نادي الفلسفة السوداني ينظم المؤتمر السنوي الثاني بعنوان الدين والحداثة
ياسر عرمان:نحو ميلاد ثانٍ لرؤية السودان الجديد قضايا التحرر الوطنى فى عالمم اليوم
مالك عقارا:اطلاق عملية تجديد و اعادة بناء الحركة الشعبية و الجيش الشعبي لتحرير السودان
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-22-2017, 11:12 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

فوق طاقة البشر بقلم نور تاور

10-06-2017, 01:04 PM

نور تاور
<aنور تاور
تاريخ التسجيل: 09-24-2014
مجموع المشاركات: 61

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


فوق طاقة البشر بقلم نور تاور

    01:04 PM October, 06 2017

    سودانيز اون لاين
    نور تاور-
    مكتبتى
    رابط مختصر



    تقارير الآمم المتحدة قبل عشرة سنوات تقول ان فى كل 4 لاجئين فى العالم يوجد واحد سودانى..وهذه نسبة عالية جدا....
    و عند طلب اللجوء لآى دولة من دول العالم المتقدم , يجب ان يكون طلب اللاجئ مقنعا للمفوضية السامية فى البلد المؤقت للسودانى... و البلد المؤقت هو الذى يقيم فيه السودانى بعد خروجه من السودان وقبل وصوله الى بلد اللجوء.. وهذا معناه أن معظم دول العالم أضافة الى المنظمات الدولية تعرف وبأدق التفاصيل انتهاكات حقوق الانسان فى السودان فى ال28 عاما لحكم الانقاذ..
    و مع ذلك يجتهد السودانيون فى الخارج فى التردد على برلمانات و خارجيات الدول التى يقيمون فيها ليقدموا لهم آخر ما وصلت اليه الانقاذ فى بطشها ضد شعب السودان..
    فما الذى قدمه المجتمع الدولى للسودان فى هذه ال28 عاما ؟
    العقوبات لا تسقط الانقاذ...
    بل و الامم المتحدة موجودة داخل السودان بشكل مكثف حتى يخيل اليك أن السودان واقع تحت الاستعمار الآممى بدلا من التركى أو البريطانى..وهم يعرفون عن الانقاذ ما لا نعرفه نحن...
    فماذا قدم المجتمع الدولى للسودان فى محنته هذه ؟
    فقد هرعت دول التحالف الدولى الى الكويت عام 1991 و علمنا فيما بعد أن هناك دولا ساندت الكويت لديها حصة من نفط الكويت للمئة عام القادمة..الكويت اليوم عبارة عن دولة أوربية...بعد أن فقدت كل ملامحها العربية..مدارس اجنبية..شركات اجنبية..مستشفيات أجنبية..معمار أجنبى....الخ...
    ثم عندما هرعت امريكا الى العراق, وعذبت العراقيين فى سجن ابوغريب بالشكل المهين المخجل الذى رايناه, لم يكن تّدخلها لسواد عيون العراقيين.فمن وراء أمريكا كانت اسرائيل..و الغرض الاساسى من ذاك التدخل السافر فى شئون العراق الداخلية كان لتدمير العراق التى بدأت تكبر و تتقدم مما شكل خطرا على اسرائيل...
    أما فى حالتنا نحن , فما يسمى بالمجتمع الدولى يهمه ان يركع نظام الانقاذ للغرب...أن يكون نظاما فاسدا دكتاتورا ليستخدموا جرائمه ضده وتمرير أجنداتهم..ثم فصلوا الجنوب لاستخدامه كبوابة واسعة نحو افريقيا, وعيون ساهرة على كل دول الجوار..
    ثم يقومون بالفرجة على عمر البشير وهو يتحدى الجنائية الدولية ويجوب العالم كما يشاء دون ان يقبضوا عليه...بل وأذكر ان احمد هارون والى جبال النوبة قد كان يستقل طائرات الآمم المتحدة فى رحلاته داخل الولاية..
    ان ما يحدث لنا نحن السودانيين فوق طاقة البشر.. و السودانيين فى الخارج يركضون فى كل الاتجاهات لاقناع المجتمع الدولى لمساعدتنا فى اسقاط هذا النظام بلا جدوى..لان منفعة الغرب هى اضعاف السودان. و نظام عمر البشير مثالى بالنسبة لهم...
    لذلك اقول..
    ما من جهة فى العالم يمكن أن تساعد شعب السودان فى ازالة الانقاذ.. وقد راينا كل دول الربيع العربى التى اسقطت حكوماتها الدكتاتورية واحدا أثر الاخر بدون أى تدخل أو مساعدة من ما يسمى بالمجتمع الدولى..
    فقد آن أوان الثقة فى امكانياتنا كشعب مقهور له تاريخ حافل بالبطولات..و قد اسقط كل المستعمرين بدون أى أمكانيات تذكر..
    فقط الحس الوطنى والارادة..
    أيضا قد آن أوان قراءة المجتمع الدولى قراءة صحيحة..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2017, 00:24 AM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: نور تاور)



