منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 08-19-2017, 08:40 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

حلايب ولبن الغول بقلم شوقي بدرى

11-11-2015, 00:34 AM

شوقي بدرى
<aشوقي بدرى
تاريخ التسجيل: 10-25-2013
مجموع المشاركات: 373

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حلايب ولبن الغول بقلم شوقي بدرى

    00:34 AM Nov, 11 2015
    سودانيز اون لاين
    شوقي بدرى-السويد
    مكتبتى
    رابط مختصر




    الخالات في السودان زمان عندما يكون رجال المنزل مجندلين في صباح يوم الجمع بسبب شرب الخمر في ليل الخميس ، يقلن لهم ,, لبن الغول ده بيدومسكم ويكسركم ... ما تشربوه ,,

    وعندما يقدم شخص هدية او خدمة وهو يتوقع فائدة اكبر وخداع المتلقي ، تصف الخدمة او الاكلة بلبن الغول . لان الاسطورة السودانية تقول ان الغول كان يضع اللبن للصبيان . ومن يشرب اللبن لا يستطيع الركض فيقبضه الغول وياكله . ولكن الصبية الذين يرفضون شرب لبن الغول يركضون خفافا وينجون من الغول .

    اخيرا بدا حتي بعض زعامات الاتحادي والترابي في الحديث عن حلايب وتبعيتها للسودان . هل افاق البعض من تأثير لبن الغول . فمصر كانت تقدم دائما لبن الغول . وكثير من المثقفين السودانيين علي استعداد للموت دفاعا عن مصر . ومصر قد قدمت الكثير للسودان وفي بعض الاحيان تواجد مصريون يحبون السودان والسودانيين بصدق وبدون توقع اي عائد . ولكن النظام المصري يقدم لبن الغول . ولا يزال الحزب الاتحادي يحتفظ بإسم الانحادي . وهذا يعني الاتحاد مع مصر . اذا احتلال حلايب هو بداية الاتحاد . لماذا المطالبة بحلايب عندما الغرض الدخول في بيت الطاعة المصري ؟ من موضوع قديم

    اقتباس

    Beskrivning: http://www.alrakoba.net/images/subs/se.gifhttp://www.alrakoba.net/images/subs/se.gif


    حلايب ... نقاط للتفكير



    10-27-2014 06:15 AM
    شوقي بدري

    اذا اجبرت ان تختار بين الحقيقة ومن تحب ، فلتختر الحقيقة. فعندما تختار من تحب تخسر ثلاثة ، الحقيقة ونفسك واحترام من تحب ........... ود امينة
    قال الاستاذ محمد ابراهيم نقد طيب الله ثراه وعلي رؤوس الاشهاد واما عدسات التلفزيون وبالصوت قبل بضع سنوات ,, منو القال ليكم حلايب سودانية ؟ ,, حلايب مصرية . والوثائق الموجودة في دار الوثائق تؤكد تبعية حلايب لمصر ,, . نسمع الآن من الشيوعيين ان هذا الكلام قيل في ندوه عامة ، وليس ببيان رسمي من الحزب . فليعطنا الحزب اليوم بيانه الرسمي . فمن بيانات الحزب المحبطة ,, ان الجبهة الثورية اذا اتت الي السلطة عن طريق البندقية فلن يرحبوا بها . هل يتوقع حرب النضال والثورة ان تصل الجبهة الثورية عن طريق توزيع حلاوة قطن . وهل عندما تصل الجبهة الي السلطة تحتاج مباخر الحزب الشيوعي ؟
    في نهاية التسعينات قرأت في الصحف المصرية تصريحا للخال العزيز الاستاذ محجوب عثمان رحمة الله عليه وزير الاعلام السابق ، بان حلايب مصرية . قرات هذا الكلام وانا اسكن في شقة الخال محجوب عثمان في شارع ابو المعاطي رقم 64 الطابق الثاني علي الشمال ، في العجوزة خلف مسرح البالون . وكان معي في الشقة الخال والاخ عبد الله خليفة خوجلي . وعبد الله نقد شقيق الاستاذ محمد ابراهيم نقد وآخرون .

