منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 07-28-2017, 11:04 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

رحلة كشف الحقائق عن التجمع العربى6 بقلم حسين بشير هرون آدم

06-20-2017, 05:43 AM

حسين بشير هرون آدم
<aحسين بشير هرون آدم
تاريخ التسجيل: 04-15-2017
مجموع المشاركات: 15

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


مكتبة الفساد

من اقوالهم
(مكتبة مفتوحة للتحديث)
للتواصل معنا
FaceBook
تويتر Twitter
YouTube
Google Plus
رحلة كشف الحقائق عن التجمع العربى6 بقلم حسين بشير هرون آدم

    05:43 AM June, 20 2017

    سودانيز اون لاين
    حسين بشير هرون آدم-Sudan
    مكتبتى
    رابط مختصر



    التجمع العربى و أيديولوجية الإبادة الجماعية في دارفور وكردفان

    منعطف استفهامي

    جماهير الشعب السوداني الشرفاء قبل أن استصحبكم معي إلى الوثيقة الخامسة من وثائق التجمع العربى دعوني اطرح أسئلة من داخل طيات واقعنا المرير

    لماذا كل هذا التشظي والخلافات التي ضربت النسيج الاجتماعي؟!
    هل أنتم شعب انعدمت فيكم روح الاخاء والمحبة؟!لماذا تتأصل فيكم روح الكراهية والعنف والتحريض ضد الآخرين؟!لماذا تنعدم فيكم الإبداعات الخلاقة للخروج من م نحن عليه وقبول المختلف عنكم ؟!هل أنتم مقتنعين بأن مستقبل السودان قائم على تطور الثقافة الإخوانية؟! أو بالأحرى الإسلامية المزيفة؟!ولماذا تطبقون على دارفور سياسات التهميش التي تمارسونها وبمعيتكم الأنظمة الحاكمة في الخرطوم؟!
    وأين ذهبت الأخلاقية والتسامح الدارفوري ي ترى ؟!هل ضربتم بها أرض الحائط ؟!ولماذا كل الأنظمة التي تعاقبت على حكم البلاد لعبت ادوارا مختلفة نحو دارفور؟!وكلها بهدف مشترك واحد على وهو تهميش إقليم دارفور وحرمانه من التنمية وعزله من المشاركة الفعلية في السلطة؟!
    وهل تعلمون بأن ألد أعداء دارفور هم "نظام المؤتمر الوطني بمعية التجمع العربى الدارفوري"؟!

    اسمحوا لي أن أقوم بعرض الوثيقة الخامسة من وثائق التجمع العربى و أيديولوجية الإبادة الجماعية في دارفور كما عاهدتكم

    وثيقة رقم5

    بسم الله الرحمن الرحيم

    مجلس التنسيق

    اللجنة السياسية

    تاريخ2003/12/15م

    الموضوع: تقرير عن رحلة اللجنة المذكورة إلى محليات

    برام،رهيد البردي،عد الفرسان

    توجهت اللجنة يوم الاثنين الموافق2003/11/10م في تمام الساعة الخامسة مساء الي محلية برام حيث كان الوصول إليها في تمام العاشرة والنصف مساء .باشرت اللجنة عملها فور الوصول والتقت بالقيادات وزعماء الإداراة الأهلية والسياسيين والتنفيذيين والأعيان.

    وبعد شرح الزيارة وطرح الفكرة وما ترمي اليه فتح المجال للحضور للتعليق، سؤال،وابدأ الآراء والمقترحات عبر المتحدّثون عن فرحتهم وتأييدهم الكامل لكل م جاء في حديث اللجنة الموقرة ورغم المجيئ المتأخر للفكرة.

    وتخلل الحديث بعض التساؤلات والاستفسارات عما يكسوه الغموض فتبنيت اللجنة وردت إلى كل سؤال ومن أهم التوضيحات للحضور:

    1-تم تسير هذه الفكرة بقوة نافذة حتى يخرج العمل متكاملا سليما معافى.

    2-الاستعانة القصوى بالعلماء وأهل الرأي والفكر والاقتصاد.