    سبحان الله...
    كنت قد كتبت هذا المقال فى الخامسة صباحا بتوقيت كندا..
    أى قبل التوقيع على رفع العقوبات عن السودان بساعات...
    بسبب تحسن موقف الحكومة من حقوق الانسان !
    ؟ seriously
    و ماذا بشأن انتهاكات مريعة امتدت ل 28 عاما ؟
    و ماذا بشان الانتهاكات الحاصلة الان من ترويع للطلاب و اصدار احكام الاعدام ضدهم ؟
    ما الذى باعه السودان لامريكا حتى ترفع عنه العقوبات ؟
    ما هى الفائدة المهولة التى جنتها امريكا من رفع العقوبات عن السودان ؟
    امريكا تحديدا دون أى دولة فى العالم لانها تعرف ادق اسرار وتفاصيل دولة الحديد و النار الانقاذية ..
    لهذه الاسباب....
    و لمليون سبب وسبب..
    نقول..
    فالنعتمد على انفسنا فى اسقاط الانقاذ..
    فالشعب قادر على ذلك..
    لو نفض عنه غبار التردد..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-07-2017, 02:35 PM

صديق بابكر


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: nour tawir)

    الأخت الفاضلة / نور تاور
    التحيات لكم وللقراء
    عنوان المقال يمثل خلاصة تعني اليأس والإحباط ( فوق طاقة البشر ) ،، لماذا فوق طاقة البشر ؟؟ ,, ومن هم المقصودين بالبشر ؟؟ ,, هل هم هؤلاء الذين يمثلون المعارضة السودانية ؟؟ ,, فإذا كانت الإجابة بنعم فالعيب في أساليب المعارضة وليس في الآخرين ،، وفي تلك الحالة يجب على المعارضة السودانية أن تراجع حساباتها ،، وتجتهد في معرفة الأسباب التي تجعلها فاشلة في كسب المواقف المساندة من المجتمع الدولي ,, وكذلك تجتهد في معرفة الأسباب التي تجعلها فاشلة في كسب مودة الشعب السوداني ,. ذلك الشعب الذي رفض أن يتجاوب مع المعارضة لأكثر من مئات المرات ،، لأنه يرى الكثير والكثير من المفاسد والعيوب في المعارضة ،، بنفس القدر الذي يراه في النظام القائم ,, وهو شعب أصبح اليوم لا يجامل النظام القائم بالتصفيق والهتافات وفي نفس الوقت لا يجامل المعارضة بأشكالها وألوانها .. وقفة تؤكد أن للنظام القائم رأي ،، وأن للمعارضة السودانية رأي ،، وأن للشعب السوداني رأي يخالف النظام ويخالف المعارضة ،، ومع ذلك من العجيب أن يتحدث النظام باسم الشعب !! ،، وأن تتحدث المعارضة باسم الشعب ،، ويصر الشعب السوداني أن يكون هو سيد نفسه ويتحدث باسمه ( وخير الكلام ما قل ودل ) .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 02:20 AM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: صديق بابكر)



    الآخ الفاضل صديق بابكر...

