ترامب يعيد خلط الاوراق في الأزمة السورية بقلم ميثاق مناحي العيساوي

شرح مفصل و معلومات للتقديم للوتري 2020
إلى ذاكرة خريجي الهند ..مع التحية ًِ
Etihad Airways APAC
منتديات سودانيزاونلاين    مكتبة الفساد    ابحث    اخبار و بيانات    مواضيع توثيقية    منبر الشعبية    اراء حرة و مقالات   
News and Press Releases    اتصل بنا    Articles and Views    English Forum    ناس الزقازيق   
مرحبا Guest
اخر زيارك لك: 23-10-2018, 07:13 AM الصفحة الرئيسية

اراء حرة و مقالات
نسخة قابلة للطباعة من الموضوع   ارسل الموضوع لصديق   اقرا المشاركات فى شكل سلسلة « | »
اقرا احدث مداخلة فى هذا الموضوع »
30-04-2017, 04:02 PM

ميثاق مناحي العيساوي
<aميثاق مناحي العيساوي
تاريخ التسجيل: 23-06-2016
مجموع المشاركات: 25

للتواصل معنا

FaceBook
تويتر Twitter
YouTube


ترامب يعيد خلط الاوراق في الأزمة السورية بقلم ميثاق مناحي العيساوي

    04:02 PM April, 30 2017

    سودانيز اون لاين
    ميثاق مناحي العيساوي-مركز الفرات للتنمية والدراسات الاستراتيجية
    مكتبتى
    رابط مختصر




