د. النور حمد في ندوة عامة بدنڤر كولورادو يوم الأحد ٢٠ أغسطس ٢٠١٧ الساعة الواحدة ظهراً
سيبقى نجم المناضلة المقدامة فاطمة إبراهيم ساطعاً في سماء السودان بقلم د. كاظم حبيب
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-17-2017, 02:05 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

صوت الأهلة وغلطة الشاطر بقلم كمال الهِدي

02-23-2017, 01:55 PM

كمال الهدي
<aكمال الهدي
تاريخ التسجيل: 10-26-2013
مجموع المشاركات: 428

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


صوت الأهلة وغلطة الشاطر بقلم كمال الهِدي

    01:55 PM February, 23 2017

    سودانيز اون لاين
    كمال الهدي-الخرطوم-السودان
    مكتبتى
    رابط مختصر

    تأمُلات


    [email protected]

    · سألني أخ عزيز باستنكار: ألم تبشرنا بصحيفة " صوت الأهلة"؟!
    · فكان ردي بالإيجاب طبعاً.
    · ليباغتني بسؤال آخر: " وهل يعجبك ما يُنشر فيها حالياً؟"
    · فجاءه ردي صريحاً ومباشراً " أنا مثلكم تماماً مندهش وغير راضِ عن الانطباع الذي تركته الصحيفة لدى البعض منذ صدورها".
    · لا أنكر أنني بشرت قراء هذه الزاوية فعلاً بصحيفة " صوت الأهلة".
    · وقد كان سبب حماسي الشديد لها وثقتي فيما ستخرج به هو معرفتي التامة بربانها الأستاذ سيبويه يوسف.
    · ويوم أن اعتمد المجلس القومي للصحافة والمطبوعات سيبويه كرئيس لتحرير الصحيفة الوليدة كتبت بالحرف " أكثر ما أسعدني في الخبر هو اختيار الخندقاوي لرئيس تحرير مهني ومحترم وجاد وصادق في تعامله مع الآخرين هو الصديق العزيز سيبويه يوسف".
    · وبعد ذلك ربما بأسبوعين أو أكثر تواصل معي سيبويه ودار بيننا الكثير من النقاش حول الصحيفة الجديدة، ووقفت على آماله وتطلعاته.
    · كان رأيي دائماً أنه أحد الصحفيين الأنقياء في وسط موبوء حقيقة.
    · لكن بعد مطالعتي لجزء يسير مما ظل يُكتب في " صوت الأهلة" منذ صدورها قبل نحو أسبوع أو يزيد استغربت لبعض الأمور فيها.
    · رأيي أن الصحيفة ولدت انطباعاً غير مريح لبعض الأهلة وبدت كمن تصنف نفسها باكراً، رغم أن أعمدة الرأي ليس بالضرورة أن تمثل الخط التحريري للصحيفة.
    · صحيح أنني شخصياً تمنيت أن تولد بأسنانها من ناحية الموضوعية والحياد والحفاظ على المسافة الواحدة من جميع أطياف الكيان الأزرق، مثلما كانت أحلامنا.
    · وقد تشاركنا ( شخصي وسيبويه) منذ سنوات عديدة هماً واحداً فيما يتصل بالإعلام الرياضي، الذي أردناه دائماً حراً، صريحاً، شفيفاً ونزيهاً.
    · كم حلمنا بيوم تصبح فيه صحافتنا الرياضية أكثر موضوعية وخلواً من الغرض.
    · أردنا لصحافتنا الرياضية أن تنقي نفسها من بعض الشوائب.
    · وتطلعنا لأن يتحلى جل منتسبيها بالموضوعية والحيادية في التناول رغماً عن أنف الظروف.
    · لكنني تفاجأت مثل الكثير من القراء ببعض أمور لم أتوقعها في "صوت الأهلة".
    · كنت قد عايشت مع رئيس تحريرها العديد من الصعاب والمطبات التي اعترضت طريقه أثناء الإعداد للصحيفة.
    · وهي صعوبات تخطاها سيبويه بعزيمة وإصرار.
    · لهذا انتظرت بشوق اليوم الذي تصدر فيه "صوت الأهلة" مخاطبة جميع الأهلة دون انحياز لكائن أو مجموعة على حساب أخرى.
    · لكن يبدو أنها غلطة الشاطر، حيث أرى أن الصحيفة لا تقوم بهذا الدور منذ صدورها وحتى يومنا هذا.
    · أكره شخصياً أن يصنفني الناس بأنني تابع لفلان أو علان من رجال المال.
