عفوا لسنا جُبنا ولكن كرما بقلم عمر الشريف

كسلا الوريفة يحاصرها الموت
الوضع في كسلا يحتاج وقفتنا
مواطنة من كسلا توضح حقيقة الوضع في المدينة و اسباب وباء الشكنغونيا حمي الكنكشة - فيديو
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 24-09-2018, 04:37 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
15-12-2016, 03:22 PM

عمر الشريف
<aعمر الشريف
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 324

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


عفوا لسنا جُبنا ولكن كرما بقلم عمر الشريف

    02:22 PM December, 15 2016

    سودانيز اون لاين
    عمر الشريف-
    مكتبتى
    رابط مختصر





    كريم هذا الشعب الذى تعلم أكل الهوت دوغ بعد أن كان يأكل شية الضآن الطازج . كريم هذا الشعب الذى أصبح ينادى الكهرباء جات جهزوا الباقات بعد أن كان يشرب من مياة النيل الجارية التى تملىء القنوات الزراعية والآبار المحفورة يدويا . كريم هذا الشعب الذى أصبح يتسول بعد أن كان يعطى . كريم هذا الشعب الذى أصبح يكافح كى يلحس كوعه بعد أن كان يعق أصابعه بعد أكل ثلاثة وجبات . كريم هذا الشعب الذى يتحداه رئيسه بالخروج ليقضي عليه بقواته لكنه إختار العصيان لانه لم يتعلم إراقة الدماء حتى ضد الأعداء وتلك السمات التى نادرا ما توجد فى شعوب أخرى . كريم هذا الشعب الذى يصبر على رئيسه الذى يتحداه لانه تعلم من قوم موسى عليه السلام عندما تكبر وتجبر وتحداهم فرعون صبروا و نصرهم الله .
    الرئيس الذى يستعمل الفاظ القوة والتحدى لشعبه الذى رفض تسليمه للجنائية وهرع له عندما دخلت قوات التمرد الكرمك وعداريل ودارفور وجنوب كردفان تبرع بأرواح أبناءه ودمائهم وتبرع بالأموال والمواد التموينية وخرجت النساء ليخلعن الحُلي من ايديهن وصدورهن لدعم المجاهدين ويجهزنا زاد المجاهد . يعلم الرئيس وتشهد شوارع أم درمان من كلية وادى سيدنا الخروج العفوى والقيم السودانية وإحترام المواطن حتى إذا كان رئيسا ليهتفوا تسقط الجنائية ولن نزل ولا نهان للأمريكان وهو يهين شعبه ويتحداهم لانهم طالبوا بتخفيض قيمة العلاج وتوفير أنبوب الغاز.
    الرئيس الذى نسمع عنه بأنه حافظ لكتاب الله وأنه كان يحرم نفسه من شرب قطرة ماء فى صحراء الخليج من أجل الوضوء للصلاة فأين هو من تلك الآيات التى تنادى بالعدل ومحاسبة النفس وأحترام الناس وأين هو خشوعه للصلاة حتى يري الصراط أمامه والنار خلفه ليخاف الله ويتقيه فى شعبه ؟. أين هو من عدل وحسن خلق النبي الكريم عليه الصلاة والتسليم وأين من مواقفه صل الله عليه وسلم عندما قال له رجل إعدل يامحمد فإنك لم تعدل وكان الصحابة يريدون أن يقتصوا له من الإعرابى وهو يقول له إذا لم أعدل فمن يعدل وأين هو من أخلاق وكرم وتواضع أبوبكر الصديق الذى يأتي بماله كله لدعم جيش المسلمين بينما هو وأسرته يمتلكون المليارات والمزارع والقصور والشعب ينام جائع وأين هو من عمر بن الخطاب الذى حكم وعدل وإرتاح لم يتحدي أمرأة نصحته . أين هو من عثمان بن عفان وعلى بن أبى طالب وعمربن عبدالعزيز والكثيرون من عاهدوا الله وصدقوا وهو أعلم بسيرتهم منا .
    طريقة التهديد لا تغير مسار هدف الشعب لكن لصبر حدود وإن الله يمهل ولا يهمل وأنظر الى فرعون وهامان وكسرى وقيصر وفى زماننا إين معمرالقذافى عندما نادى شعبه بالجرزان وهو يهددهم ويتوعدهم . لماذا الخوف والتهديد من عصيان الكيبورد والواتساب إذا كنت واثق من نفسك أنك على حق وحكمت وعدلت ولم تُغل وتطبق شرع الله حقا وتحارب الذين يسعون فى الأرض فسادا لما تطرقت له فى خطبك الجماهرية . الشعب يحتاج للعلاج والغذاء والتعليم والتنمية وليس بأن يبارزك فى الشارع لان الموقف ليس إظهار القوة وإنما ولاية وهبك الله لها وأنت مسئول أمام ا لله عن هذه الرعية ولا تعلم تلك الولاية لخير لك أم شر مؤجل .
    تعلم ياسيادة الرئيس بأن أهل الشرق يحتاجون لماء الشرب والأكل ولتعليم والصحة والإستقرار والتنمية ليس للإظهار قوتك والتفاخر بأمنك وتذكر قصة طالوت وجالوت وتذكر كم من فئة قليلة قلبت فئة كثيرة بأذن الله لان الله لا يرضي الظلم والتكبر والتعالى على الناس . ندعوك للإعتذار لهذا الشعب الكريم حتى لا ينفجر من الإهانة والشتم الذى سمعه من بعض المحسوبين على الحكومة لان إنفجار هذا الشعب لا تقهره قوة ولا يمنعه بشر. فقط تذكر مبارك وعلى صالح وبن على والليل ليس بطويل والنهار ليس بقصير والله على كل شىء قدير.
    شباب الكيبورد والفيس بوك والواتساب لا يعولون على المعارضة ولا على الحركات المسلحة ولا على حزبكم الذى قسم الشعب الى طبقات وقبليات وفئات وأصبح الغني ليس غنى النفس والتقوي وإنما غنى الكسب الحرام والرشوة والسلطة . شباب الكيبورد والفيس والواتس هم الذين قلت عنهم يوما أمل المستقبل ورافعى رأية الجهاد وناصرى الإسلام لكن هجر بعضهم الوطن من أجل أن يعول أهله وأسرته بدل أن يتسول لهم أو يهان من قبلكم . وبعضهم صبر وأحتسب الأجر من الله ويكافح لأنه مؤمن بقضاء الله وقدره وينتظر رزقه المكتوب له . هؤلاء الشباب فيهم الكبارمن الرجال و النساء ومنهم المعلم والدكتور والمهندس والجندى والطالب والمزارع والعامل لكنهم شباب بإيمانهم وكرامتهم وصبرهم .
    عفوا أيها شباب وشياب ونساء وبنات الوطن أنتم لستم جبنا ولكنكم كرماء ولا يؤثر عليكم ما يقوله قادتكم بأن الكهرباء جات جهزوا الباقات و أتحداكم تخرجوا وألحسوا كوعكم ولا تصدقوا أنتم الإنقاذ كما يقال لكم لانكم تعلمون من هم الإنقاذ لكن تحلوا بأخلاق الحبيب صل الله عليه وسلم حتى تدخلوا القصر وتقولوا لهم كما قال عليه الصلاة والسلام عندما دخل مكة وقال للأهلها ما تظنونى فاعل بكم قالوا : خير ، أنك أخ كريم إبن أخ كريم وقال لهم : إذهبوا فإنتم الطلقاء (لكننا بعد أن نأخذ حقنا منهم ).



