منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 21-11-2017, 00:45 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

طريق مدني لمن أراد أن تثكله أمه!! بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم

28-05-2015, 04:03 AM

أبوبكر يوسف إبراهيم
<aأبوبكر يوسف إبراهيم
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 148

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


طريق مدني لمن أراد أن تثكله أمه!! بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم

    05:03 AM May, 28 2015
    سودانيز اون لاين
    أبوبكر يوسف إبراهيم-
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين



    الانذارات المبكرة

    § لكل أجلٍ كتاب هذه هي الحقيقة المرة التي لا مراء فيها ، وقد تتعدد الاسباب والموت واحد، ولكن طريق الخرطوم مدني دخل موسوعة غينيس في أسباب الموت . قد تكون السرعة أحد الاسباب المتعارف عليها عالمياً ، ولكن من يقول بأنها من أسباب الحوادث بطريق مدني سأقف مجادلاً له بحكم أنني من المتخصصين في هذا المجال ، وحجتي الدامغة لمن يقول بذلك : كيف لسائق أن يُسرع في طريق كله حفر وبين حفرة وحفرة يوجد خندق ، وفيه من الحنادق العميقة ما قد يؤدي لانقلاب المركبة في أي لحظة.
    § وطريق مدني يشهد حضوراً مرورياً كثيفاً والطريق مراقب جيداً ولكن ماذا يفعل رجال المرور عندما تتجاوز مركبة آتية من الاتجاه المقابل تقابلها فجأة حفرة لو لم يمت بها لمات بالتصادم مع المركبة الآتية من الاتجاه المقابل؟! وربما كان يمكن لهذه المركبة أن تتجاوز بأمان مالم يقابل سائقها تلك الحفر المصائد!!
    § ما أصبح يميزنا عن بقية ادارات الطرق في دول العالم هو عدم المتابعة والصيانة فحالما نحتفل بتدشين طريق ما وقد صرفت عليه الاموال الطائلة وبعد هوجة الافتتاح الاعلامي ، تبدأ مرحلة الاهمال وعدم المتابعة وانعدام الصيانة فيتحول الاعلام المقروء والمسموع من احتفالية الافتتاح إلى أخبار الحوادث المرورية الحافلة بأعداد الموتى والمصابين!!.
    § ويبدو أن الدولة تتعمد تنشيط الدورة الاقتصادية من جراء هذه الحوادث ، فأول خطوة نقل المصابين للمشافي والضحايا للمشارح، شراء الادوية من الصيدليات ، تكلفة الفحوص الطبية، ثم تنقل الاهل بالمواصلات للمجاملة، تأجير صيوانات العزاء، المأكل والمشرب للعزاء، كل هذا بالطبع ينشط الدورة الاقتصادية ومن ثم ننتقل للمرحلة الثانية من تنشيط الدورة الاقتصادية وهي تأجير سحاب لنقل السيارات للورش ، تكلفة اليد العاملة ، شراء قطع الغيار ، السمكرة ثم البوهية. لذلك فالأمم المتحدة لا بد وأن تستفيد من خبرائنا المتفردين في تنشيط الدورة الاقتصادية بالحوادث المرورية حيث تضرب الازمات الاقتصادية والركود والكساد كثير من دول العالم الثالث والرابع والخامس!!
    § عند تجديد رخصة المركبة في ادارات المرور يتم تحصيل رسوم طريق وفي محطات التحصيل بالطرق القومية يتم تحصيل رسوم عبور واستعمال الطريق ، فأين تذهب هذه الحصيلة؟! . المشهود أن طريق الخرطوم مدني – مدني الخرطوم من الطرق ذات الكثافة المرورية في عبور المركبات طوال ساعات اليوم، فكم تبلغ الرسوم المتحصلة نظير هذه الحركة الكثيفة؟!! وأين ذهبت إن لم تكن تنفق في صيانة هذا الطريق؟!!
    § نحن نطلق اصطلاحاً مصطلح الحوادث المرورية على حوادث تتسبب فيها بصورة رئيسة بيئة الطريق المليء بالحفر المميتة ، طرق تفتقر للعملامات المرورية ، طرق تفتقر لتخطيط حارات المرور كما أن علينا أيضاً أن ننوه بأنه مهما كان لرجال المرور من امكانات للمراقبة فهناك مشكلة أخرى تواجههم مشكلة ما يسمى بالأمية المرورية التي تبدأ منذ الصغر.. والإنسان عدو ما يجهل ومن يجهل عوامل السلامة يقع في المحظور لذا لابد من اتخاذ خطوات فاعلة تهدف إلى نشر الثقافة المرورية عند أبنائنا منذ الصغر تبدأ من البيت مروراً بالمدرسة تساندها التوعية من خلال وسائل الإعلام والثقافة.. لذا أتمنى من وزارة التربية والتعليم ألا تغفل عن جانب من أهم جوانب الثقافة ألا وهي الثقافة المرورية.
    § كما أن علينا أن نعترف بأنه الملاحظ أنه مهما وصل تخطيط وتنفيذ الطرق من مستويات عالية الجودة.. ومهما كانت قوانين وضوابط المرور المطبقة لإحكام السيطرة على حوادث الطرق وخاصة الطرق السريعة التي تشهد باستمرار حوادث سير مرعبة.. إلا أن المشكلة تظل قائمة تبحث عن حلولٍ جذرية تقلل من تفاقم الحوادث المرورية المتكررة بشكل يومي.. لتبقى نتائجها حصداً لعددٍ كبير من الأرواح.
    § فمن منا يرضى بأن تكون وسيلة النقل هي وسيلة دمارٍ وفتكٍ بأرواحِ البشر.. ومن منا يرضى أن تكون هذه الوسيلة الحديدية سبباً في تَحولِ أسرٍ تنعمُ بحياة هانئة كريمة في ظلِّ وجود عائلها.. إلى أسرٍ حزينة متألمة تقتاتُ على ذكرى الماضي الذي كان يجمعهم بمن فقدوا.. ومن منا يرضى أن يكون مقود لا يتجاوز قطرُه متراً سبباً في حفر مَواطِن مؤلمة في ذاكرة أطفال كانوا ينتظرون بشغف عودة أبيهم أو أخيهم أو أمهم.. ما أقساها لحظة الانتظار.. شوق وشغف وترقب مآلها نهاية مؤلمة. اللهم بلغت اللهم اشهد. بس خلاص... سلامتكم،،،،،،،،،





