مهرجان سودانى بنيو جرسى
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 17-11-2017, 05:53 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

فحوى خطاب الرئيس البشير في يوم 1/1/2016م بقلم جمال السراج

22-12-2015, 02:39 PM

جمال السراج
<aجمال السراج
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 240

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


فحوى خطاب الرئيس البشير في يوم 1/1/2016م بقلم جمال السراج

    02:39 PM Dec, 22 2015

    سودانيز اون لاين
    جمال السراج-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم

    كثرت هذه الأيام التصريحات والترهات وهلم جرا من الخزعبلات والأشياء التي لا تسمن ولا تغني من جوع ..
    لكن عزيزي القاري نرى في السنوات الأخيرة من حكم الإنقاذ أن ثقافة الشعب السوداني والدراية والآرابة في السياسة والتجارة والاقتصاد والأمن القومي لا تخفى عليه كما لا تخفى عليه حتى لو كانت في بروج محصنة إضافة الى قوة تحليلاتهم السياسية والنفسية ..
    في إحدى تصريحات الرئيس البشير قال انه لا يتنحى ابداً الا بخروج الشعب السوداني للشارع في مظاهرات عرمرمية قوية ،، لكن الشعب السوداني اصبح الآن قوياً شامخاً لا ينحني ابداً للعواصف مهما كانت قوتها وشدتها وبأسها وذلك لأنها لا تريد أن تقتلع من جذورها ..
    أخي الرئيس :-
    برغم التصريحات التي ترى فيها نوعاً من الثقة وثقة النفس والشعب وهذا في واقع الحال شئ يخصك انت وحدك ونحن نحترم خصوصياتك لكن الشعب الآن مشغول جداً بوقوفه في طوابير الغاز التي هي مثل طوابير السينما عندما يكون الفيلم هندياً وفيه حركه وبركه وإثارة وأشياء اخرى كما أن قفة الملاح اصبحت عصية جداً على بعض افراد الشعب المقهور والمتعففين فاصبحت الوجبة عند معظم العوائل بل الاكثرية منهم وجبه واحدة وهي وجبة الغداء ويتم تناولها ما بين صلاة المغرب والعشاء لكنهم يفطرون ويفطرون بالشاي الاحمر مع قطعة خبز ناشفة تستعيد نضارتها في الشاي وعند الصباح الباكر وعند ستات الشاي السودانيات الذي ما زال معتمد الخرطوم يقمعهم ويذلهم ويضربهم بالسياط في بعض الأحيان وصراحة لا ادري ما قصة هذا المعتمد الغريب الأطوار مع ستات الشاي السودانيات فقط (وهل هي عقدة اوديب) ام انه لا يكترس بهن معتقداً انهن بائعات هوى وخمر ولو كان كذلك لاصبحن في ليلة حمراء واحدة من الثريات ولا تزر وازرة وزر اخرى..
    أخي الرئيس :-
    الشعب الآن ما عاد يقتنع بالشعارات الجوفا الفارغة الفضفاضة والتي تنادي بالصبر وشد البطون والمعايشة والإحتلام بحلم تحويل البحر الى عسل مصفى ،، الشعب أخي الرئيس يريد ان يأكل ويشرب وإذا مرض يجد الدواء والأمن والأمان والتعليم المجاني ولكنه تآكل ولم تؤتي شعاراتكم أوكلها ونخاف ان تقوم الساعة وهي آتية لا ريب فيها حينها نكون تراباً منثورا ..
    أخي الرئيس :-
    أن الغوغائيون والضوضائيون والمنافقون وسقط المتاع الذين حولك يجتهدون ويبكون بكاء نساء الجاهلية الأولى ليقنعوك أن تلبس ثوب فرعون ولا ادري أين اخطاتوه وبخيط من..
    أخي الرئيس :-
    ماذا ستفعل لو اصبح الصبح ووجدت شعبك كله قد هاجر لبلادٍ بعيدة متمسكين بقول الله تعالى : ( ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها فأولئك مثواهن جهنم وساءت مصيرا) الآية 97من سورة النساء!؟ ما مصير حكومتك والمنافقون الملتفون حول طمعهم وغيرهم!؟ ..
    أخي الرئيس :-
    نرجوا صادقين أن تقتلع الخونة اللئام وتسحقهم حتى يصبحوا تراباً ناعماً تنثره في وجه الأعداء الحاقدين واعلم جيداً أن أمر الله قريب بأذنه تعالى ويقولون الرؤساء يخلدون بكرمهم وعشقهم لشعوبهم لا بالغناء والسيادة والنفوذ لأن العز كله يبقى فوق سطح الأرض دون رقيب وعتيد ويظل الرؤساء وحيدين في قبر عرضه شبر واحداً وإن طال السفر والعمر الى يوم يبعثون ..
    أخي الرئيس :-
    لقد وصلتنا زبدة خطابك الذي ستلقيه في يوم 1/1/2016م إن شاء الله من قبل مصادرنا الخاصة المنتشرة كخيوط العنكبوت :-
    1. إعلان حكومة قومية تسع الجميع برئاستك وبكري حسن صالح.
    2. عرمان ومالك عقار وكل الذين سفكوا الدماء وعاسوا فساداً هم خارج الحكومة القومية .
    3. إعفاء الحكومة الحالية عن بكرة أبيها ولا سبيل لعودتهم مرة أخرى .
    4. إعفاء الحركة الإسلامية من المناصب التنفيذية والقيادية .
    5. تغيير أسم الحركة الإسلامية الى (الأخوان المهاجرون).
    6. إلغاء كل الاحزاب السياسية بما فيهم المؤتمر الوطني .
    7. تمتين العلاقات مع امريكيا وروسيا والدول الاوربية قاطبة.
    8. خلق وحدة شاملة مع الدول العربية والخليجية والإسلامية بمن فيهم إيران .
    9. الإبقاء على الفريق ركن مهندس محمد عطا رئيساً لجهاز الأمن والمخابرات الوطني.
    10.تعيين الدكتورة تابيتا بطرس وزيرة للخارجة.
    (إنتهى)


