قادتنــــــــا شهــــــداء بقلم/ ماهر إبراهيم جعوان

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-12-2018, 09:32 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-07-2015, 01:04 AM

ماهر إبراهيم جعوان
<aماهر إبراهيم جعوان
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 209

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


قادتنــــــــا شهــــــداء بقلم/ ماهر إبراهيم جعوان

    01:04 AM Jul, 05 2015
    سودانيز اون لاين
    ماهر إبراهيم جعوان-فلسطين
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين




    سلام عليكم في الخالدين رحمكم الله رحمة واسعة وتقبلكم في عداد المسلمين الأوفياء
    (وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا)
    يصطفي الله من عباده أنقاهم وأنفعهم وأصفاهم وأخلصهم وأرقهم وأرقاهم وأقواهم في الحق وأكثرهم تضحية وجهاد يصطفيهم ويختارهم وينتقيهم ويهبهم ويمنحهم ويتخذهم شهداء
    فالكبار العظام ليس لهم إلا الشهادة، والتاريخ لا يؤرخ إلا للعظماء ولا يهتم إلا بالكبار
    والكبار فقط لهم الشهادة التي هى جائزة الدنيا وكرامة الآخرة
    فلا يُرى ولا يُعقل ولا يُتصور ولا نأمل للكبار والعظماء إلا البقاء والخلود إلا الشهادة التي لها عملوا وفي سبيلها جاهدوا وهى أسمى الأمنيات والغايات والأهداف
    فهى اصطفاء واختيار واتخاذ وانتقاء ورزق وهبة وعطية ومنحة من الله تعالى لأوليائه الأبرار المخلصين بل نحزن عليهم إن ماتوا على غيرها.
    (إِنْ يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِثْلُهُ وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ
    وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنْكُمْ شُهَدَاءَ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ)
    يريد الله أن تسطر أسمائهم وصورهم وحياتهم ومماتهم وجهادهم مع الكبار مع الصحب الكرام ومع أمثال البنا وقطب والياسين والرنتيسي في مقعد صدق عند مليك مقتدر نحسبهم كذلك ولا نزكيهم على الله، نحن فخورون بشهدائنا الأبرار والقادة العظام فخورون بكم أيها الشهداء
    فخورون بكم نرفع أعناقنا لعنان السماء وفوق السحاب رضا باصطفاء الله واختياره
    فللذكرى وللتاريخ نؤكد أننا ما دخلنا هذه الدعوة لكي نكون رؤساء ووزراء ونواب ومحافظين ورموز وقادة (هذه وسائل يبتغى بها وجه الله لتكون كلمة الله هى العليا)
    إنما دخلنا هذه الدعوة المباركة لكي نكون شهــــداء
    فمـن يعمل لله لا ينتظر ولا يرجوا سوى الشهـــــادة
    ولا يبتغي بديلاً عنها فهى أسرع الخطى إلى الله
    وهى أسمى أمنيات الصادقين (أملي أن يرضى الله عني) (صدق الله فصدقه الله)
    هنيئاً لكم جهدكم وجهادكم واستشهادكم
    كم يغبطكم إخوانكم بفوزكم وسبقكم إلى الله
    هنيئاً لكم لقيآكم الأحبة محمداً وحزبه
    ستعيشون أكثر بكثير ممن سفكوا دمائكم
    هنيئا لكم التحاقكم بخير ركب في قافلة الشهداء
    وفي القلب أنتم لا تمحى محبتكم
    وفي الدعــاء ذكركــم لا ينقطــع
    عزائنا أنكم نلتم ما تمنيتم صدقتم الله فصدقكم ربكم جلا وعلا
    وعزائنا أنكم اليوم في حال أحسن بإذن الله في خير حال ومع أفضل صحبة وفي أطيب موضع وأعلى مكان فهنيئا لكم مقامكم الجديد نحسبكم كذلك ولا نزكيكم على الله
    كنا نأمل في الاحتفال بفرج الله القريب وفتحه المبين معا وسويا ولكنكم فزتم ورب الكعبة باحتفال أعظم ومكانة ومنزلة لا ترنوها مكانة ولا تدانيها منزلة
    فإلى أن يُلحقنا الله بكم على الدرب سائرون بإذن الله سلام عليكم في الخالدين





    أحدث المقالات

  • وأد التغيير من قوى التغيير بقلم أبوهريرة زين العابدين عبد الحليم 07-04-15, 11:49 PM, أبوهريرة زين العابدين
  • ختآم قصة قصيرة بقلم هلال زاهر الساداتى بقلم هلال زاهر الساداتى 07-04-15, 11:43 PM, هلال زاهر الساداتى
  • حول ظاهرة التطرُّف الدينى فى السودان ( 1 -2) بقلم عادل إبراهيم شالوكا 07-04-15, 11:39 PM, عادل شالوكا
  • مرتضى .. وجه مشرف للسودان بقلم محمد الننقة 07-04-15, 11:35 PM, محمد الننقة
  • راعي سوداني (بالسعودية) يشكو حاله.. وتالله لتُسألن يومئذ..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري 07-04-15, 11:33 PM, عبد الوهاب الأنصاري
  • هل يكون ايلا رسول البشير للقضاء علي ما تبقي من مشروع الجزيرة بقلم المثني ابراهيم بحر 07-04-15, 11:27 PM, المثني ابراهيم بحر
  • المَعرَكة: الفِكرُ أوَّلاً بقلم محمد حسن مصطفى 07-04-15, 10:28 PM, محمد حسن مصطفى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de