    قد يعبر العنوان عن اليأس و الاحباط بالنسبة للقارئ..
    و لكن ما أقصده هو ان الوضع العام بالنسبة للسودانيين اليوم..
    فى الداخل و الخارج..
    فوق طاقة البشر..
    و البشر هنا هم شعب السودان وأنا منهم..
    فكل ما يجرى فى السودان و حول السودان وعن السودان أكبر بكثير من أحتمال البشر..
    و لا أود أن استرسل هنا فى دولة الحديد و النار الانقاذية لآن هذا ليس موضوع البوست..
    ثانيا أنا أوافقك فى موقف المعارضة الذى وصل الى الطريق المسدود لآنه لم يقرأ الانقاد قراءة جيدة..
    و لان المعارضة ( واقصد هنا الاحزاب السودانية التقليدية و الطائفية و العقائدية ) هى سبب الازمة التى أتت بالانقاذ in the first place
    و الحركات التى لم تطوع السلاح لمفاهيم تخاطب الازمة السودانية..
    لذلك...
    فالشعب كما تفضلت لا يصفق للانقاذ...
    و لا يثق فى المعارضة..
    لذلك تجدنى فى كل كتاباتى حول كيفية اسقاط النظام..
    أعول على الشارع السودانى...
    وأرجو أن تتفضل بقراءة بوست فى المنبر العام تحت عنوان ( سكت الكلام )..
    تجد فيه رأيى مفصل وفيه اجابة كافية لمداخلتك...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 06:48 AM

يوسف بدر الدين


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: nour tawir)

    الأخت الفاضلة / نور تاور
    الأخ الفاضل / صديق بابكر
    التحيات لكما وللجميع
    الإقرار بالإخفاقات ومراجعة الأساليب برمتها هي من أسلحة الحكماء في العالم .. والإنسان العاقل هو من يتحسس مواضع الأخطاء في المسار من وقت لآخر ثم يجتهد في تصحيح هفوات الماضي بقدر الإمكان .. أما الإنسان الأحمق فهو ذلك الأعمى الذي يتعصب ثم يتمسك بخطواته ويدافع عنها رغم الخلل والأخطاء .. وهو يرى ذلك التعصب والتمسك الأعمى نوعاً من المقدرة والشجاعة والتحدي .. ولا يدري ذلك المسكين أنه يضر بالقضايا القومية والقضايا الخاصة بذلك القدر الكبير .

    والمعارضة السودانية بأشكالها وألوانها ومنذ أكثر من ثمانية وعشرين عاما تتعامل بنفس منوال التعصب والتحدي المفرط .. وفي مفهوم المعارضة السودانية فإن كل من ينتقد خطواتها وأساليبها هو ذلك المدافع عن النظام .. ذلك الأمنجي الكوز المنتفع .. ثم تكيل الشتائم والسباب وتستخدم أساليب البلطجة .. وهي تلك الأساليب التي جعلت الشعب السوداني يكره التعامل مع المعارضة أكثر من كراهية التعامل مع النظام .. والقضية برمتها ليست قضية مناكفات ومشاحنات .. بل هي قضية معالجات لقضايا تهم الأمة السودانية جمعاء .. والنجاح يكمن في كسب تلك القضايا بالأساليب الحضارية المنافية للأساليب العدائية البدائية .

    ويلاحظ هنا في منبر الآراء الحرة أن الأكثرية التي تدعي أنها في خندق المعارضة تبحث عن المقالات التي تريح مزاجها ثم تكيل المدح والثناء .. ثم تبحث عن المقالات التي لا توافق مزاجها لتبدأ في الإسفاف من المداخلات والردود الساقطة السخيفة والبذاءة والإساءة .. وهؤلاء يظنون أنهم يشرفون المعارضة السودانية .. ولا يدركون أنهم يشوهون بذلك صورة المعارضة قبل أن يشوهوا صورة النظام .. وتلك الشتائم والسباب هي أسلحة معنوية في نهاية المطاف .. ولا تؤدي إلى غاية من الغايات .. بل هي تؤكد أن البعض من المعارضين على قدر من الانحطاط .. وكم يكون الأمر جميلا حين يرتقي المعارض السوداني ويهجر أسلوب البلطجة ليعرض قضايا السودان السياسية والمناطقية بمنتهى الهدوء والعقلانية .. وذلك دون أن يبالي كثيرا بالمناكفات والسجالات الجانبية من هنا وهنالك .

