حوار إبليس مع السيد الرئيس ! بقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه / باريس

نعى اليم ...... سودانيز اون لاين دوت كم تحتسب الزميل عبد الله بولا فى رحمه الله
يا للفجيعة ............ عبدالله بولا
رحيل زميل المنبرالفنان التشكيلي عبدالله بولا له الرحمة
رحيل الإنسان الممتاز بولا فقد عظيم للوطن
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 18-12-2018, 10:24 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
22-12-2016, 03:26 PM

عثمان الطاهر المجمر طه
<aعثمان الطاهر المجمر طه
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 233

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حوار إبليس مع السيد الرئيس ! بقلم الكاتب الصحفى عثمان الطاهر المجمر طه / باريس

    03:26 PM December, 22 2016

    سودانيز اون لاين
    عثمان الطاهر المجمر طه-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ( رب اشرح لى صدرى ويسر لى أمرى
    واحلل عقدة من لسانى يفقهوا قولى )
    ( رب زدنى علما )
    إبليس : إزيك يا السيد الرئيس .
    الرئيس : إهلا وسهلا يا حليفنا إبليس .
    إبليس : بالمناسبة أنا زعلان جدا .
    الرئيس : فى شنو يا إبليس .
    إبليس : أنت نسيت أنا العملتك رئيس !
    الرئيس : أنسى كيف إنت إنت بتتنسى .
    إبليس : وأنا برضو علمتك الرقيص ولا نسيت
    حفلة العرس اللى كانت فى المجلد قبل ما تبقى رئيس
    قدلت ورقصت واتجننت شلت البندقية وأطلقت الرصاص وقتلت العروس لكن أنا مرقتك منها .
    الرئيس : معقول يا إبليس دا يوم بتنسى بس ماكنت
    داير أقتل العروسه سحرنى جمالها لكن أنت قلت لى اضرب
    رصاص عشان تلفت نظرها الله يخت محنك يا إبليس.
    إبليس : اولادى لفوا السودان كله : وقالوا كل الناس قالوا خلاص : البشير يرحل .
    الرئيس : أرحل كيف بعد العملنا دا كله مع بعض
    قلت لى : لو طلعوا الشارع أنسى البنبان أضرب رصاص حى وأضرب القراف خلى الجمال يخاف وفى سبتمبر قتلناهم وأدبناهم وقلنا ديل حتة مخربين
    أنت ما شفت الآن كلهم إدسوا فى بيوتهم خايفين أبوا
    يطلعوا لينا فى الشارع قال شنو : عصيان مدنى طبعا
    الحكاية ما عصيان خايفين من قطع أرزاقهم وخايفين أكتر من الموت عارفين نحن ما بنهظر وأنت يا إبليس
    ما بتقصر .
    إبليس : اقصر كيف إنت نسيت لما لقيتك الليل كله بتهضرب براك سألتك مالك قلت الإمام الصادق المهدى دا مجننى ومزاحمنى فى الرياسة والتانى بتاع الفته الأسمه الميرغنى معذبنى كمان هو ما زول رياسه زول دنيا ساكت لكن قعدته فى مصر ما عاجبنا لآنه بيحرش المصريين ويمدهم بالمعلومات.
    إبليس : أنا وريتك جيب ود الصادق وود الميرغنى خليهم جنبك فى الرئاسة ديل عرفهم شنو بالسياسة
    شوية برنسات وبعدين الإمام ما تسمع كلامه ونظرياته خلى نافع يدفع ليهو هو والميرغنى تحت
    الطاوله الفلوس تغير النفوس .
    الرئيس : تمام با إبليس قمنا بالواجب بس الزعامات
    ما عاد منها خوف الأحداث إتجاوزتهم المشكلة ديل
    بتوعين الكيى بورد ناس السويشل ميديا طالعين فى الكفر إحترنا نعمل معاهم شنو .
    إبليس : ما قلت ليك أولادى لفوا السودان كله وقالوا ليك خلاص باى باى يا أخى كفاك فكها ليهم .
    الرئيس : يا إبليس أنت سكرت ولو شنو أفكها ليهم كيف أنت نسيت المحكمة الجنائية دى الوحيدة اللى غلبك يا إبليس تساعدنى فيها هسع دى أنا لفيت إفربقيا
    بلد بلد والشرق الأوسط بلد بلد لكن غالبنى ازور أوربا وأمريكا أنا
    عايز أمشى أمريكا إتعالج فيها زى ما إتعالج الرئيس جعفر نميرى وأصول وأجول فيها زى ما أنا عايز زى ما عمل أحمد نجاد رئيس إيران قالوا إيران إرهابيه ونجاد إرهابى وبرغم ذلك دخل أمريكا وخاطب الأمم المتحدة لكن إنت يا إبليس ما عاوز
    تساعدنى .
    إبليس : أساعدك كيف عايز تحج فى البيت الأبيض الأمريكى
    ما أنت قلت إسلامى وقاعد كله مرة تحج فى الكعبه
    فتحوها ليك بعد ما كان منعوا طائرتك تمر فى أجوائهم يا أخى أنت طماع أكتر من اللازم بإمانه أنا خايف عليك من نهاية القذافى وصدام حسين أنا غشيتهم وخدعتهم وطلبت منهما إلا يتنازلا عن السلطه لأنى عارف صدام حتكون نهايته المشنقه
    والقذافى نهايته طلقه فى رأسه لكن إنت صحبى
    عايزك ترتاح مع أصحابك السعوديين زى ماعمل الرئيس زين العابدين وقال ليهم فهمتكم يا صاحبى
    أنت ما تفهم الشباب ديل وتتفاهم معاهم عشان تطلع
    منها بسلامه وأنا عملت معاك الواجب وأكتر خايف
    تانى ما أقدر وبعدين قول لزولك الإسمو محمد حاتم
    الحرامى الكبير والخطير دا يلم نفسه ويلم لسانه وأمنعه من سب وشتم الشعب السودانى دا بيته من زجاج حرام يرمى الناس بالحجارة قول ليهو إنقرع.
    الرئيس : يا إبليس والله إنت يا سكرت ولا جنيت
    عايزنى أسيب جنة كافورى وأرجع تانى لحوش بانقا وألم ناسى كمان
    يا سلام .
    إبليس : ما تجيب لى سيرة الله هنا أنت ما خفت الله فى الشعب السودانى جاى تخاف الله معاى أنا إبليس وبعدين أنا ما سكران أنت السكران وسكران بحب السلطه وما عايز
    تسمع الكلام قلنا ليك : نهايتك جات قلت : لا . يا أخى سيب الشعب السودانى فى حاله قلت : على الطلاق أنا ما سايبه وما سايب السلطة السلطة حبيبتى حلوة خضراء على الطلاق أسيب وداد ولا أسيب السلطة .
    المهم طلعت أخطر منى أنت حر وأنا كلمتك وحذرتك إنت حر بس أمام الملأ أنا برى منك براءة الذئب من دم إبن يعقوب وشيل شيلتك مع ناس الكى بورد .
    بقلم الكاتب الصحفى
    عثمان الطاهر المجمر طه / باريس
    رئيس منظمة ( لا للإرهاب الأوربية )
    22 / 12 / 2016





