منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 09-20-2017, 02:20 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »

حقيقة الصراع المسلح على السلطة في السودان ؟ بقلم حامد ديدان ضبيَّ

01-09-2017, 05:41 PM

حامـد ديدان محمـد
<aحامـد ديدان محمـد
تاريخ التسجيل: 02-28-2014
مجموع المشاركات: 79

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حقيقة الصراع المسلح على السلطة في السودان ؟ بقلم حامد ديدان ضبيَّ

    05:41 PM January, 09 2017

    سودانيز اون لاين
    حامـد ديدان محمـد-
    مكتبتى
    رابط مختصر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بهدوء


    إختلف السودانيون وتحاوروا لتجاوز ذلك الإختلاف منذ إستقلال دولة السودان عـن المستعـمر الإنجليزي المصري في عام 1956م بل ، تقاتلوا حيث ( شق ! ) المواطن الجنوبي عصا الطاعة ونادى وقاتل من أجل الإنفكاك عن الحكام الشمالين المستبدين في رأيه ... إشتد النزاع المسلح ومات الناس ( وحُرم ) من بقى منهم على قيد الحياة ، حُرم من نعمة الحياة الكريمة فقد ودع التنمية بشقيها البشري والمادي ومرض وجاع وحُرم من ( إبداء ) رأيه أو الفوز بمقعد سياسي وتنفيذي مرموق فقد أستولى الشماليون على كل المناصب وفرضوا أنفسهم أوصياء على المواطن السوداني ، يتفضلون عليه ( ببقايا ! ) موائدهم ليأكل ويشرب ويمنحونه منصب ثانوي في الدولة ( وزير أو وزير دولة ) في وزارات غير أساسية تبعدهم عن المشاركة السياسية ، القيادية والتنفيذية الفاعلة ويتمسكون هم بالمناصب الحيوية والقيادية وهذا منذ أن نال السودان إستقلاله وقد نادى المواطن الجنوبي قبيل الإستقلال بالمساواة ولما لم يحصل له ذلك حارب وقاد التمرد هذه المرة ( جوزيف لاقو ) وبعده ظهر ( جون قرنق ) وأشهر بندقيته لنيل العدل والحرية والمشاركة الفاعلة في الحكم وطال قتاله ضد الشمالين منذ عام 1985م حتي عام 2005م حيث جلس الشماليون مع الجنوبيين للتفاوض والإتفاق على حل سوى ، وذلك في مدينة ( نيفاشا ) في كينيا جلس الشمالى مع الجنوبي وتفاوض وتم الإتفاق بينهم فيما سمي بإتفاقية السلام الشامل وذلك عام 2005م كما أسلفنا .
    كان المستعمر الغربي الأوربي حاضراً وكانت مخرجات الحوار والإتفاق من ( إملاءاته ! ) فقد تنازل المفاوض الشمالي له ( المستعمر الأمريكي الغربي ) عن الجنوب بعد إستفتاء الإنفصال عن الشمال أو البقاء معه في دولة واحدة .. كان ذلك الإستفتاء ( مفبرك ) وهزيل وصوري قصد منه إيصال رسالة إلي المجتمع السوداني والإقليمي والدولي أنه جاء نتيجة ( مشاورات ! ) ديمقراطية ، وفي عام 2011م تم الإنفصال المتوقع لجنوب السودان وكون دولة مستقلة عن السودان الشمالي .
    ظن المجتمع الدولى أن الإنفصال وتكوين الجنوبيين دولتهم هو غاية ( نبيلة ) لكن الأمور وضحت فيما بعد ، فقد كان ولا يزال الجنوبين دون مستوى حكم أنفسهم بأنفسهم وذلك لإعتبارات ( كبيرة ) أهمها التخلف المريع والجهل الذي ( ولَّد ) الصـراعات القبـيلة الدامية وغيـاب العـقل ( المدبر ) لإستقـلال موارد البلد ( الغنية ! ) وإطعام مواطنه وتعليمهم وإنشاء مستشفيات عصرية لعلاجهم .
