منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest [دخول]
اخر زيارك لك: 26-05-2018, 10:59 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات

تغيير النظام أصبح مستحيل بقلم الطيب محمد جاده

نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
13-05-2018, 11:32 PM

الطيب محمد جاده
<aالطيب محمد جاده
تاريخ التسجيل: 11-03-2017
مجموع المشاركات: 180

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تغيير النظام أصبح مستحيل بقلم الطيب محمد جاده

    11:32 PM May, 13 2018

    سودانيز اون لاين
    الطيب محمد جاده-فرنسا باريس
    مكتبتى
    رابط مختصر



    الاختلاف بين أبناء الشعب السوداني أمرٌ طبيعي ولكن قناعتي بأن الخلاف في الرأي ينبغي أن لا يفسد جوهر القضية وهي اسقاط النظام ، وكم هو حضاري وعقلاني أن يكون الاختلاف بأدب وأحترام ومن يخالفك الرآي يجب عليه أن يأتي بآرائه وذلك انطلاقا من قاعدة الحوار المشترك ، أودّ أن أوضح خلفية موقفي الناقد بشّدة للمعارضة أن كانت مدنيه او مسلحه أو قروبات نشطاء ، هنا سوف أسردّ مجموعة من الحقائق والأسئلة للنقاش بيني وبين القراء أملا في الوصول لقناعات مشتركة ، وأرحب وأشكر كل من ينقض أية معلومة بحقيقة مغايرة .
    هل المعارضة متفقه في ما بينها من أجل اسقاط النظام لأنقاذ الدولة السودانية من عصابة الكيزان .
    في البداية أؤكدّ أنّ صفات وممارسات وسلوك المعارضة والنشطاء لا تختلف كثيراً عن سلوك النظام نفس العنصرية والاقصاء والاسلوب المنحط .
    بهذا الوضع الذي اراه امامي مستحيل ان يسقط نظام الكيزان ولو بعد الف عام برغم من أنه في مرحله لا يحسد عليها . هل يستطيع أي محايد ينكر حقيقة تشابه المعارضة والنشطاء مع النظام في الاسلوب والتمييز العنصري علي حسب المنطقة الجغرافية ، ومن لا يعرف العنصرية تسمية الاشخاص بمناطقهم يعتبر عنصرية ، هل يستطيع أي شخص نقض هذه الحقائق ؟ أنا موجود في فرنسا ومراقب كل الذي يدور بين النشطاء والحركات فمن ينتظر من هؤلاء تغيير النظام سوف ينتظر طويلاً وذلك لسبب واحد هو عدم تقبلهم لبعض ، الحركات مخصصه لأثنيات معينه والنشطاء حدث ولا حرج كل ثلاثة أو اربعه ناشط يعتبرون أنفسم المناضلين الحقيقين ويشككون في البقية بكلمة قواصه . الرؤيه التي يمكنها ان تغير شكل الدولة السودانية قد ماتت مع صاحبها الدكتور جون قرن . أقول للشعب السوداني استسلموا للأمر الواقع وانتظروا المجاعة التي تفتك بكم لتأكلوا بعضكم البعض .

    الطيب محمد جاده
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2018, 06:09 AM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تغيير النظام أصبح مستحيل بقلم الطيب محمد (Re: الطيب محمد جاده)

