جريمة ضد الانسانية في الخرطوم عاصمة الدولة الرسالية بقلم محمد فضل علي .. كندا

في دعم حملة علاج دكتور الباقر العفيف:- قليل من كثر خير من كثير من قلة
نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 22-11-2018, 11:03 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
31-07-2016, 04:14 PM

محمد فضل علي
<aمحمد فضل علي
تاريخ التسجيل: 25-10-2013
مجموع المشاركات: 389

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


جريمة ضد الانسانية في الخرطوم عاصمة الدولة الرسالية بقلم محمد فضل علي .. كندا

    05:14 PM July, 31 2016

    سودانيز اون لاين
    محمد فضل علي-ادمنتون كندا
    مكتبتى
    رابط مختصر




    جاء في الانباء ان السيد المشير عمر حسن احمد البشير رئيس الجمهورية قد هبط بالامس في مطار "الخرطوم" العاصمة الرسالية للجمهورية السودانية متقلدا انواط الكرامة واوسمة البطولة الافريقية وان السيد المشير قد خاطب جمع من الحضور الذين كانوا في استقباله وتعهد علي حد تعبيره بتحطيم فلول الاستعمار الحديث وتحرير القارة من تسلط المستعمرين الغربيين والشرقيين الي اخر ماقيل في هذا الصدد من تعهدات واشياء من هذا القبيل.
    بالتزامن مع العودة الظافرة للرئيس البشير الي ارض البلاد تداولت انباء العاصمة السودانية حدث تراجيدي وجريمة ضد الانسانية لالبس ولاغموض في حدوثها حيث توفيت طفلة في احد المستشفيات الاستثمارية في عاصمتنا الرسالية .
    وجاء في سياق الخبر ان سلطات المستشفي الاستثمارية المعنية قد قامت باحتجاز جثمان الطفلة المتوفية حتي تقوم اسرتها بسداد رسوم مفترضة وفي مقابل ذلك قام والدها بتحطيم بعض ممتلكات هذا المستشفي الي اخر الرواية والقصة وحضور الشرطة الي مسرح العملية واقتياد الرجل المفجوع في ابنته المتوفية مرتين مرة بقضاء الاجل وتلك سنة الاولين والاخرين والمرة الثانية حين تم اتخاذ جثمانها رهينة في قصة تكررت في ظل هذا النوع من النمط العلاجي الذي يشمل بخدماته شريحة محدودة من المواطنين في ظل هذا العهد الذي ظل يرفع شعارات تطهيرية منسوبة الي الدين منذ يومه الاول بينما ممارساته ابعد ماتكون عن العرف وكريم المعتقدات في السودان القديم وما قبل زمن الاخوان المسلمين ناهيك عن الدين الذي باسمه يحكمون ويتسلطون ويكنزون الذهب والفضة والقناطير المقنطرة من الاموال والثروات.
    قبل الثلاثين من يونيو من عام 1989 وانقلاب الاخوان المسلمين وقيام ماتعرف بحكومة الانقاذ وفي كل العهود السياسية التي اعقبت استقلال السودان عسكرية ومدنية ظلت الخدمات الصحية مجانية وتغطي عاصمة البلاد والمدن الكبري والقري والارياف في ظل نظام اداري صارم يشرف علي المستشفيات "والشفخانات" والمراكز الصحية علي امتداد السودان الشاسع الممتد وحتي اماكن الحرب والصراعات في جنوب البلاد السابق فقد تعهدته الدولة السودانية والنظام الاداري التابع لوزارة الصحة المركزية بالرعاية والخدمات الصحية ما استطاعت الي ذلك سبيلا.
    ولاحديث عن التدريب وتاهيل الكوادر الصحية والفنية من ممرضين وممرضات, وفنيين معامل واشعة, ورسم القلب الي اخر التخصصات الفنية ذات الصلة بالعملية الصحية.
    اقسام الطوارئ في مستشفيات العاصمة والمدن الكبري كانت تعمل علي مدار اليوم بعد انتهاء الدوام الرسمي والي جانب الاطباء والفنيين تجد المعامل والصيدليات تعمل طوال اليوم وتقدم خدماتها بالمجان تداوي وتطبب وتشفي وتواسي المرضي والمكلومين وتستر المتوفين ولاحديث بالطبع عن الرعاية الطويلة المدي وعنابر المستشفيات وخدمات النظافة والمغاسل التي تعمل علي مدار اليوم علي تغيير المفارش والاعتناء بالاشجار والحدائق في مستشفيات العاصمة والبلاد والاناقة الفائقة الحدود "ويوم الزيارة" الحدث الاجتماعي المتميز واليوم المخصص لزيارة المرضي الذي يحول المستشفيات الي منتجعات من خلال مشاهد الدخول الجماعي للناس محملين بالوان من الطعام والمشروبات كل علي قدر استطاعته من اجل مواساة المرضي من الاهل والاقارب والمعارف والاصدقاء وحتي الغرباء في مشهد انيق تغني بحسنه الشعراء والفنانين في ذلك الزمن عندما كانت تحل قيم التكافل في مجتمع ذلك الزمان مكان الاخصائي الاجتماعي او
    "socail worker"
    في المجتمعات الصناعية والراسمالية.

