زمان الهوان واللا مبدأ !! - بقلم هيثم الفضل

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
فتحي الضو في أستراليا
التحالف الديمقراطي بمنطقة ديلمارفا يدعوكم لحضور احتفاله بالذكري 54 لثورة اكتوبر
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 15-10-2018, 02:30 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
16-04-2018, 04:53 AM

هيثم الفضل
<aهيثم الفضل
تاريخ التسجيل: 06-10-2016
مجموع المشاركات: 455

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


زمان الهوان واللا مبدأ !! - بقلم هيثم الفضل

    04:53 AM April, 15 2018

    سودانيز اون لاين
    هيثم الفضل-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر

    سفينة بَوْح – صحيفة الجريدة

    من بعض (هدايا) أو رزايا ما أحدثه حكم المؤتمر الوطني في أخلاقيات وقيِّم الشعب السوداني ذلك التضاؤل الذي كاد يصل حد التلاشي لفضيلة التواصل الإجتماعي والإخاء والتسامي على مغبة الإنكباب على ما لا تملك وغياب التسامح بين الفُرقاء ، طبعاً سيقول بعضهم حتي الأخلاقيات يا أهل المعارضة ستحمِّلون الحكومة مسئوليتها ، ولكن كالعادة لن نستسلم لكل تلك الهتافات الصاخبة التي لا تستهدف غير إخفاء الحقائق وإغراقها في مستنقع الفساد الذي أصبح هو مُجمل الناتج الوطني الإجمالي لحكومة المؤتمر الوطني وحلفائها من النفعيين والمطبِّلين ، فعلم النفس الإجتماعي إن كان هؤلاء فعلاً يقرأون ويتثقَّفون أوحتى يهتمون بمحيطهم الإجتماعي على (الضفة الأخرى) يُقِرُ ويؤكد ضلوع الفقر والمرض وإنتشار الأمية وتفشي التشرُد الأسري إبان الحروب ، في تغيير (جزئي) أو (كُلي) لعادات وتقاليد المجتمع بالقدر الذي يقلب الصور ويجعل بعض المفاهيم والأفعال تكتسب تفسيرات غير التي كانت عليها في السابق ، فالفساد والسرقة والمحسوبية لدى الموظفين وأصحاب المناصب تُعتبر اليوم مقبوله وعادية لدى المجتمع بإعتبارها نوعاً من (الشطارة) أو الفهلوة أو القدرة على إقتناص الفرص ، وقد سمعت الكثيرين حينما يُحكى أن فلان إستطاع أن يبني قصراً من مال الدولة والشعب يعلِّقون ببساطة (كويِّس إنو شاف نفسو وإستفاد) ، والتزلُف والمداهنة والمُراءاة لأصحاب السلطة والجاه والقرار أصبحت اليوم في أذهان الناس نوعاً من الدبلوماسية واللباقة ، طالما أنها تُفضي في نهاية الأمر إلى تحصيل المصلحة والثراء لفاعلها ، أما التسامح والتنازل والتغاضي عن الصغائر وإيثار الغير على الذات ، أصبح اليوم في مفاهيمنا الثقافية نوعاً من الغباء والمسكنة وقلة الحيلة والضعف ، إلى أن تمادى ذلك ليمس حتى الأسر الصغيرة فأصبح الأخوان يتشاكون في المحاكم وإختفى من على سطح الحياة الإجتماعية أخو الأخوان و(شيال التقيلة) و(خال فاطنة) ، كل ذلك كان نتاجاً لكسر شموخ الرجال والنساء من أبناء وبنات هذا البلد المجيد بالإفقار والتنكيل والتلجيم عن قول الحق أو التبشير بأفكار مُغايره لما تتبناه جحافل حماة السلطة الإستبدادية ، وقد إجتهدوا في تهميش تلك الكينونات الفكرية والسياسية والثقافية ومحاربتها بشتى السُبل كان أهمها مواجهتها بالشعارت والهتافات الدينية الخالية من الإلتزام والأمانة في الطرح ، وكذلك عبر الملاحقة والإعتقال والتعتيم الإعلامي لكل من أراد أن يُعبِّر بحرية عن رأيه السياسي والفكري أو يُدلي بدلوهِ وإسهامه في مسيرة هذه البلاد ، نعم إن ما يُعانيه الإنسان العادي من ضغوطات مادية ونفسية وإحساس بقلة الحيلة وعدم الإنتماء للمنظومة الفاعله في محيطه السياسي والإقتصادي والإجتماعي يمكن أن يكون موجِّهاً أساسياً لتغييرات جذريه في ثقافته وإيمانه بما إعتقد وورث من عادات وقيِّم وأخلاقيات ومباديء ، فالأغلبية العُظمى من شرفاء وشريفات هذا الوطن الشامخ يبدو وجودهم الحالي على خارطة الوطن وكأنهم (ضيوف) غير معنيين بما يحدث فيه من أحداث وقِلةٌ هم المستأثرين بمقاليد الأمور ومنابع ثروات وإمكانيات البلاد وهم في ذات الوقت أقل الناس من حيث التأهيل والإمكانيات المهنية والأمانة الشخصية التي تقتضي تقديمهم المصلحة العامة على مصالحهم الشخصية .. هذا زمان الهوان واللا مبدأ.. اللهم إنا نسألك السلامة.



































































































                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de