منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 16-12-2017, 08:58 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

خطاب اليهودي الداعر (ترامب) بقلم حامد ديدان ضبي

25-01-2017, 04:54 PM

حامـد ديدان محمـد
<aحامـد ديدان محمـد
تاريخ التسجيل: 28-02-2014
مجموع المشاركات: 79

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


خطاب اليهودي الداعر (ترامب) بقلم حامد ديدان ضبي

    04:54 PM January, 25 2017

    سودانيز اون لاين
    حامـد ديدان محمـد-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بهدوء



    ماهي بريطانيا العظمى؟ ماهي الأراضي الجديدة؟ من هم أجداد الأمريكان؟ نعم! فقد أفلت شمس الحضارة الإسلامية العربية وإنتقلت إلى أوربا والتي كانت قُبيل ذلك، تغط في نوم عميق من التخلف، الجهل، والجوع... تشرب الأوربيون بالعلم العربي وهذه حسنة وتنازل العرب عن كرسي الريادة وهذه سئية! إذاً، نهض الرجل الأبيض وجال ببصره يمنةً ويسارا وإتجه شرقاً حيث كل شئ بِكر: الإنسان يعيش على الفطرة ... الأرض بخضرتها وغاباتها وحيواناتها يسيل لها اللعاب! إنها أفريقيا بلد السود... بلد الزنوج.
    بدأ الإنسان الأبيض الغربي، ما أسماه – يومها – بالكشوف الجغرافية وقد إكتشف مجاهيل أفريقيا وإكتشف بلدان يعيش فيها الإنسان الأسود عارٍ وحافيٍ القديمين وإكتشف نيلها العظيم، نهر النيل ومنابعه. نادى الإنسان الأبيض ذويه وشجعهم على الهجرة إلى هذا العالم الجديد فجاؤا وهم لا يصدقون أن هناك عالم غير أوربا وإنسان غير الإنسان الأبيض ولما طاب بهم المقام وطال فكروا أول ما فكروا فيه، إستغلال الزنوج كخدام وعبيد ثم نهبوا ثرواتهم وأطعموا بها مصانعهم في أوربا.
    تحولت بلدان أفريقيا إلى مستعمرات.... كل دول أوربا إشتركت في ذلك حتى أن بريطانيا قد سميت: الإمبراطورية التي لا تغيب الشمس عنها! ومن هنا جاء مسمى بريطانيا العظمى ومنها من إستن الإستعمار الإستيطاني كفرنسا.... تُرك الإنسان الأفريقي على جهله وزيادة وهذا ما نشهده الأن من تخلف (مدقع!) شمل حتى الطبقة المتعلمة والتي إتبعت نفس أسلوب المستعمر في إذلال الشعوب بعد عهود الإستعمار المريرة.
    الإنسان العربي، يسكن في قارتين هما: شمال أفريقيا وآسيا والحال به لا تقل سوء عن حال الإنسان الزنجي في أفريقيا.... عندما أجبر العرب الرجل الأبيض من الخروج من أراضيهم، خلفوا ورائه سياسة: فرق تسد فتحارب الأشقاء على أتفه الأمور وهذا ما أشار إليه ترامب (بتاع!) أمريكا بعد توليه كرسي الحكم. بالطبع، كنس الرجل الأبيض المستبد أثار الدولة الإسلامية التي كان عليها الأتراك العثمانيون. وإذا عدنا إلى بريطانيا العظمى نقول: إنها أصبحت سيدة العالم وتتحكم فيه ما تشاء! فقد وضعت فلسطين تحت الإنتداب وفي عام 1917م، أعطتها إلى اليهود لتكون لهم وطناً.... عُرف ذلك في التاريخ المعاصر، بوعد بلفور وهو وزير خارجية بريطانيا حينئذ.... في عام 1948م، تم الإجتياح اليهودي لفلسطين تحت شعار: العودة إلى صهيون وهو جبل في فلسطين ومن هنا جاءت تسمية اليهود بالصهاينة!.
    في عام 1967م وقعت حرب بين الدول العربية مجتمعة ودولة إسرائيل والتي من ورائها الغرب وكما هو متوقع، إنتصرت إسرائيل. شاخت بريطانيا العظمى وسلمت أمر اليهود إلى أمريكا والتي صارت قوة عظمى: سلاح فتاك، مال، رجال وأساطيل حربية.
    نعود إلى امريكا والتي تولى رئاستها الجاهل ترامب من الحزب الجمهوري وقبل أن نرد على خطابه بمناسبة توليه الرئاسة، نرجع إلى تكوين وإنشاء وتأسيس أمريكا... لم تكن أمريكا معروفة لدى العالم إلا عندما سير البحار الإنجليزي خرستوفر كلومبس سفينته وإتجه صوب المجهول لإكتشاف (ما إذا كانت هناك حياة ويابسة فيما وراء مياه المحيطات المتلاطمة...... عندما نوى كلومبس ذلك الإبحار الخطير، جهزت له بريطانيا العظمى رجال ليكونوا معه وهم: مرتادي السجون والمجرمون وشذاذ الأفاق فإن هم وصلوا إلى أرض يابسة، فهم أحرار وإن ماتوا فذاك عقابهم.
    بعد شهر من الإبحار، وصل كلومبس ورجاله إلى اليابسة ووجدوا هناك أناس أسموهم الهنود الحمر وسميت أمريكا حينها بالعالم الجديد أو الأراضي الجديدة وبدأ الغرب الأوربي بالتوافد إلى أمريكا (الولايات المتحدة).... ورويداً رويدا قضى الأمريكان البيض على السكان الأصليين والذين عرفوا بالهنود الحمر ..... هل تسمع لهم خبراً الأن؟!
    هؤلاء هم أجدادك يا ترامب: مرتادي السجون وشذاذ أفاق! ونعود إلى خطاب ترامب بمناسبة توليه كرسي الرئاسة في أمريكا، نقول: قال أن البيض أفضل من الأفارقة والعرب وأن الرجل الأبيض مرشح إلهياً لحكم وقيادة العرب والأفارقة والذين لا يفهمون وإستشهد بما يجري الأن في الدول العربية من قتال (العراق، سوريا، اليمن، ليبيا) وإستشهد بجنوب السودان ونيجيريا لما يجري من قتال هناك في أفريقيا، قتال بين الأفارقة فيما بينهم.
    نسي ترامب أن الحضارة الأوربية والأمريكية كانت بذورها العلوم العربية الإسلامية (الرياضيات، الطب، الهندسة....الخ) ونسي أن أمريكا نفسها قامت بمجهود الزنوج الأفارقة والذين هُجِّروا إلى أمريكا للقيام بزراعة وحصاد القطن! خطاب ترامب، يخلوا من أساسيات اللياقة والذوق والأدب واللياقة فقد تسلم كرسي الحكم من رئيس أسود هو باراك أوباما.... ألا يحق له إبداء الإحترام والسود من خلف أوباما؟!
    لغة الخطاب (شوارعية) ولا تنم عن رجل يقود العالم الذي يفور إلى السلام وبر الأمان فقد وصف العرب والأفارقة بالتخلف وشرب الخمر والرقص والزنا والشعوذة والدجل. ذاك هو خطاب الرئيس الأمريكي ترامب لنرى ما هو رد الفعل العربي والأفريقي؟ نأمل أن يفيق العرب والأفارقة من النوم الطويل والتعامل بجدية مع الغرب الأوربي الأمريكي فهل سمعنا؟!

