منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 16-12-2017, 03:07 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

سوق الاطباء بلا حدود سوق المُجَدَمِين وجدل غياب الدولة ! بقلم عبد العزيز التوم ابراهيم/ المحامي

02-05-2017, 02:22 PM

عبد العزيز التوم ابراهيم
<aعبد العزيز التوم ابراهيم
تاريخ التسجيل: 09-12-2013
مجموع المشاركات: 48

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


سوق الاطباء بلا حدود سوق المُجَدَمِين وجدل غياب الدولة ! بقلم عبد العزيز التوم ابراهيم/ المحامي

    03:22 PM May, 02 2017

    سودانيز اون لاين
    عبد العزيز التوم ابراهيم-
    مكتبتى
    رابط مختصر



    في نهار مٌشمس وبينما كنا نترجل علي رمال سوق مدينة الجنينة المُسماة ب"سوق الرملة "حيث الطبيعة الرملية المُمتدة والمُنبسطة مُزدانة بروعة وجمال وطعم خاص لا يعرفها الا مواطني مدينة الجنينة ، صديقي الذي يشاركني احلام الطفولة حيث وادي كجا ، رهد كلنقي ، سباق الحمير ، صيد الارانب والسناجق ، واصياد القرود ، والتربص علي الكلاب الضالة ..الخ ،حقا انها حقبة تاريخية مليئة بالبطولات والملاحم والمغامرات الطفولية ،واني لمدين لثلاثية رهد كلنقي ،وادي كجا والجناين ، لما لها من فرط تشكيل ذاكرتي الطفولية ، صديقي لم يكن ثرثارا ولا يجيد فن العزف علي الكلمات، فهو هادئ الطبع ،مُتزن ورزين ،فلا يجنح كثيرا للتعليقات فعندما يعلق علي مسألة ما تجد مني كل الوزن والتقدير .
    وعلي هدي التلذُذ والمشي علي البساط الرملي اوقفتنا ضجة من سمو صراخات واصوات رجال أشبه بحالة الاسود الضارية ! فاذا ما بإمراة بدينة تُجرجر قاطرة من الارداف الممتلئة والمؤخرة الضخمة ، وصدر غني بنهاداها النافرتان تمشي علي ٍمهل وكانها تريد ان تستظهر ما مٌني لها من خيرات سواء كانت بصنيعة هؤلاء الذين هاجوا وماجوا ام من صناعة الله !..... دا حقنا ولا حق الله ..دا حقنا ولا حق الله ...هكذا كانوا يُرددونها بانتظام كالشعارت الايدولوجية التي تُدرس في مدارس الجبهجية وتُبرمج بها عقول ضحاياهم ! بحيرة بالغة إلتفت لصديقي الرزين فقلت له ماذا يقصدون بهذه العبارة ؟ وبسجيعته الهادئة رد صديقي قائلا ً يبدو ا نسيت انك في عالم " الاطباء بلا حدود" .
    سوق الاطباء بلاحدود او بإسمه الحركي الاخر " سوق المُجدمين" زائعة الصيت في اوساط اهل المدينة ، حيث قِبلة المرضي والحَياري الذين يَعُوزهم قيمة تذكرة مقابلة الطبيب الرسمي او إجراء الفحصوصات اللازمة لدي مركز طبي متخصص ، فكان التاجر في سوق المُجدمين هو الطبيب المتخصص والصيدلي والفحيص في الآن ذاته ! ، فلا حاجة لللمعُدومين اي تذكرة لمُقابلة الطبيب ولا اورشتة لصرف الدولاء ،حيث يمكن الحصول علي جميع انواع الادوية التي تٌعرض علي الهواء الطلق ، وهنا يجب الا يشغل القارئ ذهنه في الشروط والبيئة اللازمة في تخزين وحفظ الادوية ! ولا حتي مدي صلاحية الادوية ومطابقتها لادني شروط المواصفات!.
    لم يكن سوق الاطباء بلا حدود " سوق المجُدمين " فقط ملاذا يلوذ اليه الفقراء والحياري للحصول علي الدواء الضروري للحفاظ علي الحياة ، بل حُصن متين آخر يُمارس فيه جميع الانشطة التي يمكن ان تدخل في دائرة التجريم حيث يتم تداول الكثير من المواد التي يمكن ان تُسبب اضرار بالغة علي البناء الاجتماعي من العقاقير الطبية للسمنة بانواعها المختلفة (الارداف ، الصدر ، المؤخرة) ، وموانع الحمل ، والعوازل الذكرية ، المهم كل ما يدخل في دائرة النشاط الجنسي! . ولم تتوقف المسالة لهذا الحد بل تجاوزت المسالة لانشطة اخري وهي الاخطر من نوعها ولا تنحصر نتائجها علي الحاضر بل علي مستقبل الاجيال القادمة لما لها أثر بالغ علي أدمغة النشئ !.
    ودونما الرُكون للمُسوغات الثقافية والانحيازات المجتمعية السائدة نحو الفتيات الممتلئات اللائي يجررن قاطرة من الارداف الممتلئة، ونظرا لان البدانة اصبحت من أهم معايير فلسفة الجمال لدي الكثير من الذكور وان مكانة الفتاة في قلب الرجل لا تزال تُقدر بحسب حجمها ،فكلما سمنت وانتفخت إحتلت مسافة اكبر في قلبه ،بل ان بعض الذكور يستعيذون من الفتيات النحيفات ! هكذا برزت الكثير من حالات المسخ الجمالي لدي الكثير من النساء وخاصة عندما تتعرض الانثي لجُرعات تسمين زائدة تنتفخ ذراعيها وتتضخم وتبدو وكانها واحدة من ابطال المصارعة العالمية عندما ترتدي "ال تي شيرت" !
    لم يكن الدور البارز الذي يلعبة سوق الاطباء بلا حدود بشقيه الايجابي والسلبي كواحدة من أقوي المؤسسات الاجتماعية الصحية كنتاج لاختلال مجتمعي كما قبل اليوم سوق "أبرُم طَاقِيتك " الذي كان يُباع ويُشتري فيه جميع انواع الاسلحة والذخائر علي مرأي ومسمع السلطة بالولاية ان وجدت ! ولكن كل هذه الظاهرات الاجتماعية تٌعزي لغياب الدولة ! ، هكذا لا معني للدولة ما لم تكن في خدمة الجماهير ،ولا معني للسياسة ان لم تُلبي إحتياجات الشعب وتُعبر عن آماله وترسم له الطريق نحو التنمية ، ولا معني اذن للدولة في غياب حكم القانون والتي تتجلي قيمته في صيانة حقوق وحريات المواطنين.