    أحدث المقالات

  • السودان : محن الصحافة السودانية تتواصل ! بقلم على حمد ابراهيم 05-28-15, 04:54 AM, على حمد إبراهيم
  • خُرد..خُرد.. حداثة..هوية بقلم محمد عبد المجيد أمين(عمر براق) 05-28-15, 04:51 AM, محمد عبد المجيد أمين(عمر براق)
  • حذفت بيان حذيفة ام طهارة مجلس الطاهر بقلم محمد ادم فاشر 05-28-15, 00:51 AM, محمد ادم فاشر
  • ليس من أهدافنا إفتعال المعارك بقلم نورالدين مدني 05-28-15, 00:49 AM, نور الدين مدني
  • باقان : باي باي عبودية ووسخ خرتوم!! بقلم أبوبكر يوسف إبراهيم 05-28-15, 00:46 AM, أبوبكر يوسف إبراهيم
  • في غضبة صلاح أحمد إبراهيم، في حِلْم عبدالخالق بقلم عبد الله علي إبراهيم 05-28-15, 00:44 AM, عبدالله علي إبراهيم
  • (مزاج العناد) بقلم الطاهر ساتي 05-28-15, 00:42 AM, الطاهر ساتي
  • الوصاية الاجنبية.. وملامح النظام الانتخابي الجديد.. عرض:محمد علي خوجلي 05-28-15, 00:40 AM, محمد علي خوجلي
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-05-2015, 06:12 AM

الطيب عبد الرحيم خلف الله
<aالطيب عبد الرحيم خلف الله
تاريخ التسجيل: 07-07-2006
مجموع المشاركات: 1030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: طريق مدني لمن أراد أن تثكله أمه!! بقلم أبو (Re: أبوبكر يوسف إبراهيم)

    أخي أبوبكر،

    صباح الخير في هذا اليوم الجميل ونسأل الله ألا تتكرر فيه هذه المآسي وأؤكد للجميع أن طريق الخرطوم - القطينة - الدويم - كوستي - الأبيض لا تكثر فيه الحفر لكنه يشهد حوادث وموت ودمار شديد بسبب السرعة أكثر مما هو الحال من حوادث طريق الخرطوم الدمازين والخرطوم بورتسودان.. إن صح التعبير لأن الناس بتقول الخرطوم مدني وهو في الواقع شايل الناس حتى الدمازين.. بل حتى أديس أببا ذاتها، وطريق الموت الجديد هذا الممتد حتى بورتسودان شرقاً والقاهرة شمالاً وحتى الخليج ذاتو.

    Quote: ... قد تكون السرعة أحد الاسباب المتعارف عليها عالمياً ، ولكن من يقول بأنها من أسباب الحوادث بطريق مدني سأقف مجادلاً له بحكم أنني من المتخصصين في هذا المجال ، وحجتي الدامغة لمن يقول بذلك : كيف لسائق أن يُسرع في طريق كله حفر وبين حفرة وحفرة يوجد خندق ، وفيه من الحنادق العميقة ما قد يؤدي لانقلاب المركبة في أي لحظة ...

    Quote: ... عندما تتجاوز مركبة آتية من الاتجاه المقابل تقابلها فجأة حفرة لو لم يمت بها لمات بالتصادم مع المركبة الآتية من الاتجاه المقابل؟ ...


    لو لا السرعة لتدارك السائقين الحفر.. ولو لا السرعة القاتلة لتدارك السائقين التجاوز والتصادم ..

    الحل.. واحد لا ثاني له.. التقيد بسرعة محددة 80 كيلو مثلاً (بإستخدام أجهزة ضبط السرعة خاصة للحافلات والبصات) في ظل ظروف وإزدواجية الطرق الحالية مع الحرص على تطبيق أقصى العقوبات على السائقين الناجين ممن يثبت تورطهم في القيادة بسرعة ولا مبالاة في هذه الطرق.. ورحم الله وغفر لكل الأرواح التي ذهقت في طرقاتنا..

    تحياتي،،
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

28-05-2015, 06:23 AM

الطيب عبد الرحيم خلف الله
<aالطيب عبد الرحيم خلف الله
تاريخ التسجيل: 07-07-2006
مجموع المشاركات: 1030

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: طريق مدني لمن أراد أن تثكله أمه!! بقلم أبو (Re: أبوبكر يوسف إبراهيم)
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de