على القدس الشريف والفلسطيني السلام بقلم مصعب المشرّف

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل معاوية التوم محمد طه فى رحمه الله
الاستاذ معاوية التوم في ذمة الله
رابطة الاعلاميين بالسعودية تحتسب الاعلامي معاوية التوم محمد طه
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 10-12-2018, 01:59 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
18-11-2016, 06:33 PM

مصعب المشـرّف
<aمصعب المشـرّف
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 185

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


على القدس الشريف والفلسطيني السلام بقلم مصعب المشرّف

    06:33 PM November, 18 2016

    سودانيز اون لاين
    مصعب المشـرّف-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    18 نوفمبر 2016م

    في مكتبه الفاخر ببرج ترامب الكائن في جزيرة مانهاتن بنيويورك التي هاحمها بن لادن ؛ إستقبل الرئيس الأمريكي المنتخب والمثير للجدل دونالد ترامب اليوم الجمعة 18 نوفمبر رئيس وزراء اليابان (شيزو أيهي) . الذي لم يستطع الإحتمال ؛ فسارع بالطيران إلى نيويورك لمقابلة سيد البيت الأبيض المرتقب ؛ ولما توليه اليابان من أهمية إستراتيجية قصوى لعلاقتها مع الولايات المتحدة لجهة الأمن والإقتصاد والمصالح التجارية العميقة بين البلدين.

    وكما توقعت المصادر الراصدة لعائلة ترامب . ببروز تأثير جوهري لإبنة ترامب (إيفانكا) على والدها في السياسات التي سينتهجها البيت الأبيض خلال المرحلة القادمة . فقد كانت هي وزوجها اليهودي كوشنير في مقدمة مستقبلي رئيس الوزراء الياباني ، ثم والحضور بفعالية خلال المناقشات وعرض وجهات النظر التي إستمرت 90 دقيقة بين رئيس الوزراء الياباني والرئيس المنتخب ترامب .....

    دونالد ترامب مهووس بالعائلة ومن باب أولى بأبنائه ويحبهم إلى درجة الجنون . حتى أنه يشرف بنفسه على أناقتهم وربطات العنق التي يجيد إختيارها . ويتابع عن قرب تفاصيل حاضرهم ومستقبل أحفاده .. وهو بذلك مرشح لأن يصغي طويلاً ً وبإهتمام لإبنته إيفانكا خاصة خلال إدارته لشئون الولايات المتحدة بكل زخمها وتأثير قراراتها ومواقفها على العالم.
    بإختصار وفي غياب طموحات للزوجة الثالثة . فإنه من المتوقع بالفعل أن تكون إيفانكا بنت ترامب هي سيدة البيت الأبيض الحقيقية الجديدة ، والمرأة الحديدية في المكتب البيضاوي بلا منازع.

    إيفانكا ترامب (مواليد 1981) سيدة أعمال هي الأخرى .. طموحة .. مثقفة ... عملية .... وهي البنت المدللة والمفضلة ؛ والأقرب إلى قلب وعقل والدها ترامب.
    ولكن هذا لا يهم .... الأهم من كل ذلك هو إقترانها بالزواج منذ عام 2009م من رجل أعمال يهودي شاب وسيم كلاسيكي ملتزم . يبلغ من العمر الآن 35 سنة (مواليد 1981) ..... ولديه من زوجته إيفانكا ترامب ثلاثة أطفال من بينهم حفيدة ترامب المفضلة (أرابيلا) هي الأخرى ذات الملامح الشرقية (مواليد 2011م) ؛ التي لا يحتمل جدها قضاء 24 سنة دون رؤيتها.

    اليهودي زوج إيفانكا ترامب "جاريد كوشنير" ليس بيهودي عادي والسلام .... ولكنه ينحدر من عائلة يهودية أورثودكسية أشكينازية متشددة وخريج جامعة هارفارد. وهو رجل أعمال بالوراثة ، ويمتلك والده وعمه شركات عقارية في الولايات المتحدة بإسم (محموعة كوشنير).