    /مركز الفرات للتنمية والدراسات الاستراتيجية

    على الرغم من الرسائل الإيجابية التي وصلت موسكو من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال دعايته الانتخابية وبعد فوزه في الانتخابات الأمريكية بخصوص العلاقة بين موسكو وواشنطن وطبيعة التعاطي مع الأزمات من قبل الجانبين، لاسيما فيما يتعلق بالأزمة السورية والدور الروسي في منطقة الشرق الاوسط، والحديث عن امكانية التعاون السياسي والعسكري في مكافحة الإرهاب بالمنطقة وإنهاء تواجد تنظيم "داعش" في سوريا والعراق، لاسيما بعد أن تناقلت وسائل الإعلام الأمريكية بشكل مؤكد بأن موسكو تدخلت ألكترونياً في الانتخابات الأمريكية لصالح ترامب، الأمر الذي استدعى الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما بأن يقوم بطرد السفير الروسي، إلا أن تلك التنبؤات والتوقعات بخصوص التقارب الأمريكي- الروسي بين الرئيسين بوتين ترامب، بدأت تفقد بريقها.
    إذ بدأت الإدارة الأمريكية بالتصعيد في موقفها السياسية والعسكرية من خلال الضربة الجوية التي وجهتها فجر يوم الجمعة إلى قاعدة الشعيرات العسكرية في سوريا. وعلى الرغم من أن واشنطن أبلغت موسكو مسبقاً بالضربة الجوية، إلا أن الاخيرة أبدت امتعاضها من تصرف الإدارة الأمريكية وعدته بمثابة تعدي على القانون الدولي، وأن هذا التصرف قد يضع العلاقات الأمريكية الروسية على المحك ويوقف التعاون بين الجانبين في مجال مكافحة الإرهاب ومحاربة تنظيم "داعش" في المنطقة، لاسيما في سوريا. لكن ومع الأخذ بنظر الاعتبار كل التداعيات التي اعقبت الضربة الجوية الأمريكية على قاعدة الشعيرات، كيف يمكن أن يؤثر تصرف ترامب في حل الأزمة السورية؟
    الضربة الجوية الأمريكية يمكن أن تخلق مرحلة جديدة في سوريا والمفاوضات السورية والعلاقة بين واشنطن وموسكو، وبالتأكيد سيكون لها تأثير كبير على مجريات الأزمة السورية، لكن ليس بالضرورة أن تكون هذه المرحلة أو هذا التأثير سلباً على سير المفاوضات؛ لأن اللعبة اصبحت متوازنة نوعاً ما بعد الضربة الجوية بين واشنطن وموسكو. وإذا ما عقدنا مقارنة بين المرحلة السابقة فأننا نتذكر الجولات المكوكية والقاءات المطولة والمستمرة لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، وعادةٍ ما كان الوزير الروسي هو الذي يملي على واشنطن ما يفعلونه في سوريا وفي المفاوضات السورية، أما الآن ففي يد واشنطن ورقة قوية وقد تعي ما تقول في قادم المفاوضات، بغض النظر عن الفاعلين الحقيقيين للمواد المحرمة دوليا، النظام كان أم الإرهابيون؟
    ترامب قبل هجوم شان شيخون كان يتحدث عن أولوياته الاستراتيجية في سوريا، وهي إنهاء تنظيم "داعش" والتعاون مع الروس لإنهاء تواجد التنظيمات الإرهابية في سوريا، ومن ثم النظر في مستقبل الدولة السورية ومستقبل الرئيس السوري "بشار الأسد". وقبل أيام كانت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة تتحدث بنفس الطريقة التي يتحدث بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بأن تواجد بشار الأسد على رأس الدولة السورية هي حقيقة سياسية، أما الآن فإن اللهجة الأمريكية قد تغيرت، وقد اعتبر الرئيس الأمريكي بأن الرئيس بشار الأسد رجل ديكتاتور ولا يمكن له أن يلعب دور في مستقبل الدولة السورية.
    ونتيجة لهذا التحول السياسي في الموقف الأمريكي، قد يفرض على موسكو إعادة حساباتها، لاسيما وأن وزراء خارجية الدولتين من المؤمل أن يجتمعا الثلاثاء القادم في موسكو، وقد يكون موضوع الأزمة السورية والتحولات السياسية والتطورات العسكرية التي شهدها فجر الجمعة نقطة مفصلية في مجريات اللقاء "في حال لم يلغى هذا الاجتماع بعد الهجوم الصاروخي على قاعدة الشعيرات".
    قد يكون الهجوم الكيماوي والهجوم الصاروخي الأمريكي على القاعدة السورية قد رسم بالفعل بداية جديدة للمفاوضات السورية؛ وذلك بسبب الثقل العسكري والتواجد الأمريكي في سوريا وحربها ضد تنظيم "داعش" في سوريا والعراق، فضلاً عن رؤيتها السياسية للأزمة السورية وثقلها الدبلوماسية أصبح أقوى من ذي قبل، وربما اللعبة الآن اصبحت متوازية بين القطبين، وأصبح بيد واشنطن أدوات قوية يمكن ان تسخرها في المفاوضات السورية، وهذا من شانه أن يعطل أو يطيل من عمر المفاوضات السورية، ويتسبب في معاناة السوريين.
    وعلى الرغم من أن الرئيس الأمريكي الحالي مؤمن بالحل السلمي في سوريا، وأنه حذر من الانجرار إلى صراعات الشرق الأوسط، إلا أن المواقف السياسية أو العسكرية قد تجبره على تغيير مواقفه ومبادئه، فعلى سبيل المثال فأن الرئيس بوش في بداية عام 2001 كان يحمل نفس المبدأ الذي يحمله ترامب اليوم، إلا أن أحداث 11/سبتمبر فرضت عليه تغيير جذري في السياسة الخارجية، ولهذا فإن هناك مخاطر سياسية ومواقف عسكرية ومصالح استراتيجية في الشرق الأوسط، لاسيما في سوريا قد تجبر الرئيس الأمريكي على تغيير مواقفه، وقد تتصادم تلك المواقف بالمواقف الروسية وحلفاءها في المنطقة، الأمر الذي قد يعرض سوريا والمفاوضات السورية إلى انهيار شامل، وقد تمتد تلك المخاطر إلى العراق بشكل طبيعي، لاسيما وأن احدى فصائل الحشد الشعبي عدت الهجوم الأمريكي على قاعدة الشعيرات تصعيد خطير، وأن موقفها من تواجد القوات الأمريكية في العراق لم يتغير. وهذا من شأنه أن يؤدي إلى تدهور الوضع السياسي والأمني غير المستقر في العراق.
    ولهذا فإن قرار ترامب قد خلط الأوراق والحسابات الدولية من جديد سواء على صعيد الأزمة السورية، لاسيما بعد التقدم الكبير في مفاوضات العاصمة الكازاخستانية الأستانة او على صعيد المنطقة بشكل عام، وقد يؤدي ذلك إلى خلط الأوراق في العراق أيضاً، مما ينذر بتداعيات قد تعيدنا إلى المربع الأول. وعليه لابد أن يكون لصانع القرار العراقي والخارجية العراقية مواقف واضحة وصريحة وذكية بنفس الوقت، لكي تبعد العراق عن المواجهات السياسية والعسكرية الحاصلة في المنطقة. وبهذا ايضا قد تضع الولايات المتحدة الأمريكية ثقلها الدبلوماسي في المفاوضات السورية المقبلة.
    * مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية/2004-Ⓒ2017
    http://http://www.fcdrs.comwww.fcdrs.com



