تغييب المجتمع المدني عن اجتماعات المجتمع المدني بشرق السودان بقلم جعفر خضر الحسن

نداء أنساني بخصوص الدكتور الباقر العفيف
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 19-11-2018, 03:44 PM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
09-02-2017, 09:08 PM

جعفر خضر
<aجعفر خضر
تاريخ التسجيل: 01-12-2014
مجموع المشاركات: 45

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


تغييب المجتمع المدني عن اجتماعات المجتمع المدني بشرق السودان بقلم جعفر خضر الحسن

    09:08 PM February, 09 2017

    سودانيز اون لاين
    جعفر خضر -
    مكتبتى
    رابط مختصر





    أكتب هذا المقال ترسيخا لمبدأ المساءلة الذي هو أحد المبادئ المهمة لنجاح منظمات المجتمع المدني . وظني أننا لا زلنا في مجتمعنا المدني ومنظماتنا شديدي الحساسية تجاه النقد وننظر للمساءلة باعتبارها إظهارا للعداوة وإبداء لسوء النية والطوية ، في حين أن المطلوب هو حساسية القبول والاستفادة ونقد النقد . وأرى أننا في كثير من الأحوال عندما نصدر حكما على عمل ما ، إما نرفعه إلى ما يقارب الكمال أو نمسح به الأرض ، في حين أن الحقيقة في مكان بين الطرفين . من المهم أن ننتقد نظام الإنقاذ والمنظمات التابعة له ، لكن الأهم أن نمارس النقد الذاتي لأنفسنا ومنظماتنا التي نعوّل عليها ، حتى لا تولد ديمقراطيتنا القادمة في صورة مشوّهة .

    سأتخذ من إعلان نيروبي لقضايا الشرق مدخلا للنقاش ومن ثم نوسع الدائرة . وفقا لخبر نُشر بوسائط إعلامية مختلفة فقد التقت بالعاصمة الكينية نيروبي، في الفترة ما بين 24- 26 إكتوبر 2016، وبدعوة من المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً، قيادات من القوى المدنية بشرق السودان، للتدارس و للتفكير الإستراتيجي حول قضايا الاستقرار والتغيير في الشرق . وبغض النظر عن صحة ما توصل إليه المجتمعون من توصيات وبرامج ل"العمل المشترك" تحت عنوان: "إعلان نيروبي لقضايا التغيير في شرق السودان". يبرز سؤال مهم جدا ، هل مثّل هذا الاجتماع قوى المجتمع المدني بشرق السودان ؟ وما هي منظمات المجتمع المدني التي ستعمل على تنفيذ "العمل المشترك" ؟ .

    انتشر إعلان نيروبي بصيغة موحدة في مواقع الكترونية متعددة ، مما يجدر وصفه بأنه تعميم صحفي ، وإن لم يرد اسم الجهة التي أصدرته ، كما أن الإعلان لم تتذيله توقيعات وبالتالي لا يمكن معرفة الجهات التي انتجت ذلك الإعلان ، وقد ورد اسم "المجموعة السودانية للديمقراطية أولاً " التي دعت إلى الملتقى ، وكذلك ورد اسم "مبادرة المجتمع المدني" التي تمت دعوتها ، فما هي الجهات الأخرى التي شاركت ؟ .

    نص التعميم الصحفي في بعض فقراته على لقاء "قيادات" من القوى المدنية بشرق السودان ولم يوضح الجهات التي يمثلونها . ونصت فقرتان لاحقتان على (اجتماع القوى المدنية) ولم يحدد ماهية تلك القوى .

    ونصت الفقرة الثانية على أنه قد شارك في الاجتماع "مجموعة من قيادات المجتمع المدني" ينتمون لولايات إقليم الشرق الثلاث، وبتنوع ثقافي وإثني عبّر عن التركيبة الإجتماعية للإقليم" ، فهل وجود ثلاثة أو خمسة أشخاص من كل ولاية يكفي لأن يكونوا ممثلين لكل الشرق ؟ أم أن وجود أشخاص من خلفيات إثنية متعددة كاف ليعبّر ذلك اللقاء عن التركيبة الاجتماعية للإقليم؟ . فماذا لو جمعت حكومة الإنقاذ أفرادا من إثنيات الشرق المتنوعة وخرجت بوثيقة زعمت أنها تمثل الشرق! .