    وخلال حملته الإنتخابية التي وعد فيها ترامب اليهود الإعتراف بالقدس الشريف عاصمة أبدية سياسية لإسرائيل . علق ترامب على علاقته باليهود قائلاً:
    - كيف لا أحبكم وإبنتي إيفانكا حبلى الآن بجنين من أب يهودي؟
    وكذلك جاء في معرض كلمته تلك التي ألقاها في حضور يهودي أمريكي قوله:
    - في فلسطين ومنطقة الشرق الأوسط يعتبرون من يقتل يهوديا بطلاً قوميا ... وقد آن الأوان لتغيير كل هذا.

    كل ذلك يحدث في الوقت الذي ينشغل فيه أهل فلسطين بإعادة إنتخاب (على الطريقة العربية) رئيس السلطة الحالي محمود عباس (مواليد 1935م) الذي يتقدم كمرشح وحيد ؛ ويرفض حتى أن يدخل معه محمد دحلان على الخط كمرشح منافس؟

    محمد دحلان (مواليد 1961م) ؛ الذي يقيم الآن في منفاه الإختياري بدولة الإمارات العربية لايحفي طموحاته للرئاسة . ولديه مؤيدون شباب وأنصار داخل منظمة فتح ةقطاع غزة ... ولكن مشكلة دحلان أنه يظل متهما دون أدلة بالخيانة العظمى في نظر البعض من منطلق أنه هو الذي مرر مؤامرة أريل شارون لإغتيال ياسر عرفات بالسـم الذكي.
    وأول أمس لم يتمالك محمود عباس نفسه فتخلى عن كياسته ووقاره . وقالها بالصوت العالي تعليقاً على إحتمال ترشيح محمد دحلان لخلافته:
    - أنا أعرف من قتل ياسر عرفات.
    من جانبهم ينفي أنصار دحلان التهمة .. وأما دحلان فيرفض الجديث في الأمر على إعتبار أنه هراء لا يستحق عناء الرد عليه ....
    المعروف عن دحلان طموحه الذي لا يخفيه بالتطلع إلى رئاسة السلطة الفلسطينية ..
    وقد كان دحلان من الشباب المقربً لياسر عرفات . لا بل ولده المدلل الذي يثق به ثقة عمياء . وقد أتاح ذلك لدحلان الترقي بسرعة في سلم منظمة فنح التي أسسها ويتزعمها ياسر عرفات .
    تولى دحلان العديد من المناصب في آن واحد . كان أخطرها رئاسةً جهاز الأمن الوقائي الفلسطيني . والذي يدخل ضمن صميم مهامة المسئولية عن سلامة عرفات بما في ذلك أكله وشربه وأدويته ومكان نومه ... إلخ.
    وبالتالي فإن وصول ذلك "الدواء" إلى جوف ياسر عرفات ، كان لزاماً أو يفترض أنه كان لابد أن يمر عبر محمد دحلان.

    خلاف المصالح والمواقف والأجيال الذي أشعله التنافس بين محمود عباس ، ومحمد دحلان يثير مخاوف عديدة . ليس أقلها أن محمد دحلان (غزاوي) مولود ومترعرع في مخيم خان يونس – قطاع غزة ......
    وبالتالي فإن أكثر ما يخيف حركة حماس وإيران وحسن نصر الله هو عودة محمد دحلان (الغزاوي) من باب السلطة الفلسطينية إلى الواجهة من جديد . ولما يشكله ذلك من تقاطع على خلفية شخصيته الكاريزمية تحقق إحتمالات يتحجيمه حماس وسحب البساط من تحت أقدامها . وبالتالي حرمان إيران وحسن نصر أهم أسلحتهما التي كانت سبباً في إختراق الرأي العام العربي وإدعاء البطولات الزائفة في ساحة الصراع ؛ على الرغم من واقع أن الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد ، وحسن نصر الله هما اللذان تسببان في ضرب الوحدة الفلسطينية في مقتل.

    والذي يرشح من كل ذلك ؛ أن القضية الفلسطينية ستشهد في عهد ترامب أسوأ حالاتها .. وستكون حبلى بالكثير من الخطط والقرارات التي تصب في مصلحة تكريس التمدد الإسرائيلى في الأرض المقدسة .. وعلى هيئة مستوطنات ومصادرة أراضي فلسطينية خصبة وبما يؤدي إلى تحويل هذا الشعب إلى قطعان من الفقراء والعوزى والمهاجرين.