    أبرز عناوين سودانيز اون لاين صباح اليوم الموافق 30 ابريل 2017

    اخبار و بيانات

  • السودان يجهز مربعات استثمارية في المعادن الزراعية والذهب والعناصر النادرة لبلاروسيا
  • ضبط 59 طن بنقو و3 ملايين حبوب مخدرة في العام 2016م
  • زيارات مبرمجة بين مسؤولين سودانيين وأمريكيين
  • لجنة الخارجية بالبرلمان: إجراءات مصر ضد السودانيين عادية
  • الفراغ من (80%) من مشروعات إسناد جبل مرة
  • نهار يدعو شباب حزبه لتبني ثورات ضد الفساد
  • اتفاقية تأهيل وانشاء محطات تحلية لمدينة بورتسودان
  • الآلية الإفريقية تتأهب لرفع تقريرها لمجلس الأمن الإفريقي


اراء و مقالات

  • كلما ساءت علاقة مصر والسودان..! بقلم عبد الله الشيخ
  • ماذا ينتظر مجلس الأحزاب؟ بقلم عبدالباقي الظافر
  • تعبت !!! بقلم صلاح الدين عووضة
  • الطيور على أشكالها تقع ! بقلم الطيب مصطفى
  • التنمية الاقتصادية وميزاتها بقلم محمد كاس
  • لم ينجح أحد! من الراسب الطلاب أم الحكومة؟! بقلم حيدر أحمد خير الله
  • ميري صباغ لا تتمغصي فعرمان كجبل احد لا يضره ولا يهزه صغار الحصى بقلم عبير المجمر سويكت
  • قرارات مؤتمر المائدة المستديرة واتفاقية أديس أبابا: تعقيب على السيد الصادق المهدي 4-4 (2) بقلم د. س
  • الحسرة علي وطني (2) بقلم الطيب محمد جاده
  • انتفاضة الأسرى عنوان الوحدة وسبيل الوفاق الحرية والكرامة 9 بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي
  • شهادات حية لضحايا التعذيب بواسطة جهاز الأمن والمخابرات السوداني أعداد هلال زاهر الساداتي
  • الضوء المظلم؛ العرب يجدون في السلفية تخليدا لمجدهم فما الذي يحول بين الردة والعجم؟؟ بقلم إبراهيم إس