    كانت هناك مصلحة معروفة تتتبع وزارة الصحة السودانية تعرف باسم مصلحة الامدادات الطبية كانت تقوم من مقر مخازنها في الخرطوم جنوب بامداد كل المستشفيات في العاصمة ومدن واقاليم البلاد بالادوية والمعدات ذات الصلة بالعملية الصحية والتي كانت تقدمها بدورها الي المواطن مجانا خالية من اي نوع من الضرائب والجبايات المعتادة في زمن الحكومات الاخوانية المتعاقبة منذ فجر الانقاذ السعيد وحتي اليوم الذي اصبحت فيه تحتجز جثامين المتوفين رهينة الي حين سداد الديون.
    كل ماسبق ذكره لم ياتي من فراغ وانما هو نتاج ازمة سياسية عميقة ومعقدة ومزمنة في البلاد اصبحت تهدد وجود المتبقي من كيان الدولة السودانية في الصميم.
    ولاتوجد حلول سحرية للقضايا الحيوية المتعلقة بالخدمات الاساسية التي تخص حياة الناس وتحافظ علي المتبقي من ادميتها وكرامتها غير هدم النظام السياسي والاداري القائم واعادة بناء الدولة السودانية ومؤسساتها المختلفة من الالف الي الياء بواسطة حكومة تنكوقراط قومية تعمل تحت رقابة الشعب ومؤسساته السياسية والاجتماعية الي اجل معلوم حتي يشتد ساعد القوي السياسية وتعيد بناء نفسها من اجل قيام ديمقراطية حقيقية لاصورية قائمة علي تحمل المسؤولية وليس الشعارات والاستعراض.
    العدل غير انه اسم من اسماء الله الحسني لمكانته الرفيعة عند من خلق العالمين والبشر يعتبر قيمة انسانية تعزز الامن والسلام الاجتماعي في كل زمان ومكان.
    وهو الامر الذي ادركته حتي الدول الرأسمالية العريقة التي اصبحت تعمل علي تعزيز التوازن الاجتماعي وتحرص علي مجانية الخدمات الاساسية لمواطنيها من علاج وصحة وتعليم ومساواة كاملة في الحقوق والواجبات.
    من الصعب جدا التكهن بما يمكن ان تنتهي اليه الاوضاع في السودان الراهن في ظل هذا الواقع الغريب الذي يدوس علي انسانية وكرامة الانسان ويتفنن في اذلاله ويمن عليه حتي بالغيث النازل من السماء بدون وجه حق واستحقاق بعد ان هدم مؤسسات دولته القومية التي كانت تحميه من الفقر والمرض والخوف.
    sudandailypress.net





    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 31 يوليو 2016


    اخبار و بيانات

  • أحمد حسين : تكريم الجنرال المطارد لن يلغى أمر القبض وجرائمه لن تسقط بالتقادم
  • قضية إزالة الحدائق العامة ، تحت المجهر صحوة التخطيط العمراني ، وإهدار المزيد من المال العام!!
  • القيادي في حركة تحرير السودان للعدالة الباش مهندس /حامد إبراهيم يبدي آسفة علي ما آلت إليه المعارضة
  • حركة العدل والمساواة أمانة الشؤون السياسية:تعميم حول اجتماعات نداء السودان
  • كاركاتير اليوم الموافق 30 يوليو 2016 للفنان ود ابو بعنوان بشة وفنلة ميسي..!!
  • الشبكه الدوليه لمنظمات المجتمع المدنى لجبال النوبه:موقفنا من خارطة الطريق