    الشعب السوداني اليوم لا يثق في حكومة البشير التي وصلت بالبلاد إلى حافة الهاوية .. وهو ذلك الشعب الذي يواجه أصعب ظروف الحياة والمعيشة .. وفي نفس الوقت لا يثق في المعارضة بأشكالها وألوانها .. لأنها معارضة لا تجيد إلا التعصب والسباب والشتائم والبذاءة والقباحة .. وتلك أسلحة لا توفر للشعب السوداني أسباب الرفاهية والرخاء .. ولا تجنبه الآلام والأوجاع .. ولا تبشر بمستقبل زاهي بمعية المعارضة المتخبطة .

    والمجتمع العالمي بنفس القدر لاحظ أن المعارضة السودانية هي مجرد مجموعات تتخذ أساليب الأكاذيب والافتراءات ثم السباب والشتائم في أساليبها .. وتفتقد المصداقية في اتهاماتها وأقوالها .. رغم أن هنالك الكثير والكثير من المآخذ والعيوب الفعلية التي يمارسها نظام البشير .. تلك العيوب التي لا تحتاج إلى الأكاذيب والتأليف والافتراءات .. ومصداقية التهم على نظام البشير تعني مصداقية المعارضة في قضاياها .. أما محاولات المعارضة العبثية العقيمة بالأكاذيب والافتراءات لا تخلق إلا حالات التشكك والريبة لدى المجتمع الدولي .. ذلك المجتمع الدولي الذي لا تسري عليه أساليب التحايل إطلاقاً .. فهو لديه أساليبه الخاصة في فهم الواقع والتفرقة بين الذي يبكي بدموع الحقائق والذي يبكي بدموع التماسيح .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 09:19 AM

Asim Fageary
<aAsim Fageary
تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 6752

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: يوسف بدر الدين)

    Quote: أما فى حالتنا نحن , فما يسمى بالمجتمع الدولى يهمه ان يركع نظام الانقاذ للغرب...أن يكون نظاما فاسدا دكتاتورا ليستخدموا جرائمه ضده وتمرير أجنداتهم..ثم فصلوا الجنوب لاستخدامه كبوابة واسعة نحو افريقيا, وعيون ساهرة على كل دول الجوار..
    ثم يقومون بالفرجة على عمر البشير وهو يتحدى الجنائية الدولية ويجوب العالم كما يشاء دون ان يقبضوا عليه...بل وأذكر ان احمد هارون والى جبال النوبة قد كان يستقل طائرات الآمم المتحدة فى رحلاته داخل الولاية..
    ان ما يحدث لنا نحن السودانيين فوق طاقة البشر.. و السودانيين فى الخارج يركضون فى كل الاتجاهات لاقناع المجتمع الدولى لمساعدتنا فى اسقاط هذا النظام بلا جدوى..لان منفعة الغرب هى اضعاف السودان. و نظام عمر البشير مثالى بالنسبة لهم...



    سلام مربع

    وهذا هو رأيي في البوست الموجود في المنبر العام لكم أستاذة نور (سكت الكلام) ، لا بد من إبتداع طرق جديدى لأن ما نسميه بالمجتمع الدولي لن يعيننا على الخلاص كما يتوقع البعض

    فحكومة المؤتمر الوطني تعطي أمريكا كل التنازلات في سبيل أن تستمر في بطش المواطن السوداني الذي بالفعل يتحمل فوق طاقة البشر

    لا بد من المراجعة وإبتداع طرق جديدة وتنقية المعارضة من المراوغين !

    مع تحياتي،،،

    عاصم فقيري

                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 12:31 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: Asim Fageary)



    الآخ الفاضل يوسف بدرالدين...


    والمعارضة السودانية بأشكالها وألوانها ومنذ أكثر من ثمانية وعشرين عاما تتعامل بنفس منوال التعصب والتحدي المفرط .. وفي مفهوم المعارضة السودانية فإن كل من ينتقد خطواتها وأساليبها هو ذلك المدافع عن النظام .. ذلك الأمنجي الكوز المنتفع .. ثم تكيل الشتائم والسباب وتستخدم أساليب البلطجة .. وهي تلك الأساليب التي جعلت الشعب السوداني يكره التعامل مع المعارضة أكثر من كراهية التعامل مع النظام .. والقضية برمتها ليست قضية مناكفات ومشاحنات .. بل هي قضية معالجات لقضايا تهم الأمة السودانية جمعاء .. والنجاح يكمن في كسب تلك القضايا بالأساليب الحضارية المنافية للأساليب العدائية البدائية .
    ....