    3-تأمين التوزيع العادل للفرص في السلطة والثروة وخاصة في ظل السلام المرتقب على المستويين المحلي والقومي.

    4-العمل على رأب الصدع بين القبائل العربية وبسرعة.

    5-تناول القضية في إطار الدين والشرع وسماحة الإسلام.

    6-تعميم الفكرة على مستوى السودان.

    7-تغيير إسم الولاية إلى آخر مناسب

    8-ضرورة الإعلام والتوثيق والبحث.

    9- عقب التوصيات تم إختيار الأخ عمر الغالي عمر وكيل الناظر منسقا لمحلية برام وذلك للربط بين المواطن بالمحلية ومجلس التنسيق.

    10- تلا ذلك تكليف أمين المؤتمر الوطني بالمحلية على الطواف لجمع توقيعات أعضاء هيئة شورى الولاية وإرسالها بأسرع وقت إلى نيالا.

    11-في نهاية الاجتماع تم التواثق بأداء اليمين لكل الحضور على العمل جنبا الى جنب لإنجاح هذه الفكرة التوحيدية،وفي اليوم اليوم التالى زارت اللجنة الناظر صلاح على الغالى وشرحت له بنود الفكرة فأمن عليها ثم زارت معتمد الرئاسة في داره وكذلك معتمد المحلية الذي رحب بالفكرة وأيدها تأييدا مطلقا.

    كما زارت اللجنة منزل وكيل المجلس المحلي"وهو أيضا مركز رئاسة المجلس المحلى" حيث أبدى دعمه الكامل لهذا المشروع.وطلب من الوكيل مساعدة سكرتير المؤتمر الوطني في جمع التوقيعات وتوفير المواصلات لترحيل أعضاء اللجنة الاستشارية متى م لزم.

    في يوم2003/11/11م زارت اللجنة ناظر تلس فلاته حيث عقدت اجتماع مع الإدارة الأهلية والسياسيين وموظفي الحوكمة. خاطب الوكيل الاجتماع وشكر مجلس التنسيق التي تمثلها اللجنة الزائرة. كما أشار إلى مخاطر الوضع الحالي وضرورة التوحيد قبل الشروع تعريف المجتمعين باللجنة. وبعد مداولات مستفيدة تم الاتفاق على هذه التوصيات:

    1-اتفاق الجميع على فكرة التوحيد وضرورة تنفيذها.

    2-تشكيل لجنة إعلام.

    3-العمل على تشكيل حضور مستمر جمهورية تشاد.

    4-نشر الفكرة وسط طلاب الجامعات.

    5-فتح مسارات وأماكن الراحة والمعسكرات الموسمية للرعاة.

    6-تكامل وتنظيم العمل التنفيذي السياسي.

    7-تكوين علاقات متينة وحميمة بالحكومة المركزية.

    8-تشكيل جهاز لتبادل الخطط الأمنية والاستخباراتية مع الحكومة.

    9-التخطيط الاقتصادي المناسب لضمان الأمن.

    10-تفعيل وتطوير الإدارة الأهلية.

    11-إعداد مذكرة واضحة للرابطة/التجمع.

    12-الالتزام التام بالسرية.

    وقد تم انتخاب العمدة يوسف عمر خاطر منسقا لمجلس المحلية ،كما انتخب سكرتير المؤتمر الوطني للقيام بمهمة جمع توقيعات أعضاء لجنة الشورى وإرسالها إلى نيالا بأسرع م يمكن. كما طلب من والكيل توفير الترحيل لأعضاء لجنة الشورى متى م طلب منه .،ثم اجتمعت اللجة بالناظر أحمد السماني البشير الذي أكد وحدة المشروع وأضاف بعض التوصيات التالية :

    1-الحاجة لجمع القيادات العربية لعرض فكرة الوحدة وحثهم على الالتزام بتنفيذها.

    2-حث الناظر مادبو"ناظر الرزيقات" لأخذ هذا الأمر مأخذ الجد مع كافة القيادات بالمنطقة.

