حديث الزعتري بقلم الطيب النقر

منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 13-12-2018, 06:09 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-12-2014, 03:52 PM

الطيب النقر
<aالطيب النقر
تاريخ التسجيل: 26-10-2013
مجموع المشاركات: 54

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


حديث الزعتري بقلم الطيب النقر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    نبض الحروف

    لعل الكلام الأثقل من الجندل، وأمرّ من الحنظل، الحديث الذي أدلى به منسق
    الأمم المتحدة للعمل الإغاثي في السودان "علي الزعتري" لاحدي الصحف
    النرويجية حيث أفاد في حديثه المتهافت أن السودان البلد الذي جحاجحة
    سادة، وأبطاله زادة، وصناديدة قادة، يطمئن إلي الذل، ويستريح إلي الهوان،
    لأجل ذلك أبوابه للنوال مشرعة، وقدوره من الضراعة مترعة، وجفانه من
    الأنفة مفرعة، لهفي على السودان الذي أطرّ الشموخ شاربه، وزوى الإباء
    حاجبه، فقد اعتاد على تطاول المترفين، ومساوي الموسرين، فنحن لا نعرف
    أيها السادة وطناً عانى في دهره مرارة الجور والحيف مثل
    هذا الوطن الذي لم تنفصم عروته، وتعظم كبوته إلا بمثل هذه الأحاديث الشوائل.
    إنّ هذا الشعب الذي جمع أشتات المفاخر، إذابعثرنا عيوبه، وتتعبنا فواحشه،
    وبحثنا في مخازيه، فلن نجده قد استخف بالأمانة، أو رتع في الخيانة، أو
    أقام على المهانة، فأنى له وهو الذي يسرف في التصون، إن كان في التصون
    اسراف، أن يرضى بالذل صاحبا، كيف لشعب يعلم جلياً معنى الكرامة، ويدرك
    تماماً مدلول الإباء، أن يرمي نفسه في مثالب الضعة والصغار، فلا يعيش إلا
    مجروح القلب، مقتول النفس، مطعون الوجدان، حديثك يا سيدي الفاضل نتعلم به
    الصبر، ونتكلف فيه الاحتمال، ونغضي منه الجفن على قذى، ونطوي منه الصدر
    على أذى، فنحن مهما ضعضعتنا القوادح، وأرهقتنا
    الفوادح، وأضنانا السغب، فلن ندفع غائلته بذل السؤال، لن نمد أيادينا في
    ضراعة وإن أبصرنا الموت مُوتِر قوسه، يجتث شأفتنا بوقع النبال،
    فالسودانيون جميعاً يبتغون الكمال، ويسعون إليه، ويلحون فيه، و"التسول"
    عندهم لا يرد حياضه ورود الهيم العطاش إلا من تخرّمته بوائق الدهر،
    وطحطحته دوائر الأيام، ذلك الفقير المعدم الذي يضنيه المنع والجمود،
    ويبكيه الإعطاء والجود، عركته الدنيا عرك الأديم، وداسته الفانية دوس
    الحصيد، أمنيته التي تفجر في دواخله ينابيع السعادة أن يرى نفسه محمولاً
    على أعواد المنايا، فالموت عنده يعد من النعم الجليلة،
    والهبات الخطيرة، لأنه ملجأ حام، وسند حافظ، يقيه مطارح الهوان.
    لحا الله سوء الظن بالعباد، ورمي شعب أغر طويل النجاد بالتزيد والافتئات،
    فالسود الذين أشتهروا بين لداتهم بالعفاف والتصّون ينسِْبُ إليهم أحدهم
    نقيصة التسول والعيش على صدقات الآخرين، وهُم من هُم في حب الكرامة التي
    أقامها الله في صدورهم من غير قوائم، وأعلاها عندهم بغير دعائم، وبلادهم
    قد آثرها الله بالنعم السوابغ، والرفد الروافغ، نشكره تعالى على سالف
    مننه، ومتآلد أفضاله، ونسأله عزّ وجلّ وهو الذي فجر لنا الأنهار، وأرسى
    لنا الجبال، ومهد لنا التلال، وأكثر لنا الغلال، أن يقينا شر من قويت
    عدتها، وعمت مكيدتها، ولانت عريكتها، الأمم
    المتحدة التي تحركها قوى فغرت فاغرتها، وثقلت في الأرض وطأتها، فديار
    العرب والإسلام تحلبت لها الأفواه، وتلمظت لها الشفاه، واتقدت لها
    الأكباد، نحن نعلم أيها العزيز الأكرم كيف تنصب الشراك، وتحاك الدسائس،
    ونعرف من يدير رحى الحرب، ويمتعه سماع الطعن والضرب، ورؤية طرقاتنا مضرجة
    بدمائنا عنده أرق من الهوى، وأشهى من الماء على الظمأ، فهو لا يروم إلا
    جوارح مهشومة، وديار مهدومة، وخدود ملطومة، ولسان ينطق بالعضيهة والفرقة.
    الطيب
                   |Articles |News |مقالات |بيانات


[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de