    كانت الحركة الشعبية لتحرير السودان والتي أنشأها وقادها العقيد جون قرنق ، كانت حركة مؤسسية ورائدة تهدف إلي العدالة السياسية والإجتماعية بين كل السودانيين وهذا ما جعل كثير من الشمالين أن ينضموا تحت رايته إلا أن جون قرنق قد قتل ( بواسطة ! ) رئيس أوغندا ( يوري موسفيني ) ورفيق دربه ونائبه والذي لا يزال على كرس الحكم في دولة الجنوب ، سلفاكير ميار ديت . إذن ، قتل جون قرنق لانه قد حمل تيار الوحدة بعد رفـع المظـالم وأراد حاكم أوغندا ( موسفيني ) الطاغية والمتخلف والذي حكم بلاده بالحديد والنار ما يتجاوز الثلاثين عاماً أراد تصفـيته لأمر يعلمه هو فقد ونفـذ سـلفاكير قـتل قرنق في ( الجو ) ظناً منه أنه يستطيع قيادة دولة الجنوب بسلام بعد أنفصاله عن الشمال ومن أردا العلم بذلك عليه مراجعة كتيب ( من قتل قرنق ) .
    كانت ثورة الجنوبيين المسلحة من أجل الحرية والعدل والمساواة لا للإنفصال إلا أن الإنفصال قد حدث وسط إملاءات الغرب الاميركي ( ودويلة ) إسرائيل الماجنة وهما يريدان تبعية الجنوب لهم ( والتغلغل ) عبرها إلي دول إفريقيا لإستعمارها سياسياً ، إقتصادياً وثقافياً ودينياً ! ثم التحكم في مياه نهر النيل ولكنه ، لما كان حكام ومجتمع الجنوب ( أقل ! ) من مسألة حكم بلدهم ، قامت الحرب القبلية الدامية بين الفرقاء ( الدينكا والنوير ) وجاع الناس وماتوا وإحتار المجتمع الدولى في أمرهم .
    ذلك فيما يخص حرب الشمال والجنوب وماذا عن القتال المسلح على السلطة في السودان الشمالي ؟ ( لا توجد رؤية واضحة للمتمردين السودانية بغرض قيادة البلد إلي الأمام ) لكنهم يسعون إلي السلطة ! وهذا الامر هو نفسه الذي يتقاتل من أجله الحاكم الشمالي منذ أكثر من ربع قرن . فقد تحكم الحكام الشمالين في السودان و لم يحققوا المساواة والعدالة لهم لهذا ثار غرب السودان ( دارفور + كردفان ) وثار شرق السودان وسبقهم جنوب السودان وكان الشعار المرفوع : الحرية العدالة والمشاركة في السلطة . لم يجد السودانيين بعد زوال الإستعمار ( زعيم ) قوى ونزيه ليقود البلد إلي بر الأمان إلا في فترة قصيرة وهي فترة الديمقراطية الأول والرئيس ( إسماعيل الأزهري ) لكن العسكر لم يسمحوا للديمقراطية بمكان وبالتالى حرم المجتمع السوداني من المشاركة الفاعلة في الحكم .
    لهذا كله نعرف أن القتال الآن بين دولة الإنقاذ الشمالية ومتمردي دارفور والحركة الشعبية الشمالية ما هو إلا ( عنوان ! ) كبير هو : نتقاتل من أجل السلطة ، السلطة وليس ( نماء ! ) البلد . وهكذا فإن الحاضر ثم المستقبل ( مخيف ! ) فالإستبداد والتخلف المريع يسيطران على نوايا الجميع وسط دعاوي ( منمقة ! ) مثل الحوار الوطني !

    وأن آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين وإلا عدوان إلا على الظاالمين .