    سوف أعود لمداخلتك الواقعية و الشفافة ..
    سطر..سطر..
    أما الان وفى هذه الجزئية اقول..

    فى القاهرة فى فترة التسعينيات..
    و المعارضة فى أشدها..
    و السودانيين من الحماس و الثقة بالنفس بعد المولى عز وجل..
    قاموا بما من شأنه اسقاط النظام فى سنواته الآولى..
    و لكن ماذا حدث ؟
    التجمع الوطنى الديمقراطى الذى كان واجهة المعارضة السودانية..
    خذلنا..
    و ارانها الويل ثم الويل من الاستعلاء و الغرور و الجهل بقراءة الانقاذ..
    و أعادة أنتاج الازمة..
    حتى عادوا الى السودان ليضربوا الحالة النفسية للشعب السودانى فى مقتل..
    هؤلاء هم اسباب الآزمة..
    من احزاب تقليدية وعقائدية ودينية وغيره..
    ثم ابتدعوا ما يسمى بالشخصيات القومية..
    و هددنا مبارك الفاضل بأنه يستطيع أن يدمر التجمع فى أى لحظة..

    هؤلاء يا أخى يوسف بدر الدين من أحّملهم المسئولية كاملة فى مد عمر النظام..
    و هؤلاء هم فى حالة غزل دائم للنظام..
    و هؤلاء هم من تخّطاهم الشعب السودانى اليوم..
    ويجب أن لا نذكرهم مجرد ذكرى عند التخطيط لاسقاط النظام..
    لآن ما فعلوه بشعب السودان لا يقل بشاعة عن جرم الانقاذ..
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 12:40 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: nour tawir)



    الآخ الفاضل عاصم فقيرى..


    وهذا هو رأيي في البوست الموجود في المنبر العام لكم أستاذة نور (سكت الكلام) ، لا بد من إبتداع طرق جديدى لأن ما نسميه بالمجتمع الدولي لن يعيننا على الخلاص كما يتوقع البعض

    فحكومة المؤتمر الوطني تعطي أمريكا كل التنازلات في سبيل أن تستمر في بطش المواطن السوداني الذي بالفعل يتحمل فوق طاقة البشر

    لا بد من المراجعة وإبتداع طرق جديدة وتنقية المعارضة من المراوغين !
    ....

    نحن فعلا فى حاجة الى أعادة تقييم تجربة المعارضة...
    و تنقيتها من المنتفعين المنافقين..
    الذين يعلمون مع الانقاذ للحفاظ على مصالحهم الضيقة..
    ثم خداع الشعب بأنهم معارضون للنظام..
    هؤلاء هم الذين يقودون المنطقة الوسطى التى اتحدث عنها..
    و هؤلاء هم من أتى بالانقاذ..
    و هؤلاء هم من يعمل و ل28 عاما الان..
    لتثبيت اركان الانقاذ..
    فهم و الحكومة يقللون من قدر الشعب..
    ويسيئون الينا فى العلن وفى السر..
    الشعب السودانى قادر على اسقاط النظام..
    فهو نفس الشعب الذى اسقط كافة اشكال الاستعمار فى البلد..
    وهو نفس الشعب الذى اسقط الحكومات الوطنية الفاسدة..
    وهو شعب اكتوبر و ابريل و سبتمبر..
    لذلك..
    فأن من رأيى الاتجاه الى الشباب السودانى بكل قطاعاته و الوان طيفه..
    لآن هؤلاء هم من ينازل الانقاذ الان..
    وهم من يخرج الى الشارع فاتحا صدره للرصاص الحى..
    و أعود لمداخلتك مرة أخرى..

    زارتنا البركة..
    و نرجو مواصلة الحوار...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 09:56 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: nour tawir)



    الآخ الفاضل عاصم فقيرى...



    فحكومة المؤتمر الوطني تعطي أمريكا كل التنازلات في سبيل أن تستمر في بطش المواطن السوداني الذي بالفعل يتحمل فوق طاقة البشر

    لا بد من المراجعة وإبتداع طرق جديدة وتنقية المعارضة من المراوغين !
    ...

