخي الشاعر كمال الجزولي الذي قال عن المثقف أبو كشك ما يلي في القصيدة الجبلية (1993، دمشق):
    قالوا له: الحريق في البلد
    هل مس، قال: في شارعنا أحد
    قالو النيران في شارعكم تلتهم الأشجار والحجارة.
    أطارت، قال، منها
    نحو بيتنا شرارة
    قالو له: رماداً صار بيتك
    هذا المساء
    صاح: غرفتي (تقرأ كشكي)
    وأجهش بالبكاء
    والقصيدة آية في معمار وسياسات الأكشاك. حيا الله كمالاً الشاعر المجاهد.




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 08 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • لجنة برلمانية : أوضاع مزرية للسودانيين في مصر
  • المعدنين ينتقدون بطء تحركات الخارجية لاسترداد ممتلكاتهم
  • تأثر النشاط الاقتصادي بوادي حلفا سلباً تكدّس شاحنات مصرية بأرقين بعد فرض تأشيرة الدخول
  • السجن يهدد مزارعين بمشروع الجزيرة
  • وصل الجزائر للمشاركة في اجتماعات دول الجوارالليبي غندور: الحركات السودانية في ليبيا تُهدد الأمن ال


اراء و مقالات

  • ماذا هُناك..؟ بقلم عبد الله الشيخ
  • إطلاق النار في الاتجاه الخطأ ..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • افعلها يا عطا!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • بين قذارة السياسة ونظافتها عند يوسف لبس بقلم الطيب مصطفى
  • عندما انقلبتم ألم تكونوا بشراً؟! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • حكومة حوار الطرشان حلم أم اوهام بقلم الطيب محمد جاده
  • نبوءة صدقت بقلم عثمان الطاهر المجمر طه
  • إضراب الأسرى مسؤولية دولية ورقابة أممية الحرية والكرامة 16 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • أنسنة الإجراءات! بقلم د.أنور شمبال
  • متناقضات مملكة محمد السادس !! بقلم محمد بوبكر
  • الساحة الخضراء تزدهي بالسر قدور ... ؟ !! - - بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • سلسلة الأغبياء في حوش الخواء (الجالية بين نداءت السفهاء تترنح )
  • النظام التوافقي ... في ذات عبقريه =D :) .
  • إستيراد المصريين لللحوم البرازيلية واثارها السلبية فيديوهات
  • التراشق بين وزير الدفاع السعودي ووزير الدفاع الإيراني خطير
  • “لا توجد أزمة لاجئين تقلقني الآن أكثر من جنوب السودان.”
  • مجلة "شعراء ومسادير" ،، حياة البادية وإرثها الثقافي.
  • شاركت بورقة عن(الاثار العثمانية والتنوع الثقافي في السودان)في مؤتمر بتركيا عن (الاسلام بافريقيا)
  • شباب (الاسلاميين) يعلنون الجهاد على صلاح غريبة
  • سمعة المغتربين "تهتز" !.
  • تعالوا كدى نتخيل السودان مقسم لى خمسة دول
  • وداعاً اللواء طبيب محمد سعيد الحسن تركاي ... الطبيب الإنسان
  • السعودية ترسل وفد للتأكد سلامة الاسماك المصرية
  • الدعم السريع فخر السودان: الشردة عيب وشينة - فيديو
  • هـــل يفعلهـــا المـــريخ .... ويســـجـل موقفـــاً للتاريــخ ؟
  • عبد الواحد يعترف بان تسجيل (سورة دارفور) بصوته
  • الشباب الأماراتي يعيش البهجة ... متصوع : رقصة شعبية تنتشر بكثافة ....!!!!
  • ألا يزال السودان جسرا بين العروبة والإفريقية؟ د. الشفيع خضر سعيد
  • اعادة الاخلاق
  • كعكة الحيكومة ان قصرت يتموها زلابية . خخخخخخخخخخ !
  • أمانة صاحب رقشة... 38 مليون جنيه عبارة عن رواتب معلمات قام بتسلميها للشرطة
  • دور العمل في تحوّل القرد إلى إنسان: المصدر منقول بشيء من التصرف من The Venus project
  • طوكر ترفض أستيعاب عشرات الطلاب بالمرحلة الثانوية لاغرب سبب
  • محمد بن زايد يزور مصابي القوات المسلحة السودانية و الإماراتية
  • روايات بوليسية
  • الأستاذ محمود محمد طه: موقع الفكرة الجمهورية في ثوب جديد: دعوة لإبداء ملاحظات
  • عريس الشجرة
  • نصيب السودان من مياة النيل قسمة ضِيزَى
  • "ليست كل القصة" ..اصدارة جديدة للصحافي والكاتب المبدع هاشم كرار **
  • صحي الدستور لا يسمح بتولي الرئاسة لمن هم دون الاربعين؟
  • "محمد ناصر" يرد علي السيسي لتدمير السودان ...!!
  • الهجرة الى الله !!!!
  • عييييييك ود الباوقة بقى هندى
  • السودان: أزمة بين وزارة العدل والنائب العام عقب إدانة وكيل نيابة بالسكر
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de