اراء و مقالات

  • عن الحوار والتسوية (1) بقلم فيصل محمد صالح
  • دواعش الشيوعي!! بقلم عثمان ميرغني
  • الرحمة حلوة !!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • قبل دخول مستنقع الجنوب بقلم الطيب مصطفى
  • صراعات وقرارات وأمور متشابهات!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • لماذا يطالب شعب جبال النوبة بحق تقرير المصير ؟؟؟؟ بقلم محمود جودات
  • هل أعياهم النضال؟؟ أم فقدوا الامل والايمان بالقضية؟؟ بقلم عبد الغفار المهدى
  • طرائف و استغفالات السياسة السودانية بقلم زين العابدين صالح عبد الرحمن
  • واذا اهل دارفور سئلوا باي ذنب قتلوا الحلقة (11) بقلم الاستاذ ابراهيم محمد اسحق – كاتب صحفي وباحث
  • عزيزى الإمام من حقنا أن نعرف ماهو ثمن مصالحتكم للنظام ؟ألم تجدوا العظة والعبرة فى مصالحة نميرى ؟
  • سرطان الغفلة والفراغ والإحباط بقلم نورالدين مدني


    المنبر العام

  • النجيضة: حقيقة قميص ميسي الذي أُهدي للرئيس البشير!!
  • خبير سدود يًحذر من غرق مصر ومحو السودان
  • تكريم عمر البشير باثيوبيا هو عار في جبين الحكومة الاثيوبية لن يفلت من المحاسبة
  • قبـــح الله وجهك .دنيا وقبر .ياملعون.(صور)
  • كبشور😎😎
  • قالوا :شيوعيّون…قلتُ: أجلهم(على شرف السادس)
  • ارجو نشر هذا الفديو مع الشكر
  • السودانيون من حملة الجوازات الأجنبية يستحقون إقامات دائمة علي جوازات سفرهم الأجنبية بدلاً عن البطاقة
  • وجود عمر البشير علي باطل ( فديو
  • الوهابيــة السعوديــة وبلاد السودان..
  • نجم المنبر بلا منازع
  • شكرًا الشرطة والأمن الوطني
  • (بالصور ‏) حشود جماهيرية ضخمة تستقبل البشير بمطار الخرطوم
  • أنجم سوامق في سماء الشعر السوداني و لكننا لا نذكرهم إلا بعد رحيلهم:‏
  • فرعون وقلة عقله .. توارث الوهم
  • عاجل الشفاء للأستاذ الموسيقار عوض أ حمو د ي
  • .. بردعه .. ولاقت سيدها
  • بدلة رئيس الجمهورية المشير البشير
  • أحداث جنوب السودان تكشـف عن جنرال يمسك بجميع الخيوط
  • هل استخدام شعار السودان (صقر الجديان) حكر على القوات المسلحة والجهات الحكومية فقط؟
  • راشد عبد الخالق جراب الفول
  • صباح الفل والياسمين سعادة المشير عمر حسن احمد البشير
  • I strongly recommend this d.film : Sufi Soul
  • التصالح مع التاريخ
  • هل اصبح استثمار المغتربين في الاراضي "خسارة" ؟ ..سؤال للمهتمين ***
  • ............الطفل الابنوسي....الإهداء إلى روح الراحل د.جون قرنق ديمبيور
  • سجال ما بين ترامب ووالد جندي مسلم قتل في العراق ماذا قال المرشح الجمهوري عن زوجة خان؟
  • سقطت الحكومة البرلمان التونسي يسحب الثقة من الحكومة - لماذا ضغوط الاسلاميين الان
  • محكمة الاستئناف المصرية تُخفف سجن عمرو علي منسق حركة 6 أبريل إلى سنتين
  • المؤتمر السوداني: لم نحد عن طريق الإنتفاضة
  • يا للعار ترحيل اللاجئين الإرتيريين من الأراضي السودانية إلى جهنم أسياس
  • .... التكفير ....
  • يابريمة بخصوص مقال احمد دهب(كادر النظام السرى) عن نساء جـدة (صور)

    Latest News

  • Khartoum MPs Call for Issuance of ID for Refugees from South Sudan State
  • No radioactive substances at Merowe Dam: Sudan Justice Committee
  • Sudan Welcomes African Dignity Initiative
  • Sudanese Pound continues slide against US Dollar
  • Ghandour: Sudan is not Objected to Membership of South Sudan State in Arab League as Observer
  • US envoy for Sudan begins visit to Darfur
  • Sudan, ILO Discuss Number of Projects
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de