    امريكا تعمل لمصالحها و مصالح اسرائيل...
    و هى قد عّينت نفسها ( ألفه ) العالم من منطلق هذه المصالح..
    ولها كل الحيل التى لا تستند على أى قيم أو أخلاق..
    فقط مصلحة أمريكا..
    و تاريخ الرق فى امريكا و استغلال البشر لا يؤهلها بأن تلعب أى دور أخلاقى...
    فالمسألة واضحة وضوح الشمس..
    آخر اساليب استغلال البشر و اللعب على المكشوف لمصالحها الخاصة..
    هو باب اللجوء الذى فتحته على مصراعيه للسودانيين..
    و خاصة الجنوبيين..
    فمن جهة أفرغت السودان من الطبقة الوسطى التى كانت تصادم الحكومات الجائرة وتلعب دور الضمير الحةى و تسقط الحكومات..
    و حولتها الى طبقة عاملة فى امريكا..
    و من جهة أخرى قامت بفصل الجنوب..
    و تدخلت فى السودان بالكامل..
    تصول وتجول من خلال لعبة العقوبات..
    الآمم المتحدة فى تناغم تام مع امريكا..
    لآن أمريكا هى التى تحرك وتسيطر على الآمم المتحدة..
    وهناك الدول التى تبيع لنا السلاح..
    للحكومة و الحركات المسلحة..
    مثل الصين وروسيا..
    و أنت تعلم مدى تدخل هاتين الدولتين فى شئون السودان..
    و المنافع التى تجنيانها من وراء السودان..

    لذلك يا ياخ عاصم..
    على السودان أن يتجه نحو نفسه..
    يعتمد عليها فى اسقاط النظام..
    ثم نبدأ فى بناء دولة سودانية قوية ومحترمة..
    توقف الدول الطامعة عند حدها..
    وهنا أعود لمداخلتك فى بوست سكت الكلام..
    و أذكررأيك فى أهمية التعبئة الدقيقة جدا و الشاملة..
    التى تجبر الجيش بأن يتدخل لصالح الشعب..
    و بالتالى اسقاط النظام...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-08-2017, 10:09 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: nour tawir)



    الآخ الفاضل يوسف بدر الدين...


    الشعب السوداني اليوم لا يثق في حكومة البشير التي وصلت بالبلاد إلى حافة الهاوية .. وهو ذلك الشعب الذي يواجه أصعب ظروف الحياة والمعيشة .. وفي نفس الوقت لا يثق في المعارضة بأشكالها وألوانها .. لأنها معارضة لا تجيد إلا التعصب والسباب والشتائم والبذاءة والقباحة .. وتلك أسلحة لا توفر للشعب السوداني أسباب الرفاهية والرخاء .. ولا تجنبه الآلام والأوجاع .. ولا تبشر بمستقبل زاهي بمعية المعارضة المتخبطة .
    ....

    على هذا الاساس بنيت مقالى..
    و على هذا الاساس اتجه الى كيفية اسقاط النظام..
    فلا النظام ولا المعارضة اليوم لهم الحل..
    لآنهم سبب الداء..
    فالحكومة السودانية لا تحتاج بأن نقول لماذا لا نريدها..
    فهى كما تفضلت واضحة وضوح الشمس..
    لذلك..
    أعود لرأى الاخ عاصم فقيرى فى بوست سكت الكلام فى المنبر العام..
    و الذى يركز فيه على التعبئة الجماهيرية الشاملة..
    التى تنجح فى أن تخرج السودان عن بكرة ابيه الى الشارع وتجبر الجيش على الوقوف لصفه واسقاط النظام..

