اعلان ارشفة المنبر الحالى يوم الاربعاء الموافق 18 اكتوبر 2017
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 10-17-2017, 02:07 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

صورة نادرة ومناسبة نادرة أيام العصر الذهبى ! بقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه

05-20-2017, 01:56 AM

عثمان الطاهر المجمر طه
<aعثمان الطاهر المجمر طه
تاريخ التسجيل: 10-25-2013
مجموع المشاركات: 233

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


صورة نادرة ومناسبة نادرة أيام العصر الذهبى ! بقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه

    02:56 AM May, 20 2017

    سودانيز اون لاين
    عثمان الطاهر المجمر طه-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    / باريس
    ( رب اشرح لى صدرى ويسرلى أمرى واحلل
    عقدة من لسانى يفقهوا قولى )
    ( رب زدنى علما )
    كنت إحتفظ بكثير من الصور التى جمعتنى مع مشاهير أهل السياسه والفكر والثقافه فى عالم الصحافه ومن ضمنها صورتى مع الراحل المقيم
    الأستاذ بدر الدين مدثر ونحن فى باريس قدمت لى المدام صورة جمعتنى باللواء عثمان عبدالله وزير الدفاع فى حكومة الإنتفاضه فى حوار مثير أجريته معه فى مكتبه بالسوق العربى وحاورته فى عدة محاور خطيرة منها تشبيهه بالزعيم جمال عبد الناصر
    وإتهامه بأنه ملياردير الجيش السودانى بإعتباره تاجر سلاح وطبعا هذه ليست صحيحه لأنه عندما كان يعمل
    فى الأمارات ربما كلف بشراء أسلحة للجيش الأماراتى من خلال خبرته العسكريه لكن ما أريد قوله أن عثمان عبد الله محمد عسكرى محترف ذكى دهى عبقرى موقفه يختلف من موقف المشير عبد الرحمن سوار الذهب الذى بايع نميرى
    وفى أخر لحظه كان مع الرئيس نميرى حتى جاء إليه هؤلاء الضباط برئاسة العميد يومها عثمان عبد الله محمد بأمر من رئيس الضباط الأحرار وطلبوا منه الإنحياز للشعب السودانى وللمظاهرات التى عمت شوارع الخرطوم إعتذر بحجة أن فى رقبته بيعه للرئيس نميرى لا يستطيع التحلل منها لهذا جاءوا إليه بفتوى أن يصوم ثلاث أيام لكى يتحلل من بيعة الرئيس نميرى وبالفعل صام المشير سوار الذهب ثلاث أيام وصار رئيسا للمجلس
    العسكرى وتطرق حوارى مع اللواء عثمان عبد الله محمد وزير الدفاع الأسبق إلى حقيقة تنظيم الضباط الأحرار ودور السى أى أيه يومذاك وغيره من الأسئلة الهامة وكانت هى مناسبة هذه الصورة النادرة.
    أما الصورة التى جمعتنى بالحبيب الراحل المقيم
    بدر الدين مدثر تركتها فى الخرطوم ولكنى إستعرض
    هنا مناسبتها .
    جمعتنى هذه الصوره النادره بالراحل المقيم المحامى
    الأستاذ / بدر الدين مدثر زعيم حزب البعث السودانى
    أيام العصر الذهبى فى زمان الديمقراطية الثانيةبقيادة
    الإمام الصادق المهدى رئيس الوزراء الشرعى قبل
    أن يطيح به إنقلاب الغرابيب السود إنقلاب الدكتور
    حسن الترابى الذى نال الدكتوراه من بلد يتنفس الديمقراطيه ملأ رئتيه نالها من السوربون فجاء يردد
    الديمقراطية سنة الأنبياء لكنه أبى إلا أن يتأمر عليها
    لصالح العسكر الأغبياء .
    ومناسبة الصورة هى أننى أجريت حوارا صحفيا
    مثيرا وشهيرا مع الأستاذ بدر الدين مدثر رحمة الله عليه نشرته صحيفة الأسبوع بالتزامن مع صحيفة البعث ومجلة الدستور اللندنية ، وقد تناولنا يومها