    يا أخي من الطبيعي أن تكون الحركات المناضلة قادمة من جهات أو مجموعات أثنية معينة لطالما هم فعليا من يقاتلون في الميدان و يبذلون أرواحهم و دمائهم رخيصة فداء للسودان الوطن و مهرا لتخليصه من عصابة اللصوص السفلة الذين إختطفوه،،، فلماذا تصف قادة و جماهير الحركات النضالية بالعنصرية و هم قد بادروا بكل هذا في زمن لم يقل الآخرون فيه بغم في وجه النظام و لم يرفعوا في مواجهته حتى حجرا واحدا، فقط إستسلام بغيض و تواطؤ مكشوف و مخجل،،، فماذا تريد يا هذا ممن بادر و ثار ضد الظلم بينما آثر الآخر الصمت و بل التماهي الواضح مع النظام، أيهما في نظرك هو العنصري و ساكت عن الحق لعنصرية يعرفها في نفسه، و أيهما في نظر الواقع و المنطق هو العنصري؟!!،،، لكن الحقيقة التي لم يحالفك الحظ في إيرادها هي أن البعض يريد من الحركات أن تأتي طائعة و تسلم رقابها و قيادها بكل إرادتها و يكونون مجرد الوقود الذي يحترق في ميدان المعركة الفعلي لصالح أشخاص معينين ليعتلوا الكراسي فيما بعد لأنهم يعتبرون أنفسهم هم وحدهم أصحاب الحق في السودان و هم كذلك أهل المعارضة الشرعية للنظام و يجب أن يأتي كل شيء عبر بواباتهم!،،، أو أن يلقي مناضلو الحركات أسلحتهم و ينصرفوا و يتركوا أمر تغيير أو محاصرة النظام لمعارضين كرتونيين يفشلون حتى في تسيير تظاهرة مكونة من بضعة مئات من الناس، أو إقامة ندوة تنويرية واحدة لرفع وعي العامة بخطورة الأوضاع الماثلة أمامهم!. فلماذا لا ينضم قادة الأثنيات الأخرى و مفكريهم و شبابهم و شاباتهم و سياسييهم إلى النضال مع الحركات كل على حسب قدرته و يدعوا عنهم هذه السلبية و الوقوف على القيف و الفرجة و ممارسة النقد الهدام المغرض؟!، هذا إن لم يكن الأمر عند هؤلا القوم مجرد غيرة و عنصرية ساااااااكت.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2018, 06:17 AM

ناصر حمد هاشم


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تغيير النظام أصبح مستحيل بقلم الطيب محمد (Re: الطيب محمد جاده)

    أقول للشعب السوداني استسلموا للأمر الواقع وانتظروا المجاعة التي تفتك بكم لتأكلوا بعضكم البعض .

    نصيحة عجيبة لدرجة الغرابة !!! ؟؟ ،،

    فهو كمن يقول : ( شدوا الحزام ،، شدوا الحزام ،، حتى ينفصل الجزء الأعلى عن الجزء الأسفل !!!!)

    الشعب السوداني قد استسلم للأمر الواقع في 30 يونيو 89 !!!!!!

    وهو الشعب السوداني الذي يعايش اليوم حالة المجاعة بمعنى المجاعة ،، تلك المجاعة التي تفتك بالجميع !!!

    وفعلاً الشعب السوداني اليوم يأكل بعضه البعض !!!!!

    وذلك يعني أن تلك الأحوال التي يحذرنا منها كاتب المقال هي واقعة اليوم في أرض الواقع !!!!

    ولكن هل يدري الكاتب لماذا يستسلم الشعب السوداني بتلك الطريقة العجيبة ؟.؟؟؟

    الإجابة أولاً :
    لأن الشعب السوداني قد سبقه في كشف تلك الحقائق عن صورة المعارضة والجماعات الشللية المهزوزة التي تدعي أنها المعارضة .. ولا نسمي الحالة باسم ( العنصرية المناطقية ) كما يقول الكاتب ،، ولكن نسميه دون مجاملة ( العنصرية العرقية والأصولية الكريهة ) .. ذلك الداء الذي أصاب المجتمع السوداني في السنوات الأخيرة .