    إن المجتمعين في نيروبي كانوا ، في ما يبدو ، لا يمثلون منظمات مجتمع مدني من شرق السودان وإنما يمثلون شخصياتهم الطبيعية فقط . ولقد سألت ، ومن ثم علمت أن مشاركين من البحر الأحمر شاركوا ممثلين لأنفسهم . كما علمت أن دعوة كان ينبغي أن تصل ل"منتدى شروق الثقافي" بالقضارف إلا أنها لم تصل ، ربما لإهمال من المكلّف أو غيره ، أو لعدم الجدية في تقديم الدعوة ، مما يعني أن المشاركين من القضارف أو بعضهم شاركوا بصفاتهم الشخصية . ولا أظن أن حال المشاركة من ولاية كسلا يختلف كثيرا .

    إن المتوقع هو أن يتم تغييب المنظمات الحقيقية من قبل سلطة الإنقاذ ، فبغض النظر عن قيمة ما سُمي بالحوار المجتمعي ، وبغض النظر عن ما إذا كان "منتدى شروق الثقافي" سيقبل بالمشاركة فيه ، فإنه لم تتم دعوة المنتدى له فنظموا بالقضارف منلوجا يحاورون فيه أنفسهم . وأذكر أن دعوة وُجهت لمنتدى شروق لمشاركة بعض أعضائه في دورة تدريبية فإذا بالدعوة تضل طريقها لتذهب إلى جهة أخرى ذات اسم مشابه ! . لكن الشيء غير المتوقع هو أن يتم تغييب المنظمات الحقيقية من قِبَل القوى التي تعمل على بناء سودان المستقبل .

    ولتوسيع دائرة النقاش نضرب مثلا آخر ، فقد سبق قبل سنوات أن تمت دعوة من جهة أخرى لإقامة ملتقى بأديس أببا ، خاص بقضايا الشرق ، وكان على رأس الدعوة أحد أكثر الشخصيات احتراما بشرق السودان ، ووصلت دعوة شخصية إلى أحد أبناء القضارف للمشاركة ، فلبّى الشخص الدعوة ، وفي الاجتماع الذي انعقد تم طرح وثيقة للتداول وطلب منه التوقيع نيابة عن مبادرة القضارف للخلاص! ، وقطعا لم يوقع ، ثم انفض الاجتماع لخلافات في قضايا ثانوية . فهل سرية العمل تبرر دعوة شخص بصفة شخصية ثم يطلب منه التوقيع نيابة عن منظمة لم تتم دعوتها للاجتماع ؟

    وحتى إذا افترضنا أن مثل هذه الاجتماعات تنعقد بتمثيل حقيقي لعدد مقدر من منظمات المجتمع المدني بشرق السودان ، يظل من الصعب تعميم المخرجات واعتبار أنها تمثل المجتمع المدني بالشرق ، إذا كان الأمر كذلك ، فكيف يمكن تعميم مخرجات اجتماع أشخاص لا يمثلون إلا أنفسهم على كل الشرق ؟ .

    فهل يمكن لجهة ما أن تنظم اجتماعا لأشخاص من تحالف قوى الإجماع وأشخاص من قوى نداء السودان ، لم تتم دعوتهم عبر مؤسساتهم ، وإنما تمت دعوتهم بصفاتهم الشخصية ، هل يمكن لها أن تصدر إعلانا باتحاد المعارضة السودانية ؟!

    يمكن قبول الدعوة الشخصية في إطار التدريب وفقا لمعايير رأتها الجهة الداعية ، لكن لا يمكن أن تتم دعوة شخص بصورة شخصية ويشارك ممثلا لمنظمة دون علمها ، فلا ينبغي تغييب المنظمة أو فرض ممثلها قسرا عليها . فمن دون أن تختار المنظمة ممثلها أو على الأقل توافق عليه ، سيصبح تمثيله في أي نشاط ـ باسم المنظمة ـ هو نوع من انتحال الشخصية .

    أما الدعوة الشخصية ، لا لأجل التدريب ، وإنما من أجل اتخاذ قرارات ، أو إصدار مذكرات ، وباسم المنظمة دون علمها ، فهذا أمر لا يمكن تخيله لمجافاته للمنطق ، وإن كنت لا أستبعد حدوثه في واقعنا الغرائبي .

    ويمكن أن تتم الدعوة لأكاديميين وخبراء مختصين بقضايا شرق السودان ، أو غيره ، للخروج بوثيقة تمثلهم هم ، ومن ثم تطرح الوثيقة على منظمات المجتمع المدني للتعديل من وجهة نظر المنظمات وفقا لخبراتهم الناتجة من معايشة القضايا .

    إن التمثيل الحقيقي للمنظمات للخروج بوثيقة ما سيستغرق وقتا من النقاش والتباين في وجهات النظر ، وعودة المفوّضين إلى منظماتهم للتفاكر ، والعودة للملتقى لتتقارب وجهات النظر في اتفاق حد أدنى ، والعودة بالوثيقة إلى منظماتهم لتأكيد الموافقة ، ومن ثم التوقيع . طريق ، شاق ، شائك ، وطويل ولكنه حقيقي ويفضي إلى برامج واقعية ، لا توجد على الورق فحسب ، بل تكون محمولة في عقول أعضاء تلك المنظمات .