    وأن أخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وألا عدوان إلا على الظالمين

    إلى اللقاء ،، ،،،



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 25 يناير 2017

    اخبار و بيانات
  • إحباط تهريب (64) أجنبياً في طريقهم إلى ليبيا
  • المعارضة بالحوار: الطيب مصطفى ومبارك الفاضل انضما إلى الحوار من أجل السلطة
  • السفير الألماني بمعرض الخرطوم يهنئ السودان برفع العقوبات الأمريكية
  • محافظ مشروع الجزيرة المهندس عثمان سمساعة: مشروع الجزيرة المستفيد الأكبر من رفع العقوبات
  • المؤتمر الوطني: الحوار مع واشنطن مُستمر لرفع العقوبات نهائياً
  • ممثل وزارة الخارجية :الخارجية ستظل ممسكة بملف رفع العقوبات عن السودان حتى يتم رفعها كاملة
  • حسبو محمد عبد الرحمن: السودان خالٍ من الإرهاب والتطرُّف
  • مجلس الأمن يدعو إلى نشر سريع لقوة إقليمية في جنوب السودان
  • صندوق الشرق: اتفاقية أسمرا تم تنفيذها رغم العقبات
  • عمر الدقير: لا يوجد مشروع حضاري ولا يحزنون
  • البرلمان السودانى يدعو لحملة قويّة لإلغاء الديون الخارجية
  • مدير مكتب طه يكشف لـ «التيار» تفاصيل (مهاجم) الترابي في كندا
  • مسؤول برلماني يطالب بغرامات على الشركات التي استولت على أموال الأدوية
  • إعفاء د.خطاب السمانى مدير عام وزارة الصحه والتأمين الصحى بولاية ش. كردفان يثير غضباً فى الشارع الكر
  • الحركة الشعبية تخاطب اجتماع غير رسمي لمجلس الأمن الدولي بنيويورك


