قوت المواطن وجنون الأسعار إلى أين ؟ بقلم نورالدين مدني

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 12:11 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-08-2015, 00:00 AM

نور الدين مدني
<aنور الدين مدني
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 1187

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


قوت المواطن وجنون الأسعار إلى أين ؟ بقلم نورالدين مدني
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

09-08-2015, 04:51 AM

الفاضــل مكــي


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: قوت المواطن وجنون الأسعار إلى أين ؟ بقلم ن (Re: نور الدين مدني)

    الأخ الفاضل / نور الدين مدني
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
    غلاء الأسعار بلغ حداَ جنونياَ في هذا البلد العجيب .. والشعب السوداني يكتوي بنيران ذلك الغلاء الفاحش المبالغ .. والأعجب في الأمر أن الأقلام حين تناول موضوع الغلاء في السودان لا تجتهد بالحلول المطلوبة العاجلة التي تنقذ الأوضاع المتردية .. ولكنها بطريقة مريضة للغاية تلجأ لتلوم الشعب السوداني على واقع الأحوال .. فهي تهتم بالنواحي السياسية أكثر من اهتمامها بالواقع المعاش .. وكالعادة تركز على الحيثيات والمواقف .. فمن الأقلام من تقول : ( يستاهل الشعب السوداني ) .. الصابر والساكت على نظام البشير .. وطبعاَ الغاية من تلك العبارة هي غاية سياسية بالدرجة الأولى حيث المطلوب إسقاط النظام .. وليس المطلوب تخفيض الأسعار .. وكأنهم يوهمون الشعب بأن الأسعار سوف تنخفض بمجرد سقوط النظام .. وتلك كذبة كبيرة للغاية .. وقد مر الشعب السوداني بتجارب إسقاط النظم العسكرية الهالكة المقيتة مثل نظام البشير .. ومع ذلك لم يحدث إطلاقاَ ذلك المطلوب من الرخاء في السودان في يوم من الأيام لا في ظلال الأحزاب ولا في ظلال النظم العسكرية المستبدة كما هو الآن . فإذن تلك النغمة الممجوجة تعد تحصيل حاصل ولا تخرج الشعب السوداني من عنق الزجاج .. والعلة الأساسية تكمن في إنسان السودان وفي الأخلاقيات السودانية التي تدنى يوماَ بعد يوم .

    لا بارك الله في نظام البشير القائم المتسلط .. ولا بارك الله في تلك الأحزاب المهلكة المترقبة المترصدة .

    • الدول التي تتنعم بالرحمة والبركة تجري فيها سنن الحياة العادية الكريمة .
    • حيث اليسر بعد العسر
    . • وحيث الضيق أحياناَ والفرج أحياناَ .
    • وحيث الشدة أحيانا والرحمة أحياناَ .
    • وحيث الغلاء أحيانا والرخاء أحياناَ .
    • إلا في هذا السودان ، حيث الضيق بعد الضيق .
    • وحيث الشدة بعد الشدة .
    • وحيث الويلات تلو الويلات .
    • وحيث العذاب تلو العذاب .
    • وحيث الغلاء تلو الغلاء .

    • ولم يحدث في تاريخ السودان بعد الاستقلال أن سعر سلعة من السلع أو قيمة خدمة من الخدمات انخفضت بعد أن ارتفعت ، فذلك من سابع المستحيلات .

    • أما في بلاد الرحمة تتراوح أسعار السلع بالارتفاع والانخفاض يومياَ حسب التكلفة والربحية المعقولة .. فيوميا تتبدل أسعار السلع المعروضة نزولاَ أو طلوعاَ .. فنجد في أرفف المحلات التجارية السلعة بالسعر كذا .. وفي اليوم التالي نجد سعر نفس السلعة قد تبدل نزولاَ أو ارتفاعاَ .. وبطريقة مريحة جداَ للمستهلك قد تتواجد السلعة الواحدة في الأرفف بأسعار متفاوتة ،، السلعة بقيمة الأمس والسلعة بقيمة اليوم .. وللمستهلك حق الاختيار .. وعندها تتجلى أخلاقيات الأمم الحميدة حيث مراعاة الأمانة في إنصاف المستهلك .. أما هنا في السودان فمن المستحيل أن يسمح التاجر للمستهلك أن يستفيد من سعر الأمس المنخفض مهما كانت ظروف المستهلك .. بل كالعادة ذلك الطمع وذلك الجشع وذلك الحقد حيث الاجتهاد في بيع السلعة بأعلى الأسعار ثم تركيع المستهلك المغلوب على أمره .

    • وطن فيه النفسيات هابطة ورغبات الجشع هي السائدة .. نفوس تنال السخط من القاصي والداني .. والكل يجتهد في استغلال واصطياد الآخر .. وعندها نجد العلل كامنة في نفوس الناس قبل أن تكون كامنة في تلك القيادات . وقبل أن تكون كامنة في تبعات السياسات الحزبية أو السياسات العسكرية ،، مرضة كامنة في نفوس التجار السودانيين وليست لها صلة بالأوضاع المتمثلة في الساحة .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de