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 18 نوفمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • زيادة اسعار تذاكر الطيران العالمية 200%
  • السياحة في السودان.. نحو مُستقبلٍ واعدٍ
  • توقيف خلية أجنبية تتاجر بالسلاح وسط الخرطوم
  • رئيس حزب الأمة القومي الإمام الصادق المهدي:انا أنجح رئيس وزراء مرَّ على السودان
  • كاركاتير اليوم الموافق 17 نوفمبر 2016 للفنان عبدو مصطفى عن الازمة الاقتصادية فى السودان
  • فتحى الضو يقدم ندوة فى كندا بعنوان الراهن السياسى و مالات المستقبل
  • نداء ومناشدة من أجل جبال النوبة


اراء و مقالات

  • 2 اللحظة التاريخية للانتفاضة على دروب السقوط الوطنى المحتوم بقلم بدوى تاجو
  • التضليل الإعلامي الصيفي سبب إحتفاظنا بمركوب احمد هارون بقلم الفاضل سعيد سنهوري
  • تغريبة يهود البلاد العربية: سفر الخروج الثاني بقلم عزالدين عناية∗
  • خطة عمل لصنع منتخب عالمي بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • المقاومة الايرانية و نظام الملالي و المنطقة بقلم فلاح هادي الجنابي
  • أدركوا المدرسة الإنجيلية بحري!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • البرلمان يشرع استبدادية الرئيس بقلم د.آمل الكردفاني
  • الحوار مع الشيوعي بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • النظرة !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الدين ليس إحتفاءً بالصغائر بقلم الطيب مصطفى
  • جريمة الأبرياء بقلم الطالب مصطفى العادل
  • لا يوجد حيوان في العالم أكثر وحشية من الانسان
  • الإنهيار الإقتصادى قادم : فما لكم من الشعب من عاصم ! بقلم فيصل الباقر
  • مفارقات مجلس النواب المصري خلال عام طرد عكاشة وجاء بمنصور وإستبدله بالشوبكي ولأسباب إستقال قرطام
  • في تذكار الموسيقار محمد وردي (4 من 6) بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
  • حذاء سهير! بقلم كمال الهِدي
  • محافظة المقاتلين على مناطق النظام ، آمنة.. خطيئة كبرى بقلم د. موفق مصطفى السباعي

    المنبر العام

  • زميل المنبر نجيب عبد الرحيم يتلقى العزاء في وفاة ابنه مساء اليوم الجمعة...
  • قراءة فى صفحة البركل فى عصر البقر و عصا موسى الفولانية ... لعناية السنجك
  • الصبر... ثم الحذر ... لكي لاتتكرر مأساة سبتمبر !
  • مسدار البنغالي الشطف سهير ( حمانا الله )
  • شكراً لحزبِ المؤتمر السوداني ولكن !!
  • توّب بنقالِي ...
  • تجمع نفخّو ورونا وصلنا وين في الثورة العتيدة ..!!
  • يا شباب ممكن تدونا عنوان بوست للصورة دي ؟ صورة اغرب من الخيال !
  • انت يا الشطفوك
  • أصحاب الأخدود , البوسنة ‏و الهيرسيك: الأبعاد الدينية و التاريخية :‏مجرد خواطر
  • سؤال شوية حب في عصر الانحطاط الاسلامي
  • إنّه عصر إنحطاط الصحافة السودانية !!
  • زيادة مهولة في تذاكر السفر تصل إلى أكثر من (300)%
  • مالي أنا وحكاية سهير والبنقالي الضكير
  • أيها المبدعون أين أنتم؟ نحن في أشد الحاجة ‏
  • أقوى صهر تطأ قدماه البيت الأبيض.. تعرف على اليهودي الذي غيّرت ابنة ترامب دينها من أجله وأطاح بحاكم
  • الطلاب .. دوماً في المقدمة ..
  • تحسين العلاقات مع روسيا قد يكون مجرد حلم لترامب
  • سهير عبدالرحيم صحفية ماجدة تكتب بعمق أنساني
  • دعوة عامة لحضور 3 معارض للحداثة السودانية في ( الشارقة للفنون ) 19 نوفمبر 2016
  • ميليشيا(الدعم السريع ) ترتكب مجزرة كبيرة ضد المدنيين في قريضة
  • الاستنارة وضرورة الحوار الديني - 1
  • الحزب الشيوعي بالمملكة المتحدة وايرلندا يدعوكم لندوة يوم السبت 3 ديسمبر بلندن
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de