    والإجابة ثانياً :
    لأن الشعب السوداني لديه حصيلة وافرة من التجارب منذ اليوم الأول لاستقلال البلاد ،، تجارب مؤلمة وقاسية جداً مع الأحزاب السودانية ،، وهي تليك التجارب المؤلمة مع الحكومات المدنية المتعاقبة ،، وكذلك لديه تجارب مؤلمة وأكثر قسوة مع الحكومات الديكتاتورية العسكرية المتعاقبة ،، تجارب أغلقت كل منافذ التفاؤل في هذا السودان ،، ولو أقسم أحدهم بالله واضعا يده فوق المصحف الشريف وقال أنا سوف أقود السودان لبر الأمان ،، وسوف أتبنى السودان ليكون في مقدمة الدول المتقدمة المتطورة لما صدقه الشعب السوداني ،، وذلك أولاً لأن الذي يقسم بالله ( هو سوداني أما وأباً ) ،، وصفة السوداني يعني لدى الشعب السوداني ذلك المنافق الكذاب ،، فلم يصادف الشعب السوداني منذ رفع علم الاستقلال فوق الساري قائداً مخلصاً يخاف الله رب العالمين في الرعية ،، ولا يخاف الله في مصير الأمة ولا يخاف الله في تقدم البلاد ،، وأي حاكم حكم هذا السودان بعد الاستقلال لم يمثل إلا ذلك الوبال والحسرة على السودان !!

    لا يسكت الشعب السوداني على الجوع والمعاناة والشقاء حباً في الجوع والشقاء ،، إنما يسكت لقلة الحيلة ،، الإنسان السوداني فشنك ،، الحكومات السودانية فشنك ،، المعارضة السودانية فشنك ،، الجماعات المتمردة التي تحمل السلاح فشنك ،، التاجر السوداني فشنك ،، الضمير السوداني فشنك ،، الكل فشنك في فشنك ،

    والشعب السوداني قد استسلم كلياً لأحوال الفشنك ،، ثم يكون العجب حين يوصي أحدهم الشعب السوداني المستسلم أساساً لكي يستسلم !!!!!!!!
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

14-05-2018, 08:13 AM

شطة خضراء


للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


Re: تغيير النظام أصبح مستحيل بقلم الطيب محمد (Re: ناصر حمد هاشم)

    الإنسان السوداني فشنك ،، الحكومات السودانية فشنك ،، المعارضة السودانية فشنك ،، الجماعات المتمردة التي تحمل السلاح فشنك ،، التاجر السوداني فشنك ،، الضمير السوداني فشنك ،، الكل فشنك في فشنك ،

    يا زول حكمك الفوق ده بانيهو على أساس شنو؟؟!،،،
    كيف أمكن لك التعميم المخل على الجميع بهذه الصورة المبتزلة؟!،،،
    كيف لك أن تساوي بين من ظل يحكم البلاد منفردا على مدى ٦٢ عاما و بين من لم يحكم اصلا؟!،،،
    إن في الهامش قادة صادقون و مخلصون لأوطانهم و أصحاب أيدي عفيفة عن المال العام و هم عشاق للديمقراطية و الشفافية و هم يقدمون أرواحهم الغالية رخيصة برسالة الحق، إن إنسان الهامش عموما هو كائن واقعي و صادق نفسه و متصالح معها و لا يخضع للإبتزاز من قبل مشاريع خارجية مستوردة لا تشبه إنسان السودان،،، فلماذا تريد تجيير فشل الاجسام المسمية زيفا بالمعارضة للتشكيك في أصلحية حركات الهامش و تضعها في نفس سلة الفاشلين منذ تأريخ إستغلال السودان؟!.
    فلماذا يا أخي تطلق النار على الجميع؟!،،، أو لم تسمع بالآية الكريمة و لا تزر وازرة وز أخرى؟!.
                   |Articles |News |مقالات |بيانات

[رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
at FaceBook




احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
اراء حرة و مقالات
Latest Posts in English Forum
Articles and Views
اخر المواضيع فى المنبر العام
News and Press Releases
اخبار و بيانات
فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
Sudanese Online Wikipedia



فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
About Us
Contact Us
About Sudanese Online
اخبار و بيانات
اراء حرة و مقالات
صور سودانيزاونلاين
فيديوهات سودانيزاونلاين
ويكيبيديا سودانيز اون لاين
منتديات سودانيزاونلاين
News and Press Releases
Articles and Views
SudaneseOnline Images
Sudanese Online Videos
Sudanese Online Wikipedia
Sudanese Online Forums
If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

© 2014 SudaneseOnline.com

Software Version 1.3.0 © 2N-com.de