    أرى أن كثيرا من حسن النية يتوفر لدى الكثيرين ، ولكن الطريق إلى نار المعاناة محفوف بالنوايا الطيبة ، وتكمن المشكلة في سيادة ثقافة خاطئة جعلت من هذه التجاوزات أمرا طبيعيا . ولا شك أن هناك بعض من سوء النية لدى البعض ، الذين يفضّلون البصّامين على النقاشات المؤسسة المثمرة ، الشيء الذي يفضي إلى خلق شلل الاستئثار بالمنافع الزائلة .

    وكي نضمن أننا نسير على الطريق الصحيح ينبغي أن تتوحد المعلومة للجهات ذات الصلة ، إذا شارك شخص ممثلا لمنظمة ما ، يجب أن تكون هذه المعلومة بطرف منظمته والمنظمة الداعية والجهة المموِّلة . وينبغي ألا نسمح بأن يتحول الأمر برمته إلى حالة من العلاقات الشخصية التي تحدد المشاركين في هكذا أنشطة في إطار سري مغلق .

    ولكن الملاحظ ـ بصورة عامة ـ أن المنظمات الكبيرة تنزع إلى فصل ممثلي المنظمات عن منظماتهم ، غالبا بحجة توخي السرية ، وهذا إنما هو معول يسهم في هدم المؤسسية في هذه المنظمات ، وبالتالي يعمل على تقويض الديمقراطية في سودان المستقبل .

    والمنتظر من المنظمات الكبيرة التي تنظم وتمول الأنشطة هو أن تسهم في بناء المؤسسية في منظمات المجتمع المدني ، كأن تشترط من أجل التمويل التزام المنظمة بعقد جمعياتها العمومية ونشرها لميزانياتها . ولا ينبغي أن تكتفي المنظمات المموِّلة (بكسر الواو المشددة) بأن تبرئ المنظمات المموَّلة (بفتح الواو المشددة) ذمتها المالية أمامها فقط ، وإنما ينبغي أن تُلزِمها بتبرئة ذمتها المالية أمام جمعيتها العمومية أيضا .

    وتعاني كثير من منظمات المجتمع المدني من ضعف الاشتراكات ، مما يزيد من أهمية الحصول على التمويل لمواصلة الأنشطة ، وهذا بدوره قد يضعف تحصيل الاشتراكات ، مما يجعل من الضروري أن تنتبه المنظمات إلى أن الاشتراكات هي الأساس الذي لا غنى عنه ، واشتراك قليل دائم خير من تمويل كثير منقطع . وينبغي أن تضع المنظمات المموِّلة ضمن شروط تمويلها التزام أعضاء المنظمة المموَّلة بتسديد اشتراكاتهم ، مما يجعل التمويل محفزا لتسديد الاشتراكات وليس مثبطا للهمة في تسديدها .

    والمرجو من المنظمات الكبيرة أن تعمل على منع استئثار قلة بفرص التدريب والمشاركات لا أن تشجع استئثار القلة بوعي منها أو دون وعي . بل ويتوقع منها المساهمة في حلحلة الكثير من إشكالات منظمات المجتمع المدني كالقصور في الضبط الدقيق للحسابات والذي ينتج غالبا من الإهمال ، والذي قد يؤدي لاحقا إلى عملية طبخ الميزانية لملء الفراغات والذي يوفر بيئة مثالية لتوالد الفساد .

    منظمات أكثر شفافية وتتحلى بالمساءلة ، وبقدر أكبر من المؤسسية والديمقراطية ، هي التي يتوقع منها المشاركة في التخطيط لمستقبل أجمل للشرق ، ولسودان واعد بالخيرات .




    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 09 فبراير 2017

    اخبار و بيانات

  • مسؤول ملف الوجود الأجنبي بالخرطوم: آليات متعددة لحصر وضبط الأجانب بالولاية
  • الحكومة السودانية تكثف اجتماعاتها مع البرلمان بخُصُوص زيارته لأمريكا
  • رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت: متشددون بالخرطوم أجبرونا على الانفصال
  • السودان يُطالب بإبعاد الحركات الدارفورية من ليبيا والجنوب
  • التعليم العالي تتمسّك على كتابة (التعليم عن بُعد) بشهادات الانتساب والطلاب يشكون للبرلمان
  • الجيش يدعو للابتعاد عن العمل الإعلامي غير المنضبط وزير الدولة بالإعلام يدعو لاتفاق بشأن تقييد الحري
  • النرويج تُرحِّب برفع العُقُوبات الأمريكية عن السودان
  • الحكومة : نحتاج إلى اتفاق حول حدود تقييد الحريات
  • الأمم المتحدة تُشيد بتجربة السودان في مكافحة وإزالة الألغام
  • الخرطوم توجه بإعداد خطة متكاملة للصرف الصحي
  • وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي: سياسات للسيطرة على سوق النقد الأجنبي
  • الكودة لـ (التيَّار): هيئة علماء السودان مفلسة
  • المؤتمر الوطني: الحركه الشعبيه لتحرير السودان شمال رفضت كل حلول إيصال المساعدات