    · وبنفس القدر أكره أن يُصنف أي عزيز بهذا الشكل.
    · ونظراً لمعرفتي بأن سيبويه لم يكن في يوم ممن يعتزون بمثل هذا التصنيف، بل ظل على الدوام هلالياً تهمه مصلحة الكيان أولاً وأخيراً، أنصحه بأن يحاول أن ينظر لصورة صحيفته من خارج إطارها لعله ينتبه لبعض الأمور.
    · فلم يكن القصد أن يؤدي اختلافنا مع سياسات مجلس الكاردينال الحالي إلى تبني رأي أحادي آخر يا صديقي، وأنت سيد العارفين بذلك.
    · أشك في أن بعض ما خرجت به الصحيفة الوليدة يمثل رؤية سيبويه.
    · وربما أن تحالفاً بين ناشر الصحيفة وآخرين قد حتم بعض الأوضاع غير السليمة لتؤدي للشكل الحالي للصحيفة.
    · استقطاب الصحيفة لعدد من زملاء يصنفون بأنهم يوالون صلاح إدريس ويقتنعون بشخصه وأسلوب إدارته، لم يكن خطوة موفقة من الصحيفة والقائمين عليها.
    · ليس خافياً على سيبويه بالطبع أن الهلال قد عانى منذ سنوات عديدة من الشلليات وحاشية هذا الرئيس أو ذاك.
    · ومثلما للكاردينال أخطاء فيما يتصل بهذا الجانب، هناك أيضاً الكثير من الأخطاء الشبيهة التي ارتكبها عدد من الرؤساء السابقين.
    · وكما للرئيس الحالي شلته، فقد كان لرؤساء سابقين أيضاً مجموعات أصدقاء مُنحوا أكثر مما يستحقون.
    · رأيي الشخصي أن بعض مثالب المجالس السابقة، سيما مجلس صلاح إدريس هي ما أطرت للأوضاع السيئة التي عانى منها الهلال في السنوات التي تلت فترته.
    · ولو لا بعض أخطاء مجلس صلاح لما وصل حال الهلال إلى ما هو عليه اليوم.
    · لا شك لدي في أن صلاح إدريس يفوق غالبية من خلفوه في المنصب ثقافة ومعرفة وإطلاعاً.
    · لكنه للأسف لم يفد الهلال كثيراً بتلك المعرفة والثقافة والإطلاع.
    · ولو أنه وضع الأساس المتين لإدارة مؤسسية للنادي، لما بلغنا هوان اليوم.
    · فليس من الحكمة إذاً أن نهرب من (نيران) الكاردينال بمحاولة العودة إلى (جحيم) صلاح إدريس أو غيره.
    · ما نتوق له كأهلة هو أن نتخلص من داء الأفراد تماماً.
    · أما أن نلوم الكاردينال على أنه يترك الحبل على الغارب لشلة أصدقائه الذين صاروا أصحاب نفوذ في عصره، وفي ذات الوقت نعود بالتاريخ للوراء بتمهيدنا لشلة صلاح إدريس، أو أي شخص مجرب آخر، فهذا ما لا تقبله الفطرة السليمة.
    · مثلما للكاردينال شلته المقربة منه، فقد سرح ومرح فينا آخرون نتيجة قربهم من صلاح إدريس والبرير وغيرهما في أوقات سابقة.
    · وإن استمر الوضع على هذا المنوال، أي تمكين شلة ما لعدد من السنوات، ليُنزع منها النفوذ في السنوات التالية ويُمنح لشلة رئيس آخر، فلن ينصلح حال الهلال اطلاقاً.
    · ما نرغب فيه ونسعى لتحقيقه هو أن يعود الهلال لجميع أبنائه لا أن ننتزعه من مجموعة لنسلمه لأخرى.
    · فهذا الوضع البائس هو ما فاقم سوء الأوضاع في الهلال عبر العقود الماضية.
    · تجريب المجرب دليل إفلاس، وأربأ بالأهلة أن يكونوا مفلسين.
    · ما تقدم افتراض وقراءة أرجو ألا تكون دقيقة.
    · أما إن صحت، فليس أمام رئيس تحرير صحيفة "صوت الأهلة" سوى أن ينفذ بجلده.
    · خلاصة ما أريد قوله هو أنني بشرتكم بصحيفة توقعت أن ترضي تطلعات كافة الأهلة بما فيهم شخصي الضعيف، لكنني بصراحة لا أشعر بالرضا تجاه ما وقعت عليه عيناي منها حتى اللحظة.
    · وفي المقال القادم أحدثكم – بإذن الله - عن الصحافة الهلالية عموماً وعن ما يريده الهلال لكي يتجاوز مشاكله التي طالت وتطاولت.