    المنبر العام

  • وزير الزراعة الحالي تم أختياره بالاجماع مديرا للمنظمة العربية للتنمية الزراعية
  • وزارة شئؤن أحزاب الشنطه .
  • منتدي الاعلام العربي بدبي - بوست لتقل الحدث
  • للتوثيق .. الألوان بالنوبية (الانداندي ) .. ومراحل ثمار النخيل ..
  • وزير خارجية السودان الأسبق: مصر رائدة التسامح وموطن العيش المشترك
  • عودة وزير الزراعة المصري من السودان بعد بحث دعم التعاون
  • *مبروك للسودان وزير الزراعة السودانية الدخيري بالاجماع مديرا عاما للمنظمة العرب*🇸🇩🇸🇩🇸🇩🇸🇩
  • انتهاء أزمة البعثة التعليمية المصرية بالسودان
  • رغم قرار الفيفا بتأجيلها عقد الجمعية العمومية لانتخابات الاتحاد السوداني لكرة القدم
  • وحدة المعلومات المالية تقر بضعف حالات الاشتباه بغسيل الأموال
  • ما قبل الكارثة - بقلم ضياء الدين بلال عن تاجيل أنتخابات أتحاد الكرة
  • قصة دموع امُ تائهة في الحرم المكي
  • تراجي دي برضها زميلتنا وأختنا
  • بداية الإنتاج الاقتصادي لأول بئر نفطي بحقل الراوات جنوب كوستي ،، أنا سوداني أنا ،،،
  • الدواعش و ذبح الأطفال... ماذا يحدث في السودان؟
  • والدة المعتقل (بوشي) تهدد بالانتحار
  • سُلّمُ الغِناءُ الخفِيِّ
  • مبرووك. تراجي. فقد. اثبت. لك هؤلاء. ان لك. ثقل جماهيري
  • ماكرون وزوجة ماكرون
  • بين شاعر السودان التيجاني يوسف بشير المغمور...... وشاعر مصر الدكتور ابراهيم ناجي المشهور
  • البشير: جهات تطالبنا باستعادة "الجنوب" وسنتدخّل لإنهاء الحرب والمجاعة في جنوب السودان
  • شركة (كومون) تخيّر نائبين بالبرلمان بين الإعتذار أو المقاضاة
  • الولايات المتحدة تنقلب على مصر .... الكونجرس يصف السيسي بالمجرم
  • هااااااام مايختص ب صلاح جادات
  • المنظمة الدولية للهجرة: عدد المهاجرين فى ليبيا وصل الى اكثر من 381 الف مهاجر معظمهم من السودان ونيج
  • *** ردا على اشاعة جنسيتها السودانية / فيديو / يالله خموا وصروا يا مستعربين ***
  • مدير مطارات السودان:جميع المعلومات والمبالغ المتداولة بشأن شركة كومون غيرصحيحة
  • وكيل وزارة الخارجية الجديدة تشتم ناشط وتقول ليهو كان راجل طالعني فيديو
  • الكودة يقرر إنهاء معارضته للنظام
  •                    |Articles |News |مقالات |بيانات


    [رد على الموضوع] صفحة 1 „‰ 1:   <<  1  >>

    تعليقات قراء سودانيزاونلاين دوت كم على هذا الموضوع:
    at FaceBook




    احدث عناوين سودانيز اون لاين الان
    اراء حرة و مقالات
    Latest Posts in English Forum
    Articles and Views
    اخر المواضيع فى المنبر العام
    News and Press Releases
    اخبار و بيانات
    فيديوهات سودانيزاونلاين Sudanese Online Videos
    صور سودانيزاونلاين SudaneseOnline Images
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    Sudanese Online Wikipedia



    فيس بوك جوجل بلس تويتر انستقرام يوتيوب بنتيريست Google News
    الرسائل والمقالات و الآراء المنشورة في المنتدى بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لصاحب الموقع أو سودانيز اون لاين بل تمثل وجهة نظر كاتبها
    لا يمكنك نقل أو اقتباس اى مواد أعلامية من هذا الموقع الا بعد الحصول على اذن من الادارة
    About Us
    Contact Us
    About Sudanese Online
    اخبار و بيانات
    اراء حرة و مقالات
    صور سودانيزاونلاين
    فيديوهات سودانيزاونلاين
    ويكيبيديا سودانيز اون لاين
    منتديات سودانيزاونلاين
    News and Press Releases
    Articles and Views
    SudaneseOnline Images
    Sudanese Online Videos
    Sudanese Online Wikipedia
    Sudanese Online Forums
    If you're looking to submit News,Video,a Press Release or or Article please feel free to send it to [email protected]

    © 2014 SudaneseOnline.com

    Software Version 1.3.0 © 2N-com.de