    في يوم 2003/11/12م زارت اللجنة محلية رهيد البردي حيث اجتمعت بالقيادات والسياسيين والأعيان. ووعد المضيفون بدعم مشروع التوحيد بالإجماع وأكدوا رغبتهم بالعمل على تحقيقه. ثم أصدرت اللجنة التوصيات التالية:

    1-إعلان التوحيد على الجماهير م دام يمثل مشروعا نبيلا.

    2-الإلتزام بسرية المعلومات خاصة فيما يتعلق بالخطط الداخلية المحلية.

    3-تسمية الوحدة بوضوح كامل.

    4-تحديد الهدف والعمل على تنفيذه.

    5-الانتقال من المواقف الدفاعية إلى الهجومية والأخذ بزمام المبادرة لدحض الترويجات والأكاذيب والاشاعات التي تضر بالتجمع.

    6-دراسة الأحداث بتأني من أجل تحقيق النجاح.

    7-النزاهة عند التعامل مع الآخرين.

    8-إزالة قوات الدفاع الشعبي والشرطة من ولايات دارفور لتورطها في عدة انتهاكات.

    9-إعداد خطة اقتصادية مدروسة لدعم المشروع.

    10-اكتساح حكومة جنوب دارفور كاملا باستخدام الأغلبية الميكانيكية.

    11-تغيير اسم الولاية إلى اسم آخر.

    12-مراجعة مسألة الخدمة المدنية مع الخرطوم بكافة جوانبها.

    13-تشجيع أبناء القبائل العربية للالتحاق بالقوات المسلحة والشرطة والأمن.

    وبعد أداء القسم تم انتخاب الأخ يوسف محمد يوسف كمنسق للمحلية بينما انتخب سكرتير المؤتمر الوطني في المنطقة لجمع توقيعات لجنة الشورى وإرسالها إلى نيالا .الجدير بالذكر أن الاجتماع قد حضره كافة العشائر العربية خاصة قبيلة السلامات التي تقيم في منطقة رهيد البردي.

    في يوم الخميس2003/11/13م عقدت اللجنة اجتماعا مع قيادات القبائل والأعيان والسياسيين وعد الفرسان.. بعد شرح الغرض من الزيارة استمعت اللجنة إلى آراء المضيفين وصدرت هذه التوصيات:

    1-توظيف العرب الجامعيين في المؤسسات الحكومية.

    2-تكوين لجان معلومات وبحوث.

    3-المحافظة على مبادئ المشروع وتطويرها.

    4-حماية السياسيين من القبائل العربية المعنيين بهذا الأمر بكل الوسائل.

    5-تغيير اسماء ولايات دارفور المحلية إلى أسماء منطقية.

    6-تقوية النسيج الاجتماعي للقبائل العربية وترتيب زيارات بينها.

    7-إرساء أسس ومبادئ اقتصادية واضحة.

    8-نشر الأعمال والانجازات العربية على وسائل التواصل دون تحفظ.

    9-تنظيم الجنجويد للقيام بأعمال خيرية ولحماية القبائل.

    10-الطاعة الكاملة للقيادات العربية،خاصة لجنة الشورى.

    11-التوسط لحل المشكلات الولائية بين كافة العرقيات لتحقيق الانسجام وكسب احترام الآخرين.

    12-الإهتمام بالمسائل الخارجيه خاصة التجارة بين الحدود.

    13-الالتزام بسرية المعلومات.

    14-الاستفادة من خريجي الجامعات ونتائج البحوث العلمية.

    15-توظيف خريجي العرب الجامعيين في المؤسسات الحكومية.

    16-تحسين الجهاز الإداري والتنفيذي في عاصمة جنوب دارفور وتقوية الإدارة الأهلية على كافة المستويات.

    17-مراجعة المصالحات التي تم التخطيط لها بمنطقة قوذ دنقو وايضا مراجعة مشروع المياه الذي تم التصديق عليه بإسم عد الفرسان.

    18-مراجعة الهجرة إلى نيالا.