    كنا نتواجد بكثافة في منزل استاذنا وكبيرنا وحبرنا محمد توفيق وزير خارجيتنا ، طيب الله ثراه . وتواجد في القاهرة في تلك الفترة الريس التجاني الطيب بابكر طيب الله ثراه . والاستاذ امين مكي مدني المحامي ومسئول الامم المتحدة لشئون اللاجئين وعضو حزب الامة . وكنا نلاقي بكثافة مع الاستاذ محمد الحسن عبد الله يس عضو مجلس السيادة . وتواجد في القاهرة جميع اعضاء المعارضة السودانية منهم الميرغني واركان تنظيمه ، وطاقم جريدة الخرطوم التي كانت تطبع في القاهرة ، وجريدة الاتحادي ورموز الحزب . ولم يفتح الله علي اي من اللواءات والمحاربين او انسان بكلمة استغراب . وكان الصادق المهدي وبعض بيادقة قد اتوا الي القاهرة بعد عملية تهتدون .

    هنالك اتفاقيتان بين حكومة بريطانيا وحكومة مصر التي كانت في قبضة بريطانيا وطوع بنانها . الاتفاقية الاولي هي في 1898. وفيها تحددت الحدودالفاصلة بين السودان ومصر بخط العرض 22 . وبعدها تغيرت الاتفاقية في 1899 . وادخلت حلايب وشلاتين في الحدود السودانية , وادخل المربع الصغير غرب حلايب وجنوب الخط 22 داخل الحدود المصرية واضيفت صرص الي السودان .
    حلايب كانت تابعة للسودان لقرابة القرن . حسب القانون الدولي فها هو حالة حقيقية ... دي فاكتو . لماذا لا يسجل البشير وازلامه قضية في الامم المتحدة . هل باعت الانقاذ حلايب بالسكوت عن تسليم البشير الي الجنائية ؟ كيسنجر عراب السياسة الخارجية لامريكية ، قال ان الرؤساء العرب يهاجمون امريكا . ثم يطمئنون امريكا بان كل الامر هو لتخدير شعوبهم . وتصريحات البشير المبحوحة بخصوص حلايب ، هي فقط للاستهلاك المحلي .

    عندما تريد ان تبني دارا، عليك ان تقدم شهادة بحث ووثائق من المساحة تحدد مكان الارض ومساحتها وخريطة . بعد اجازة دستور الامم المتحدة في اكتوبر 1945 انضم الي المنظمة اكثر الدول . وانضم السودان بعد الاستقلال ، وحددت الدولة وحدودها ومكانها ومساحتها . ولم تعترض مصر واعترفت باستقلال السودان . وانضم السودان بنفس الشروط الي منظمة الوحدة الافريقية وجامعة الدول العربية . واجري السودان ثلاثة انتخابات برلمانية بحضور من الامم المتحدة في حلايب . وقامت منظمة الصحة الدولية وبعض منظمات الامم المتحدة بزيارة حلايب كارض سودانية .
    ولقد طلبت حكومة امريكا من الفريق عبود اثناء زيارته لامريكا ، اعطاء امريكا قاعدة حربية في حلايب . لماذا تطلب امريكا من السودان ارضا مصرية ؟ ويمكن الرجوع الي الوثائق الامريكية . في ذالك الزمان كان السودان بمكانه عالية لدرجة ان الرئيس كندي ارسل طائرته الخاصة للفريق عبود . وطاف كل امريكا ، كضيف مهم . وحاز السودان علي الاحترام . فعندما كان كيندي يتوقع قائمة بالطلبات حتي من رؤساء بريطانيا وفرنسا . قال السودانيون . انهم لا يحتاجون لصدقات امريكا . وكانوا اول دولة تعترف بالصين السعبية ، تأكيدا لحيادنا وسيادتنا . واظن ان من اقنع عبود بزيارة الصين هو مهدي مصطفي الهادي ، تأكيدا لحيادنا ,, .ولقد قال الصينيون لعبود اثتاء ريارته لهم ,, لقد طال انتظارنا لكم ,, وكانوا يقصدون مقتل غردون في الخرطوم . وغردون كان من قهر الصين وانهي ثورتها .