    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 02 مايو 2017

    اخبار و بيانات

  • الدولب تطلع مساعد الأمين العام للجامعه العربية على ترتيبات انعقاد المؤتمر العربي للتنمية والأعمار ل
  • هيئة المواصفات تحظر استيراد وتصدير 20 سلعة
  • تفاصيل جديدة في قضية سيدة الأعمال المتهمة بالإتجار بالبشر
  • حكومة الخرطوم تقر بنقص المعلمين في محليات الولاية
  • توسعة مستشفى أحمد قاسم لمقابلة الزيادة في عمليات القلب
  • برلماني يطالب بتقسيم وزارة الكهرباء والموارد المائية لثلاث وزارات
  • إتفاق تعاون بين الخرطوم وبيلاروسيا في مجال التعدين
  • غندور: الاتحاد الاوروبي أفرج عن (146) مليون يورو من أرصدة السودان المجمدة وزير الخارجية: طلبنا من م


اراء و مقالات

  • أولاد ياسين .. نموذجاً ..(1) بقلم الطاهر ساتي
  • وادي الرَّمل بقلم عبد الله الشيخ
  • قبل أن تقع الفأس على الكرة..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • حتى (الكورة) ؟!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • التعليم : التجارة والأرباح( الخسارة)!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • عبد الواحد نور ينشر ثقافة الإرهاب و العنصرية و يحرض السودانيين علي الغرب بقلم عبير المجمر سويكت
  • حول أربعينية العلاقات السودانية الكورية بقلم محمد آدم عثمان
  • كيف نذهب للعلاج في الاردن ؟ وكلية الطب تأسست قبل قيام الاردن بفترة طويلة بقلم كنان محمد الحسين
  • تعليقاتٌ إسرائيليةٌ على إضراب الأسرى والمعتقلين الحرية والكرامة 11 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • الفريق عبدالرحمن سرالختم:بعد فوزه برئاسة اتحاد كرة القدم السودانى،هل سيعيد لمنتخباتنا الوطنية سمعته
  • واجعاني جرية نمر 1 - 5 بقلم منصور محمد أحمد السناري – بريطانيا
  • كيف نحكم العالم ؟ بقلم حاتم محمد
  • العامل العراقي حزين في عيده بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • خراب بلدان المسلمين بفأس اسلامي فاسد بقلم حسن حمزة
  • ما الجديد في وثيقة حماس؟ بقلم د. فايز أبو شمالة

    المنبر العام

  • انجلينا جولي شقيقة المواطن دا ب ال....ة(صورة)
  • أهداء للجميع وخاصة البقارة والأبالة والغنامة
  • أخبار الخليج البحرينية: الأشقاء السودانيين أصحاب الأيادي المعطاءة والقلوب البيضاء
  • المؤتمر الوطني حزب شجاع وحكيم ..!!
  • ازمة موية الشراب
  • الفينا مكفينا !!!
  • إقتراح للاخوة المتصوفة والسلفيين...
  • رسوب أيلا=== بفلم سهير عبدالرحيم
  • برلمانيون : مصر تتعامل مع السودان كحديقة خلفية وجاهزون للموت معها
  • الخرطوم تواصل تصعيدها ضد القاهرة وتلوح بإبعاد مواطنين مصريين
  • جدل المحاية...بين الرفض والقبول
  • مصادر تتوقع اعلان حكومة البشير الجديدة بالخميس وتذمر وسط مشاركي “الوثبة”
  • تقرير رسمي يكشف تجاوزات ضخمة بـ”كومون” والبرلمان يلاحق المتورطين
  • أصـــــــابع بَــــــــــدُر
  • السفارة السودانية في القاهرة تصدر 850 ألف جواز ورقم وطني
  • خطة لتطوير أداء الشركة السودانية المصرية للتكامل الزراعى
  • خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان يزور السودان
  • مطار القاهرة يسمح بدخول الليبيين و مواطنى المغرب العربى دون تأشيرة
  • السودان يرفض إبعاد مواطنيه من المطارات المصرية ويحذّر بالتعامل بالمثل
  • نوايا المُكُوثِ في الأمسِ
  • الملك سلمان (حفظه الله) في الخرطوم نهاية مايو
  • المصريون يواصلون نشر الاكاذيب عن السودان
  • خبير بطيخ دولي
  • غندور : قررنا رسمياً سياسة التعامل بالمثل مع مصر.. لا نرغب أن تصل العلاقة للفترة التي أعقبت محاولة
  • نتيجة اللوتري الامريكي متين و الساعه كم بتوقيت السودان
  • تأشيرة دخول فورية بالمطارات المصرية للمقيمين بدول الخليج
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de