حقوقُ الإنسانِ مُنتهكةٌ في دولِ القمعِ بقلم عبدالله الهدلق

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 12-12-2018, 05:25 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
05-07-2015, 01:11 AM

مقالات سودانيزاونلاين
<aمقالات سودانيزاونلاين
تاريخ التسجيل: 12-09-2013
مجموع المشاركات: 1550

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حقوقُ الإنسانِ مُنتهكةٌ في دولِ القمعِ بقلم عبدالله الهدلق

    01:11 AM Jul, 05 2015
    سودانيز اون لاين
    مقالات سودانيزاونلاين-phoenix Arizona USA
    مكتبتى فى سودانيزاونلاين










    بعد النصر المؤزَّر للمقاومة الإيرانية وحركات التحرر الوطني في مؤتمرها الذي عقدته في مدينة " ?يلبنت " في العاصمة الفرنسية باريس في 13 يونيو الجاري والذي فضح ممارسات النظام الإيراني بحق شعبه أمام الرأي العام المحلي الإيراني والعالمي استشاط النظام الفارسي ( الإيراني ) غضباً وازداد حقده على الشعب الإيراني فحرَّكَ عُملاءهُ في العراق للإنتقام من سُكَّان مُخَيَّم ليبرتي والضغط على اللاجئين في المخيم بتنسيقٍ وتواطؤٍ مع وزير حقوق الإنسان العراقي محمد مهدي البياتي المدعوم من ايران بصفته قيادياً في منظمة بدر الفارسية في وقتٍ غابت فيه رقابة الأُمم المتحدة عن ذلك المشهد المأساوي بعد منع الغذاء والدواء والياه الصالحة عن سكان المخيم في مُفارقةٍ خبيثةٍ تقترفها وزارة حقوق الإنسان العراقية التي تُنَفِّذُ الأجندة الفارسية الإيرانية خدمة لمصالح أرباب العمائم في إيران ولا تُعيرُ أدنى اهتمامٍ لحقوق الإنسان وسمعة العراق في المحافل الدولية .



    لقد حانت نهاية نظام ولاية الفقيه في إيران ، وأصبح الحل الوحيد لانتهاكات حقوق الإنسان في إيران وللمأزق النووي ولأزمات المنطقة ولمحاربة تنظيمي داعش والحشد الشعبي هو إسقاط خليفة التطرف والإرهاب الحاكم في طهران ، وقد لفت أنظار العالم الحماس الملتهب والكبير لأكثر من 150 ألف إيراني يهتفون جميعاً بسقوط النظام الإيراني وتحرير ايران ويطالبون بالتغيير .



    ومنذ أن تشكَّلت وزارة حقوق الإنسان بحسب التسمية الحكومية لها في العراق لم نلمس إطلاقاً أنَّها تعاملت مع حقوق الإنسان كجهةٍ مسؤولة يمكن أن تُقَدِّمَ للإنسان ما يُلبّي حقوقه الإنسانية ، كما ناصبت وزارة حقوق الإنسان ووزيرها البياتي أعضاء منظمة مجاهدي خلق - المقاومة الإيرانية - العداء منذ أن انتقل ملف مخيم ليبرتي إلى الحكومة العراقية ، كما كرَّر البياتي اتهامه لمنظمة مجاهدي خلق السياسية المعارضة للنظام الإيراني بأنها إرهابية ودموية ، وتلك اتهامات باطلة لا يليق بوزير حقوق الإنسان استخدامها لأنَّها انتهاكاتٌ واضحةٌ لحقوق الإنسان ، ودليلٌ واضحٌ على أن وزارق حقوق الإنسان العراقية تنتهك حقوق الإنسان بإيعاز من النظام الفارسي ( الإيراني ) الحاكم في طهران .



    وقد التقى وزير حقوق الإنسان العراقي مهدي البياتي بعملاء وزارة المخابرات الفرس الإيرانيين وفيلق القدس الإرهابي ، وكرر البياتي أكاذيب نظام الملالي الفارسي السخيفة ضد مجاهدي خلق المعارضة للنظام الإيراني ، وكثيرةٌ هي الأخطاء التاريخية في عراق ما بعد 2003 بنسخته الفارسية الإيرانية وهي أخطاء زادت بؤس العراق وخلَّفت آثاراً سياسية واجتماعية وأمنيةً سيئةً جداً فعلى سبيل المثال كان تنصيب بيان جبر صولاغ وزيراً للداخلية في حكومة العميل الفارسي الإيراني ابراهيم الجعفري كان سبباً في مجازر 2006 و 2007 ، وتنصيب عميل الفرس الإيرانيين جواد / نوري المالكي رئيساً للوزراء في 2010 جرَّ الويلات على العراق .



    أما تعيين العميل الفارسي الإيراني محمد مهدي البياتي وزيراً لحقوق الإنسان فطامة كُبرى بكل المقاييس فالرجل ايرانياً وليس عراقياً روجت له الوكالة الوطنية العراقية للأنباء ( نينا ) التي يديرها عميل فارسي ايراني هو مؤيد اللامي ، وطالما أنَّ منظمة مجاهدي خلق المعارضة لنظام الملالي هي من أشد أعداء النظام الفارسي الإيراني فإنَّ أي عميلٍ يسعى للتمسح بأحذية الملالي والتقرب منهم لا بُدَّ أن يُثبت ولاءه وعمالته من خلال مهاجمة تلك المنظمة المعارضة .

    والترويج لأخبار ونشاطات مشبوهةٍ تقف وراءهاالمخابرات الفارسية الإيرانية هو ترويج لنشاطات العملاء واشتراك مفضوح في العمالة ، وستحاسب الشعوب غداً كل الخونة والعملاء .



    عبدالله الهدلق
    أحدث المقالات

  • وأد التغيير من قوى التغيير بقلم أبوهريرة زين العابدين عبد الحليم 07-04-15, 11:49 PM, أبوهريرة زين العابدين
  • ختآم قصة قصيرة بقلم هلال زاهر الساداتى بقلم هلال زاهر الساداتى 07-04-15, 11:43 PM, هلال زاهر الساداتى
  • حول ظاهرة التطرُّف الدينى فى السودان ( 1 -2) بقلم عادل إبراهيم شالوكا 07-04-15, 11:39 PM, عادل شالوكا
  • مرتضى .. وجه مشرف للسودان بقلم محمد الننقة 07-04-15, 11:35 PM, محمد الننقة
  • راعي سوداني (بالسعودية) يشكو حاله.. وتالله لتُسألن يومئذ..!! بقلم عبدالوهاب الأنصاري 07-04-15, 11:33 PM, عبد الوهاب الأنصاري
  • هل يكون ايلا رسول البشير للقضاء علي ما تبقي من مشروع الجزيرة بقلم المثني ابراهيم بحر 07-04-15, 11:27 PM, المثني ابراهيم بحر
  • المَعرَكة: الفِكرُ أوَّلاً بقلم محمد حسن مصطفى 07-04-15, 10:28 PM, محمد حسن مصطفى
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de