    أخطر القضايا حزب البعث وشعاراته وعلاقة بدرالدين مدثر بالإتحاد الإشتراكى كما يروجها خصومه خاصة ما دفعنى لأجراء الحوار هو دور حزب البعث فى إسقاط مايو يومها كنت معجبا بالنشاط السياسى الخطير لحزب البعث ضد نظام مايو وقد إمتلأت جدران منازل العاصمة المثلثة بالشعارات
    المناهضة لنظام جعفر نميرى كما تطرقنا فى الحوار لدور صدام حسين فى أنه هو البادئ فى أعلان حربه
    على إيران إضافة إلى عدة قضايا محلية ودولية .
    وعقب نشر الحوار أهدانى الزعيم المحامى بدر الدين مدثر عدة كتب ، ومعها قلم ذهبى ، وعلق قائلا :
    هذا القلم الذهبى هدية وليست رشوة قلت له يا أستاذ :
    لو أردت أن ترشينى ما تدفع لى من ملايين الدينارات
    العراقية التى فى جيبك قال لى : معقول يا أستاذ مجمر جيبى يشيل ملايين ؟ قلت ليه : طيب حقائبك
    وضحكنا سويا .
    وما لم أكن أعرفه سرا لم أعلم به إلا فى المحكمه عندما إشتكانى هاشم صديق إلى المحكمة مطالبا
    بمبلغ كبير جدا لا أذكره نتيجة حوار أنكره سبق
    أن أجريته معه لكتابى مشاوير فى عقول المشاهير
    ضمن أشهر نجوم المسرح يومها الأستاذه تحيه زروق
    الأستاذه هاديه طلسم الأستاذ عوض صديق الأستاذ
    الهادى صديق وغيرهم ممن نسيت أسمائهم فلهم العتبى حتى يرضوا .
    جاء الزميل الأستاذ أحمد البلال الطيب وقدم شهادته
    بصفته رئيسا للتحرير ، وقال : أشهد أن عثمان المجمر صحفى موهوب لأننا فى صحيفة الأسبوع
    رفعنا دعوى قضائيه ضد بدر الدين مدثر رئيس حزب البعث كما رفع بدر الدين مدثر دعوى قضائيه
    ضدنا فكان هذا الحوار الذى أجراه عثمان المجمر
    سببا فى شطب البلاغين بلاغنا ضد الأساذ بدرالدين
    وبلاغ الأستاذ بدر الدين ضدنا .
    وفى الحقيقة الأستاذ بدر الدين عندما جئت أحاوره
    رفض فى البدايه بحجة أن الأستاذ الراحل المقيم
    حسن ساتى رئيس تحرير الأيام يومها فى أواخر أيام مايو أرسل له صحفيا مكث معه 4 ساعات ولم ينشر الحوار وقلت
    له : أنا صحفى مستقل ولهذا الأساس عملت معهم
    فى الأسبوع لأن أحمد البلال أقنعنى بأن الأسبوع
    مستقله وهو شخصيا لا علاقة له بالجبهة الإسلامية كما أن هنالك شخصيات وكتاب من كل ألوان الطيف السياسى بلا إستثناء يكتبون فى الأسبوع وهذا ما أقنعنى للعمل معهم وأبرزت للأستاذ / بدرالدين
    إستقالتى التى هى فى جيبى فى حالة رفضهم لنشر
    الحوار سأستقيل على طول وبالفعل رفض الزميل
    محى الدين تيتاوى نشر الحوار وسلمت إستقالتى للزميل أحمد البلال الذى رفضها ومزقها فورا وقام
    بنشر الحوار القنبلة الذى أثار ضجة كبرى وعلق عليه الكثيرون بعدة حلقات صحفيه اشهرها دكتور يوسف
    بشاره الذى أشاد بها وقد كان مستشارا للرئيس نميرى
    ودرس فى الإتحاد السوفيتى وزوجته روسيه وفى أيام
    الديمقراطيه الثانيه فتح عيادته فى بحرى وكنت أزوره
    فيها وهو الذى عرفنى بالراحل المقيم الفريق توفيق أبو كدوك صديقه الذى كان يزوره أيضا فى عيادته
    والله أيام يا زمان .
    ألا ليت أيام الصبا جديد ** ودهر تولى يابثينه يعود
    بقلم الكاتب الصحفى
    عثمان الطاهر المجمر طه / باريس
    رئيس منظمة ( لا للإرهاب الأوربية ) فرنسا