    وفي اثناء النقاش وصف احد اعضاءالوفد السوداني الامريكان بكلمات جارحة ناسيا ان وزير الدفاع ورئيس البنك الدولي فيما بعد ماكنمارا يفهم السودانية لانه عاش في القاعدة الحربية في وادي سيدنا. وهذه بعض سذاجاتنا وطيبتنا . الجملة كانت ,, تدو اولاد ال .... ديل قاعدة ، الا ناصر ... اماتكم . ,, الي متي نخشي مصر .؟؟
    يقول المصريون ان الاتفاقية الاخيرة المعدلة لا تهمهم لانها فرضت عليهم بواسطة الانجليز . وكان في امكان السوانيين ان يقولوا ان اتفاقية مياه النيل لا تهمهم لانها فرضت علي نظام عسكري سرق السلطة من نظام شرعي .

    وعندما تطرق السودان لتسليم نميري قال المصريون انهم لا يتعاملون بنظام تسليم من اتاهم مستجيرا . لقد سلم السودام سيد قطب الاخ المسلم وبعض الاخوان الي مصر . وسيد قطب كان محكوما علية بالاعدام . وارسل سيد قطب في عربة قطار فارغة الا من مرتبة علي الارض وبعض الاغراض البسيطة . وشاهده احد اهلنا من نظار المحطات عندما نزل في احدي محطات النمر للذهاب الي الحمام والصلاة . لماذا ننكسر دائما امام مصر . ولماذ كان وزير دفاعنا يلوح بالعلم المصري في بانتاو او هجليج . ومصر تحتل ارضنا . ولماذل لا نغير العلم الذي فرضه ناصر علينا ؟

    قد لا نتمكن من الرجوع الي العلم القديم الذي صممته الاستاذة السريرة مكي الصوفي لان رواندا قد اخذته ، وقابون قد اخذته مقلوبا . واخطأت انا قبل ايام في ذكر بروندي بدلا عن رواندا . ولكن يمكن ان نصمم علما جديدا يمثل واقعا جديدا . وكثير من اعلام الدول قد تغيرت .

    هنالك وثيقة مودعة في الامم المتحدة . وهذه الوثيقة وقع عليها كل الاحزاب الحكومية والمعارضة في الديمراطية الاخيرة . هذى الوثيقة تجعل السودان في حل من اي تصرف او اتفاق تبرمه اي حكومة عسكرية تاتي عن طريق الانقلاب .
    لقد بصقت المعارضة علي هذه الوثيقة . وعرفت الانقاذ كيف تشتري وتورط المعارضة في الحكم . وحتي الحزب الشيوعي الذي لانزال نحترمه ونحمل رموزه علي حدقات عيوننا اشترك في جريمة الجلوس تحت قبة البرلمان الكيزاني . ولن يغفر للمناضلة فاطمة ام الشرفاء كل تاريخها ، جريمة الاشتراك في برلمان الهوان . وليس هنالك بشر معصومون من الخطأ . ولا نعفي الاستاذ فاروق ابو عيسي ويضاف هذا لصورة الخناعة وهو يمسح دموعة بمنديلة الابيض باكيا جمال عبد الناصر عدو السودان وذابح ديمقرا طيته . ويمكن للكيزان ان يقولوا بعد سقوطهم . ان كل ما سرقوه واستولوا عليه وكل اتفاقياتهم صحيحة ، لان المعارضة كانت مشتركة في الجريمة .