    أحدث المقالات


  • ولكن ضاقت بلاد بأهلها...!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • شوفوني !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • والآن.. محمد.. وأحمد!! بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • بين الحكومة والرويبضة عرمان بقلم الطيب مصطفى
  • الجامعة الأهلية : على المحك!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • ما المدهش في التحاق تراجي ومجموعة المنافي للحوار؟ المدهش لو تدرون امر آخر !! بقلم حسين الزبير
  • دارفور وكسوة كودا (١من ٢) بقلم محمد ادم فاشر
  • الحِلة القديمة... عمل درامي هادف (رؤية نقدية) بقلم إبراهيم سليمان
  • أساسا للسياسة في المغرب ساسة (6 من 10) حتى المرق في الطنجرة احترق بقلم مصطفى منيغ
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (68) جيل الانتفاضة روحٌ جديدةٌ ونسيجٌ مختلفٌ بقلم د. مصطفى يوسف
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-12-2015, 03:25 AM

حسن الفاضــل


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فحوى خطاب الرئيس البشير في يوم 1/1/2016م بقلم (Re: جمال السراج)

    في الماضي عندما كان يقال أن هنالك خطاب هام للفريق إبراهيم عبود بتاريخ كذا الساعة كذا كان الشعب السوداني يعلم جيداَ أن ذلك الخطاب سوف يكون هاما للغاية .. ثم كان الشعب السوداني فعلاَ يترقب وينتظر ذلك الخطاب الهام بفارق الصبر .. وعندما كان يقال أن هنالك خطاب هام للرئيس جعفر النميري بتاريخ كذا والساعة كذا كان الشعب السوداني يدرك أهمية ذلك الخطاب ولذلك كان كل الشعب السوداني يجتمع حول التلفزيون والإذاعة للاستماع لذلك الخطاب الهام .. وفعلاَ كانت تلك الخطابات من هؤلاء الرؤساء هامة وفي مستوى الحدث الكبير الذي يهم مصير وحياة الشعب السوداني .. أما منذ أن تولي ذلك البشير قيادة البلاد خلال ستة وعشرون عاماَ لم يستمع الشعب السوداني خطابا هاماَ واحدا يهم الشعب السوداني .. فخطابات البشير هي تلك المعهودة التي لا تجلب الانتباه ولا تؤثر في الأعماق ولا تحمل أية مدلولات تهم مصير الشعب السوداني .. ولا يترقبها الشعب السوداني بشغف واهتمام لأنها عادة مجرد إنشاء وكلام فارغ لا يقدم ولا يؤخر .. وهي خطابات البشير التي لا تخاطب الضمير بقوة القرارات المفيدة التي تزلزل كيان الإنسان السوداني .. ولا تخاطر بالإيحاءات بذلك القدر الذي يبدل مصير الأحوال في السودان .. فالاستماع لخطابات عمر حسن البشير أفضل منها الاستماع لأغاني الشماسة في الشوراع .. أو الاستماع لأشعار الحلمنتيش !!!!!!!!! .. بل أفضل منها الاستماع لهرتشة الأرجوس في رياض الأطفال .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-12-2015, 04:38 PM