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 19 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • خطاب ميزانية منتدى شروق الثقافي الذي ستتم مناقشته غدا السبت مرفق كاملا
  • منتدي شروق الـثقافي الدورة العاشرة إجتماع الجمعية العمومية الحادية عشر خطاب الدورة
  • قيادة الحركة الشعبية لتحرير السودان تنعى أسامة جعفر إبراهيم
  • رؤية حركة العدل والمساواة للتعليم العالى إعداد أمانة التعليم العالى والبحث العلمى
  • كاركاتير اليوم الموافق 20 مايو 2017 للفنان عمر دفع الله عن اعتذار الرئيس السودانى عن قمة الرياض
  • كاركاتير اليوم الموافق 19 فبراير 2017 للفنان ود ابو عن أحلام ظلوط ...!!
  • بيان شجب و إدانة ضد مليشيات الجانجويد الذين حاولوا إغتصاب إمرأة حامل في شهرها الأخير بأمشالاي ، من


اراء و مقالات

  • جريمة اغتيال الدولة السودانية بقلم د . الهادي عبدالله ادريس ابوصفائر
  • دول ما بعد الربيع العربي وتحديات سيادة حكم حقوق الانسان، (ليبيا نموذجاً) بقلم محمد بدوي
  • واشنطن تقول للبشير وانَّك لتعلم ما نريد بقلم الفاضل إحيمر
  • توقع عودة الشركات الامريكية رئيس الجمهورية يسمي الأشياء باسمائها، ويشكر قطر لدعمها
  • الروائي والشاعر الدكتور بُشرى الفاضل / وجه آخر
  • مُفحضة يُمه! بقلم رندا عطية
  • صناعة المستقبل السياسي: مقاربة بين فرنسا و السودان بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • العنصرية ومأزق الهوية بقلم عبدالعزيز ابوعاقلة
  • القمة السعودية الامريكية الواقعية وعدم المجاملة او حروب مدمرة بلا نهاية بقلم محمد فضل علي .. كندا
  • اوجاع تخص السو دان لاغير بقلم حيدر احمد خير الله
  • هيبة الحاكم بقلم د. عارف الركابي
  • سؤال الهوية والتغيير بقلم عبد الله الشيخ
  • كلام القصير..!! بقلم عبد الباقي الظافر
  • مجرد (عيِّل) !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • المذهب الظاهري في الفقه الإسلامي بقلم الطيب مصطفى
  • التضامن بين اليأس والإحباط والأمل والرجاء الحرية والكرامة 21 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • عندما تموت الرحمة بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • عقار وعرمان وسياسات التخبط.. بقلم علوية عبدالرحمن عبدالله
  • غسيل أمخاخ المائة الأوائل في القصر الجمهوري!! بقلم عثمان محمد حسن
  • الرئيس البشير،الإمام الصادق المهدى ومولانا الميرغنى:متى سيتنازلون لغيرهم عن القيادة ؟

    المنبر العام

  • سياحة طبية - الشخير وأمراض النوم الاخرى -فيديو محاضرة بروفسور محمد عثمان حسن - مسقط
  • السعودية تبيع عمر البشير والسفاح يواصل مرمطة سمعة الوطن والتهافت والإنكسار!
  • طريق الصفقات: زيارة دونالد ترمب بين العرب و إسرائيل.. يسري فودة من DW فيديو
  • هل ستتخطى الخرطوم شروط رفع العقوبات.. عمر اسماعيل في فرانس 24 فيديو
  • الفكر المتطرّف؛ كيف يصبح الناس العاديّون متعصّبين
  • بشة: إعتذارك ما بفيدك .. هاك النقلة دي
  • تعزية للرفاق في الحركة الشعبية والداخل
  • اعتذار سيدي الرئيس يفوت الفرصة على المتربصين...
  • لله درك سيدي الرئيس
  • طلاب يقاطعون الامتحانات بجامعة البحر الأحمر
  • فشل الموسم الزراعي…الشرطة تطارد مزارعين بالجزيرة
  • خسائر بالمليارات لشركات تأمين في السودان وقرار عدلي بتوسيع المساهمة بـ”سوداتيل”
  • حفظك الله سيدي الرئيس
  • ونسة الضكير للضكير النوم اخير
  • بيان عاجل وهام من سكان قرية الترامباب(القدم ليهو رافع)
  • ربّك يجازي الخدعوك لمهالِكِ الشر أودعوّك . إهداء لزول عارف نفسو ...
  • رسالة لعمر حسن أحمد البشير
  • اها فلان جاى وللا؟..بق بق يلتقى مشغل بوفية سفارة امريكا ب الرياض
  • والله انا لو كيسي فاضي انت ما عندك كيس من أساسو!
  • ألإنقاذ....تيتي ...تيتي...!
  • البشير يعتذر
  • إثيوبيا: حلايب وشلاتين يمكن أن تكون منطقة تكامل لكن لا بد من الإعتراف بسودانيتها
  • صحف ألمانية: نشوة السعودية بزيارة ترامب ربما سابقة لأوانها
  • الدائرة واتساب .. أول لفة (ناس الكوتشينة فقط).. يوجد جوكر بايظ والجرة عند تراجي
  • الفنانون المشاركون في حفل محاربة المجاعة بجنوب السودان Musician and to fight famine in South Sudan
  • حكومة ما فيها (وزير عدل)..يقدل فيها وزير الدولة بـ (الاتصالات)
  • زي دا يعمل شنو ؟!#
  • موظفة منذ 30 عاماً في وكالة الأستخبارات الأمريكية (CIA)، تولت منصب نائب مدير الخدمة السرية الوطنية
  • حوار سفير الامارات بالخرطوم نشر في أخرلحظة
  • ختام فعاليات اسبوع التراث السوداني بإمارة الشارقة
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de