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 22 ديسمبر 2016

    اخبار و بيانات

  • موقف الحركة الشعبية من زيارة تابو أمبيكي والتفاوض
  • بيان من تحالف قوى الاجماع الوطنى
  • 5 سودانيين معتقلين في موريتانيا يضربون عن الطعام
  • قائد قوات الدعم السريع اللواء محمد حمدان (حميدتي): سنحرق كل بوابات التحصيل غير القانونية
  • محمد عطا المولى: تمتع الحزب الشيوعي السودانى بحرية النشاط لن يبقى طويلاً
  • الدفاع الشعبي: قدمنا 25 ألف شهيد ودرّبنا ثلاثة ملايين مجاهد
  • مدير الأمن السودانى: الحزب الشيوعى السودانى دكتاتوري ولا يحترم عقيدة الشعب
  • هروب متهم اتجار بالبشر من المحكمة
  • مصر تستورد (78) ألف رأس ماشية من السودان
  • برلماني يطالب بالعدالة في توزيع الإعلان الحكومي وزارة الإعلام: لا مشكلة مع مالك قناة أم درمان
  • كاركاتير اليوم الموافق 22 ديسمبر 2016 للفنان ودابو عن (رجالة) بشة...!!
  • الجريدة في حوار مع الدكتورة مريم المنصورة المهدي نائبة رئيس حزب الأمة القومي
  • نقطة حوار مع الحبيب الإمام الصادق المهدي حول دعوة العصيان المدني في السودان