    كركاسة
    كان الشعار الاقرب الي الشعارات الفاشية والذي يمثل النظام الناصري يظهر علي بوابة الرئيس الازهري في امدرمان . والشعارمن الحديد وصنع في مصر . وهو ,, النظام والاتحاد والعمل ,, . لا يزال الحزب الاتحادي الذي تكون في القاهرة وفي منزل الرئيس محمد نجيب في اكتوبر 1952 يحمل اسم الاتحاد . هل يؤمنون بالاتحاد مع مصر ؟ وما هو موقفهم من حلايب ، هل هي مصرية ؟؟
    كركاسة
    اعيد مرة اخري المطالبة بتكريم عظيمة عظيمات السودان ، الدكتورة خالدة زاهر الساداتي طيب الله ثراها . اين الشارع بإسمها. اين المؤسسة الطبية التي تحمل اسمها اين قاعة المحاضرات في جامعة الخرطوم بإسمها ؟؟؟؟

    أحدث المقالات

  • الحزب الشيوعي السوداني يشكل لجنة تحقيق بقيادة بشرى عبد الكريم
  • السجن 5 سنوات على قاتل رئيس اتحاد الطلاب الإسلاميين
  • اطلاق مبادرة مستقبلنا حول قضايا الشباب وتحدياتهم
  • بيان من الأمانة العامة حول مبادرة دعم السلام ( الصوت الثالث ) المجموعة الصامتة
  • إيقاف الكاردينال لموسمين محلياًً وأفريقياًً.. وحرمان الأزرق من كأس السودان
  • الحزب الإتحادي الموحد – سلام مستدام لأهلنا في دولة جنوب السودان
  • بيان مهم حول إنتهاكات حقوق الإنسان فى السودان من الأمانة العامة للحركة الشعبية لتحرير السودان
  • الشفيع خضر: سأخوض الصراعات الفكرية من داخل الحزب الشيوعي السوداني
  • بيان صحفي : رواية دي جاڤـو للأديب و القاص أ. فايز الشيخ السليكّ
  • الأمم المتحدة أكثر من 700 صحفي قُتل على مدى السنوات العشر الماضية
  • تصريح صحافي من د. الشفيع خضر عضو المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوداني

  • دفاعاً عن شيخ حسن..!! بقلم عبد الباقى الظافر
  • سرقة (فنانة)!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • ( أنا رضعتكم ) بقلم الطاهر ساتي
  • بين أخطار الهجرة وغفلة الدولة بقلم الطيب مصطفى
  • نحو ديمقراطيةٍ مُستدامة وأملٌ للمُستقبل الواعد بقلم عائشة حسين شريف
  • عبد الله عبيد والمجلس المركزي (1963): بيسحروك يا ولد بقلم عبد الله علي إبراهيم
  • المماحكة و مخاطر مصير الجنوب القديم بقلم سعيد أبوكمبال
  • رسالة (تاريخية) من دكتور الواثِق كِميّر..إلي الفريق مالِك عقّار..(2/3) بقلم عبد الوهاب الأنصاري
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (28) وصايا شهداء انتفاضة القدس الثانية بقلم د. مصطفى يوسف اللداو
  • الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (29) وصايا شهداء انتفاضة القدس الثانية بقلم د. مصطفى يوسف اللداو

  • Mossad took part in civil war in southern Sudan
  • Sudan Participates in Continental Judicial Dialogue Conference in Tanzania
  • Sudan's Nubians reject construction of Dal and Kajbar dams
  • 400 more Sudanese soldiers arrive in Yemen’s Aden
  • North Darfur Wali (governor) Affirms Stability of Security Situation in State
  • Sudanese govt. acknowledges death of 86 protesters
  • Ewaisha Commends Kingdom of Saudi Arabia Efforts on Supporting and Promoting Islamic Da'awa


    Sudanese Oline sitemaps
    sdb sitemaps
    أرشيف الربع الثانى للعام 2014م
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia
    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de