في إنتظار المسيح ؟!!

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
التحالف الديمقراطي بأمريكا يقيم ندوة بعنوان آفاق التغيير ما بعد هبة يناير 2018
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-10-2018, 01:06 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
11-10-2016, 03:56 AM

السر جميل
<aالسر جميل
تاريخ التسجيل: 29-05-2013
مجموع المشاركات: 667

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


في إنتظار المسيح ؟!!

    02:56 AM October, 11 2016

    سودانيز اون لاين
    السر جميل-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    في إنتظار المسيح ؟!!
    بقلم : السر جميل

    تمر بلادنا العزيزة بتحولات تاريخية يوميا وأحداث مأسوية كل لحظة وتعاني أزمات عميقة ومتشعبة جعلت المواطن بلا أمل في إصلاح ولا طموح في تنمية مستدامة، وتتمثل هذه الأزمة في الفجوة الشاسعة بين نظام المؤتمر الوطني الحاكم والمواطنين المحكومين، في ظل غياب قبول الشعب بمؤسسات الدولة التي إستشري فيها الفساد وأدائها المنحاز للحزب الحاكم وأتباعه، وتعاظم أدوار قوى المعارضة في التغيير التي إتجه جزء منها إلي حمل السلاح وأخري سارت مع ما يسمي بالحوار الوطني والبقية ينتظرون الخلاص من هذا الحكم بعودة المسيح .

    والنتيجة المؤكدة هي إعاقة التنمية في كل ربوع الوطن، لايوجد إستقرار سياسي وسلام شامل، وهنا تكون التنمية في مهب الريح والرفاهية ضرب من المستحيل، وفي ذلك تعثر مساعي التحول نحو الديمقراطية المطالب به من قبل بعض الأحزاب، وتآكل السيادة الوطنية يوما بعد يوم، بل وتفككت الدولة داخل مؤسساتها وأصبح التنافس فيما بينهم نحو المناصب والنفوذ والثروة ونهب المال العام، 
    لقد غابت الدولة المدنية، وإنعدمت مقوماتها الصحيحة كالمساواة بين المواطنين والمشاركة السياسية، ووجود مجتمع مدني فاعل من خارج أجهزة السلطة.

    أصبح طريق النضال الوحيد المتاح لأي مواطن لمواجهة هذه الأزمة هي أدوات التواصل الاجتماعي مثل "فيس بوك" و"تويتر" ومواقع الانترنت، وكان محتواها في الغالب الوقوف ضد الظلم والقمع والإستبداد وإنعدام الحرية، هي نكات ساخرة ورسوم كاركاتيرية ومقالات مثل هذه المقال، وفي ذات الوقت يواصل النظام الحاكم توزيع الثروة بين أفراده ومؤسساته من أتحاد طلاب وجهاز الأمن ...الخ. وإستمر المواطن البسيط يبحث عن ذاته، عن كفاح دائم من أجل تحقيق حريته وكرامته في حياة مستقرة وآمنة بدون مؤسسية ذات جدوي.

    ولكن هذه الأزمة السودانية لا تقف عند حدود فساد المسؤولين بل تمتد لتشمل المجتمع والأسرة والمدرسة والسلوك الفردي والتربية والثقافة المغروسة على مدي أكثر من ربع قرن من الزمان، بلادنا اليوم تعيش أزمة التمايز الفردي، المؤتمر الوطني على مستوي الأفراد يطالبون بالحصول على إمتيازات أبعد من المحسوس فاقت حدود الطبيعة، كل هذا من مواراد الشعب، وإعتصاره قدر الإمكان لتوفير المال اللازم لسد إحتياجاتهم اللامتناهية، أفخم الشقق الفندقية في دبي وماليزيا، والمواساة للمواطنين لم يجدونها الا من السيول والأمطار تواسهم مع الأرض سنويًا.

    وظل أمل المواطن البسيط للتخلص من هذه الأزمات لا تنطلي عليه حيل الولاء للوطن من دون غيره، وزيادة مساحة التنمية وإشاعة الديمقراطية والتعددية السياسية وتداول السلطة سلميًا، وأن تكون الشعوب هي صاحبة المصلحة الأولى في التنمية والتغيير والاعتراف بالآخر، وإغلاق كل أبواب مصادرة الحرية والرأي، والحفاظ على مؤسسات الدولة وحمايتها، ومحاربة الفقر والفساد وجميع أشكال الاضطهاد والتمييز على أساس ديني أو عرقي أو مذهبي كل هذا وغير ظل حديث مبتذل وأقوال لا وجود لها في الوجود ويبقى الحل في معاني القول المأثور عند العسكر: "أسيسها أسيسها وأسلمها عيسي".
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de