اراء و مقالات

  • مذيعة بي بي سي BBC تشتم الشعب السوداني على الهواء مباشرة! .. عيب كده! بقلم محبوب حبيب راضي
  • (المبدعين ) سقوط الأقنعة بقلم المثني ابراهيم بحر
  • فشل العصيان بسببك يا عرمان بقلم عمر الشريف
  • الصادق المهدي .. مدربا بقلم طه أحمد أبوالقاسم ..
  • الإنقاذ : وممارسة الحكم ليلاً.. بقلم حيدر احمد خيرالله
  • توافق في سوريا بعيداً عن أمريكا بقلم د. فايز أبو شمالة
  • الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني: إلى أين ؟ بقلم ألون بن مئيـــر
  • خطاب الزيت.. وطق الحنك بقلم فيصل محمد صالح
  • هل هي مفاجأة؟ بقلم عثمان ميرغني
  • لكم وطنكم ولنا وطننا..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • شاعرة وسياسي!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • عندما يجتمع التعيس وخايب الرجا ! بقلم الطيب مصطفى
  • سجن كسلا قلب الفجيعة بقلم حيدر الشيخ هلال
  • ما عِندَك موضوع ... ؟ !! - - بقلم هيثم الفضل
  • لتطرق الحقيقة ضمير بوتفليقة (1من 10) بقلم مصطفى منيغ

    المنبر العام

  • موقف الحركة الشعبية من زيارة تابو أمبيكي والتفاوض
  • العصيان وثورة الجياع
  • العصيان المدني، ومفردات الشيوعيين
  • كراســـــــــــــــة النبــــــــــــــذ
  • السلام عليكم....عودة بعد عشرة سنوات غياب.....
  • السلام عليكم....عودة بعد عشرة سنوات غياب.....
  • العصيان دخل العضم (توجد صورة)
  • هل ضاقت مصر بـ إبراهيم عيسى كصوت أعلامي معارض
  • حالة حسن إسماعيل.. العبرة والاعتبار- مقال جمال علي حسن
  • اعلان النظام و الدعم السريع و الحركات المسلحة جماعات إرهابية و دعوة المجتمع الدولي للتدخل
  • ولاية الجــزيــرة .. أيّ مخاضٍ تـُعاني وأي وَلْدَة متوقّــعــَـــة ..؟!
  • *** بعد "جاستا".. أمريكا تقر قانون "فرانك وولف" وتثير المخاوف ***
  • تجارالمخدرات شكلوا جيش وزودوه بالأسلحة والسيارات
  • ملاحظات عابرة حول برنامج "حديث الساعة"
  • كيف جضمت الصين الولد الحرامي طه عثمان
  • الأوقاف تكشف عن تداول مصحف محرف والبرلمان يتدخل
  • وزير المالية : 18.5 مليار جنيه عجز موازنة 2017-مليار دولاربسعر السوق
  • قراءة سريعة على خلفية إغتيال السفير الرُوسي في تركيا!!!
  • الحرب القادمة على الإسلام الراديكالي..
  • محمد المسلمي مرحبا بك في جادة الحق ..
  • ملكة جمال السودان تحتل مركز متقدم في منافسة ملكات جمال الوطن العربي .. (صور) ..
  • ملاحقة المعلمين على خلفية العصيان المدنى 19 ديسمبر
  • سحب لقب ( شيخي ) من المدعو محمد المسلمي ....
  • حول الهجوم على الحزب الشيوعي السوداني من قبل جهاز الأمن في السودان
  • الأحمرُ
  • سوف يواصل الدولار الارتفاع وتعجز الحكومة عن شراء المواد غذائية والدواء وتسقط من تلقاء نفسها
  • رحيل العالم البروفيسور صلاح الدين محمد احمد له الرحمة
  • مدير دائرة مكافحة غسل الأموال: نحقق في بلاغ خطير ورد فيه اسم شخصية شهيرة
  • الحزب الشيوعى: مستعدون لتحدى مدير الأمن، وحزبنا قدره*
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de