    هذه التعبئة يا أخ يوسف تحتاج الى قيادة قوية..
    و قيادة مشهود لها بمواقف صلبة وقوية و ثابتة لم تبنى أى علاقة مع الانقاذ فى ال28 سنة الماضية..
    وهى يجب ان تشمل الشباب..
    لآن الذين ولدوا يوم 30 يونيو 89 هم اليوم فى اعتاب الثلاثين من العمر..
    فالسودان بخير..
    و الكوادر ذات الكاريزما موجودة..
    فقط كيف يمكن أن تلتقى..
    لآن الانقاذ و طوال مدة حكمها البائس رّكزت على ضرب كل الشرفاء..
    وو ضع المتاريس امام ألتقائهم..
    اذا فالنركز على كيف يتم تكوين ( قيادة منسقية الثورة )..
    و بالتالى قيادة المرحلة الانتقالية حتى الانتخابات العامة...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-16-2017, 11:06 AM

Asim Fageary
<aAsim Fageary
تاريخ التسجيل: 04-25-2010
مجموع المشاركات: 6752

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: nour tawir)

    Quote:
    فقط كيف يمكن أن تلتقى..
    لآن الانقاذ و طوال مدة حكمها البائس رّكزت على ضرب كل الشرفاء..
    وو ضع المتاريس امام ألتقائهم..
    اذا فالنركز على كيف يتم تكوين ( قيادة منسقية الثورة )..
    و بالتالى قيادة المرحلة الانتقالية حتى الانتخابات العامة...



    سلام مربع

    عشان كدا المره دي عاوزين قعدة سودانيين جد جد !

    وكمان عاوزين قاعدة واسعة .. واسعة بأفقها و واسعة بسعة صدرها و واسعة بإرادة تسع مواجهة كل التحديات

    أهم شيء إبتداع وسائل مبتكرة وخلق تزاوج بين كل فئات المعارضة بإتفاقية حد أدنى لا تكون أقل من التوافق حوف دستور علماني .. بصراحة بدون دستور علماني ديمقراطي البلد دي في أي لحظة ممكن ما تلقوها وتختفي .. نعم ممكن تختفي تماماً !

    فلنلتقي الآن قبل فوات الأوان !

    مع تحياتي،،،

    عاصم فقيري


                   |Articles |News |مقالات |بيانات

10-16-2017, 12:54 PM

nour tawir
<anour tawir
تاريخ التسجيل: 08-16-2004
مجموع المشاركات: 14737

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فوق طاقة البشر بقلم نور تاور (Re: Asim Fageary)



    الآخ الفاضل عاصم فقيرى...
    ألف مرحب...


    عشان كدا المره دي عاوزين قعدة سودانيين جد جد !

    وكمان عاوزين قاعدة واسعة .. واسعة بأفقها و واسعة بسعة صدرها و واسعة بإرادة تسع مواجهة كل التحديات

    أهم شيء إبتداع وسائل مبتكرة وخلق تزاوج بين كل فئات المعارضة بإتفاقية حد أدنى لا تكون أقل من التوافق حوف دستور علماني .. بصراحة بدون دستور علماني ديمقراطي البلد دي في أي لحظة ممكن ما تلقوها وتختفي .. نعم ممكن تختفي تماماً !

    فلنلتقي الآن قبل فوات الأوان !
    ....

    و أفكر فى أن تقديم التنازلات الان من أجل السودان..
    هو واجب المرحلة..
    فالتعّنت و الفكر المتصلب من احد اسباب فشل المعارضة..
    فالنبحث الان عن قيادات الاحزاب التى لم تشارك فى السلطة و لم تهادنها طوال ال28 عاما..
    و نشطاء افنوا (كل) عمرهم فى منازلة النظام دون أن يصيبهم اليأس ودون أن يخذلوا المعارضة يوما واحدا..
    و لترتقى الحركات العسكرية المسلحة الى مستوى المرحلة وتزيل ( أيييى ) نوع من الخلاف قائم بينهم وتقوم بتعيين ممثليها فى تنسيقية الثورة..
    و لندعم الشباب بكل فئاتهم فى الناحية الاعلامية دعما كاملا غير مشروط..
    ثم ندعمهم ماليا ما أمكن ذلك لتسيير اعماله.. فهم فى قيادة الكوادر التى سوف تسقط النظام..
    المرأة سوف تكون فى مقدمة الصفوف لذلك يجب أن تجد كل الاجسام النسوية المناوئة للنظام التأييد و القبول وليعينوا ممثليهم فى تنسيقية الثورة...
    الجيش السودانى حينما يرى كل الشعب فى الشارع فسوف ينحاز لصفوف الجماهير..

    و الله و لى التوفيق...
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de