    تبع ذلك أداء القسم وتكليف دبكة عيسى دبكة بالقيام بمهام التنسيق بالمحلية بينما طلب سكرتير المؤتمر الوطني بالمنطقة بجمع توقيعات مجلس الشورى وإرسالها إلى نيالا.

    خارج السرب

    جماهير الشعب السوداني الشرفاء أيها القارئ الكريم من هذا المنطلق نستنتج بأن هؤلاء
    بعقلية القرن السابع قبل الميلاد قادوا السودان إلى التفكك والتخلف،فأصبحت الدولة الوحيدة في عالم اليوم التي تتقهقر إلى الوراء وبسرعة مضطردة.

    وبالرغم من أن شعوب السودان قد تعايشت مع بعضها البعض بسلام لقرون طويلة إلا أن تاريخ النزاعات المسلحة كما سبق في الجنوب والجاري حاليا في هامش السودان المتبقي قد أثبت بدون شك بأن الاختلافات السياسية والاجتماعية الحقيقية،م زالت موجودة بين المكونات السودانية الدينية والاجتماعية المختلفة.وبما أن عمر السودان المستقل يفوق نصف قرن من الزمان ،إلا أن النخبة الحاكمة في الخرطوم قد أخفقت في خلق أمة سودانية من التنوع الغني لمكونات البلاد الاجتماعية وذلك بخلق أجسام مثل التجمع العربى ودعمه

    فالأفق الضيق الذي يتميز به هذه المجموعة العرقية للسياسات الاثنية الموجهة ضد الأغلبية الساحقة في البلاد،وتبنيها للراية الإسلامية الخادعة والسياسات البدائية المستندة على التفسير الخاطئ والمشوه لتعاليم الإسلام-التي يحلوا لهم أن يسموها بالمشروع الحضاري واستعلاء العرقية والثقافة العربية على الانتماءات العرقية والثقافات المتنوعة الأخرى في السودان
    ومظاهر التمايز المتزايدة كمحاباة الأقارب والتهميش السياسي والإقصاء الاقتصادي والعزل الاجتماعي. زد على ذلك الفساد والتطهير العرقي والإبادة الجماعية وإيواء الإرهاب الإقليمي والدولي،قد أضحت كلها من السمات اللازمة لنظام المؤتمر الوطني الحالى، والتي دفعت بلا شك إلى استفحال الحروبات الأهلية في البلاد

    والملاحظ في الأمر هذه الوثائق يفتقد إلى الرحمة والإنسانية في وصاياها وذلك بعدم الرحمة بالقبائل المستهدفة وبكل صراحة إذ تشير إلى القتل والاغتيالات والإبادة.

    وم يوضح ذلك هنالك رابط بين الوثائق العربية والأعمال الجنجويدية الإبادة في دارفور جلية ولا تخطؤها العين.
    وعملوا على شل المغضوب عليهم اجتماعيا وثقافيا وتبدو الأوامر جلية في الوثائق فيما يختص بتدمير السكان من غير العرب . كثير من النقاط المطروحة في هذه الورقة أعلاه تشير إلى هذا الاتجاه، أي إيقاع الفوضى الاجتماعية والثقافية وسط المجموعات المحلية المستهدفة. ان الممانعة لمنح حق الاستقلال السياسي والاقتصادي يمثل تهديدا كبيرا للبقاء الاجتماعي والثقافي لهذه المجموعات. بالإضافة لذلك تدعو الوثائق لتحريض مجموعات الزرقة على بعضها وقتل قياداتها وشل انظمتهم التعليمية ودفع السكان ليكونوا مجرد توابع ، وذلك في شكل لاجئين بلا أرض أو نازحين داخليا. باختصار،أن هدف هذه الوثائق هو العمل على ضمانة ان تنعدم في مجتمعات الزرقة كافة مقومات المجتمع الفاعل والحيوي.

    ترقبوا الوثيقة السرية السادسة في مقبل الأيام

    التقيكم في الوثيقة القادمة

    الناشط الحقوقي/حسين بشير هرون
                   <=====للزوار: للتعليق على هذا الخبر او المقال اضغط رد |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

· دخول · ابحث · ملفك ·

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook


اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia
فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de