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 14 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • أمين التنظيم و الإدارة بحركة تحرير السودان للعدالة - الاستاذ/ مبارك بخيت يدعو كل أهل المدن و القري
  • بيان من تحالف قوي الإجماع الوطني
  • الأمن المصري يهدد معارضين سودانيين بـ (الطرد)
  • استيراد جهاز يحمي السودان من التهكير والحرب الالكترونية
  • السفير الأمريكي بالسودان يشيد بالمصالحات والسلم الاجتماعي التي تحققت بجنوب دارفور
  • مباحثات بين السودان وممثلين للإدارة الأميركية بالخرطوم
  • تاج الدين بشير نيام: العصيان المدنى لا يؤدي إلى تغيير
  • الخرطوم تحتج لدى القاهرة على اعتقال معدنين من داخل الأراضي السودانية
  • بدء محاكمة متهمين نشروا أخباراً كاذبة بالفيس بوك عن الحكومة السودانية
  • بدء محاكمة متهمين نشروا أخباراً كاذبة بالفيس بوك عن الحكومة السودانية
  • اختفاء خيمة للبيع المخفَّض في كسلا بعد ساعات من افتتاحها
  • خطط للقبض على الرؤوس الكبيرة لحاويات المخدرات
  • كاركاتير اليوم الموافق 14 ديسمبر 2016 للفنان عمر دفع الله عن مناضلى الفيسبوك و الواتساب
  • مرصد الجنينة لحقوق الإنسان الأجهزة الأمنية تعتقل الناشطين الاماجد عماد احمد وإبراهيم آدم