    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 22 فبراير 2017

    اخبار و بيانات

  • بروفيسور مأمون حميدة يزورالمتأثرين بعمليات العيون بمستشفى مكة
  • الخبير المستقل: (9) حالات اغتصاب بمعسكر للنازحين بدارفور
  • حزب الأمة القومي: التعديلات الدستورية تكرّس للنظام الشمولي القمعي
  • البشير: توجيه لجميع الوزراء في الإمارات بالعمل مع السودان
  • طالب المجتمع الدولي بتدوين عدوان المتمردين جهاز الأمن:الشعبية مستمرة في العدوان رغم وقف إطلاق النار
  • الرئيس السودانى: الدور الإيراني فى أفريقيا مزعج جداً بالنسبة لنا
  • أكد دعمه للوثيقة الوطنية وقال إنمخرجات الحوار تقر بإسلامية الدولة 27 حزباً يجتمعون داخل دار منبر ا
  • البيان الصحفي لخبير الأمم المتحدة المستقل المعني بحالة حقوق الإنسان في السودان، السيد أريستيد نونون


اراء و مقالات

  • عُلماء بزعمِهم..! بقلم عبد الله الشيخ
  • امتحان الوفاء بالعهود والمواثيق..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • سنة حلوة يا (كبير)!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الظلم ظلمات يا كمال عمر ! بقلم الطيب مصطفى
  • السفارة السودانية بكندا تشرع في رفع دعوي ضدي (3/4) بقلم حامد بشري
  • بيان حزب الامة القومي بطعم الحلو مر الرمضاني وفيه توابل تهييج القالون بقلم محمود جودات
  • مصر تلعب بالنار وتهدد أمن السودان ! يجب على الرئيس البشير أن لا يفرط فى كرامة وشرف السودان لدرجة
  • مؤتمرات إعادة اختراع العجلة : منفيون : نعم ... مغتربون : لا ! بقلم فيصل الباقر
  • الماركسية و تشريح العقل الرعوى-5- بقلم محمود محمد ياسين
  • أحمد ( مطالبات ) .. !! بقلم هيثم الفضل
  • وطن أو.. بقلم مأمون أحمد مصطفى

    المنبر العام

  • "الشيخ" عماد موسى يوجه إسائات بالغة الى بعض السودانين في دولة قطر
  • ابو ريالة يوجه رسالة لمطبلاتية وجرابيع النظام ..
  • تبني حملة تبرعات لتخفيف آلآم السودانيين الجنوبيين
  • شمائل وبنطلون لبني تاااني !!
  • من أجل دعم شعبنا بجنوب السودان
  • أصابت إمرأة وأخطأ النواب !!!
  • هل المرأة هي فعلا مصدر للإلهام و الكتابة و الشعر؟
  • طلحة جبريل ايها الابى الكريم
  • عام مضى على رحيلك يا والدتى الغالية ومازلت ابكيك
  • مشروع الليلة هي صلاة علي سيد المرسلين
  • المثقفون أقدر الناس على الخيانة و اليسار معركته مع التيار الديني و ليس من أجل الطبقة العاملة:
  • المجاهد قريمان ..مبروك المولود جعله الله وطنيا غيورا من الدرجة الاولى الممتازة ...
  • إكتشاف كُرات أرضية أُخر ... نِعم التِعليم ... وعلى أرضنا السلام
  • السودان يوقع عقد بـ 300 الف دولار لهيكلة الديون الخارجية
  • ضربة قاصمة للبشير و زوما: قاضي يمنع إنسحاب جنوب أفريقيا من الجنائية
  • البشير يفجرها داوية- منصب رئيس الوزراء من نصيب المؤتمر الوطني
  • صورة للغنوشي وفنانة استعراضية تثير ضجة في مواقع التواصل
  • حين يقتلنا الجهل- سهير عبد الرحيم
  • بوردابى يشارك فى في زراعة قلب صناعي لطفل في الحادية عشر من عمره بامريكا
  • رسائل في الحب وفي عزاء الأستاذة رقية !!!
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de