اراء و مقالات

  • مرحبا أنا مروان تلودي .. الشعب السوداني وخفة الدم من نوع آخر بقلم كنان محمد الحسين
  • عن سيرة الرائد الحضاري كامل الباقر مؤسس جامعة أم درمان الإسلامية العتيدة بقلم محمد وقيع الله
  • إرادة وصمود جيش التحرير وبسالتِها 1 بقلم الحافظ قمبال
  • العنوسة بين المعوقات والحلول بقلم اسعد عبدالله عبدعلي
  • كورال كلية الموسيقي يعيد الاعتبار للغناء الجماعي بقلم صلاح شعيب
  • مدرسة الحصاحيصا الثانوية : خمسون عاماً من العطاء!! بقلم حيدر احمد خيرالله
  • أزواج لكن غرباء بقلم عمر الشريف
  • حبيبي غاب و ليك رسالة بقلم انتصار دفع الله الكباشي
  • رسالة عاجلة جداً جداً..!! بقلم عثمان ميرغني
  • الأمم المتحدة واعتبار المستعمرات اليهودية لاغية وباطلة بقلم د.غازي حسين
  • الحشد الشعبي: من الفتوى الدينية الى المؤسسة الرسمية بقلم علي مراد العبادي
  • شفرة تِرامب! بقلم عبد الله الشيخ
  • السلاح الرائع الآن بقلم إسحق فضل الله
  • سفارة في زقاق..!! بقلم عبدالباقي الظافر
  • دعوة إيلا !! بقلم صلاح الدين عووضة
  • لسنا شامتين يا باقان ويا عرمان! بقلم الطيب مصطفى
  • مؤامرة التنظيم لاغتيال " محمود محمد طه "
  • مصادر الثراء حكرا على طائفة معينة من الناس في السودان بقلم حماد وادي سند الكرتى محامى وباحث قانونى
  • تعالوا لنبكي على وطن يضيع بقلم د. فايز أبو شمالة
  • ألهذا الحد هان السودان عليكم ؟ معقول المصريون أكثر وطنية منا وا أسفاى ! بقلم عثمان الطاهر المجمر ط
  • إطلقوا سراح السمؤل .. !! بقلم هيثم الفضل

    المنبر العام

  • لقاء مع الصادق المهدى بعد عودته للسودان اجرى اللقاء المسلمى الكباشى مدير مكتب الجزيرة بالخرطوم
  • علي مهدي وزيرا للثقافة ؟؟!!
  • الكعوكـ السياسي ..
  • رئيس الصومال الجديد امريكي الجنسية يؤدي اليمين في المطار وتصريح ظريف( صور + فيديو)
  • مكاتب سد مروي تنور بجنريتر و الرد الرد بالسد يا حرامية الكبزان اخص عليكم
  • السودان براءة من حكومة السوء !! توجد قصص !
  • الذين يسرقون الشمس!!!
  • الحكومة تهاجم الصحف وتستورد أجهزة لمراقبة الإذاعات
  • معقول لكن ي الفكى (صور)
  • الداخلة بمصاحفها محروسة
  • البرلمانى المصرى "حساسين"أجهل من دابة !؟
  • الملحق العسكري الاميركي الجديد في الخرطوم يتسلم مهامه
  • أحزان الجمهوريون: الأخ نادر عثمان سليمان قباني الى الرحاب العلية
  • عثمان عوووضه ...!!!
  • أمس شايف الوزير فكي اسحق في زيارة تفقدية للرعية بسودانيز
  • ياخواننا دي خالتو تراجي الأنا بعرفا وللا واحدي تاني؟ (صورة)
  • الفلنتاين الاسلامي
  • حزب التطبيع مع إسرائيل !!
  • يا شيوعيّ وجمهورييّ وعلمانيّ المنبر .... لستم علي شيء حتي توقروا الله ورسوله
  • أورِدةُ المرّارِ
  • دار المسنين
  • دار المسنين
  • جوابات اللُصطى حراجي القُط، توصل...
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de