اراء و مقالات

  • هوووووي الحاضر يحدث الغايب عروض سينمائية مجانية بالخرطوم! (1) بقلم رندا عطية
  • سهير وفاطمة الصادق وجهان لعملة واحدة بقلم كمال الهِدي
  • نهاية التسلط الثوري الاصطناعي العرماني بقلم ناصر جانو
  • زهايمر بقلم المثني ابراهيم بحر
  • وثيقة الدوحة تو بقلم فيصل محمد صالح
  • نواقص المؤتمر الدولي للسّــلام بقلم ألون بن مئير
  • أبهذا البرلمان نصل لضفة الأمان ؟؟؟ 4 بقلم مصطفى منيغ
  • النفاق الغربي ومأزق حقوق الإنسان في دول الخليج بقلم احمد جويد/مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات
  • امتحان.. الصادق المهدي بقلم عثمان ميرغني
  • صادرات جديدة ..!! بقلم الطاهر ساتي
  • لماذا لا يستقبل الوطني الإمام..؟! بقلم عبدالباقي الظافر
  • بلاش استهبال !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • المؤتمر الوطني ومهمة الإصلاح السياسي الشامل بقلم الطيب مصطفى
  • تفتيش - رقابة - سياحة .. !! بقلم هيثم الفضل
  • ما بين حضيض غوركي وحضيض دونالد ترامب بقلم بدرالدين حسن علي

    المنبر العام

  • سجل الجرائم التي ارتكبها الترابي في حق الشعب السوداني يكفي لصلبه
  • ح تسال ابليس اذا لاقاك ؟
  • الصين ترسل أقوى تهديد لترامب وتنشر أحدث صواريخها المدمرة قرب السواحل الأمريكية (تفاصيل)
  • انتو المنبر دة مدقر وين
  • جدل الحكومة القادمة .. ادعَم وزيــرَك المُفَضـَّـل ..!
  • جدل الحكومة القادمة .. ادعَم وزيــرَك المُفَضـَّـل ..!
  • السماح للدول الفقيرة باستيراد الأدوية المكافئة
  • من هو؟ ولماذا هو؟ ومن أنا؟ ولماذا أنا؟ والعياذ بالله من أنا!
  • لقاء مع "الجميعابي" على موقع الراكوبة
  • رسالة المسيح عيسي بن مريم عليه السلام كانت لبني اسرائيل (يعقوب) وليس لكافة البشر !! أدلة !!
  • ما بعد العلمانية، ما بعد السلفية
  • الفريق طه عثمان .. الرئيس السابع لجمهورية السودان
  • وطأةُ الضُّوءِ الملغُومِ
  • وترية الهاجس والحرف للشاعر عبد الرؤوف بابكر السيّد
  • الشاعر كامل عبد الماجد حينما ( جاب آخره ) ... يوجد بيت بكا
  • منى عمسيب
  • يا نعيم الدنيا .. اللحــو .. ثم انا لله ... و قعدة غير عادية ...
  • ترامب قرار رياسى: بفرض قيود على اللاجئين،والتأشيرات من دول بينها السودان
  • رويترز: ترامب سيوقع أوامر تنفيذية بشأن الهجرة من عدة دول من بينها السودان..
  • هيييع دونالد ترامب: سبعة رؤساء أفارقة فاسدين خلف القضبان خلال شهر واحد فقط ...
  • كاتبة يمنية يهودية: هذه حقيقتكم اليوم أيها المسلمون!
  • أشك شك كبير في صحة ايمان الناس
  • ما الفرق بين داعش و السلفيين ناس مزمل فقيري؟ (بالفيديو).
  • الظاهر كورتنا فكت
  • أنْتَ كَافِر يا ......
  • و بعد ان هدأت النفوس
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    26-01-2017, 02:04 AM

    محمد الكامل عبد الحليم

    تاريخ التسجيل: 04-11-2009
    مجموع المشاركات: 2410

    للتواصل معنا

    FaceBook
    تويتر Twitter
    YouTube


    Re: خطاب اليهودي الداعر (ترامب) بقلم حامد ديدا (Re: حامـد ديدان محمـد)

      تحية



      ينطلق من ويستجدي ويغازل ثقافة قاع المدينة وحثالة مجتمع يدفع ثمن مترتبات الغول الراسمالي الذي ينظر الي الحياة عبر الجيوب لا الوجدان السليم...
                       |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de