اراء و مقالات

  • يتجهون شرقاً بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • وإن شتموك! بقلم فيصل محمد صالح
  • الرزيقي.. أعرض عن هذا! بقلم عثمان ميرغني
  • استهداف الدولة السودانية (2- 2) بقلم الطيب مصطفى
  • العصيان: لنوقف التدهور في حياتنا بقلم ياسين حسن ياسين
  • هذا العصيان له شأن بقلم سعيد محمد عدنان – لندن – بريطانيا
  • العصيان المدني 19 ديسمنبر 2016م اظهر الخوف في خطاب البشير في كسلا 12 ديسنمبر 2016م
  • سفاهة نضال بقلم عبدالرحيم محمد صالح
  • ثم ماذا بعد .. !! بقلم هيثم الفضل
  • الشعب...يريد....أسقاط النظام - 13 - بقلم نور تاور
  • البشير مشارك فاعل في العصيان المدني القادم بقلم كمال الهدي
  • أحكامٌ بالمؤبدات وسجنٌ إلى ما بعد الممات بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

    المنبر العام

  • المحكمة الجنائية تنتظر البشير في الشارع.(صور)
  • فيديوهات توضح فضيحة استقبال البشير : البشير رفض النزول من العربية حنسو نزل(فيديو)
  • من الكي بورد جواب
  • البشير يفتعل الزيارات لجس نبض الشارع
  • عايزين نعرف هو اسد العرب ولا تيس العرب !!
  • مواطن الجزيرة لن ينسى إساءة البشير له
  • استقبال هزيل وضربة قوية من مدني الابية للبشير ولوحات العصيان تحاصر البشير(صور)
  • استقبال السرور يا ود مدنى (صور)
  • مبدع بقامة وطن ...الفنان الكبيير احمد الفرجوني مع العصيان
  • يا السني طمني
  • الطاهر حسن التوم أفندي عادي في قناة سودانية24
  • بيت بيت الكيزان في الخرطوم يوزع فورمات التمويل الاصغر والزكاة وبطاقات التامين الصحي
  • حزب الإصلاح الوطني يرفض دعوات العصيان
  • الاسطورة ابراهيم بدري=الحزب الجمهوري الاشتراكي
  • آآآآآي خلاص وصل مدني ... وحيقعد كمان تلاتة ايام
  • قرار بإعادة تشكيل مجلس إدارة مشروع الجزيرة
  • ولا عليك بالكلام
  • وطن ضد الخراب والدمار وعصيان حفنة المرتزقة
  • قولو الرووووب:العثور علي 439 مليون دولار كانت مفقوده من اموال البترول
  • النّورسُ الضّالُّ
  • أذيقو البشير (الزائل بإذن رب الحرية) طعم العصيان المدنى -الإثنين 19 ديسمبر
  • البشير و"خطبة الوداع في كسلا": محمد تروس
  • نحن الموقعون أدناه من الكُتّاب والصحفيين السودانيين
  • رفاه في زمن التقشّف
  • إسقاط حكم الإنقاذ مهم.. ولكن هناك ما هو أهم
  • الأفندي: Game is Over لكن المكتولة ما بتسمع الصيحة!!
  • اختلاس (268) ألف دولار من السفارة السودانية بأديس أبابا
  • ناس حميدتي بياعين الترمس.. بقلم هاشم كرار
  • وسقطت حلب
  • حنعود من المنفي كداري للسودان
  • الصورة التى ارعبت البشير
  • د. عبدالوهاب الأفندي: الاسلاميون متيقنون من انهيار نظامهم...
  • بوست لرصد البوستات الما ياها
  • قاتل رقيب جيزان اثيوبي وليس سودانى (صور)
  • ماحدث لشخصي اليوم بالبيت السوداني بالسيدة زينب من الضابط عباس يتحمله السفير اطالب باستقالة السفير
  • الأمين العام للحركة الشعبية : رسائل الي شعبنا
  • افتتاح المركز الأوروبي لدراسة التطرف في كيمبردج بإنجلترا والمؤتمر عن تركيا
  • رسالة مهمة وفي ميقاتها من الأخ خالد حسن للرئيس الأمريكي تستحق المطالعة ..
  • يلا يا كيـــزان جحوركـــم .. أحمد الفرجوني
  • هاشتاق العصبان السوداني يصل أعلى الاحصائيات عالميا
  • فساد وزارة الارشاد ... خجلنا للكيزان
  • د.ذاكر عبد الكريم-خليفة :أحمد ديدات(فيديوهات مدهشة)
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de