    إلي اللقاء



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 09 يناير 2017

    اخبار و بيانات

  • هيئة محامي دارفور بيان تضامن مع مستشاري وزارة العدل المفصولين
  • حميدتي يطالب رفع الحصار عن السودان الدعم السريع توقف 1500 من المهرِّبين خلال عام
  • وزيرة الرعاية والضمان الاجتماعي تكشف عن تغيرات جذرية في مسيرة التمويل الأصغر ببنك السودان
  • غياب إبراهيم السنوسي عن ندوة الترابي يشعل مساجلات بين أنصار حزبه
  • بكري حسن صالح: انتهى عهد القتال بالسودان
  • السعودية تكرم سودانياً تعاون مع رجال الأمن في ضبط أحد الجناة
  • عمار جعفر قمر المقرب من الفريق أول صلاح قوش: الفريق صلاح لن يتخلى عن الوطني
  • مشروع قانون لـالدعم السريع يحوِّل تبعيتها للقوات المسلحة
  • اتحاد الجامعات السودانية يهاجم اتحاد الجامعات العربية ويتمسك بانسحابه
  • عمر البشير : ملابس النساء تشكل هاجساً لأولياء الأمور بالسودان
  • البشير: الجيش نجح في استقطاب الاستثمارات الناجحة
  • السودانيون بفيلادلفيا يحتفلون بأعياد الاستقلال
  • قضايا الساعة فى حوار الصراحة والوضوح مع القيادى الجنوبى المعارض سليمان على دندرا 2_2 !


اراء و مقالات

  • لابدأ من معالجة الخلل معلم بقلم عمر الشريف
  • الدعوة للمناظرة ضربة معلم بقلم كمال الهِدي
  • (170 مليون) بقلم الطاهر ساتي
  • أبعد من جبل عامر بقلم فيصل محمد صالح
  • أرفضوا.. وأرفعوا ثمنكم..!! بقلم عثمان ميرغني
  • واجهات بريئة..! بقلم عبد الله الشيخ
  • وبغباء رائع بقلم أسحاق احمد فضل الله
  • السلام مقابل الذهب..!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • أدافع عنه الله؟!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الحرب على القطاع الخاص (2-2) بقلم الطيب مصطفى
  • المريض هنا والمريض في السودان بقلم بدرالدين حسن علي
  • إعمار الإستقلال .. !! بقلم هـيثــم الفضل
  • امكانية الوطن الواحد بقلم نورالدين مدني

    المنبر العام

  • لفتة إنسانية رائعة من سلطات مطار القاهرة
  • ⁠⁠المؤتمر الوطني نمر من ورق
  • ⁠⁠المؤتمر الوطني نمر من ورق
  • السلفي الذى ضل طريقه إلي الحركة الشعبية (صورة)
  • شهيد العصر.. الشاعر محمد عبد الله شمُّو
  • نائب الرئيس المصري عمر البشير.. دا راجل مجرم فديو
  • رسالة الي الرئيس البشير ومدير الأمن أطلقوا سراح العم صديق يوسف ذوال 85 عام
  • دراسة مقارنة بين الولايات المتحدة والسودان حول التحرير الإقتصادى ورفع الدعم - الاستاذ محمد محمود
  • فيديو... هذا اللقاء مع اللواء عمر محمد الطيب..
  • عام جديد..السودان فى مهب الريح..الفاضل عباس محمد علي
  • لو مني مستني الملام ... يا سلام عليك يا سلام ..
  • الحرية للرفاق بوش عمدة بوش و منير شرف الدين
  • المؤتمر الوطني نمر من ورق
  • مبااااااااااااااااااشر مطار الخرطوم
  • مشاكل اللاجئين السودانيين بألمانيا
  • قـــوش ينضـــم للطريقــة الختميــة-دا أنسلاخ من الوطني ولا أتكأة صوفية
  • رفع الحد الادنى لأجور الصحفيين الى 1500 جنيه
  • الترابي الارث المحزن للشعبي وعقوق أهل السلطان من الاسلاميين !#
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات

    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to bakriabubakr@cox.net

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de