الكريم ابن الكرماء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فحوى خطاب الرئيس البشير في يوم 1/1/2016م بقلم (Re: حسن الفاضــل)

    عجيب أمر ذلك الفريق إبراهيم عبود .. الرجل كان مخلصاَ لوطنه ومحباَ لشعبه للغاية .. وعلى مضض تسلم السلطة من عبد الله خليل بمؤامرة كبيرة من حزب الأمة .. ثم أحاط به السدنة الذين تمكنوا من خلق مراكز قوة في قيادة البلاد أمثال حسن بشير والآخرون .. والذين كانوا يحجبون الحقائق عن عبود تعمداَ .. وعندما اشتعلت ثورة أكتوبر الخالدة وخرجت الجماهير السودانية في الشوارع مطالبة بتنحي حكومة نوفمبر الانقلابية العسكرية تعمد السدنة كالعادة في حجب الأمور عن إبراهيم عبود .. والذي علم بالأمور والمجريات فيما بعد وعندها غضب كثيراَ : وقال قولته المشهورة ( لماذا لم تخبروني بذلك من قبل ؟؟ ) ثم قال : ( يحق للشعب السوداني أن ينال ما يريد ) .. وفوراَ قرر الرجل بتسليم السلطة للشعب السوداني رغم المعارضة العنيفة من السدنة من حوله .. الذين كانوا متعطشين لسفك المزيد والمزيد من الدماء .. ثم كان ذلك الإعلان الشجاع من الرجل بأن الجيش السوداني قرر أن يسلم السلطة للشعب السوداني .. ذلك ما كان بخصوص إبراهيم عبود ذلك الإنسان السوداني الوطني المخلص

    وبعد نجاح ثورة أكتوبر المجيدة بعام واحد فقط شاهد الناس الفريق إبراهيم عبود يتجول في سوق أم درمان الكبير وهو يلبس الملابس المدنية ليشتري بعض الأغراض الخاصة .. وعندها استقبلته جماهير السوق بالهتافات المدوية الهادرة وبالتصفيق .. وكانوا يرددون ( ضيعنــاك وضعنــا معــاك يا عبـــــود !!!! ) .. وكان الرجل بنفس طيبته المعهودة يستقبل هتافات الشعب السوداني بابتسامات بشوشة لطيفة .. وتلك الهتافات ( ضيعناك وضعنا معاك ) أصبحت مشهورة للغاية في أدبيات الشعب السوداني حتى هذا اليوم .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

23-12-2015, 05:17 PM

محسن عبد الكريم


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: فحوى خطاب الرئيس البشير في يوم 1/1/2016م بقلم (Re: الكريم ابن الكرماء)

    نعـــم والله ، وللرجال مواقف بطولية عالية لا ينساها الشعب السوداني إطلاقاَ ، وحواء السودان جادت من رحمها رجالاَ أثبتوا الكثير من المواقف الشامخة خلال الكفاح ضد الاستعمار ثم بعد الاستقلال ، تلك البطولات العالية التي ظلت ثابتة في أذهان الشعب السوداني ، وعبود واحد من هؤلاء الأبطال . ورغم أن الشعب السوداني الفطن الذكي ثار وانتفض ضد نظام عبود العسكري الديكتاتوري إلا أنه لم ينسى أبداَ مواقف ذلك الإنسان النبيل ، وفي ذلك اليوم في سوق أم درمان لم يستقبل الشعب السوداني الفريق عبود برميه بالبيض الفاسد أو بالطماطم المعفن ، ولكنه ذلك الشعب الأبي المدرك لخفايا الأمور ، والذي يملك الفراسة في معادن الرجال الأبطال ، ولذلك فإن الشعب السوداني استقبل عبود بتلك الهتافات الودية العالية ، ثم بتلك الشعارات ( ضيعناك وضعنا معاك ) التي أكدت خيبة الأوضاع في السودان بعد سنة واحدة فقط من الانتفاضة وذهاب الجيش .
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de